في تهنئته بعيد العرش .. ملك إسبانيا يؤكد "الصداقة العميقة" مع المغرب    البث المباشر للخطاب الملكي بمناسبة الذكرى 22 لعيد العرش!    وزير خارجية إسبانيا يعترف بصعوبة الخروج من الأزمة مع المغرب!    والي بنك المغرب يستعرض أمام الملك التقرير السنوي للبنك المركزي حول الوضعية الاقتصادية والنقدية والمالية برسم سنة 2020.    الغنوشي: الإمارات وراء انتزاع السلطة في البلاد    عشرات الآلاف يتظاهرون في فرنسا احتجاجا على الشهادة الصحية    لسعة عقرب تنهي حياة طفل في ربيعه الثاني    بسبب الازدحام.. سلطات الحسيمة تهدد بإغلاق شاطئ كيمادو    معلومات صادمة عن خطورة المتحور "دلتا"    مدرب المنتخب المغربي لألعاب القوى: "آمالنا معلقة على البقالي في التتويج بالذهب الأولمبي وبإمكان باقي العدائين 'خلق المفاجأة'"    الوداد يواجه المغرب التطواني بجميع عناصره الأساسية    تقرير ألماني يكشف بعض أسباب التوتر بين المغرب و دول أوروبية    أحوال الطقس غدا الأحد.. أجواء حارة نسبيا بمعظم مناطق المملكة    إشهار السلاح بفاس لتوقيف 4 أشخاص هددوا المواطنين وعناصر الشرطة    بالفيديو.. سلطات الحسيمة تهدد بإغلاق شاطئ كيمادو بسبب الاكتظاظ    بعد صراع مع المرض.. الموت يخطف الفنانة انتصار الشراح    الأمينة التنفيذية للجنة الاقتصادية لإفريقيا تشيد بالمبادرات الملكية للنهوض بوضعية المرأة    طنجة.. أحمد الغرابي يقترب من حزب الاتحاد الاشتراكي    باب المغرب نحو إفريقيا.. تشييد مناطق لوجستيكية للتوزيع والتجارة بالكركرات    أولمبياد طوكيو- كرة المضرب: السويسرية بنتشيتش تننتزع ذهبية منافسات فردي سيدات    النقل السري بتطوان يثير مخاوف الساكنة ودوريات الأمن تتحرك ..    تحسن سعر صرف الدرهم أمام الدولار ب 0,20 في المائة    ONCF يحقق رقم معاملات قدره 1.6 مليار درهم مع متم يونيو المنصرم    بيدرو سانشير: المغرب شريك استراتيجي لإسبانيا    رغم أزمته.. تامر حسني يحتفي بهذا الإنجاز    قانون الاستعمالات المشروعة للقنب الهندي يدخل حيز التنفيذ    الرباع فارس إبراهيم يتوج بأول ميدالية ذهبية لقطر في تاريخ مشاركاتها الأولمبية    بعد فرانس24.. السلطات الجزائرية تسحب اعتماد قناة "العربية"    طرفاية.. وجود جثة داخل منزل يستنفر مصالح الدرك الملكي    فضيحة.. تبون يستجدي المهاجرين الجزائريين بسويسرا لتقديم الدعم لمواجهة كورونا    بارتفاع بلغ 48 في المائة.. تحويلات الجالية تتجاوز 4400 مليار    سخرية جماهيرية "واسعة" من إدارة ح.أكادير بعد وصفها لإنهاء الفريق للموسم في المركز السادس ب"الإنجاز الرائع"!    أولمبياد طوكيو-قوى: الجامايكية طومسون تحتفظ بلقبها في 100 م    تونس.. الرئيس قيس سعيد يعفي كاتب الدولة لدى وزير الشؤون الخارجية من مهامه    بعد وصول شباب مغاربة غير ملقحين إلى أقسام الإنعاش.. خبير يوضح    كم تبلغ نسبة الإصابة بفيروس كورونا في صفوف الملقحين؟    ارتفاع القروض البنكية بنسبة 4.1 في المئة خلال شهر يونيو    ممونو الحفلات ملتزمون بقواعد الحرب على الكوفيد.. ضرورة وضع دفتر تحملات    هل يجلب كوشنر استثمارات إسرائيلية ودولية إلى المغرب؟.. تقرير يكشف "مخططا استثماريا" لصهر ترامب    أولمبياد طوكيو-كرة القدم.. إسبانيا تنجو أمام ساحل العاج وتبلغ نصف النهائي    الشابة المختفية كوثر صبار تعود إلى أحضان عائلتها بطنجة (صورة)    القنوات المفتوحة الناقلة لمباراة مصر والبرازيل في أولمبياد طوكيو    أي منطقة في الجمل يستخرج منها "لودك؟...