عدد المتعافين من كورونا يصل 20 بمشفى مكناس    هل سيغير فيروس "كورونا" المستجد ملامح الدولة الوطنية المعاصرة؟    أمريكا ترفض ترشيح لعمامرة مبعوثا أمميا إلى ليبيا    الانقسام الحاد بين الأساتذة حول آلية التعليم عن بعد    وفاة شاب بعد يوم من استفادته من العفو الملكي.. والدته: ابني “قتل” ولم ينتحر وأريد حقه – فيديو    إيطاليا.. فيلم رعب بمشاهد حقيقية    الإيمان والصحة النفسية في زمن كورونا    تداعيات أزمة كورونا والحلول المبتكرة    أفريقيا ليست سوداء فقط ولا يوجد "عرق أفريقي"    لليوم الثاني على التوالي .. حوالي ألفي وفاة ب"كورونا" في أمريكا    "توضيحات دستورية" حول انعقاد البرلمان في ظل "الطوارئ الصحية"    بعد مغادرته سفينة العثماني.. عبيابة يسلم مهام وزارة الثقافة لخلفه الفردوس ويحذف حسابه على “فيسبوك”    ترويج الشيرا يوقع بشاب في قبضة الدرك الملكي    الملك يعفي مكتري المحلات الحبسية للأوقاف من أداء الواجبات الكرائية طيلة فترة الحجر الصحي    مساعدات تصل مستشفيات ومعوزين بجهة مراكش    جمعويون ينتقدون "تعنيف" خارقي حالة الطوارئ‬    مراكش.. توقيف شخص نشر أخبارا زائفة حول وفاة الطفل زياد بكورونا    لاعبو ريال مدريد يوافقون على خفض رواتبهم بنسبة 10% على الأقل        إسبانيا "تستعيد الأمل" بتسجيل انخفاض على مستوى وتيرة الوفيات و حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا        يهم أرباب المقاولات.. الضمان الاجتماعي يكشف عن تاريخ تقديم طلب تأجيل أداء الاشتراكات    إسبانيا تستعيد الأمل في عكس المنحى ودخول مرحلة جديدة في تدبير أزمة كورونا    وزارة الصحة تنفي اختفاء دواء "سانتروم 4 ملغ" المخصص لمرضى القلب    المغرب يقترض 3 مليارات دولار من "النقد الدولي" لمواجهة كورونا    "ساندرز" يغادر سباق الترشح للرئاسيات الأمريكية    أمير المؤمنين يقرر إعفاء مكتري المحلات الحبسية المخصصة للتجارة والحرف والمهن والخدمات من أداء الواجبات الكرائية طيلة مدة الحجر الصحي    كورونا يجبر المغرب لأول مرة على سحب 3 ملايير دولار من «خط السيولة»    مورينهو يعتذر بعد خرق قانون "الحجر الصحي"    أزمة “كورونا” تدفع المغرب لاقتراض 3 مليار دولار من صندوق النقد الدولي    مساهمات صندوق «كوفيد 19» فاقت 34 مليار درهم    أهمية التكافل الاجتماعي الفلسطيني    قبل نهاية أبريل.. إنتاج وتوزيع 4 ملايين كمامة مجانا    بعد صدور الظهير بتنفيذ قانونه التنظيمي بالجريدة الرسمية    المشاركة في‮ ‬الحكومة وجماهيرية اليسار    لإغاثة غالبية الحرفيين : الصناع التقليديون يقترحون سبل النجاة    في رسالة وجهها للمغاربة : جاك أتالي يؤكد قدرة المغرب على التعافي بفضل طاقات أبنائه    بريد المحاكم    للمرة الثانية : مغاربة يقررون السباحة للعودة من سبتة المحتلة    تدابير اجتماعية بالمجالس الجماعية لإقليم الجديدة    أيها المنفي    لاتحص خيباتك ولا تعدد هزائمك    نعمان لحلو: نحن تطبعنا مع اللهو والتسلية حتى ظننا أن هذا هو الفن، أتمنى أن يكون» زمن كورونا» فرصة لكي يرجع الفنان لدوره الأساسي    قطر تنفي تقديم رشاوى لاستضافة المونديال وبلاتر يؤكد وجود تدخل!    أخبار الساحة    الرجاء ينخرط في المبادرة التضامنية ضد وباء كورونا    الحسيمة .. شاب يصنع ممرا للتعقيم بإمزورن    أسندت لها القوانين المنظمة مهام جسيمة :من أجل أدوار أكثر نجاعة لمكاتب حفظ الصحة الجماعية    قلادة فيروس كورونا.. « استثمارالأزمةl    الفد يتحدى كورونا « بالطوندوس » خلال شهر رمضان    وفاة المغني الأمريكي جون براين بسبب مضاعفات فيروس كورونا    رفع الطابع المادي عن طلبات الاستفادة من الإعفاءات الجمركية ابتداء من 8 أبريل    جامعة صيفية تتحدى وباء كورونا بأنشطة افتراضية    عزاء وأمل    بلد عربي يُعلن على منع صلاة التراويح و الاعتكاف في رمضان المُقبل    المودن: الموروث الإسلامي غني بالوصايا الطبية لحماية النفس ويجب استثماره في توعية المواطنين    تعجيلُ الزَّكاةِ لتدبيرِ جائحةِ (كورونا ) مصلحةُ الوقتِ    “البعد الاستكشافي للتصوف بين العيادة الغزالية والتيمية”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إمارة المؤمنين “إسلام سياسي” تشعل الصراع مجددا داخل حزب الأصالة والمعاصرة
نشر في شمالي يوم 27 - 01 - 2020

عاد الصراع مجددا، ليشتعل داخل حزب الأصالة والمعاصرة، بعد تصريح عبد اللطيف وهبي، المرشح لخلافة حكيم بنشماش، الذي قال إن "هذا الخطاب السياسي الإسلامي جزء من المشهد المغربي"، مضيفا :"أليست إمارة المؤمنين إسلاما سياسيا، وكذا وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية".
