المهاجري للعلمي: تدافعون على مصالح رجال الأعمال والشركات وتضيّقون على البسطاء    شرطي يشهر سلاحه لإيقاف شجار بالسكاكين بطنجة !    شاهدوا.. قاصر يتشبث بالهيكل الخلفي لسيارة الشرطة والنيابة العامة تتدخل    أخنوش يتحدث عن إجراءات عيد الأضحى    "فرنسا عدوتنا التقليدية"..ماكرون يرد على تصريح وزير العمل الجزائري    حرمان اللاعبون المشاركون في دوري السوبر الأوروبي من تمثيل منتخباتهم    ‏توتنهام يقيل مورينيو بسبب خلاف حول السوبرليغ !    تحت أجواء ممطرة.. الرجاء البيضاوي يخوض أول حصة تدريبية بتنزانيا    بانون: أشعر بحب الجماهير المصرية.. وحتى الآن لم أقدم شيئاً للأهلي    الحكومة تتجه إلى تعويض المتضررين من الإغلاق في رمضان    مديرية الأرصاد : 2020 كانت السنة الأكثر حرارة على الإطلاق في المغرب !    أمزازي: التعاقد في التعليم "مغالطة" .. والتوظيف الجهوي غير مفروض    بالصورة : أمن إنزكان يداهم شخصا بالشارع العام, ويحصل على صيد وفير بعد تفتيش منزله    البحرية الملكية تقدم المساعدة ل165 مرشحا للهجرة غير الشرعية    بسبب طلاقه.. عبد الله أبو جاد يرد على المنتقدين -فيديو    كوفيد-19.. 138 حالة إصابة جديدة و7 وفيات وارقام مقلقة    بواسطة سكاكين.. ملثمون يسطون على وكالة بنكية في طنجة في نهار رمضان    3 عوامل جعلت مباراة الجيش وبرشيد استثنائية    عندما وصف ملك إسبانيا ملك المغرب ب"العنيد"    مستجدات الحالة الوبائية بتطوان    صفحات من تاريخ مشاركات المغرب بالألعاب الأولمبية الصيفية    الاستحقاقات الانتخابية المقبلة لحظة سياسية أساسية للدفع بالديمقراطية في المغرب    وكالة الموانئ: تراجع رواج الموانئ إلى 22,9 مليون طن    عجز الميزانية يبلغ 6,7 مليار درهم في متم مارس    عموتة وفتحي جمال يشرفان على المنتخبات السنية الوطنية    كوفيد-19: 138 إصابة جديدة و7 وفيات بالمغرب في ال 24 ساعة و4.672.326 استفادوا من التلقيح    لأول مرة.. مروحية "ناسا" تحلق بنجاح في الغلاف الجوي للمريخ    إصلاح المنظومة الصحية الوطنية يعجل بعقد مجلس الحكومة اجتماعا استثنائيا غدا الثلاثاء    وزارة التربية الوطنية تحدد مواعيد الامتحان الوطني الموحد للبكالوريا ما بين 8 و12 يونيو 2021    مولاي حفيظ العلمي يزف خبرا سارا للقطاعات المتضررة من الإغلاق في رمضان    فيروس كورونا.. وزارة التعليم تُجدد دعوتها لرفع اليقظة والتطبيق الصارم للبروتوكول الصحي داخل المدارس    مولاي حفيظ العلمي: قررات الحكومة خلال الجائحة أعطت نتائج إيجابية    مفتي مصر : الحشيش و الخمر لا يبطلان الصيام (فيديو)    3 شخصيات دبلوماسية أخفقت الأمم المتحدة في إرسالها إلى الصحراء المغربية    فنانة تونسية تثير الجدل بسبب دورها في مسلسل مصري    ستخلق 4000 فرصة عمل.. التوقيع على اتفاقية تهيئة منطقة صناعية ببوزنيقة    إنقسام بين أنصار الجيش حول طريقة إنتقاد لكرد والداودي    أبو ‌العباس ‌السبتي (524ه – 601ه) ومذهبه في الجود    الاسراف والتذبير في شهررمضان    جنة بلا ثمن    قبل اقتناء "بيرقدار" التركية..