دول إفريقية جديدة تعلن دعمها لمقترح الحكم الذاتي.. هل اقترب المغرب من "نصاب" طرد البوليساريو؟    أكادير : إطلاق مشروع جديد يسعى لدعم المئات من الشباب حاملي المشاريع بجهة سوس ماسة.    توزيع أكثر من 693 ألف قنطار من الشعير المدعم لفائدة مربي الماشية بجهةبني ملال    توقيف مسلح مدجج بالذخيرة في محيط مبنى الكونغرس في واشنطن    المنتخب الوطني المحلي يواصل استعداداته لمواجهة الطوغو ضمن منافسات الشان    تعرف على معلق مباراة برشلونة وأتلتيك بلباو على قناة السعودية الرياضية    مسؤولون ألمانيون: لا أولوية للرياضيين في الحصول على لقاح "كورونا"    طقس الأحد : استمرار برودة الطقس مع تكون جليد، وسحب منخفضة مصحوبة بكتل ضبابية.    أكادير …إحباط عملية للهجرة السرية وتوقيف أربعة مغاربة حاولوا تهجير يمنيين ومصريين عبر قارب صيد    مقاولة أمريكية تستثمر في مشروع تطوير أول إنسان آلي مغربي الصنع    المكسيك تشهد أسوأ أسبوع في وفيات كورونا    زياش الثاني ضمن "الخماسي الطوب" في تشيلسي.    بونو أفضل حارس باوروبا    السفيرة المغربية واعديل تستقبل نظيرتها الإسرائيلية في منزلها بغانا: ‘نأكل نفس الطعام'    عقارب ساحة الشهداء لم تتحرك    تعزية في وفاة رئيس دائرة إغرم بتارودانت    شابة تحاول الانتحار من داخل شقة خليجي بأكادير    في مثل هذا اليوم 17 يناير 2012: وفاة محمد رويشة    مصر تعلن عن اكتشافات أثرية تعود إلى الدولة الحديثة 3000 ق.م    "بنات العساس" يجمع منى فتو وسعاد خيي ودنيا بوطازوت في رمضان 2021    احتجاجات تجتاح مدنا تونسية وسط غضب على تردي الأوضاع الاقتصادية    أكادير..السلطات المحلية تلجئ الى الرصاص للقضاء على خزير بري إقتحم حي تالبرجت    حصاد الأسبوع.. كوكتيل إخباري على مُستوى الجهة    ترامب سيحتفظ بالحقيبة النووية ولن يتركها لبايدن !    وادو يطير إلى فرنسا    لويزة حنون: الوضع السياسي والاجتماعي بالجزائر "كارثي"    بعد ‘مقتلها' ب20 سنة.. أسرة السندريلا سعاد حسني تتلقى العزاء بعد وفاة الشريف    غروس مدرب شالك: حارث مفتاح الفوز    في انتظار اللقاح.. هذه العلامات تؤكدأن مناعتك قوية ضد كوفيد19    عدد وفيات كوفيد-19 يتخطى حاجز مليوني وفاة    شبيبات حزبية: محاولة الالتفاف على اللائحة الوطنية للشباب مؤشر مقلق    رغم نهاية مهامه في المغرب.. السفير الأمريكي يقرر شراء منزل بمدينة الداخلة (فيديو )    كورونا.. النرويج ترجح أن آثار للقاح "فايزر" الجانبية وراء الوفيات الأخيرة    طفلة "ذا فويس كيدز" ميرنا حنا تُطلق "أحن الهم"    تونس.. اتساع رقعة الاحتجاجات العنيفة في بعض المدن    كورونا يجبر شاكيرا على بيع حقوق أغانيها    خطوة هامة من الرئيس الأمريكي بايدن، تعزز قوة تقارب العلاقات المغربية الأمريكية.    تسرب غاز أكسيد الكربون يودي بحياة 5 أشخاص في دار للمسنين بإيطاليا.    جو بايدن يعين شباط في فريق إدارته بالبيت الأبيض    "سيكولوجية المدح في الاستقطاب الاجتماعي والسياسي"    لمذا تأخر تسلم المغرب مليون جرعة لقاح قادمة من الهند؟    "كازا".. انتخاب امرأة لأول مرة على رأس شعبة القانون بكلية عين الشق    المنتخب المغربي ينهزم أمام البرتغال في مونديال كرة اليد    تذكير الرئيس تبون ب«ماضيه البوتفليقي» جريمة يعاقب عليها القانون في الجزائر    رباح يزور محطة معالجة المياه العادمة للمكتب الشريف للفوسفاط    الظاهرة رونالدو يشيد بحكيمي ويعاتب الريال على التفريط فيه        وزارة الفلاحة راضية عن سلامة القطيع بجميع جهات المملكة    ارتفاع قيمة الدرهم مقابل الأورو بنسبة 0,51 في المائة ما بين 07 و13 يناير الجاري    انتخاب عبد اللطيف القباج شخصية القطاع السياحي لسنة 2021    "مولفيكس" تختار لطيفة رأفت سفيرة لعلامتها التجارية بالمغرب    صدور كتاب "مجانين قصيدة النثر الجزء الثاني" لحاتم الصكر    بيع أغلى غلاف لمجلة في التاريخ بأكثر من 3.1 مليون دولار    الصويرة. ‘ثانوية أكنسوس' أول مدرسة مغربية بها نادي للتعايش بين اليهود والمسلمين    حلم العدالة الاجتماعية والتعطش إلى عودة زمن الخلافة    النفاق الديني    الدين.. بين النصيحة و"السنطيحة"    هنيئاً للقادة العرب، وويلٌ للشعوب!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هيئة حقوقية تطالب باسترجاع سبتة ومليلية.. وتدعو لوقفة أمام السفارة الإسبانية
نشر في شمالي يوم 12 - 03 - 2019

عادت الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان، لتجدد دعوتها بجلاء الإستعمار الإسباني من مدينتي سبتة ومليلية، حسب بلاغ للرابطة، أصدرته اليوم الثلاثاء.
