المغرب يعود لتوقيت “غرينيتش + 1” غدا    مشاورات بين الحكومة والمهنيين حول استئناف الأنشطة التجارية    أول فوج من المغاربة العالقين بالجزائر يصل إلى مطار وجدة    مالطا تصادر مبلغ مليار دولار يعود لحكومة حفتر    تونس تعلن تمديد حالة الطوارئ لمدة 6 أشهر    أحمد أحمد: تعرضت للتهديد من رئيس الترجي والنادي التونسي يتحمل مسؤولية تعطيل الفار    هذه توقعات أحوال الطقس اليوم السبت بالمغرب    كلميم..توقيف شخصين بحوزتهما كمية من مخدر الشيرا    درك شفشاون يحبط عملية تهريب طن من الحشيش    قاصر تضع حدا لحياتها شنقا بإقليم شيشاوة    الساحة الفنية المصرية تفقد أحد رموزها.. وفاة الفنان الكبير حسن حسني    المغرب يسجل 26 إصابة جديدة بكورونا في أربع جهات من المملكة    كان يتناوله ترامب..مستشفيات أميركا توقف استخدام عقار لعلاج كورونا    مسؤول : الوضع الوبائي بطنجة تطوان الحسيمة "متحكم فيه"    انخفاض مبيعات الإسمنت ب 20,6 في المائة عند متم أبريل 2020    المغرب يتجه لاستخدام الجيل الخامس من الاتصالات قبل نهاية العام    "كورونا" وراء 4 حالات وفاة في 24 ساعة بإسبانيا    العثماني: التجار المغاربة تضرروا وسنوليهم عناية خاصة    الدولي المغربي يونس عبد الحميد مرشح لجائزة أفضل لاعب إفريقي في فرنسا    بطولة إسبانيا لكرة القدم.. السماح بالإنتقال إلى التداريب الجماعية بشكل كامل    شالكه "يسقط" أمام بريمن في "البوندسليغا"    بن ناصر: « اخترت اللعب للجزائر عوض المغرب لأن مشروع المنتخب لم يقنعني »    مقاهي تيزنيت تواصل رفض استئناف عملها    حرب مفتوحة بين ترامب و"تويتر" .. انتهاك تواصل أم حشد سياسة؟    جبهة القوى الاشتراكية الجزائري: وفاة اليوسفي خسارة للحزب والوطن المغاربي    105 عالقين بالجزائر يصلون إلى مطار "وجدة أنجاد"    أمانديس تستأنف قراءة عدادات الإستهلاك بعد توقف العملية خلال الحجر الصحي    ميركل لن تحضر قمة مجموعة السبع في واشنطن    لاعبو بايرن ميونيخ يقررون التنازل عن جزء من رواتبهم لغاية نهاية الموسم    الفنان المصري حسن حسني في ذمة الله    جماعة العدل والإحسان تعزّي في رحيل عبد الرحمان اليوسفي    الرئيس الجزائري معزيا في اليوسفي: يتعين على الشباب تحقيق حلمه ببناء الاتحاد المغاربي    مبادئ الديمقراطية وواجب التصدي للهجمة على الاسلام    ترامب يريد إنهاء "العلاقة الخاصة" مع هونغ كونغ    بعد تزايد الاشتباكات بين المتظاهرين والشرطة.. السلطات الأمريكية تفرض حالة حظر التجول في عدة مدن    وضع بروتوكول خاص ب”كورونا” لمستخدمي الفلاحة والصيد البحري        مستجدات الحالة الوبائية بالمغرب إلى حدود العاشرة من صباح اليوم السبت (+ صورة بيانية)    بعد خروجه من السجن..عشريني ينهال ضربا على زوجته حتى الموت    عجلة كورونا تدور نحو الشفاء بسبتة    الانتحار مقاربة نفسية سوسيولوجية شرعية.. موضوع ندوة عن بعد    تبون ينعي الراحل اليوسفي … هذا نص الرسالة    36 كلم في الساعة.. حكيمي أسرع لاعب في تاريخ « البوندسليغا »    فاس.. مسنة عمرها 110 سنة تتعافى من كورونا    وفاة الممثل المصري حسن حسني عن عمر ناهز 89    هيئات تدعو الحكومة إلى تطبيق إعفاءات جبائية    "الحَجر" يدفع إلى تنظيم "ملتقى شعري عن بعد"    مقترح قانون ينادي بإجراءات بنكية وتأمينية لفائدة التجار والحرفيين    وفاة الفنان المصري حسن حسني عن 89 عاما    تعزية: فطومة الإدريسي إلى ذمة الله    إعادة افتتاح سوق كيسر للمواشي بجهة البيضاء    بسبب كورونا..شركة (رونو) الفرنسية تلغي 15 ألف منصب شغل عبر العالم    جامعة الحسن الثاني تتحدى الحجر بمهرجان فني    عارضة أزياء مشهورة تنتظر ولادة زوجها الحامل في شهره 8    الغرب والقرآن 30- تعريف بن مجاهد النهائي للسبعة أحرف    بلكبير يكتب: القداسة والقذارة أو المقدس والقذر    بعد تضامن المغاربة في أزمة كورونا.. الأوقاف تعلن استعدادها لإنشاء “بيت الزكاة”    المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة يدعو إلى تأجيل الرجوع إلى المساجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قيادي موريتاني معارض: دبلوماسية حكومة بلادي أدخلتنا في مشكلات مع المغرب كنا "في غنى عنها"
نشر في التجديد يوم 23 - 02 - 2017

انتقد محمد جميل ولد منصور، رئيس حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية الموريتاني، الأداء الدبلوماسي لحكومة بلاده فيما يخص العلاقات المغربية الموريتانية، والتي تشهد حالة برود دبلوماسي، وأحياناً بعض التوترات، بسبب عدد من الملفات.
