حكومة "أخنوش" تصادق على مشروع قانون المالية لسنة 2022، يوما واحدا بعد التداول في توجهاته العامة.    أيت الطالب يعين بولمعيزات على رأس المديرية الجهوية للصحة بالبيضاء خلفا للرميلي    الشابي تأخر عن رحلة الرجاء لمراكش بنصف ساعة وأعمدة الفريق عاتبوه وطالبوه بالانضباط    القضاء الإسباني يمهل هرنانديز حتى 28 من الشهر الحالي لدخول السجن    اعتقال ثلاثيني حرَّض كلباً شرساً وعرض طفلاً قاصراً للاعتداء الجسدي    بعد قتله سلم نفسه للأمن..ثلاثيني يقتل إبنه شنقا    ملاحظات منهجية حول نص الاجتماعيات المثير للجدل    حكم صوم يوم مولد النبي صلى الله عليه وسلم    هذه تفاصيل توزيع الملقحين والمصابين بكورونا في المغرب    مؤتمر.. من الضروري النهوض بطب المستعجلات في المغرب    القرعة تضع المنتخب المغربي النسوي لأقل من 20 سنة في مواجهة المنتخب الغامبي    مطالب للمنصوري بتصحيح قرارات اتخذت في اللحظات الأخيرة من عُمر الحكومة السابقة    الاعلان عن تعزيز شبكة الشبابيك الأتوماتيكية بالمغرب    كورونا المغرب : هذه حصيلة الرصد الوبائي خلال 24 ساعة الماضية    مدرب فيرونتينا: مالح سيمنحنا الكثير    وفاة وزير الخارجية الأمريكي الأسبق كولن باول    أكادير : إحباط محاولة تهريب أزيد من 3 أطنان من مخدر الشيرا.    رئاسة النيابة العامة تقدم دليلا بشأن كفالة الأطفال المهملين    قضيتنا الوطنية…    المكتبة الوطنية للملكة المغربية تطلق منصة رقمية "كتاب"    "الكهرباء" و"الأبناك" تنعشان بورصة الدار البيضاء    أكادير.. أشنكلي : "مطالبون بالاجتهاد في الإِعداد الجيد لبرنامج التنمية الجهوية"    الريسوني: إحياء المولد النبوي بالصلاة والأذكار بدعة    متاعب أمين بنهاشم تتواصل بإصابة لاعبه لحتيمي    الإعلان عن الدورة ال 27 لمهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط    هذه هي الفضاءات العمومية التي يرتقب أن يفرض جواز التلقيح من أجل ولوجها    عريس بقرار جمهوري.. السيسي يسمح لوزير مصري بالزواج من مغربية    حملة الشهادات في وضعية إعاقة يدينون إلغاء تكليف متعاقدة بسبب الإعاقة ويطالبون برفع التمييز الذي يتعرضون له    "الجهاد الإسلامي": أسرى إسرائيليون جدد سيكونون في قبضة المقاومة    العلاقات السورية-اللبنانية: المسار والمصير    خبايا مسرحية "سقوط خيوط الوهم" الجزائرية تنكشف    حريق بمنطقة جبل علي الصناعية في دبي    الزوبير عميمي: خصنا نمشيو مع الموجة وها علاش الفن مكيوكلش    الجامعة السينمائية سنة 2021: برنامج غني ومتنوع.    في تطور غير مسبوق منذ سنوات ..سعر برميل النفط يحلق فوق 85 دولار    دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.. برنامج الجولة الثالثة من دور المجموعات    22 مليار دولار حجم مداخيل المغرب في مجال صناعة السيارات بحلول 2026    الطقس غدا الثلاثاء.. توقع هبوب رياح شرقية بمنطقة طنجة    خفر السواحل الإسباني يعثر على جث ة داخل مركب يقل 44 مهاجرا من جنوب الصحراء    هل تتوحد مكونات اليسار المغربي بعد تموقعها في صفوف المعارضة؟    لمرابط: المغرب انتقل إلى مستوى منخفض بشأن انتشار كورونا    هل يحد عقار "مولنوبيرافير" من وفيات كورونا؟.. عضو لجنة التلقيح يوضح للمغاربة    بافارد: حكيمي أفضل هجوميا لكنني متكامل دفاعيا    نقل ولوجستيك.."زيغلر المغرب" أول شركة تحصل على شهادة إيزو في إفريقيا    فضيحة تهز أركان نظام العسكر.. موظف مخابرات جزائري يتقمص دور إرهابي "مغربي" (صور)    لوزا: "قُلت نعم للمغرب في الوقت المناسب وقد اتخذت القرار الصحيح"    الدعوة الإسلامية في مواجهة مخطط التنفير النفسي والاجتماعي    أريكة من سحاب    تدخل أمني ومطالب بالتوزيع العادل للثروة خلال وقفات احتجاجية ب34 مدينة في اليوم العالمي للقضاء على الفقر    فوربس: أوروبا في أزمة طاقة تشبه حظر النفط العربي بالسبعينات    "أيريا مول" يستقبل زواره في منتصف السنة المقبلة    إفريقيا تسجل أزيد من 8,4 ملايين إصابة بكورونا    جاسوس لحساب روسيا في مكتب وزير الدفاع الفرنسي!    الاقتصاد ‬المغربي ‬الأكثر ‬نموا ‬في ‬شمال ‬إفريقيا ‬والشرق ‬الأوسط    *الرواية و أسئلتها : ملف جديد بمجلة "علوم إنسانية" الفرنسية    فيلم "ريش" للمخرج المصري عمر الزهيري الفانتازيا في خدمة الواقع    تيم حسن يواجه مافيات المال ويتصدى للتنظيمات المسلحة في "الهيبة - جبل" على MBC1    د.بوعوام يعلق على الكتاب المدرسي الذي أورد "نظرية التطور" المخالفة لعقيدة المسلم في الخلق    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



استدعاء المدعو إبراهيم غالي للمثول أمام القضاء الإسباني في قضية اختطاف وتعذيب
نشر في بيان اليوم يوم 04 - 05 - 2021

تم استدعاء زعيم انفصاليي "البوليساريو"، المدعو إبراهيم غالي، الموجود حاليا في مستشفى في لوغرونيو بإسبانيا للمثول أمام القضاء الإسباني، يومه الأربعاء ، في قضية تتعلق بالاختطاف والتعذيب، حسب إفادة أحد المشتكين.
