رافقه أطباء جزائريون..أول تعليق من الخارجية الإسبانية على مرض زعيم البوليساريو    اطلاق تطبيق الهاتف الخاص بوزارة الشغل وتوزيع لوحات الكترونية على المفتشين..    التعاون المغربي الاسرائيلي غادي مزيان. ها اش دارو فنيويورك على "الامن الغذائي والفلاحة المبتكرة    حسناء بوزيد: "العدالة والتنمية" فتح طريقه إلى السلطة باستعمال الدين.. والديمقراطية عنده مجرد "حل مستورد"    بشكل مستعجل.. الممرضون المجازون ذوي السنتنين يطالبون بنشعبون بحل مشاكلهم    مراقبة الأسعار والجودة ديال المواد الغذائية ف رمضان... تسجلات 552 مخالفة و تجمعات اكثر من 18 طن ديال المواد پيريمي    أرقام.. ارتفاع تكاليف المعيشة بمدينة تطوان    يخص الإعفاء من أداء الغرامات والزيادات.. بلاغ هام من المديرية العامة للضرائب للمغاربة    آبل تزيح النقاب عن هاتف جديد بلون غير مسبوق    ليلة سوداء.. مدافع المنتخب المغربي يهدي برشلونة 3 أهداف (فيديو)    هزة أرضية بقوة 4.2 درجة على سلم ريشت تضرب مدينتي الصويرة وآسفي    الأمطار تعود إلى سماء المملكة الجمعة بعدد من المدن    هادي للتلامذ اللي غايستافدو من المنح الدراسية.. وزارة التربية الوطنية للعائلات: ماباقينش تحتاجو تمشيو لدار الضريبة    مداهمة مقهيين ليلا وضبط عشرات الزبناء بداخلهما    نيران مجهولة تلتهم 10 محلات بسوقي "المتلاشيات والدجاج" في إنزكان    لفتيت: مشروع قانون "تقنين الكيف" يروم تحسين دخل المزارعين وخلق فرص واعدة وقارة للشغل    الإفتاء المصرية تحسم الجدل وتحدد يوم مولد النبي محمد (ص) ميلاديا    برمجة ماتشات الربع ديال كأس العرش كعات الجمهور حسنية أكَادير.. وإدارة النادي راسلات الجامعة تبدل توقيت الماتش ديالهم اللي تدار بالنهار فهاد رمضان    الأردن تفرج عن 16 متهما في قضية "الفتنة"    بسبب استهزائه بشعائر الإسلام وتهكمه على آيات من القرآن وأحاديث نبوية محكمة جزائرية تدين ناشطا علمانيا ب3 سنوات سجنا    سيارة تقتحم حاجزا أمنيا بمراكش و البوليس يستعين بكلاب مدربة (صور)    مصدر نقابي ل2M.ma يكشف عن اجتماع لعمال سبتة ومليلية المحتلتين مع والي جهة طنجة    سنة 2020 الأكثر حرارة على الإطلاق بالمغرب.. خبير مناخي: القادم سيكون أسوء    إسلاميات… خريطة الإسلاموية في فرنسا: الدعوة والتبليغ (1/5)    تسجيل تراجع بنسبة 0.4 بالمئة في الأصول الاحتياطية للمغرب    مبيعات الاسمنت تسجل انتعاشا كبيرا خلال شهر مارس المنصرم    الأفلام الثمانية المتنافسة على أوسكار أفضل فيلم روائي    صدور قاموس اسباني-عربي متخصص في مجال كرة القدم    رصد الليغا : الدورة 31 المتأخرة    د ب أ.. إجلاء الآلاف بعد الكشف عن "قنبلة من الحرب العالمية" في "ألمانيا"    رويترز.. "بريطانيا" تعتذر عن "عنصرية مستشرية" منعت تكريم "قتلى الحرب العالمية من الآسيويين والأفارقة"    بسبب ال"سوبر ليغ".."اليويفا" يدرس إمكانية معاقبة ريال مدريد ويوفنتوس    ما الذي تستطيعه الفلسفة اليوم؟ التفكير في السؤال من خلال كتاب «التداوي بالفلسفة» للمفكر المغربي سعيد ناشيد    التجاور والتجاوز في رواية " الأنجري"    إسبانيا أكدت دخوله للعلاج في حالة حرجة.. هل توفي زعيم البوليساريو؟    أ ف ب.. شرطة "نورث كارولينا الأمريكية" تقتل "أبا لعشرة أطفال من أصول إفريقية"    تحذير من سهر الأطفال.. يبطئ النمو ويفقد التركيز    رقم قياسي عالمي لإصابات كورونا في الهند والعالم يسارع لوقف الرحلات الجوية    مصدر من لجنة التلقيح بالمغرب يتحدث عن العودة للحياة الطبيعية    معنى " زُغبي" في كلام المغاربة وعلاقته بآخر ملوك الأندلس    "من العجيب إلى الرائع"، معرض للفنانة التشكيلية ليلى ابن حليمة بتطوان    بعد ضجة "ابن تيمية".. الشيخة "طراكس" تصرح: "مكاينش شي واحد في العالم مكيغلطش"    بعد مرض إبراهيم غالي..