خاص. فضيحة "الوزيعة"..بنكيران لوهبي: بيان "البام" شجاع وصادق وهذا هو التوجه الصحيح    صور: زوجة الرئيس التونسي تخطف الأضواء في أول ظهور رسمي لها    جندي يفر من مخيمات البوليساريو و يلتحق بأرض الوطن !    تطبيع العلاقات الإماراتية الإسرائيلية.. ما دوافعه وتداعياته الإقليمية؟    فدرالية اليسار : تطبيع الإمارات و إسرائيل طعنة للشعب الفلسطيني !    الديوانة والبوليس لقاو كميات كبيرة ديال الحشيش فميناء طنجة المتوسط فكاميو كان غادي لصبليون    في سنّ ال94.. الحاجّة الحمداوية تعلن اعتزالها الغناء    الشروع في تفعيل إجراءات الكشف السريع لكوفيد 19 بالمراكز الصحية    الهند تدخل سباق الوصول لى لقاح "كورونا"    يورغن كلوب يفوز بجائزة أفضل مدرب في الدوري الإنجليزي لموسم 2019-2020    كيف سيواجه بن شيخة الغيابات أمام نهضة بركان؟    تمهيدا لتتويج بطل النسخة الخامسة..انطلاق التصفيات النهائية لمبادرة "تحدي القراءة العربي"    للحد من انتشار كورونا..إسبانيا تحظر التدخين في الشوارع    بعد الهزيمة المذلة أمام البايرن.. بيكيه: وصمة عار ومستعد أن أكون أول المغادرين من برشلونة    بالإضافة ل5 فالصباح. 11 إصابة جديدة بكورونا فالداخلة ومجموع اليوم 16    رضوان بن شيكار يستضيف الكاتب امحمد امحوار في أسماء وأسئلة    إسبانيا تعلن عن رحلة بحرية جديدة لاجلاء رعاياها العالقين بالمغرب    بعد ارتفاع عدد الاصابات..سويسرا تمنع المسافرين القادمين من المغرب من دخول أراضيها    الفنانة اللبنانية إليسا تهاجم رئيس لبنان وتوجه له رسالة قاسية    قمة الكوكب وشباب بنكرير مهددة بالتأجيل    رسميا .. روسيا تحدد المدة التي ستُنتج فيها لقاح كورونا    حريق في إحدى غابات شفشاون يستنفر عناصر الوقاية المدنية والسلطات المحلية    أعراض جانبية ضارة للقاح الروسي تدفع طبيبا بارزا إلى الاستقالة !    كوفيد 19: لجنة اليقظة بعمالة أكادير تسجل تطورا في عدد حالات الإصابة    سبتة تتخذ إجراءات مُشددة مخافة موجة ثانية للفيروس    الإسبان والفرنسيون ما زالوا متوجسين من علاقة المغرب ببريطانيا    لبنان: توجيه اتهامات ل 25 شخصا على خلفية إنفجار مرفأ بيروت    الممرضون: لن تقبل أي تحفيز لا يشمل إعادة النظر في منظومة التعويض وتحقيق "الإنصاف والإستحقاق"    موعد والقناة الناقلة لمباراة مانشستر سيتي وليون اليوم في دوري أبطال أوروبا    أولا بأول    بعد هزيمته "التاريخية".. الصحف الإسبانية تدعو برشلونة للتغيير "الفوري" و"سبورت" تؤكد: "سيتين لا يمكن أن يستمر مع الفريق حتى ليوم واحد آخر"    نايف أكرد "حصريا".. مع رين سأكتشف أجواء عصبة الأبطال    خلاف عائلي ينتهي بجريمة قتل بإقليم شفشاون    الاوغندي حطم رقم قياسي عالمي جديد تشهر فيه الاسطورة سعيد عويطة. صمد 16 عام    ترانسبرانسي المغرب تطالب بالشفافية في تدبير ملف "المحروقات"    ها اش ربحات كورونا فيروس الصين. 100 دولة كتعامل مع اليوان ونموو كعملة دولية غادي مزيان    طقس السبت..درجات الحرارة العليا تصل إلى 45 درجة ببعض مناطق المملكة    جمعية الألفية الثالثة توقع اتفاقية للشراكة و التعاون جمعية مكاد الثقافية    أول ظهور لنادين نجيم بعد انفجار مرفأ بيروت    إسبانيا تنتقد الرسوم الجمركية الأمريكية على البضائع الأوروبية    دعواتكم بالشفاء للمخرج محمد إسماعيل    تقرير: المغرب على مساره الصحيح في تحقيق أهداف التنمية المستدامة ورتبته 64 عالميا    احتياطي الذهب.. المغرب في المركز 62 عالميا بأزيد من 22 طن    فسحة الصيف.. «المقدم».. عين السلطة    الله يدينا في الضو    انخفاض أسعار النفط بسبب مخاوف شح الطلب وزيادة المعروض    العافية شعلات عوتاني فموقع تصوير "ميسيون آمبوسيبل 7" والخسائر وصلات ل2.6 دولار    داروها الحجر الصحي وكورونا.. أورسولا كوربيرو حتافلت بعيد ميلادها ال31 مع كلبها -تصاور    الرئيس التونسي قيس سعيّد: الدول لا دين لها ومسألة الإرث محسومة شرعا    قبل اعتزالها.. الحمداوية تهدي كل أغانيها لابنة عويطة بدون مقابل -فيديو    بريطانيا تشيد بالأمن المغربي    شكاية مفتوحة مذيلة ب400 توقيع الفلاحين المنتجين للنباتات السكرية باللوكوس الى الجهات المختصة    أكثر بلدان العالم أمنا وسلاما.. المغرب في المرتبة السادسة عربيا والأولى مغاربيا    «جيوب المقاومة» تتحرك ضد خطة بنشعبون    الجباري يكتب: الفقهاء الوَرائيون    العيد ليس مناسبة لاستغلال الناس والهائهم عن أهم شؤونهم    ما أحوجنا إلى فقه إسلامي جديد يموج بالتسامح وحب الحياة؟    فقيه يكشف مظاهر الأنانية التي تصاحب احتفالات عيد الأضحى بالمغرب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





