وزارة الداخلية تطمئن المغاربة بشأن وضع السوق خلال رمضان    هذه هي الوجهات المحتملة لرياض محرز    تزامنا مع اعتصام “المتعاقدين”.. أمزازي يستبقل جمعيات آباء التلاميذ    عائلات معتقلي الحراك تحتج امام مندوبية السجون لإنقاذ أبنائها المضربين    الاتجار في المكالمات الدولية يقود 100 شخص من مسيري ومستخدمي مراكز النداء إلى الكوميساريات    أسرة التعليم بالجهة طنجة تطوان الحسيمة تقدم عزائها لوالد الراحل الاستاذ الاديب محسن أخريف+ الصور    بعد الفشل في الصعود..استقالة جماعية للمكتب المسير للماص    سميرة سعيد: إيهاب أمير واجه حاجزا نفسيا في تعامله الفني معي.. ولا أعرف قادر الجابوني! – فيديو    ب »أغلبية ساحقة ».. المصريون يمددون للسيسي حتى 2030    الرميد: لا يوجد أي منع لجمعية الهايج من تنظيم مؤتمرها الوطني قال إن "حقها غير القابل للمصادرة"    رسميا..المغرب يعود الى توقيت غرينيتش بحلول رمضان    الشوالي يتوقع وصول الوداد لنهائي دوري أبطال إفريقيا    الشوالي يتوقع وصول الوداد لنهائي دوري أبطال إفريقيا    اللبنانية هدى بركات تفوز بجائزة "البوكر" العربية    هيرفي رونار ينهي الجدل حول رحيله عن المنتخب المغربي    قيادات سياسية وفعاليات صحراوية تدخل على خط الصلح بين بن شماش والجماني    مصدر أمني : ها كيفاش وقع الاحتكاك بين الأمن وأساتذة التعاقد وكاين حالات تظاهرت بالإغماء    حليم صلاح الدين: هل البيئة أولوية    عناصر "البسيج" تفكك خلية إرهابية من 6 أشخاص كانت تسعى لصناعة عبوات ناسفة+(فيديو)    سترلينغ يدعو إلى تشديد العقوبات على المتهمين ب”العنصرية”    يوسفية برشيد يضع "آخر اللمسات" قبل مواجهة النهضة البركانية    الجزائر في خطاب "ملغوم" قائد الجيش يناور ضدا عن مكتسبات الحراك الشعبي السلمي..!!    محمد الأعرج وزارة الثقافة والاتصال بصدد بلورة ميثاق أخلاقيات النشر الإلكتروني    عودة التساقطات إلى المغرب.. وهذه مقاييس 24 ساعة الأخيرة    ارتفاع حصيلة الانتحار بشفشاون.. انتحار شاب في ظروف غامضة    جنسية المسؤولين عن تفجيرات سيريلانكا    وادزا يحتفي بديوان روح عاشقة بمشاركة شعراء من الجهة الشرقية    العثور على فلاح مقتول مكبل اليدين و الرجلين بجبال شفشاون !    برنامج سكن الطبقة المتوسطة فشل وبشهادة الحكومة    السعودية تعدم 37 شخصا لصلتهم بجرائم إرهابية    شبهة الفساد تلقي أغنى رجل بالجزائر في السجن    مغادرة سفير أبوظبي للرباط.. أزمة عميقة يغذيها تقارب مغربي سعودي اسليمي يعدد ملفات التوتر بين البلدين    مندوبية التخطيط تسجل انخفاضا في أثمان الأسماك والخضر خلال شهر مارس    نجاح”بالكانة” والتخلي عن “الراستا” ومشاركة زوجته في كليب مع فنان آخر.. فريد غنام في ضيافة “اليوم24” – فيديو    “رونار” يكشف عن معالم التشكيلة المرتقب أن يشارك بها خلال منافسات كأس أفريقيا للأمم.    قرقبو على جوج مروجين ديال المخدرات وتفكيك معمل ديال الماحيا فكلميم    تفكيك خلية إرهابية موالية ل "داعش" أفرادها الستة ينشطون بسلا    الداخلية تقرر نشر ترتيب الجماعات المحلية وفق مؤشرات أدائها    “داعش” تتبنى اعتداءات سريلانكا التي أسقطت أزيد من 300 شخص    « داعش » يتبنى اعتداءات سريلانكا    رقم معاملات اتصالات المغرب في الفصل الأول يناهز 10 ملايير درهم    محفظة الصندوق المغربي للتقاعد فاقت 63 مليار درهم في 2018 : احتياطاته بلغت 56 مليار درهم    أسبوع التلقيح    محامون يطالبون بالاستقلالية    انطلاق فعاليات سوق التنمية بكلميم    فلاش: عيدون يحاضر عن البيضاوي    أول مكتشف للنظارات الطبية وللعمليات الجراحية لإزالة المياه البيضاء من العين، الطبيب الأندلسي المغربي محمد الغافقي    الصرف يدقق في حسابات مستثمرين    بيبول: الصقلي “ماستر شيف المشاهير”    “عيون غائمة” خارج السباق الرمضاني    ابتكار "خبز ذكي" لمرضى السكري    دراسة .. تبادل القبلات والموسيقى تحمي من الفيروسات والبكتيريا من بينها الإنفلونزا ونزلات البرد    دراسة تكشف فائدة غير متوقعة للشتائم!    دورة تكوينية في "قواعد التجويد برواية ورش عن نافع" بكلية الآداب بالجديدة    «موسم أبي يعزى» بخنيفرة : «التصوف.. من بناء الإنسان إلى تحقيق العمران»    جناح خاص بالزاوية الكركارية في اللقاء السنوي لفدرالية مسلمي فرنسا المنعقد بباريس    قراءة في صحة خطبة طارق بن زياد من عدمها    منظمة العمل الدولية.. حوالي ثلاثة ملايين شخص يموتون سنويا بسبب ظروف العمل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المديرة العامة للمكتب الوطني للهيدروكاربورات تقيم أهمية الاستراتيجية الطاقية في الاقتصاد الوطني
نشر في بيان اليوم يوم 02 - 06 - 2015

بنخضرة قالت إن الاستراتيجية دعامة أيضا للتشغيل عبر توفير 50 ألف منصب شغل
أكدت المديرة العامة للمكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن أمينة بنخضرة، بتطوان، أن الاستراتيجية الطاقية للمغرب هي اختيار نموذجي لخدمة التنمية المستدامة ودعم للاقتصاد الوطني آنيا ومستقبليا.