الجواب في "نكتشفو بلادنا"    حركة "حماس" تنتقد استمرار واشنطن في تسليح إسرائيل    إغلاق مؤسسة فندقية بالحوز لخرقها إجراءات حالة الطوارئ الصحية    زهير بهاوي يوجه رسالة مؤثرة لوالديه -صورة    "متعة الحوار عند الروائية الامريكية طوني موريسون" للمترجم المغربي عبدالله الحيمر    كوفيد 19: وزارة الصحة تدعو لتفادي الاكتظاظ في مراكز تلقيح بعينها    الفضاء النّصيّ وطبوغرافيا المكان عند سناء الشّعلان في جامعة سعيدة الجزائريّة    الاتحاد الأوروبي يغرم "أمازون" 746 مليون يورو من أجل انتهاك قوانين حماية البيانات    "زنزانة البوح" تحكي أسرارها بمهرجان مسرح مراكش الثقافي    الإشراف البنكي.. الأرقام الرئيسية في التقرير ال17 لبنك المغرب    دراسة: تسجيل درجات حرارة قياسية أكثر تواترا في المستقبل    الفنان خالد بناني يصاب بكورونا    الشيخ القزابري يكتب: حَمَاكَ اللهُ وَصَانَكَ يا بلَدِي الحَبِيبْ..!!    الموت يفجع الطبيب الطيب حمضي    المغرب الزنجي (12) : يعتبر المرابطون أول ملكية بالمغرب توظف العبيد السود كجنود    طارق رمضان :أنت فضوليّ مارقُُ وبقوة الشّرع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



رصيف الصحافة: شبح "المينانجيت" يحوم فوق رؤوس أطفال المملكة
نشر في هسبريس يوم 14 - 11 - 2019

فراءة بعض الجرائد الورقية الصادرة يوم الجمعة نستهلها من "المساء" التي نشرت أن إصابة طفلين بداء "المينانجيت" استنفر سلطات الجديدة، ويتعلق الأمر بطفلين لا يتجاوز عمرهما ثماني سنوات، ينحدران من دوار الدرابلة بجماعة أولاد احسين بإقليم الجديدة، تم استقبالهما بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة.
وأضافت الجريدة أن مصالح المندوبية الإقليمية للصحة بالجديدة قامت بمجموعة من الإجراءات الوقائية لفائدة عائلة الطفلين، منها إخضاعهم للفحص وتطعيمهم عن طريق الحقن وتقديم الأدوية اللازمة، كما انتقل فريق طبي إلى مسقط رأس الطفلين من أجل إجراء الفحوصات الطبية والتأكد من سلامة بقية الأطفال الجسدية وعدم انتقال المرض إليهم.
وورد في الجريدة ذاتها أن موظفين بوزارة التجهيز متهمون بتبديد أموال عمومية والتزوير، بحيث قررت محكمة جرائم الأموال متابعة مسؤولين بمديريات تابعة للوزارة بتهم تبديد أموال عمومية وتزوير محررات رسمية بعد أن تم الاستماع إليهم من طرف قاضي التحقيق أزيد من 3 أشهر على ضوء ما جاء في تقرير المجلس الأعلى للحسابات الذي أشار إلى أن سبعة موظفين كانوا وراء صفقات مشبوهة واختلالات مالية.
وكتبت" المساء" أيضا أن مسؤولي المصحات كشفوا أن عشرات المغاربة، وخاصة الأطفال، يموتون أو يعانون من مشاكل صحية مزمنة بفعل عدم توفر بعض الأدوية الحيوية.
وورد في الجريدة نفسها أن حسن أفيلال، عضو الجمعية الوطنية للمصحات الخاصة، أكد أن هناك نقصا حادا في فيتامين "K" الذي يتسبب عدم أخذه من طرف الأطفال عند الولادة في مضاعفات صحية خطيرة، موردة أن أصحاب المصحات أقروا بتلقيهم شيكات من المرضى وحملوا المسؤولية للصناديق الاجتماعية.
ونقرأ في "المساء" كذلك أن مؤسسة "فريدم هاوس" الأمريكية، التي تعنى بمراقبة حرية الإنترنيت، صنفت المغرب في تقرير لها ضمن الدول الحرة جزئيا في مجال حرية الإنترنيت، من خلال حصوله على الرتبة 55 من أصل 100 دولة شملها التقرير.