وأكدت مصادر قضائية في مدريد، كما نقلت ذلك وسائل الإعلام الإسبانية، أن استدعاء إبراهيم غالي للمثول أمام المحاكم الإسبانية، جاء بعد شكاية قدمها فاضل بريكة.
ويتهم بريكة الذي قبلت المحاكم الإسبانية شكايته في أبريل الماضي، زعيم الانفصاليين بالمسؤولية عن اختطافه خلال الفترة من 18 يونيو 2019 إلى 10 نونبر من العام نفسه. وقال بريكة في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء "لقد تم اختطافي قرابة خمسة أشهر وتعرضت للتعذيب في سجون مخيمات تندوف لسبب بسيط هو أنني طالبت بالكشف عن مصير أحمد خالد الذي اختطف من قبل المخابرات الجزائرية منذ يناير 2019".
وأضاف فاضل بريكة "لقد نددت أيضا على مواقع التواصل الاجتماعي بتجنيد الأطفال من قبل جبهة +البوليساريو+ وأعمال العنف التي يرتكبها قادتها". وأكد أنه "من خلال هذه الشكاية ومثول هذا المجرم وغيره من قادة +البوليساريو+ أمام القضاء، أطالب بتحقيق العدالة لجميع ضحايا فظائع +البوليساريو+".
وكان المدعو إبراهيم غالي الذي استقبلته إسبانيا بهوية جزائرية مزورة وبأوراق مزورة موضوع عدة شكايات في إسبانيا بتهم الاغتصاب والتعذيب والإبادة الجماعية والاختطاف. وصدرت مذكرة توقيف في حق المسمى إبراهيم غالي من قبل السلطات الإسبانية في العام 2008، وفي العام 2013 وجهت إليه المحاكم الإسبانية لائحة اتهام طويلة.
وعلاقة بالموضوع، عبر عدد من ضحايا الفظائع التي ارتكبها زعيم انفصاليي "البوليساريو"، المدعو إبراهيم غالي، يوم السبت الماضي، أمام مستشفى (سان بيدرو) بلوغرونيو الذي استقبل هذا المجرم سيئ السمعة، عن سخطهم وغضبهم من موقف الحكومة الإسبانية "التي سمحت بدخول أراضيها من طرف مطلوب للعدالة على خلفية ارتكاب جرائم الإبادة الجماعية والإرهاب".
وأكد هؤلاء الضحايا الذين قدموا من عدة مدن وبلديات مجاورة، أن هذا المجرم يجب أن يحاسب على أفعاله أمام المحكمة بناء على التهم الموجهة إليه. وحث المشاركون في هذه التظاهرة، وهم يحملون لافتات تندد بالدخول غير القانوني وغير الشرعي للمدعو إبراهيم غالي إلى إسبانيا بهوية مزورة، على إعادة تفعيل الإجراءات القانونية ضد هذا المرتزق.
كما طالبوا الحكومة الإسبانية باحترام والامتثال لمذكرة التوقيف الصادرة عن العدالة الإسبانية، والتي أصدرها القاضي خوسي دي لاماتا من المحكمة الوطنية، وهي أعلى محكمة جنائية في إسبانيا.
ودعا ضحايا الأعمال الإجرامية ل "البوليساريو" في بيان صحفي تمت قراءته بهذه المناسبة، إلى إلقاء القبض الفوري على المدعو إبراهيم غالي وتسليم شركائه في ارتكاب هذه الجرائم إلى القضاء في أسرع وقت ممكن.
كما طالبوا نيابة عن جميع ضحايا الأعمال الإجرامية التي ارتكبها الانفصاليون، حكومة بيدرو سانشيز الإسبانية بتحمل المسؤولية وتحقيق العدالة لضحايا "البوليساريو" الإسبان، بدلا من استقبال مجرم حرب مدان في انتهاك صارخ للقانون الوطني والدولي.
وقامت الصحافة المحلية بالتغطية الواسعة لهذه الوقفة الاحتجاجية، لاسيما صحيفة (لاريوخا) وكذا البوابة الإلكترونية (تريبونا ليبري.آنفو). وأثار استقبال إسبانيا لزعيم الانفصاليين بهوية وأوراق مزورة بالتنسيق مع الدولة الجزائرية، ردود فعل شديدة من الاستنكار والإدانة حول العالم. وتتهم الدولة الإيبيرية بمساعدة مجرم حرب على الهروب من العدالة والتغاضي عن أفعاله الإجرامية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.