الزمالك يستنجد بعموتة لخلافة كارتيرون    عمداء كليات عبد المالك السعدي وأساتذة ينعون رئيس الجامعة ضحية "كورونا"- فيديو    رسميا.. المغرب يوقع مذكرة تفاهم لاقتناء لقاحات ضد فيروس كورونا    تعزية ومواساة في وفاة والدة الأستاذ الجامعي بكلية سلوان مومن شيكار    إسبانيا : جهة مدريد تشدد القيود والتدابير الاحترازية في 37 منطقة في محاولة لمحاصرة تفشي وباء كوفيد – 19    شاهدوا.. نواب برلمانيون فرنسيون يغادرون اجتماعا رفضا لوجود طالبة مغربية محجبة    المغرب يطلب شراء لقاح كوفيد-19 مع اقتراب الإصابات من 100 ألف    تصفيات مونديال 2022: الأرجنتين مع ميسي ومن دون دي ماريا وأغويرو    هل يطبع المغرب؟    المياه والغابات تباشر عملية تسوية الملفات المتعلقة بالتحديد الغابوي بإقليم تيزنيت    وزير العدل يتعرض لحادثة سير خطيرة    بسبب الترخيص الممنوح ل"درابور" بالعرائش .. البام يطالب بتوسيع مهام لجنة استطلاعية برلمانية    كارثة .. الأبحاث تكشف عن وجود أشرطة جنسية مصورة لعدد كبير من القاصرين و الراشدين في بيت "بيدوفيلي العرائش"    شاهدوا.. مدارس مغلقة بالناظور بعد تسجيل حالات كورونا فيها    فنانة تطلب الطلاق من زوجها بسبب أكله الكبدة!!    حصيلة قياسية بالمغرب وتطوان تتصدر اصابات كورونا في الشمال    فيروس كورونا يقتحم مؤسسة جديدة بجهة سوس ماسة وسط حالة من الاستنفار والترقب.    كازا تتصدر.. التوزيع الجغرافي لحالات الاصابة بفيروس كورونا في المغرب    محكمة التحكيم الرياضية تؤكد قرار "الكاف".. وتٌتبّث "الترجي التونسي" بطلا لأبطال افريقيا لموسم 2018 – 2019    ورزازات.. استنفار في صفوف الأجهزة الأمنية بسبب العثور على 25 خرطوشة    28 هيئة تمثل إسلاميين ويساريين وعلمانيين.. تنظم وقفة شعبية أمام البرلمان للتنديد بالتطبيع مع إسرائيل (صور)    إصابة وزير المالية الفرنسي بكورونا    خبر اختطاف طفلة و قتلها يقود عشرينيا إلى الاعتقال.    اسم الدولة الخليجية الثالثة التي ستطبع مع إسرائيل!    مساعد مدرب "الماص": "حققنا انتصارا ثمينا أمام خصم قوي كالاتحاد البيضاوي"        البرلمانية الناظورية مراس توجه تهما ثقيلة لوزير الصحة أمام لجنة القطاعات الاجتماعية بمجلس النواب .    ديرها غا زوينة.. الانتخابات قربات، أشنو وجدتو للمغاربة؟؟    نجم البايرن ينتقل إلى ليفربول    الأهلي بطلا للدوري المصري للمرة 42 في تاريخه    بعد طلب تقدمت به جامعة الكرة .. "الفيفا" تجيز للحدادي حمل قميص الأسود    تنتظرهم ملفات حارقة .. تنصيب أعضاء مجلس حقوق الإنسان بسوس ماسة (فيديو)    وزارة الفلاحة : أسعار الأسواق مستقرة وعرض الزراعات الخريفية وافر !    آيفون يحمي مستخدميه من التجسس ب"النقطة البرتقالية"    حظر "تيك توك" و"وي تشات" في الولايات المتحدة    نزع ملكية أرضي الشواطئ التطوانية والمضاربة فيها    رسميا … وزير الصحة يوقع مذكرة لاقتناء لقاحات كورونا    المنتخب المغربي لسباق الدراجات يتأهل لبطولة العالم 2020    الأطباء يستنكرون إهمال الحكومة لملفهم المطلبي في ظل جائحة كورونا    الجريني: درست الهندسة.. وكنت أخجل من الغناء أمام أبي    إشادة دولية متواصلة بجهود المغرب في الحوار الليبي    بسبب كورونا.. إغلاق سوق السمك و توقيف الأنشطة البحرية بالصويرة !    