رسالة شفوية من الملك محمد السادس إلى الرئيس التونسي قيس سعيد    الرؤية الملكية من أجل نظام متعدد الأطراف تضامني تعرض أمام دول عدم الانحياز بباكو    الرئيس الجزائري يحذر من مغبة تعطيل الانتخابات    "الماط" يهزم واد زم ويتأهل نصف نهائي "الكأس"    بعض أرقام المغربي حكيم زياش أمام تشيلسي    بطل مغربي يختار "الحريك" ويرمي ميدالية في البحر    مايكل بومبيو: أمريكا تقدر دعم جلالة الملك للسلام في الشرق الأوسط والاستقرار والتنمية في إفريقيا    اللبنانيون يفترشون الشوارع لمنع الجيش من فتح الطرق بالقوة    المغرب يعرب عن أسفه لعدم تقديم شركة “فايسبوك” أجوبة على أسئلته المطروحة    بعد قضية هاجر، هل فهم المغاربة معنى الحريات الفردية ؟    "لا ليغا" تدرس استئناف قرار الاتحاد بإقامة "الكلاسيكو" يوم 18 دجنبر    نظام جديد بكأس العالم للأندية    بنشعبون: مشروع قانون المالية 2020 يطمح إلى تقوية الثقة بين الدولة والمواطن    التعادل يحسم مباراة الوداد والمولودية    روسيا تعتزم بناء مركب للبتروكيماويات بشمال المغرب    بعد أن تحول إلى أنقاض في العاصمة الاقتصادية.. الحياة تعود من جديد إلى فندق لينكولن الشهير    عودة الجدل حول «منع» الحجز على ممتلكات الدولة لتنفيذ أحكام القضاء    أخنوش يستعرض بأوسلو التدبير المستدام للقطاع البحري بالمغرب ويلتقي وزير الصيد في النرويج    " لجنة الحسيمة" تقرر تخليد ذكرى محسن فكري في تاريخ ومكان "استشهاده"    OCP تلتحق بالمجلس العالمي للمقاولات من أجل التنمية المستدامة    "البيجيدي" ينافس "البام" على رئاسة جهة طنجة تطوان الحسيمة    نسبة ملء حيقنة سد الخطابي بالحسيمة تتجاوز 47 في المائة    وفاة الفنان الشعبي محمد اللوز أحد مؤسسي فرقة "تاكادة"    كارمين الكنز الإسباني الثمين    هرنانديز سيخضع لجراحة في أربطة الكاحل    خزينة الحسنية تنتعش بعد التأهل لدور النصف نهائي لكأس العرش    “الجوكر”.. رسائل فيلم “مثير للجدل” يفضح واقع “الرأسمالية المتوحشة”    في ظرف 10 أيام.. توقيف 8225 خلال عمليات أمنية بالدار البيضاء    المدير التقني الوطني روبيرت يعقد ندوة صحفية غداً الخميس    قيس سعيد يقترح على التونسيين التبرع بيوم عمل على مدار 5 سنوات لتسديد ديون البلاد    جلالة الملك يعزي إمبراطور اليابان على إثر الإعصار الذي تعرضت له بلاده    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الخميس    بث مباشر.. العثور على 39 جثة في حاوية شاحنة ببريطانيا    مكانة المرأة المغربية في القضاء    بعدما عصف به التعديل الحكومي.. العثماني يعين الصمدي مستشارا له في التعليم    العثماني.. لا نية للحكومة في الرفع من ثمن “البوطا”    عامل إقليم بوجدور يدعو لإشاعة الثقافة المقاولاتية ودعم المبادرات الفردية    الشرطة البريطانية تعثر على 39 جثة داخل شاحنة قرب لندن    محمد الشوبي يتألق في الشعر بتطوان رفقة حليمة الإسماعيلي ورشيد العلوي    روسيا، تطرد البوليساريو من قمة "سوتشي"    أحمد الفيشاوي يكشف أسرارا غير متوقعة عن هيفاء وهبي ونيته في وشم صورة زوجته – فيديو    على غرار المخدرات.. مصحات لعلاج إدمان الهواتف الذكية    المغرب يحتل الصف الثالث في مؤشر «أبسا » للأسواق المالية الأفريقية لسنة 2019    فيلمان مغربيان بالمهرجان الدولي «سينميد»    فيلمان مغربيان في مهرجان نواكشوط الدولي للفيلم القصير    الملتقى الوطني للمسرح الكوميدي بجهة فاس – مكناس    مصر "مصدومة" من تصريحات رئيس الوزراء الإثيوبي    روسيا: أمريكا خانت الأكراد.. وإذا لم ينسحبوا فسيواجهون ضربات الجيش التركي    استنفار في فرنسا.. رجل يُهدد الشرطة من داخل متحف بكتابات عربية    علماء يطورون "أدمغة صغيرة" من أنسجة بشرية في إنجاز يثير مخاوف أخلاقية!    أزمة صحية جديدة بسبب الدواء المضاد للسل    طنجة تحتضن لقاء علميا حول موضوع خصائص وأصول المذهب المالكي    دراسة حديثة.. التمارين الرياضية قد تقلل خطر الإصابة بسرطان الرئة لدى المدخنين    النص الكامل لمقال سيست من خلاله أسماء لمرابط الحجاب قبل خلعه    الحريات الفردية بين إفراط المجيزين وتفريط المكفرين    حوار حول الحرية    لاعبو كرة القدم أكثر عرضة للوفاة بهذه الأمراض التي تصيب الرأس والأعصاب    أحمد الريسوني يكتب.. أنا مع الحريات الفردية مقال رأي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تقرير مجلس جطو يسجل انخفاض المداخيل وارتفاع النفقات بجماعة بني بوعياش

سجل تقرير المجلس الالى للحسابات في تقريره عن سنة 2018، ارتفاع في نفقات التسيير بجماعة بني بوعياش مقابل تراجع المداخيل وذلك خلال الفترة الممتدة من 2011 الى 2016.