وقال زعيم أكبر حزب إسلامي في موريتانيا، خلال تقييمه لأداء الدبلوماسية الموريتانية، في ظل الأزمة مع المغرب، في حوار مع "وكالة الأناضول للأنباء"، يوم الأربعاء 22 فبراير 2017، إن «الأداء الدبلوماسي أغلبه يظهر عليه الفشل والارتباك، ويدخل البلاد في مشكلات كانت في غنى عنها».
وأضاف السياسي البارز، القيادي بالمنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة (معارض): «رغم معارضتنا للنظام، نود أن يكون أداء بلادنا الخارجي دائماً جيدًا، وأن تكون سمعتها طيبة».
وشهدت العلاقات بين المغرب والجارة الجنوبية، موريتانيا، هزات دبلوماسية لا تفتأ تمر في أجواء صامتة، وكان من أبرزها الأزمة الدبلوماسية التي طفت على السطح أسابيع قليلة من استضافة موريتانيا لأولى قمة عربية على أراضيها، بعد اعتذار المغرب عن تنظيم القمة السابعة والعشرين للدول العربية.
ومما زاد التوتر حدة شجب مسؤولين مغاربة، في تصريحات لهم، تقديم سلطات نواكشوط تعزية في وفاة زعيم الانفصاليين "البوليساريو"، الشيء الذي اعتُبر تطورا في موقف الحياد الذي تنتهجه موريتانيا من ملف النزاع في الصحراء المغربية.
وردت نواكشوط بطرد عمال في شركة محلية للاتصالات، جزءٌ من رأس مالها تابع لاتصالات المغرب، وبررت نواكشوط الإجراء بأنه متعلق بتنظيم العمالة الأجنبية في البلاد ولا علاقة له بأي تمييز ضد العمال المغاربة.
وعلى الرغم من أنه لا توجد أي تصريحات رسمية من الجانبين المغربي والموريتاني، تشير إلى وجود توتر في العلاقة بين البلدين، إلا أن المراقبين يرون أن السلوك، الذي دأب عليه النظام الموريتاني في السنوات الأخيرة، يؤكد أن هذا الأخير لم يكن محايداً تجاه المغرب.
وأبرزُ السلوكات الاستفزازية التي صدرت عن نواكشوط، هو سماحها لعناصر من جبهة "البوليساريو"، أخيرا، بالتقاط صور في شواطئ منطقة الكركرات الحدودية الخاضعة لحراسة الأمم المتحدة، في أكثر من مناسبة.
واتفق عدد من المحللين والدبلوماسيين المغاربة، على أن سوء التفاهم، الذي طفا على السطح قبل أسابيع، بين موريتانيا والمغرب بسبب تصريحات حميد شباط، الأمين العام لحزب الاستقلال، كانت فقط النقطة التي أفاضت الكأس في ملف العلاقات المغربية الموريتانية.
وعزا المحللون الغضب الموريتاني، والشحن الإعلامي المحلي ضد المغرب، في أعقاب تصريحات "شباط"، إلى أن العلاقات التي تربط البلدين لم تكن واقعيا جيدة جدا، وهو ما دفع الملك محمد السادس إلى إرسال رئيس الحكومة المعين، عبد الإله بنكيران إلى موريتانيا، وناصر بوريطة الوزير المنتدب لدى وزارة الخارجية والتعاون، لتذويب سوء الفهم الحاصل بين نواكشوط والرباط، على خلفية تصريحات الأمين العام لحزب الاستقلال.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.