النائب الأول للحبيب المالكي يطالب بفسح المجال لإقالة رئيس مجلس النواب    مؤلف جديد للأستاذ محمد أتركين في مجال الفقه الدستوري    الرباط: عبد اللطيف حموشي يستقبل سفير الولايات المتحدة الأمريكية بالمملكة    مكافحة غسيل الأموال وتمويل الارهاب: تسجيل 390 قضية سنتي 2019 و2020    دراسة: 10% من شباب المغرب يعتبرون "كورونا" عقابا إلاهيا    وزارة الاقتصاد: المغرب يصدر سندات بقيمة مليار أورو في السوق المالية الدولية    انخفاض دخل العمل على مستوى العالم بنسبة 10.7 في المئة بسبب كورونا    "أمازون" تطلق منصتها لألعاب الفيديو على الطلب    بينها إسبانيا.. 10 دول أوروبية تعلن رسميا بدء المرحلة الثانية من جائحة كورونا    متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر يستضيف معرض «الغرباوي: الجذور السامقات»    وفاة الممثل الكوميدى الفرنسى مايكل لونسديل عن عمر ناهز 89 عاما    دورتموند يضم الناشئ الإنجليزي بيوني جيتينز    طقس الجمعة.. الأجواء مستقرة. والحرارة العليا تبلغ 42 درجة بهذه المناطق المغربية    تعريض شرطي للضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض يوقع 3 أشخاص في قبضة أمن أكادير    المغرب التطواني يُواصل استعداداته لمواجهة الوداد    ليدز يونايتد يعلن تعاقده مع لورينتي من سوسيداد    مهنيو السياحة في سوس يعانون في صمت ويقترحون حزمة إجراءات لإنعاش القطاع    دليل عملي حول شروط تشغيل العمال المنزليين بتنسيق بين رئاسة النيابة العامة ووزارة الشغل    بعد إصداره حكما بإعدام المصارع "أفكاري" .. أمريكا تفرض عقوبات على قاضي إيراني    ضبط أكثر من 320 ألف واق ذكري مستعمل في فيتنام كانوا معدين لإعادة بيعهم    الحبيب المالكي يستقبل مدير الإيسيسكو ويتدارسان الشراكة بينها وبين المغرب    سلاح بيولوجي أم عقاب إلهي .. دراسة ترصد اعتقادات الشباب المغاربة حول طبيعة فيروس كورونا    الفدرالية توجه رسائل لقادة الأحزاب، وتنبه رئيس الحكومة، وتقرر اتخاذ مواقف عملية    هيئة تؤكد إفلاس أطروحة الانفصال    المغرب يخسر تنظيم حدث رياضي مهم في الصحراء بسبب فيروس كورونا    تدبير اللايقين 2/2    الوداد يتعاقد مع نجم اتحاد العاصمة ويقترب من حسم صفقتين جديدتين    ممتلكات الدارالبيضاء في أدراج الرياح    شرطة سبتة المحتلة تشرع في تحديد هويات المغاربة العالقين    جامعة محمد الخامس تخفض رسوم الماستر للموظفين    "أحداثٌ بلا دلالة" .. خرافة سينمائيّة توثق تعقيدات مغرب السبعينات    وكالة "التدبير الإستراتيجي" توقف مرسوم إعادة هيكلة وزارة المالية    شباب المحمدية يقترب من حسم صفقة حميد أحداد    تفاديها يشكّل تحدّيا كبيرا للجائحة الوبائية : 284 حالة وفاة لكل 100 ألف نسمة ونسبة الإماتة تقدر ب 1.8 %    مستشفى يتحول إلى بؤرة وبائية بمراكش و إغلاق مدرسة بعد تسجيل إصابات بكورونا    فيروس كورونا…لأول مرة فرنسا تتخطى 16 ألف حالة في يوم واحد    ‪نقابة تعلن حزمة احتجاجات على وزارة التربية‬    "الطوفان الثاني" .. فاتح ينبش في حرب العراق    فاعلون يرصدون ثغرات وحلول التغطية الاجتماعية الشاملة بالمملكة    بعد الأمارات والبحرين دولة عربية جديدة تقترب من اعلان تطبيع علاقاتها مع اسرائيل    بايرن ميونيخ يحرز كأس السوبر بعد فوزه على إشبيلية    "كوكل مابس" يوفر خاصية التعرف على المناطق الساخنة لفيروس كورونا.    تنقيل طبيب تخدير يشعل فتيل الغضب في وزان‬    تقرير..