وإلى "أخبار اليوم" التي نشرت أن الحكومة المغربية والأجهزة الأمنية والاستخباراتية تواجه تحديات في الأيام المقبلة بسبب قرار بعض الحكومات الأوروبية سحب جنسياتها من مواطنيها من أصول مغربية، رجالا ونساء، الذين خرجوا منها منذ سنة 2011 للقتال في صفوف تنظيم "داعش" وأخواته في بؤر التوتر في سوريا والعراق.
وكتبت الصحيفة ذاتها أن التحدي تحول إلى خطر حقيقي نظرا إلى "شدة تطرف" هؤلاء الأوروبيين من أصول مغربية، في ظل تحول "داعش" إلى "أخطبوط رقمي" بعد سقوطه على الأرض في معركة الباغوز في مارس الماضي، ومقتل زعيمه أبو بكر البغددي على يد الأمريكان.
من جهتها، أوردت "الأحداث المغربية" أن الشرطة القضائية ببوزنيقة أحالت مسير منتزه سياحي على وكيل الملك لدى ابتدائية ابن سليمان إثر تهديده سائق دراجة نارية بواسطة مسدس.
وفي التفاصيل، أوردت الجريدة أنه خلال نزاع حول المرور بين سائق دراجة نارية وسائق سيارة خفيفة، أشهر سائق السيارة مسدسا في وجه سائق الدراجة، وبعدما لجأ الضحية إلى مفوضية الشرطة وأعطى مواصفات المشتكى به ونوع السيارة، تم الاهتداء إلى صاحبها الذي يعمل مسيرا لمنتزه بضواحي المدينة، حيث تم توقيفه والعثور على المسدس.
وأضافت "الأحداث المغربية" أن المشتكى به قال إنه كان يمزح مع المشتكي، موردا أنه وجد المسدس بالمنتزه الذي يعمل به. وقد تم التحفظ على المسدس وبعثه إلى المختبر الوطني بالرباط من أجل التحقق من نوعيته قبل اتخاذ الإجراءات المناسبة.
وورد ضمن مواد الورقية اليومية ذاتها أن جبهة البوليساريو قررت اللجوء إلى مؤتمر استثنائي لاحتواء الغضب الذي اتخذ أشكالا غير مسبوقة وصلت حد التمرد على القيادة وعدم نجاحها في احتواء جبهات التحدي المتعددة بين ناشطين ومدونين وجمعيات ناشئة تطالب جميعها بتجاوز استبداد القيادة، وفتح المجال لمقاربات جديدة لأوضاع الصحراويين بمخيمات تندوف.
وكتبت "الأحداث المغربية" أن اتخاذ قرار المؤتمر الاستثنائي في ظل فشل التهديد بالحرب ضد المغرب لتصريف الأزمة الداخلية سيكون مراهنة على مسكنات ظرفية في رأي معارضين لقيادة الجبهة، لأن المؤتمر الاستثنائي الذي يقصي كل الفعاليات والقيادات الشابة الجديدة لن يفيد في شيء، لكون منتوجه موجود في كل مفاصل الجبهة، وهو المسؤول عن الأوضاع التي تعيشها ساكنة تندوف، وبالتالي فلا جديد ينتظر من هذا المؤتمر.
الختم من "العلم" التي نشرت أن الجمعية الوطنية للمصحات الخاصة حمّلت الحكومة الحالية مسؤولية تردي الوضع الذي يعيشه القطاع الصحي بالبلاد.
وحسب المنبر ذاته، فإن مسؤولي الجمعية قالوا إن النهوض بالقطاع الصحي يفرض وجود إرادة سياسية لدى الحكومة، مضيفين أنه لا يمكن الحديث عن منظومة صحية جيدة ومتكاملة تخدم مصلحة المواطن مادام أن المغرب لا يتوفر على تغطية صحية شاملة كما وكيفا.
واعتبر رضوان السملالي، رئيس الجمعية الوطنية للمصحات الخاصة، أنه لا يمكن الحديث عن منظومة صحية جيدة في ظل غياب الجهوية في القطاع.
وكتبت "العلم" أيضا أن شركة "فيسبوك" أعلنت حذف 5.4 مليارات حساب مزيف حتى الآن هذا العام، في مؤشر على الجهود المستمرة التي تبذل على منصات التواصل الاجتماعي لمكافحة التلاعب والتضليل.
وأضاف الخبر أن "فيسبوك" تعتقد أن نسبة الحسابات المزيفة، التي يدعي فيها أحدهم أنه شخص أو جهة لا وجود لها، بلغت نحو خمسة بالمائة من المعدل الشهري لمستخدميها الناشطين خلال الفصلين الثاني والثالث من العام الحالي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.