من يكون خطري أدوه الرئيس المؤقت لجبهة البوليساريو الإنفصالية    تنافس مغربي جزائري في "برلمان شعب".. وإدبلا: التنافس الشريف له أخلاقيات    رئيس ال"كاف" يقوم بزيارة للمغرب ويعقد لقاءً مع فوزي لقجع    في بادرة إنسانية.. الوداد والكعبي يدعمان مُشجعا مريضا ب"السرطان"    قضية الطفلة إكرام...ماذا بعد الاحتجاجات؟    هذه نصائح الخبراء لك كي لا تعطش في رمضان.    العنسر: إجراء التعديلات يجب ان يكون بعيدا عن ضغط الانتخابات    بالفيديو.. الصالحي النجم السابق للرجاء يحذر مستعملي الطريق السيار من "جواز" بعد تعرض زجاج سيارته للكسر    بلاغ جديد وهام بخصوص أسعار المواد الغذائية بالمغرب خلال رمضان    عمر الشرقاوي: هذه قصة 17 مليار درهم التي حققتها شركات المحروقات    متهم بخرق حقوق الإنسان..منظمة حقوقية تُعلم محكمة إسبانية بوجود ابراهيم غالي على التراب الإسباني    مليلية تعدل مواقيت حظر التجول لتسهيل أداء الصلاة في المساجد خلال رمضان    "بروكسيل للطيران" تطلق خطوط جوية جديدة الى الحسيمة والناظور    على هامش مرارة الإغلاق الليلي في رمضان بسبب كورونا..لماذا تعتبر التراويح بدعة!؟    اعتبر الحج والأضحية طقوسا وثنية .. الحكم على باحث جزائري بالسجن بتهمة الإستهزاء بالإسلام    إسلاميات… المسلمون والإسلاموية في فرنسا عند النخبة الفكرية (2/2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دنيا بريس تحاور الفنانة المتميزة و المتألقة سلوى الشودري
نشر في دنيابريس يوم 18 - 10 - 2010

أولا وقبل كل شيء نرحب بضيفتنا الفنانة الكبيرة والمتميزة سلوى الشودري في هذا الحوار الخاص بجريدتنا
* قبل الشروع في طرح الأسئلة المتعلقة بالحوار نريد أن نعرف من هي الفنانة المغربية سلوى الشودري رغم انك لا تحبين التكلم عن نفسك كما أخبرتني أول مرة لكن لا باس بذلك ؟
سلوى الشودري، من مواليد مدينة تطوان، ،متزوجة وأم لولدين مجمد وعمرو،أستاذة بالمعهد الوطني للموسيقي لمادة الصولفيج بمدينة تطوان
ملحنة ومطربةجاصلة على الشهادة الجامعية بجامعة عبد المالك السعدي تخصص أدب عربي،حاليا أترأس جمعية القلب الرحيم لمرضى القلب والشرايين
* طيب ، كيف كانت بدايتك الفنية ؟...وما هي المشاكل التي واجهتك خلالها ؟
مثل أي فنان في محتمعنا، كنت أبحث عن طريقة أوصل بها أعمالي،وهي الصعوبات التي تعتري كل فنان جاد لايستطيع أن يترك وطنه، لأننا كما نرى كل الفنانات الاتي اشتهرن إضطررن للرحيل للشرق واضطررن لتضحيات كبيرة، الشيء الذي رفضته بتاتا،لقد ذهبت للقاهرة منذ حوالي 10 سنين والتقيت بكبار الملحنين مثل حلمي بكر عمار الشريعي الدكتور جمال سلامة، كلهم نصحوني كي يتم التعامل معي يجب أن أستقر بمصر لكني رفضت، وعدت إلى مدينتي تطوان حيث اشتغلت بكل ما أوتيت من قوة في المجالين الإجتماعي والفني والحمد لله راضية كل الرضا إلى كل ما وصلت إليه وسط أهلي وأبنائي وفي وطني،
* كيف ترين العمل الفني في المغرب مقارنة مع الأعمال الفنية العربية ؟
العمل من حيث الكلمات الألحان الأصوات في المغرب رائع،ما ينقصنا هو احتضان العمل الفني كيفما كان من طرف شركات حكومية مثل الإداعة والتلفويون لأن المنتجين الخواص لا يزال يخافون من اختراق هذا المجال بحكم ثقافتهم المحدودة به ليس كما في الشرق، وربما أيضا لمكانة الفن في بلدنا، ، وأغلب ما نسمعه حاليا هو مجهودات خاصة لفنانين وهبوا حياتهم له
