مجلة الجيش الجزائري: إحلال "السلام" يمر عبر إنهاء "الاحتلال" المغربي والإسرائيلي !    بعد طول انتظار… المنطقة الصناعية عين بيضة في فاس تخرج الى حيز الوجود    المغرب: أبرز عناوين الصحف الوطنية الصادرة اليوم السبت 13 غشت 2022    بعد تعرضه للطعن.. صاحب رواية "آيات شيطانية" سلمان رشدي على جهاز التنفس الاصطناعي وقد يفقد عينه    بايدن يحقق انتصارا مع إقرار الكونغرس خطته الضخمة للمناخ والصحة    روسيا وأوكرانيا: ما هي الأسلحة التي تمنحها المملكة المتحدة لأوكرانيا؟    مسلحون من طالبان يطلقون النار لتفريق تظاهرة نسائية    (+فيديو) طائرة كبيرة تنزل فوق رؤوس مصطافين في مشهد يحبس الأنفاس.    هذه توقعات أحوال الطقس اليوم السبت    الصحافة الميريكانية: ترامب بيعو بيه مقربين منو ل"FBI"    غبرات من 2008.. أغنية من ألبوم بيونسي الجديد دخلات لاليست ديال أحسن الأغاني فميريكان – فيديوهات    «الزومبي» كَخطابٍ ثَقافِي في السينما    المركز السينمائي المغربي يدعم انشاء مركب سينمائي بالجديدة بقيمة 390 مليون سنتيم    أمن الدار البيضاء يوقف متلبسا بسرقة دراجة نارية وتهديد شرطي اتناء مزاولة عمله    ترامب: جميع الوثائق التي تم العثور عليها في منزلي لم تكن سرية    بحثا عن احتياطات جديدة للغاز : شركة بريطانية تواصل حفر آبار "للاميمونة"    هولندا.. مطار أمستردام يعتزم دفع تعويضات للمسافرين المتضررين من الفوضى    تضربات فدماغها بسباب كسيدة.. عائلة الممثلة آن هيش: باقا كومة وحالتها الصحية خايبة بزاف – فيديوهات    بالنسبة لسكر الدم.. هذه أسوأ 4 عادات لتناول الفطور    المؤامرة على الاسلام    الجامعة المغربية لكرة القدم تقترح على الركراكي 60 مليونا لتدريب المنتخب    المحكمة تصدم سائق "طاكسي" نصب على زبنائه بطريقة لا تخطر على بال    الإطاحة بملياردير وعوني سلطة بسبب تزوير شواهد الزواج    القضاء ينظر في وفاة امرأة وجنينها جراء غياب سيارة الإسعاف    تيزنيت:"سيكريتي" بوكالة المكتب الوطني للكهرباء يثير تدمر و امتعاض المرتفقين    كواليس عرقلة تدبير قطاع النقل الحضري بمدينة تطوان    جون أفريك: تعديل حكومي قبل نهاية غشت سيطيح بوهبي وميراوي    لقجع يجتمع بالبدراوي استعدادا لافتتاح أكاديمية الرجاء الرياضي    راتب عموتة بنادي الوداد يلامس 38 مليونا    ميسي يغيب عن قائمة المرشحين لجائزة الكرة الذهبية    مشروع قانون مالية 2023.. "من باب الحكومة خرج مائِلاً "    محاولة اغتيال الكاتب البريطاني سلمان رشدي على المباشر في ندوة بنيويورك (فيديو)    عوامل تجعل زياش الرابح الأكبر من إقالة خليلوزيتش    بنوك المغربية..798,5 مليار درهم ودائع الأسر    ديننا لا يحتوي ثقافة الاعتراف بالذنوب.. ديننا ليس كنسيا ولا رهبانيا    رئيس البرلمان العربي يدين التفجير الانتحاري بحزام ناسف في جدة ويؤكد تضامن البرلمان العربي التام مع المملكة العربية السعودية    فهارس علماء تطوان... الفقيه محمد المفضل الترغي -3-    خليكي معايا جديد نجم فنان العرب أيوب الحومي    بونو ينافس على جائزة افضل حارس في العالم    ألباريس: ندرس مدى التزام الجزائر برفع الحظر عن المعاملات التجارية مع إسبانيا    الأمثال العامية بتطوان.. (208)    التوزيع الجغرافي لإصابات كورونا خلال ال24 ساعة الماضية بالمغرب    "جونسون آند جونسون" توقف بيع بودرة "تلك" الأطفال    أسباب أيديولوجية متطرفة تدفع رئيس كولومبيا الجديد إلى الاعتراف بالبوليساريو    تقرير: ثلاثة شباب مغاربة من بين كل 10 عاطلين عن العمل    سدود جهة الشمال تسجل عجزا بأزيد من 300 مليون متر مكعب    استنكار نقابي لسياسة الغلاء ومطالب للحكومة بالالتزام بمخرجات الحوار الاجتماعي    ضمنها سوس ماسة: نشرة إنذارية تتوقع طقسا حارا قد يصل إلى 46 درجة.    