انهيار غريب لعمارة سكنية في مدينة الإسكندريّة
نشر في هسبريس يوم 01 - 06 - 2017

سقط عقار سكني من 12 طابقًا، اليوم الخميس، بمدينة الإسكندرية، شمال مصر، مع ميل شديد على العقار المقابل له دون الانهيار الكامل، ولم يسفر عن وقوع إصابات أو وفيات.
ولاقى الحادث، الذي وقع بمنطقة "الأزاريطة" وسط الإسكندرية، تفاعلا كبيرا من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، ما بين مناشدة للمسؤولين لإنقاذ سكان العقارات المجاورة، وتعليقات أخرى ساخرة من شكل العقار والمسؤولين عن بنائه.
وعقب سقوط المبنى تم إخلاء جميع العقارات المجاورة له، فى الشارع الموجود به والخلفي أيضًا، حرصا على أرواح السكان، وذلك بعد قطع خدمات المياه والكهرباء والغاز عن المنطقة المحيطة به، وفق محافظ الإسكندرية محمد سلطان.
وقال سلطان، في تصريحات متلفزة، إنه تقرر إيقاف حركة الترامواي فى المنطقة المحيطة بالعقار المنهار؛ لمنع حدوث أي اهتزازات من شأنها أن تؤثر على المبنى لحين إزالته.
وأشار محافظ الإسكندرية إلى أنه تم تشكيل لجنة هندسية؛ لبحث إزالة العقار المائل بدون خسائر على العقارات الأخرى المجاورة، والتي أشارت إلى إمكانية وضع دعامات للعقار المائل أولا، لإزالته بأمان، دون التأثير على العقارات المجاورة.
وأكد سلطان أن الحادث لم تنتج عنه أي وفيات، وجارٍ توفير أماكن إيواء للأسر التى تم إخلاؤها من العقار والعقارات المجاورة، فيما فرضت الأجهزة المختصة طوقاً أمنيا لتسهيل عمل كافة أجهزة المرافق والدفاع المدني.
وحول أسباب انهيار العقار، قال على مرسى، رئيس حى وسط الإسكندرية، إنه قد صدر له قرار إزالة وإخلاء السكان عام 2004، لبناء أدوار مخالفة ووجود ميل بالعقار ولم يتم تنفيذه لرفض السكان الإخلاء.
وأوضح مرسي، في حديث صحفي، أن عدد الأسر التى تضررت نحو 19 أسرة بالعقار المائل والعقار المقابل له وتم الإخلاء دون إصابات أو وفيات.
وعلى منصات التواصل الاجتماعي، تفاعل الكثيرون مع الحادث عبر نشر صورة العقار الذي وصفوه ب"الانهيار العجيب"، حيث كتب علي كمال (محاسب) على صفحته بفيسبوك: "شيء عجيب جدا، دائما ما أسمع وأرى انهيارات عقارات لكن ما حدث بعقار الأزاريطة شيء عجيب.. طمع مقاولين.. يدفع ثمنه المواطنن الأبرياء.. أنقذوا السكان سريعا".
فيما كتب محمد عصام (طالب) : "العمارة كويسة وزي الفل (جيدة) لكنها مجهدة شويه (قليلا).. فريحت (مالت) على أختها (العقار الآخر)". بينما كتبت هدى عبدالحميد قائلة: "بلد فيها العجب.. ده (هذا) يثبت أننا مش (لسنا) أقل من إيطاليا وعندنا برج مائل"، في إشارة إلى برج بيزا المائل.
وتشهد مصر انهيارات متكررة لعقارات نتيجة البناء العشوائي وعدم الالتزام بقوانين البناء أو تعلية المباني بلا تراخيص قانونية.
وسجل خلال السنوات الأخيرة بناء كثير من الطوابق بشكل غير قانوني في مختلف مدن البلاد خلال فترة الانفلات الأمني التي أعقبت سقوط رئيس البلاد الأسبق حسني مبارك بعد ثورة 25 يناير 2011.
*وكالة أنباء الأناضول


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.