* ماذا يمثل لك الفن الصوفي في حياتك سلوى الشودري؟
الغناء الصوفي أو بالأحرى الديني يمثل في أغلب الأحيان افتتاني بالأشعار الصوفية لكبار الشعراء المسلمين مثل أبي الحسن الشتري في قصيدته الرائعة :
أيها الناظر في سطح المرى أترى من ذا الذي فيه ترى
هل هو الناظر فيه غيركم أم خيال منك فيه قد سرى
أبي الجسن الشاذلي/ في حب الرسول الكريم
كل القلوب إلى الحبيب تميل ومعي بذلك شاهد ودليل
الشيخ محمد الحراق :
أماطت عن محاسنها الخمارا وغادرت العقول بها حيارى
كلها أشعار ترفعك من عالم المادة إلى كون الله الأرحب الذي يعشق الروحانيات ويطهر القلب من الماديات التي غزت قلوبنا وأرواحنا وأفكارنا، فوجدت فيها راحة واطمئنانا، كلما أعود لسماعها أكتشف روعة ما حباني به الله في اختياري لها
*ما هي الأعمال التي شاركت فيها الفنانة سلوى الشودري...؟ وما هي الجوائز التي حصلت عليها خلال مشوارك الفني ؟
نظمت العديد من الأنشطة إن كانت خاصة بمندوبية وزارة الثقافة حيث كنت أشتغل و للجمعيات التي كنت أرأسها ومن أهم ما قمت به هو تظاهرة كنت قد أقمتها مع خمسة جمعيات تعنى بالإعاقة البصرية والجسدية كنت أثنائها رئيسة لفرع المنضمة العلوية لرعاية المكفوفين بتطوان حيث قمنا بتكريم ثلة من الشخصيات البارزة في مجالات مختلفة ومنهم كان عمار الشريعي الملحن المصري الكبير الدكتور محجوب بولحاج هو أيضا كفيف الأستاذ محمد حماد الصقلي،أيضا نظمت وشاركت في العديد من الحفلات و التظاهرات في الوطن العربي أخرها مشاركتي بدار الأوبرا المصرية في الليلة المحمدية والتي أعتبرها نقلة مهمة في حياتي الفنيةأيضا شاركت في مؤتمرات عديدة منها مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية بالقاهرة للعديد من السنوات مهرجان المبدعات العربيات بسوسة تونس
*ما هي أخر أعمال الفنانة سلوى الشودري... ؟ وما هي أعمالك المستقبلية... ؟
أعمالي الأخيرة كانت إصدار ألبوم يضم أربع قصائد لأبي الطيب المتنبي هي من إختيار الفنان والملحن العراقي الدكتور علي عبد الله، وأيضا ألبوم لا زلت أشتغل عليه يضم قصائد لشاعرات عربيات أحاول إنجازه خلال بداية السنة الجديدة
*نقطة تحول في حياة الفنانة سلوى الشودري خلال مشوارها الفني ؟
في الحقيقة ليست لدي أية نقطة تحول كل ما خططته سرت عليه بصبر وتأن وحكمة ولم أصادف في مشواري ما يجعلني أغير اتجاهي
* من قدوة الفنانة سلوى الشودري في المجال الفني ؟
سيدة الطرب العربي أم كلثوم، الموسيقاار عبد الوهاب، وكل من احترم نفسه وفنه
*هل من طموح سلوى الشودري تريد أن تحققه ... ؟ وماذا قطعت منه حتى الآن ؟
اللهم لك الحمد والشكر ، ما كنت أتمناه بدأت بوادره في الظهور: إصدار أعمال لها أهداف تربوية تخاطب الذائقة المثقفة الواعية ، تعالج قضايا في المجتمع وأهم من كل هذا أنني راضية عنها كل الرضى
* ماذا تعني لك سلوى الشودري هذه...الأسماء ؟
* رشيد غلام :صوت قوي وشجي
*أم كلثوم: شخصية وفنانة يصعب تكرارها
* الحجاب:لباس محتشم للمرأة المسلمة
* الشهرة:شر لابد منه في حياة الفنان
* المستقبل : في علم الغيب
* كلمة أخيرة
أشكر جريدة دنيا بريس في شخص الصحفي المقتدرعبد الجليل ادريوش
في استضافتي وأشكر كل من يعمل جاهدا على إثراء ساحتنا الفنية المغربية والعربية وتشجيع كل ما هو جاد، والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
أجرى معها الحوار : عبدالجليل ادريوش
[email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.