وأوضحت بنخضرة، خلال عرض بمناسبة افتتاح اليوم العلمي المنظم من طرف جامعة عبد المالك السعدي والمؤسسة التوسطية للتعاون والتنمية حول "الاستراتيجية الطاقية في المغرب في خدمة التنمية المستدامة"، أن قوة ونجاعة الاستراتيجية الطاقية تكمن في حلولها المبتكرة وملامستها لكل المجالات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، واستفادتها من البحث العلمي والخبرات الوطنية والتجربة الطاقية الدولية، فضلا عن تجانسها مع الاستراتيجيات القطاعية الرائدة للمغرب.
وأضافت أن هذه الاستراتيجية، المتوافقة مع مقتضيات دستور 2011، تشكل حلقة أساسية للبعد التنموي للمغرب ومحورا المشاريع الكبرى التي أطلقها، خاصة التي تعنى بالمجال الفلاحي والصناعي والبيئي والاجتماعي (المخطط الاخضر ومخطط الاقلاع الصناعي والبرنامج الوطني لتدبير النفايات ..). كما أنها ترمي موازاة مع ذلك إلى تحقيق الاندماج والتكامل الجهوي وضمان تأمين التزويد بالطاقة وتعبئة الموارد المحلية وتثمين الموارد الطاقية، وكذا ضمان التوازن بين الإنتاج والطلب وجعل النجاعة الطاقية أولوية وطنية لإنعاش الاستثمارات الداخلية والخارجية.
وأشارت إلى أن هدف هذه الاستراتيجية من الناحية العملية يتمثل أيضا في رفع حصة الطاقة المتجددة في إجمالي الطاقة الكهربائية المثبتة إلى 42 بالمائة في أفق عام 2020، مقابل 26 بالمائة فقط سنة 2008، عبر برامج مندمجة ومهيكلة لتطوير قطاعي الطاقة الشمسية والريحية تشمل مختلف مناطق المغرب، والرفع من القدرة الإنتاجية الى 2000 ميغاواط (الطاقة الشمسية) و2000 ميغاواط أخرى من الطاقة الريحية.
وأضافت بنخضرة أن المغرب وفر غلافا ماليا للاستثمار في مجال الطاقة الشمسية بلغ 9 مليارات دولار، وسيخصص نحو 25 مليار دولار في أفق 2020 كاعتمادات للاستثمار في مجال الطاقات المتجددة عامة، إيمانا منه بجدوى الطاقات المتجددة.
كما أشارت في نفس السياق إلى أن الاستراتيجية الوطنية في مجال الطاقة تشكل أيضا دعامة أساسية لمجال التشغيل، إذ بإمكان هذا المجال الواعد المساهمة في توفير نحو 50 ألف منصب شغل، منها 13 ألف و300 في مجال الطاقات المتجددة و36 أالف و700 منصب في مجال النجاعة الطاقية.
كما أن المجال، تضيف المسؤولة، يمكن أن يستقطب نحو 23 ألف و900 من العمال المؤهلين و5300 مهندس و17 ألف و900 تقني، إضافة إلى أن هذه الاستراتيجية ستمكن المغرب في أفق 2020 من اقتصاد الطاقة بنحو 12 بالمائة وفي أفق 2030 بنحو 15 بالمائة، وهو معطى رئيسيا سيساهم في تعزيز استقلالية المغرب في مجال الطاقة، وبالتالي إنعاش الاقتصاد وتعزيز القدرة التنافسية للمقاولات المغربية.
وبخصوص التعاون الدولي في مجال الطاقات المتجددة، أبرزت بنخضرة أن المغرب يضطلع بدور محوري في المجال، فهو من جهة يراهن على المكتسبات الذاتية والاستفادة من الخبرات والتجارب الدولية العلمية والتكنولوجية المتراكمة، ومن جهة أخرى نقل معارفه في المجال عبر تعزيز التعاون جنوب-جنوب، وهو ما تعكسه الاتفاقيات التي أبرمها المغرب مع عدد من الدول الإفريقية لانجاز العديد من المشاريع وتكوين الأطر والتقنيين، في انسجام تام مع فلسفة المغرب الرامية إلى دعم عمقه الإفريقي لما فيه مصلحة القارة السمراء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.