واعتبرت الرابطة، أن إسبانيا تستعمل طرقا متعددة لتكريس الاحتلال الإسباني في سبتة، من بينها على سبيل المثال محاولات لطمس المعالم الإسلامية من المدينة، ومحاولة المسؤولين الإسبان تكريس انتماء المدينتين لإسبانيا عبر قيامهم بزيارات متكررة.
وأوضحت الرابطة أن إسبانيا تدعي أن الوضع الإقتصادي بالمدينتين، هو أفضل من لو كانتا تحت الحكم المغربي، إلا أن هذا الأمر غير دقيق، بالنظر لكون المعطيات تؤكد أن مستوى البطالة في مدينة سبتة الأعلى في إسبانيا، حسب خطاب الرابطة.
الرابطة أكدت عزمها تنظيم وقفة احتجاجية أمام سفارة إسبانيا بالرباط الخميس، لرفع مطلبها المتمثل في خروج إسبانيا من الأراضي المغربية، مؤكدة أنها سترسل خطابات أيضا لعدد من الهيئات الأممية والقارية المعنية، للفت الانتباه حول الموضوع .النص الكامل لبلاغ الرابطة المغربية كما توصل الموقع بنسخة منه:
بلاغ اليوم الوطني لاسترجاع سبتة ومليلية وباقي الثغور المحتلة 13 مارس 2019
الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الانسان تنظم وقفة احتجاجية أمام سفارة إسبانيا يوم الخميس 14 مارس 2019 على الساعة الحادية عشر صباحا
أعلنت شعوب العالم من خلال ميثاق الأمم المتحدة عن عقدها العزم علي إيمانها بحقوق الإنسان الأساسية، وبكرامة الإنسان وقدره، وبتساوي حقوق الرجال والنساء وحقوق الأمم كبيرة وصغيرة، وعلي أن تعزز التقدم الاجتماعي وتحسين مستويات الحياة في جو من احترام الحقوق والحريات والكرامة الإنسانية.
وإدراكا لضرورة إيجاد ظروف تتيح الاستقرار والرفاه وإقامة علاقات سلمية وودية علي أساس احترام مبادئ تساوي بين الشعب المغربي والشعب الإسباني في الحقوق وحق المغاربة في تقرير مصير بلدهم، والاحترام والمراعاة العامين لحقوق الإنسان والحريات الأساسية للناس جميعا دون تمييز بسبب العرق أو الجنس أو اللغة أو الدين.
ومع الحاجة الشديدة إلي الحرية لدي الشعب المغربي والدور الحاسم الذي يقوم به الشعب المغربي لاستكمال وحدته الترابية على كافة أراضيه, فإن المكتب التنفيذي للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان وهو يخلد الذكرى الثانية لليوم الوطني للمطالبة باستقلال سبتة ومليلية وباقي الثغور المحتلة من طرف إسبانيا بتنظيم وقفة احتجاجية أمام سفارة دولة إسبانيا بالرباط يوم الخميس 14 مارس 2019 على الساعة الحادية عشر صباحا وذلك تأكيدا على مطالب الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الانسان وكافة المواطنات والمواطنين المغاربة واحرار العالم بجلاء المستعمر الإسباني عن الأراضي المغربية المستعمرة حيث تابع المكتب التنفيذي للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الانسان باستنكار شديد الطرق المتعددة لتكريس الاحتلال الإسباني لمدينة سبتة والتي نلخصها في:
طمس المعالم الإسلامية:
منذ احتلال سبتة بذلَتْ إسبانيا جهودًا كبيرةً لطمس ومحو المعالم الإسلامية فيها، وهي في العمق لا تختلف كثيرًا في شيء عن تلك التي يبذلها الصهاينة في فلسطين اليوم.