ألعاب التضامن الإسلامي.. المنتخب المغربي لأقل من 23 سنة يتعادل مع نظيره الأذربيجاني ويودع المسابقة    "لانغيا".. فيروس جديد في الصين يصيب العشرات    تغيير يطال موعد افتتاح كأس العالم في قطر.    الفساد يفسد اللغة.. أيضا!        ريان إير تعلن نهاية تذاكر 10 يورو    لجنة دعم رقمنة وإنشاء القاعات السينمائية تدعم 5 قاعات السينمائية في مدن مغربية    دعوة السينمائيين المغاربة للترشح لجوائز الأوسكار    التلقيح والمناعة الطبيعية المكتسبة يضعفان شدة موجة كورونا الحالية    الحلقة الثانية من سيرة ومسيرة المرحوم الداعية العياشي أفيلال (خطب الجمعة)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مأساة مليلية.. احتجاجات فالمغرب وإسبانيا ضد "عسكرة الحدود" وكتطالب بفتح "أونكيط مستقل" فالأحداث اللي وقعات – تصاور
نشر في كود يوم 02 - 07 - 2022

خرجت تظاهرات في عدة مدن إسبانية وفي العاصمة المغربية الرباط مساء الجمعة احتجاجا على المأساة التي وقعت في مليلية في 24 يونيو والتي قُتل فيها ما لا يقل عن 23 مهاجرا أفريقيا.
وندد المحتجون ب"سياسات الهجرة المتجسدة بوحشية الشرطة وعسكرة الحدود"، مطالبة بتحقيق يحدد المسؤوليات في الفاجعة التي وقعت أثناء محاولة اقتحام السياج الفاصل بين جيب مليلية والمغرب.
خرجت تظاهرات في مدن إسبانية مختلفة مثل برشلونة وومالكَة، وفي العاصمة المغربية الرباط مساء الجمعة احتجاجا على المأساة التي وقعت في جيب مليلية بشمال المغرب في 24يونيو وراح ضحيتها ما لا يقل عن 23 مهاجرا أفريقيا.
وفي مدن برشلونة (شمال غرب) ومالكَة (جنوب) وفيكَو وسان سيباستيان ولا كورونيا (شمال شرق)، وكذلك في مدينة مليلية نفسها، تجمع الآلاف تلبية لدعوة عدد من المجموعات من أجل التنديد ب"سياسات الهجرة المتجسدة بوحشية الشرطة وعسكرة الحدود". وفي مدريد، رفع المئات شعارات تعود لحركة "حياة السود مهمة" وهتفوا "لا يوجد إنسان غير قانوني!" و"مناهضو العنصرية موجودون هنا!" و"الاتحاد الأوروبي مسؤول جنائي!" ورفعوا لافتات كتب عليها "الحدود تَقتُل".
من جانبهم، جدد نشطاء في جمعيات لمهاجرين أفارقة بالمغرب المطالبة بتحقيق يحدد المسؤوليات في الفاجعة التي وقعت أثناء محاولة اقتحام السياج الفاصل بين جيب مليلية والمغرب، مشددين خلال تظاهرة في الرباط على "حرية التنقل".
وشدد ائتلاف الجاليات الجنوب صحراوية في المغرب على "ضرورة إجراء تحقيق مستقل حتى يتسنى تحديد المسؤوليات"، وفق ما أوضح المسؤول في هذا الائتلاف محمدو ديالو الذي دعا إلى التظاهرة مدعوما من منظمات حقوقية مغربية.
ورفعت خلال التظاهرة التي حضرها ناشطون حقوقيون قبالة مقر البرلمان المغربي لافتات تطالب أيضا "بتحديد هويات الضحايا" وإبلاغ عائلاتهم، فيما تنتقد منظمات حقوقية ما تعتبره "دور الدركي" الذي يؤديه المغرب لصالح الاتحاد الأوروبي.
وتدافع تلك المنظمات عن حق المهاجرين باعتبارهم طالبي لجوء يسعون لحياة أفضل هربا من ظروف حروب أو مجاعات أو فقر. كما دعا دبلوماسيي البلدان المعنية إلى "تقديم المساعدات الضرورية" ل"65 مهاجرا اعتقلوا بعد تلك المحاولة في الناظور، خلال محاكمتهم بتُهم بينها الدخول بطريقة غير شرعية للتراب المغربي" و"العنف ضدّ موظفين عموميين" و"التجمهر المسلح" و"العصيان".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.