وكشف تقرير المجلس ان مداخيل التسيير المحققة انتقلت من مبلغ 15.238.154,00 درهم إلى 20.717.219,00 درهم. أما نفقات التسيير المؤداة، فقد اتسمت بارتفاع بنسبة بلغت 44 بالمائة خلال نفس الفترة، حيث انتقلت من 13.089.150,00 درهم إلى 18.854.384,00 درهم. أما مداخيل التجهيز، فقد انحصرت في نقل الفائض من سنة لأخرى، فيما بقيت نفقات التجهيز المؤداة في حدود 4.934.184,00 درهم بالنسبة لسنة 2016 من أصل 15.829.861,00 درهم من الاعتمادات المرصودة للمشاريع.
فعلى مستوى التوازنات المالية للجماعة سجل المجلس مجموعة من النقائص كضعف تركيبة المداخيل الذاتية واعتماد الجماعة على حصتها من منتوج الضريبة على القيمة المضافة.
وفي هذا الاطار لاحظ المجلس أن مداخيل الجزء الأول تتشكل بالأساس من حصة الجماعة من منتوج الضريبة على القيمة المضافة، بنسبة تراوحت بين 72 و 85 بالمائة خلال الفترة الفاصلة بين سنوات من 2011 إلى 2016 .
كما لوحظ بالمقابل تدني مستوى المداخيل الجبائية، ويمكن تفسير ذلك أساسا بالنقص الحاصل على مستوى إحصاء الوعاء الجبائي بالنسبة لبعض الرسوم ذات المدخول المهم. أما بالنسبة للمداخيل الأخرى، فإن عائدات الأملاك والمداخيل مقابل الخدمات ظلت مستقرة على طول الفترة المعتمدة في نسبتي 4 بالمائة و 1 بالمائة على التوالي، وهما نسبتان اعتبرهما تقرير المجلس ضعيفتان بالمقارنة مع ما تتيحه أملاك الجماعة من إمكانيات أهم، "مما يتطلب المزيد من الجهود من قبل مصالح الجماعة، خاصة على مستوى كراء المحلات التجارية وتحديد أماكن وقوف السيارات وتحسين طرق تدبير السوق الأسبوعي".
وفي المقابل كشف تقرير المجلس تزايد نفقات التسيير بوتيرة أسرع من مداخيل التسيير، حيث اوضح التقرير انه "من خلال تحليل تطور مختلف المؤشرات المالية للجماعة، لوحظ أن نفقات التسيير المؤداة ارتفعت خلال السنوات من 2011 إلى 2016 بوتيرة أسرع من مداخيل التسيير المحققة. ذلك أن نسبة تطور النفقات بلغت 44 بالمائة على طول الفترة المذكورة، فيما انحصر تطور المداخيل خلال نفس الفترة في نسبة 31 بالمائة".
واعتبر تقرير مجلس جطو إن من شأن هذه الوضعية التي تتسم بسرعتين غير متوازيتين في تطور كتلتي النفقات والمداخيل أن تشكل تهديداً لإمكانية تحقيق توازن مالي هيكلي.
وفي تعقيبه على هذه الملاحظات اعتبر رئيس المجلس ان تدني مستوى المداخيل خلال الفترة الممتدة من سنة 2011 إلى سنة 2016 يعود بالأساس إلى هدم السوق الأسبوعي القديم مما يعني فقدان عدة رسوم ، كما ان أملاك الجماعة تبقى محدودة إذا ما استثنينا مداخيل المركب التجاري والشقق وشغل الملك العام الجماعي والسوق الأسبوعي وتأثر هذه المداخيل بمجموعة من العوامل.
وبخصوص ارتفاع النفقات اوضح رئيس المجلس انه راجع الى ارتفاع الفصل الخاص بالإنارة العمومية، وتزايد نفقات التسيير راجع إلى الشراكات والاتفاقيات التي عقدتها الجماعة مع مجموعة من الشركاء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.