أسرار النظام الدفاعي الذي يحمي المغرب من "الدرون"    الألم والمتعة في شهر رمضان    الاتحاد الأوروبي يحمل روسيا مسؤولية الوضع الصحي لنافالني وإدارة السجون تعلن نقله إلى المستشفى    تدخل أمني بطنجة يسفر عن تفريق تجمع شبابي حاول أداء صلاة التراويح بباب أحد المساجد    مصر: 11 قتيلا و98 جريحا في حادث خروج قطار عن القضبان    موسكو تطرد 20 دبلوماسيا تشيكيا بعد طرد براغ دبلوماسيين روسا    سحب وقطرات مطرية الإثنين بعدد من مناطق المملكة    السفر بدون حجر صحي بين أستراليا ونيوزيلندا ابتداء من اليوم الاثنين    ألف.. باء..    جابرُ القلب الكَسير    شكل موضوع ورشة تطبيقية بالرشيدية : «تحويل نفايات معاصر الزيتون إلى أعلاف للماشية»    المكتب السياسي للاتحاد ينعي المقاوم والمناضل الكبير سعد الله صالح    ضمنها الجماعة القروية «إيماون» بإقليم تارودانت : من أجل أن تشكل «العناية» ب «إيكودار» مدخلا لتدارك أعطاب تنموية فاضحة بجماعات ترابية فقيرة    ألبوم جديد لفرقة «أوفسبرينغ» يتطرق إلى قضايا العالم الراهنة    حتى لا ننسى… الفنان المبدع فتح الله المغاري    كورونا وراء تأجيل إطلاق الخط الجوي بين المغرب و إسرائيل    بوطازوت ل "العمق": الأصداء حول "بنات العساس" أفرحتني .. وهذا ردي على الانتقادات    "قبو إدغار ألان بو".. كتاب قصصي جديد للقاص سعيد منتسب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أمريكا ترخص للقاح "جونسون أند جونسون" وبايدن يدعو إلى مواصلة الحذر
نشر في فبراير يوم 28 - 02 - 2021

منحت الولايات المتحدة السبت ترخيصا طارئا للقاح شركة جونسون أند جونسون في خطوة رحب بها الرئيس جو بايدن داعيا في الوقت نفسه إلى مواصلة الحذر في مواجهة الجائحة.
وينضم لقاح جونسون أند جونسون ذو الجرعة الواحدة والقابل للتخزين في درجات حرارة الثلاجة إلى لقاحي شركتي فايزر/بايونتيك وموديرنا في حملة التطعيم الضخمة في الولايات المتحدة حيث أودت الجائحة بحياة أكثر من 500 ألف شخص.
وبعد دراسة تفصيلية لبيانات التجارب السريرية أجريت على أكثر من 43 ألف شخص، أوصت لجنة من الخبراء الجمعة بتسويق لقاح شركة جونسون أند جونسون الأميركية.
وأعلنت الحكومة الأميركية أن هناك ثلاثة ملايين جرعة على الأقل من لقاح جونسون أند جونسون جاهزة للتوزيع "اعتبارا من الأسبوع المقبل". وتعه دت جونسون أند جونسون تأمين مئة مليون جرعة للولايات المتحدة قبل نهاية حزيران/يونيو.
وقال بايدن في بيان "هذا خبر سار لجميع الأميركيين وخطوة مشجعة في جهودنا لإنهاء الأزمة". واضاف "لكن لا يمكننا الآن أن نتخلى عن الحذر أو أن نعتبر أن النصر أمر محتوم".
ومع طلبية 600 مليون جرعة من فايزر وموديرنا، سيكون لدى الولايات المتحدة بحلول نهاية تموز/يوليو ما يكفي من اللقاحات لتطعيم كل السكان تقريبا. لكن إعطاء الضوء الأخضر للقاح جونسون أند جونسون من شأنه تسريع حملة التطعيم بشكل إضافي.
تلقت جنوب إفريقيا، الدولة الأكثر تضررا من الفيروس في القارة السمراء، شحنة ثانية من لقاح جونسون أند جونسون السبت، في وقت تعمل البلاد على تسريع حملة التطعيم.
وذكرت وسائل إعلام محلية أن نحو ثمانين ألف لقاح وصل من بروكسل بالطائرة. وبحسب وزارة الصحة، تم تطعيم أكثر من 64 ألفا و600 عامل صحي في القطاعين العام والخاص منذ إطلاق حملة التطعيم الوطنية قبل 11 يوما.