الزيارات المتكررة للمسؤولين الإسبان:
إذ أقدم ملك إسبانيا خوان كارلوس على زيارة مدينتي سبتة ومليلية المغربيتين بتاريخ 5 و6 نوفمبر 2007م، وتأتي هذه الزيارة بعد زيارة سابقة قام بها “أثنار” رئيس الحزب الشعبي، و”ثباتيرو” رئيس الحزب الاشتراكي بصفة كل منهما رئيسًا للحكومة.
التجهيل والتفقير الممنهج
رغم ما يروجه الاستعمار الغاشم من أن السكان المغاربة الآن في ظل الاحتلال الإسباني أفضل من أن يكونوا تحت حكم السلطات المغربية لاعتبارات اقتصادية, فالمعطيات الواقعية تؤكد أن مستوى البطالة في مدينة سبتة الأعلى في إسبانيا (35 % من المواطنين) غالبيتهم الساحقة من المسلمين. يضاف إلى ذلك الفشل الدراسي، حيث ينتظم 4 طلاب فقط من كل 1000 في المؤسسات التعليمية، وهو ما يعكس حالة الإهمال والتهميش التي يعيشها مسلمو إسبانيا في مدينة سبتة.
سبتة وثقافة “المورو” إسلاموفوبيا:
ويطلق الإسبان على المغاربة المقيمين في المدينتين “المورو”، وهي تسمية مأخوذة من كلمة “موريسك” التي تعني في القاموس الإسباني المغاربة، وخاصة بقايا المسلمين من عهد سقوط الأندلس، غير أنهم حرَّفوها ليصبح معناها “المسلم” أو العربي، وأضافوا كلمة أخرى هي “مالو” التي تعني الشرير؛ ليصبح معنى عبارة “مورو مالو” هو المسلم الشرير، هذه الخلفية الدينية هي الثابتة في النظرة الإسبانية إلى المغرب وللسكان المسلمين في المدينتين، وتبقى مشحونةً بكل نزعات الكراهية نحو الإسلام والمسلمين، ومنذ بداية التسعينيات أصبحت نقطة الحدود المسماة باب سبتة بين سبتة والمغرب هي الحد الجغرافي للاتحاد الأوربي، وعُلِّقت على مدخل المدينة لوحة معدنية كبيرة مكتوب عليها: “أهلاً بكم في الاتحاد الأوربي.
استغلال ظاهرة “الإرهاب” للإجهاز على المسلمين وإسكات أصواتهم:
يستمر الإعلام الإسباني في تكريس الصورة التخويفية الترهيبية التي تروِّجها إسبانيا عن الإسلام والمسلمين، وباعتبار قضية الاحتلال الإسباني لبعض الثغور المغربية لجأ الإعلام الإسباني إلى ترويج أكاذيب الإسلاموفوبيا المغربية بالمناطق المحتلة؛ لقطع أي اتصال معه، وتشكيك المغاربة أنفسهم في قضاياهم المصيرية.
لذلك فالمكتب التنفيذي للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان واستناد إعلان الجمعية العامة المتعلق بمنح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة الذي أكد حق جميع الشعوب في تقرير المصير، وبمناسبة الذكرى الأولى لليوم الوطني للمطالبة باسترجاع سبتة ومليلية وباقي المناطق المغربية المحتلة يقرر:
استمرار العمل على تشكيل لجنة استشارية علمية مكونة من خبراء القانون الدولي, ومتخصصون في التاريخ والجغرافيا والإعلام والحقوقيين قصد إعداد ملف علمي قوي تستطيع الرابطة وباقي الهيئات المهتمة المرافعة حوله لدى الهيئات الأممية المعنية.
توجيه مراسلة إلى رئيس الحكومة المغربية من أجل حث الحكومة المغربية على بذل المزيد من الجهود للمطالبة باسترجاع المناطق المحتلة من طرف الإستعمار الإسباني.
دعوته الدولة المغربية إلى تعديل التقسيم الترابي بتعيين والي يشرف من الرباط على المناطق المغربية المحتلة من طرف الدولة الإسبانية.
مطالبة الدولة الإسبانية بالجلاء وإنهاء الاستعمار عبر مراسلة توجه للسفير الإسباني بالرباط قصد توجيهها للحكومة الإسبانية.
كما أن الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان قررت مراسلة الهيئات الأممية المعنية والقارية المعنية ونخص بالذكر:
اللجنة الخاصة المعنية بحالة تنفيذ إعلان منح الإستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة, المعروفة باسم اللجنة الخاصة المعنية بإنهاء الإستعمار او لجنة 24.
وحدة إنهاء الإستعمار التابعة لإدارة الشؤون السياسية.
هيئات الإتحاد الاوربي المعنية
هيئات الإتحاد الإفريقي المعنية
ختاما تدعو الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان كل الهيئات الحقوقية والنقابية والسياسية إلى الإنخراط في الوقفة الوطنية ليوم الخميس 14 مارس 2019 والإعلان عن جبهة للمقاومة ضد الإحتلال الإسباني.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.