رغم الانتقادات.. فاتي جمالي تصر على المشي قدما في عالم الغناء    تسجيل 8 حالات مصابة بكورونا في المكتب الوطني المغربي للسياحة بالرباط    هيئة الرساميل تؤشر على رفع رأسمال "كابجيميني"    "فيسبوك" تتخذ إجراءات ضد مجموعات تحرض على العنف    المخرج الركاب: إذا لم تكن تعرف كيف تقدم حكايتك للناس فمن الأفضل أن تكف عن الكلام -حوار    عاجل.. جهة الشمال تفقد أحد رجالاتها بوفاة رئيس جامعة عبد المالك السعدي    فيدرالية المنعشين العقاريين تطرح ثلاثة أوراش للاستئناف السريع للنشاط العقاري    يُعتقد أنها أضخم عملية سطو على الإطلاق.. سرقة طوابع نادرة وتذكارات تاريخية تتجاوز قيمتها نصف مليار دولار    بعد تقرير «غرين بيس» ، «أونسا» يرد على قضية المبيدات المحظورة    "دون بيغ" وسلمى رشيد في عمل جديد (فيديو)    فيلموغرافيا المخرج الراحل عبد الله المصباحي    دافقير يكتب: عصيد.. فكرة ترعب طيور الظلام    ذ.أحمد الحسني يتحدث ..فطرة اللجوء إلى الله تعالى في الشدائد و الأزمات " وباء كورونا نموذجا "    رئيس المجلس العلمي المحلي للناظور في حلقة جديدة من شذراته الطيبة : "التربية و القدوة الحسنة "    أصدقاء عدنان يترحمون على قبره (صور مؤثرة)    الفزازي يستنكر اختطاف وقتل عدنان.. "قتلوك غدرا يا ولدي وطالبنا بالقصاص لترتاح"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ساكنة الجماعة الترابية لواولى و ممثلي جمعيات المجتمع المدني، تنظم وقفة احتجاجية وتصدر بيانا للرأي العام

نظمت جمعيات المجتمع المدني يوم الخميس 15 نونبر الحالي وقفة احتجاجية أمام مقر الجماعة الترابية لواولى، نتيجة الوضعية المزرية للخدمات الادارية و التنموية المقدمة من قبل الجماعة الترابية واولى، فضلا عن انعدام استراتجية تنموية واضحة ، اضافة الى السياسة الفاشلة للمجلس الجماعي لواولى بضربه القوانين التنظيمية و الدستورية عرض الحائط، وقد أصدرت هذه الفعاليات بيانا للرأي العام توصل الموقع بنسخة منه كالآتي:
تفاعلا مع الوضعية المزرية للخدمات الادارية و التنموية المقدمة من قبل الجماعة الترابية واولى، و التي تتنافى مع التوجيهات الملكية السامية لمفهوم الحكامة الجيدة، و الاصلاحات السياسية و التنموية لضمان العيش الكريم و المستقبل الامن للمواطن، حيث تبين لنا بالملموس كمتتبعين للشأن المحلي باعتبارنا شركاء فوق العادة أن عقارب التنمية لم تبرح مكانها و لا تتحرك و لو بالشكل اليسير، من انعدام استراتجية تنموية واضحة ، اضافة الى السياسة الفاشلة للمجلس الجماعي لواولى بضربه القوانين التنظيمية و الدستورية عرض الحائط، حيث انه لم يفعل القوانين الواردة في القانون التنظيمي 113.14 للجماعات، ابرزها عدم اعداد برنامج العمل الجماعي كما ينص عليه مرسوم وزير الداخلية 301-16-2 ،وكدا غياب الشفافية التامة للمشاريع المنجزة او الجارية على تراب الجماعة، فالممارسة المحلية أثبتت بالملموس أن مهام التسيير المحلي تعترضها مجموعة من الصعوبات و الخروقات في التسيير أهمها :
 عدم الاهلية في تسيير الشأن المحلي لرئيس المجلس الجماعي بسبب وضعه الصحي الحالي.