في الأرجنتين، تظاهر الآلاف السبت في مدن مختلفة احتجاجا على "تطعيم كبار الشخصيات" ضد كوفيد-19، وهي فضيحة أدت الى استقالة وزير الصحة. وك تب على لافتات المحتجين "توقفوا عن إهدار أموالنا"، و"أعيدوا لي لقاحي".
واثيرت الفضيحة الأسبوع الماضي عندما قال صحافي في الإذاعة إنه تلقى التطعيم بفضل صداقته مع وزير الصحة غينيس غونزاليس غارسيا.
ونشرت وزارة الصحة الإثنين لائحة من سبعين شخصا تلقوا اللقاح خارج الحملة الرسمية التي بدأت أواخر كانون الأول/ديسمبر، بينهم وزير الاقتصاد البالغ 38 عاما والرئيس السابق إدواردو دوهالدي وزوجته وأطفالهما.
في المملكة المتحدة حيث تلقى نحو 35% من السكان البالغين جرعة واحدة على الأقل من اللقاح، دعا الأمير وليام وزوجته كاثرين في تسجيل فيديو السبت البريطانيين إلى عدم تصديق الشائعات الكاذبة المنتشرة على شبكات التواصل الاجتماعي بشأن اللقاحات.
وكانت الملكة إليزابيث الثانية (94 عاما) شجعت الخميس مواطنيها على تلقي التطعيم، موضحة أن الحقنة لم "تؤذها إطلاقا" وأنه يجب "التفكير في الآخرين".
وتسببت الجائحة بوفاة اكثر من مليونين وخمسمئة شخص في العالم منذ كانون الأول/ديسمبر 2019، حسب تعداد أجرته وكالة فرانس برس السبت. وتأكدت إصابة أكثر من 113 مليونا و374 ألفا و410 أشخاص بالفيروس منذ ظهوره.
والولايات المتحدة هي أكثر البلدان تضررا بالوباء إذ سجلت 510 آلاف و467 وفاة تليها البرازيل (252 ألفا و835) والمكسيك (184 ألفا و474) والهند (156 ألفا و938) والمملكة المتحدة (122 ألفا و415).
اما فرنسا التي تراقب الوضع عن كثب في نحو عشرين محافظة من أصل 101، فت عيد في نهاية الاسبوع فرض حجر على جزء من كوت دازور (جنوب شرق) ومدينة دانكيرك في الشمال.
وفي سائر انحاء أوروبا، تفرض الجمهورية التشيكية على سكانها اعتبارا من الأول من آذار/مارس حظرا على التنقلات خارج مقاطعات إقامتهم، في وقت سج لت البلاد خلال الأسبوعين الماضيين أعلى نسبة إصابات بوباء كوفيد-19 من أصل عدد السكان في العالم.
وفي العاصمة الإيرلندية دبلن تجمع مئات المحتجين على القيود المفروضة للحد من انتشار كوقيد-19 في تظاهرة تخللتها أعمال عنف اتهمت الشرطة المتظاهرين بالتسبب بها ودانها رئيس الحكومة ميشال مارتن.
وتجمع مئات في حديقة بوسط المدينة للتظاهرة. لكن الشرطة منعتهم من دخول المنطقة ما أدى إلى صدامات أطلق خلالها المحتجون أسهما نارية على الشرطة التي ردت باستخدام الهراوات.
ووزع المتظاهرون منشورات كتب عليها "دعوا أيرلندا تعيش" وهتفوا "أوقفوا الإغلاق". واعتقل 23 شخصا بينما قالت الشرطة أن ثلاثة من رجالها جرحوا.
وقالت الحكومة الفنلندية السبت إنها تدرس إمكانية حظر تجول في حال استمرار تدهور الوضع الصحي وكذلك تأجيل الانتخابات المحلية المقرر إجراؤها في نيسان/أبريل.
ويخضع سكان أوكلاند، كبرى مدن نيوزيلندا البالغ عدد سكانها 1,7 مليون نسمة، للحجر المنزلي مجددا الأحد لسبعة أيام على أقل تقدير بعد رصد إصابات جديدة، حسبما أعلنت الحكومة السبت، وذلك بعد أقل من أسبوعين على حجر استمر ثلاثة أيام.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.