المغرب أول زبائن السلاح الأمريكي في شمال أفريقيا والشرق الأوسط    18 مليون درهم تؤهل الصحة والتعليم في مراكش    العلمي يُقدم تفاصيل مخطط الإنعاش الصناعي في أفق سنة 2023    الدكتور الوزكيتي يواصل " سلسة مقالات كتبت في ظلال الحجر الصحي " : ( 10 ) معرفة أعراف الناس … مدخل لفهم الدين    دراسة: قلة قليلة من المغاربة يرون كورونا "عقابا" ربانياً بسبب الابتعاد عن الدين    المحكمة ترفض طعن ساركوزي في شبهات تمويل معمر القذافي لحملته الانتخابية    بحث رسمي يكشف عدد الأسر اللاجئة في المغرب    المخرج المغربي هشام العسري ينشر أفلامه القصيرة على "اليوتيوب"    ترامب يعلن أنه لن يسلم السلطة إذا خسر الإنتخابات !    بعد الجدل الذي أثاره ألبوم أصالة..الأزهر: الاقتباس من الحديث النبوي في الغناء لا يجوز شرعاً    نعمان لحلو: كلشي باغي يولي سعد لمجرد!    العيون: تتويج مدينة العيون من طرف منظمة اليونيسكو العالمية كمدينة للتعلم    توظيف التطرف والإرهاب    حكاية الوزير لخوانجي و"المجحوم"ولازمة "التحريم" والضغط لحرمان فتاة من كلبها    الشيخ الكتاني يبرر اغتصاب فقيه لفتيات طنجة "الزنى لا يتبث إلا ب 4 شهود"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الحكومة تُغري الخواص بجاذبية الاستثمار في قطاع الطاقات المتجددة
نشر في هسبريس يوم 08 - 12 - 2019

شرعت الحكومة في تبسيط المساطر في وجه المستثمرين الخواص الراغبين في الاستثمار في قطاع الطاقات المتجددة بالمغرب، وذلك عبر تغيير الإطار التشريعي والتنظيمي من قبل وزارة الطاقة والمعادن والبيئة.
وزارة الطاقة كشفت عن مشروع قانون جديد يهدف إلى "تعزيز جاذبية قطاع القطاعات المتجددة للاستثمار الخاص المحلي والدولي، بالإضافة إلى الإسراع في ظهور منظومة وطنية لتكنولوجيات الطاقات المتجددة".
وأوضحت الوزارة الوصية، في مذكرة تقديمية للمشروع، أن التعديلات الجديدة "تأتي بالنظر إلى النضج الذي وصلت إليه شعب الطاقات المتجددة وقدرتها التنافسية المتزايدة، ما يتطلب إشراك الفاعلين الخواص في تكاليف الخدمات المقدمة من قبل مسير شبكة النقل الوطنية الكهربائية للسوق الحرة".
ويهدف مشروع التعديل أيضا إلى "تحسين استغلال مكامن مواقع محطات الطاقة الكهرومائية، وتمديد الأجل التنظيمي لإنجازها من ثلاث سنوات إلى خمس سنوات؛ وذلك استجابة لطلب الفاعلين الخواص بغية تجنب اللجوء المنهجي إلى تعديل مدة الإنجاز بمنح مدة إضافية".
وسيمكن قرار وزير الطاقة والمعادن والبيئة، عزيز الرباح، مسيري شبكات التوزيع الكهربائية من اقتناء إلى حدود 40 في المائة من الطاقة الإجمالية المنتجة من مصادر متجددة في مناطق نفوذهم.
وتتوخى الحكومة من وراء هذا المشروع إنهاء احتكار بعض الشركات المهيمنة على هذا المجال، في إطار "تحسين مناخ الأعمال، وتعزيز الشفافية، وتسهيل الولوج إلى المعلومات حول فرص الاستثمار، وتحسين إجراءات الترخيص".
وينص مشروع القانون هذا على إيداع ضمانة بنكية لضمان إنجاز مشاريع الطاقات المتجددة، وكذا موافقة الإدارة على أي تغيير في نسب المساهمة للمستغل الحاصل على ترخيص الإنجاز.
ويشدد النص التنظيمي على ضرورة حصول المستثمر على ترخيص بعد الرأي المطابق للجنة تقنية تحدث لهذا الغرض، تحت رئاسة السلطة الحكومية المكلفة بالطاقة. كما تضم اللجنة ممثلين عن وزارة الداخلية والسلطة المكلفة بالماء والسلطة المكلفة بالكهرباء والسلطة المكلفة بالطاقة المستدامة.
وزير الطاقة عزيز الرباح سبق أن أكد فتح المغرب قطاع الطاقات المتجددة للاستثمار في وجه الخواص محليا ودوليا، مشيرا إلى أن "القطاع الطاقي لا يمكن أن يكون حكرا على البعض دون استفادة البعض الآخر، سواء في الطاقات المتجددة أو غير المتجددة".
يأتي ذلك أيضا في وقت منحت وزارة الطاقة رخصا جديد لشركات وطنية ودولية قصد دخول سوق توزيع المحروقات بالمغرب باستثمارات تصل إلى ملايين الدراهم، لتعزيز تنافسية القطاع وإنهاء الاحتكار من قبل بعض الشركات المسيطرة على القطاع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.