 عدم تنزيل البعد التشاركي المنصوص عليه بالقانون التنظيمي و عدم تفعيل لجنة المساواة.
 التجاهل الممنهج لمجموعة من الميكانز مات الضرورية في عملية تدبير الشأن المحلي التي ترتكز أساسا على الحكامة الجيدة و وضرب مفهوم الادارة المواطنة و المنفتحة عرض الحائط.
 استمرار العدمية وغياب رؤى استراتيجة تنموية واضحة المعالم بالاستناد على الارتجالية و التسيير المزاجي.
كل هده العوامل باتت تهدد التنمية المحلية و مستقبل الساكنة، مما حتم علينا التدخل العاجل كإطارات جمعوية غيورة على هذه الجماعة الترابية التي هي الان في مرحلة الموت السريري، قصد التدخل العاجل من قبل المسؤولين اقليميا و جهويا و وطنيا لإصلاح ما يمكن إصلاحه قبل فوات الأوان.
لأجله نعلن للرأي العام المحلي والوطني ما يلي:
01 – إدانتنا لطريقة تسيير وتدبير اللمرفق العام بالجماعة الترابية لواولى، بعدما فقدت البوصلة لدى المجلس الجماعي الذي ابان عن عجزه البين في مواكبة التحديات المطروحة أمامه ومعالجة إشكالية التنمية المتوقفة.
02 – إدانتنا لتعثر العديد من المشاريع المضمنة في اتفاقية تأهيل المركز الجماعي، والاستهتار بالموارد المالية و الممتلكات الجماعية مع عدم تحمل المسؤولية في حماية المرافق العمومية.
03 – إدانتنا لنهج سياسة تهميش الكفاءات و الفعاليات المحلية في تشكيل لجنة المساواة و تكافؤ الفرص و مقاربة النوع، ضدا عن المقتضيات الدستور الموجبة لإشراك المواطنين و الفعاليات في كل ما يهم جماعتهم.
04 – نطالب وزارة الداخلية و المديرية العامة للجماعات الترابية بإيفاد لجنة مركزية لافتحاص مالية الجماعة ، تماشيا مع شعار المملكة ربط المسؤولية بالمحاسبة بغية تكريس دولة الحق والمؤسسات.
05 – نطالب وزارة الصحة والمندوبية الاقليمية، بالتدخل العاجل وتعيين طبيب بالمستشفى الجماعي لواولى، الذي تستفيد
من خدماته اكثر من 26 الف نسمة، والدي بقي دون اطار طبي لأكثر من 05 اشهر.
06 – نطالب بتقديم خدمات سيارة الاسعاف بالمجان نظرا للمبلغ المهول المخصص للغازوال في ميزانية الجماعة دون معرفة كيفية صرفه، و نظرا لارتفاع نسبة الفقر بالجماعة.
07 – نطالب بالتسريع في انجاز المشاريع المبرمجة في مختلف الدواوير و الاوراش الكبرى الجارية اهمها:
الطريق المعبدة الرابطة بين المركز الجماعي و دوار تسقيما، ربط المركز الجماعي بالماء الصالح للشرب، تاهيل المركز الجماعي، بناء السوق الاسبوعي، احداث الثانوية التاهيلية، احداث مطرح للنفايات.
08 – نطالب بنشر القوائم المحاسبة و المالية للجماعة الترابية واولى، تفعيلا لمنشور وزير الداخلية رقم 799/م.ع.ج.م و البند رقم 275 من القانون التنظيمي رقم 113.14 المتعلق بالجماعات، و المراسيم التطبيقية رقم 288.17.2 و 289.17.2 و 290.17.2 الصادرة كلها بتاريخ 09 يونيو 2017.
و في الاخير ندعو كل فعاليات المجتمع المدني وكل المتدخلين في عملية تدبير الشأن المحلي، إلى تكثيف الجهود والتوحد من أجل إصلاح الوضع، ومواجهة كل المخططات الرامية إلى تح جيم وتجاهل الدور البناء الذي تقوم به الجمعيات ميدانيا باعتبارها مؤسسات ذات طابع دستوري بامتياز.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.