وعبر الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، حكيم بنشماش، عن “استغرابه وامتعاضه شديدين للتصريحات الطائشة وغير المسؤولة التي صدرت عن عبد اللطيف وهبي خلال الندوة الصحفية التي عقدها بالمقر المركزي للحزب يوم 23يناير 2020، وهي التصريحات التي جاءت على بعد أيام قليلة من انعقاد مؤتمرنا الوطني الرابع”.
وقال بنشماش، في تصريح صحفي توصل “شمالي” بنسخة منه، إن “ما صدر عن عبد اللطيف وهبي من تصريح خلال الندوة الصحفية من أن ” إمارة المؤمنين إسلام سياسي”، يشكل، بالنظر لمضمونه، صورة من صور المجادلة في إحدى المرتكزات الأساسية للنظام الملكي، لا يتصور صدوره عمن له إلمام بالحد الأدنى من مقومات النظام الدستوري للمملكة، فأحرى أن يصدر عن رجل قانون زاول مهام تمثيلية ومسؤوليات برلمانية، وتقلد مهام قيادية باسم حزب الأصالة والمعاصرة، وفي أجهزته ومؤسساته”.
وحيث إنه لبيان ما يشين تلك التصريحات من خطل دستوري، وعدم لياقة سياسية، ومغالطة منطقية، وشناعة أخلاقية، فإنه يتعين التوقف عند الادعاء بتوصيف “إمارة المؤمنين” بالإسلام السياسي، ودحض هذا الادعاء الشائن بما يلي:
وأورد التصريح الصحفي، أن الدستور نص في الفقرتان الأولى والأخيرة من الفصل 41، بالتتابع، على أن “الملك أمير المؤمنين وحامي حمى الملة والدين، والضامن لحرية ممارسة الشؤون الدينية.” وعلى أنه ” يمارس الملك الصلاحيات الدينية المتعلقة بإمارة المؤمنين، والمخولة له حصريا، بمقتضى هذا الفصل، بواسطة ظهائر”.
واستنكر بنشماش منطوق كلام وهبي الذي “يتعارض في الجوهر مع الدستور المغربي وأحكامه الواردة ، على النحو الذي تم بيانه أعلاه، باعتبار إمارة المؤمنين مكونا مركزيا في النسق الدستوري والتاريخي للدولة المغربية، لكونها تقوم على البيعة، وباعتبارها مؤسسة بعيدة عن التجاذبات والصراعات السياسية والعقدية والإيديولوجية”.
وأضاف الأمين العام للبام، أن “ما صرح به عبد اللطيف وهبي لا يلزم الحزب في شيء لكونه يتناقض أصلا مع توجهات الحزب ومرجعياته ومواقفه، ويجافي المواقف المبدئية للحزب ومنطلقاته وأدبياته المعتمدة من طرف أجهزته والمنشورة على الملأ، ويكفي أن نذكره بمذكرة الحزب المرفوعة للجنة الملكية التي أشرفت على دستور 2011، والتي أقرت بشكل واضح بمركزية إمارة المؤمنين في الوثيقة الدستورية باعتبارها مكونا تاريخيا وحضاريا وثقافيا لبلادنا، وصمام الأمن الروحي المتين لشعبنا”.
وأشار المتحدث ذاته، “بالنتيجة، فالقول الشائن، إن إمارة المؤمنين هي” إسلام سياسي” يضرب في العمق كل الصلاحيات والوظائف الدينية المتعلقة بإمارة المؤمنين ومؤسساتها، ناهيك عن المدلولات الخطيرة لهذا التصريح لما يترتب عنه من استنتاجات تحول بموجبها إمارة المؤمنين إلى ” خصم سياسي”'، وفي النهاية، فإن هذا القول القبيح، لا يخدم إلا مرامي من يتخذهم السيد عبد اللطيف وهبي، أولياء له من قوى الإسلام السياسي”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.