السفير الأمريكي بالرباط يلقي "خطاب الوداع" قبل يومين من رحيل ترامب    لفتيت يطالب الجماعات بتنفيذ الأحكام القضائية وأداء مستحقات التدبير المفوض    رئيس الحكومة سعد الدين العثماني يترأس مجلسا للحكومة وهذا جدول أعماله    شركة تهيئة وإنعاش محطة تغازوت تعلن عن الفائزين بالدورة الأولى من"مضائف Eco6″    صحيفة إسرائيلية: الملك محمد السادس يضع هذا الشرط لزيارة إسرائيل    أخطاء دبلوماسية وسياسية ورياضية تعجل بخسارة زطشي أمام لقجع    البوحديوي يكشف سبب الهزيمتين في مونديال كرة اليد    بعد الحكم على قاتل عدنان..من يكون آخر من أُعدم في المغرب؟    هذه توقعات حالة الطقس بشمال المملكة لليوم الاثنين    ليديك: مياه واد بوسكورة التي انتشر فيها لون أحمر مركز أصبحت صافية    أزمة الطلبة الجزائريين العالقين بالدار البيضاء تجد طريقها إلى الحل    مارسيلينو: نستحق الثناء بعد قهر ريال مدريد وبرشلونة    المهدي بنعطية.. إلى أين؟    عقوبة ميسي المنتظرة بعد اعتدائه على لاعب أتلتيك بيلباو    تتويج الداخلة "وجهة الأحلام 2021"    إحداث مجلس وطني للبحث العلمي وتعديل قانون الأكاديميات ومرسوم للتعليم والتكوين عن بعد    إلغاء اللائحة الوطنية في الانتخابات يثير أزمة وسط شبيبات الأحزاب    بوشارب تعطي انطلاقة برنامج تأهيل الأحياء ناقصة التجهيز ببوجدور    الأيادي الرحيمة تتجنّد لتخفيف عبء معاناة البرد عن المتشردين    إندونيسيا: ارتفاع عدد ضحايا الزلزال إلى 77 قتيلا    كاميرا خفية تنتهي بكسر في كاحل سعيدة شرف    إسبانيا: البدء في إعطاء الجرعة الثانية من اللقاح المضاد لفيروس "كوفيد-19"    تونس: احتجاجات في أنحاء البلاد والأمن يعتقل أزيد من 240 متورطاً    ترامب بصدد إصدار 100 عفو رئاسي في آخر أيام حكمه    فوربس" تؤكّد أن واتساب يتلقى هزيمة نكراء على يد بديل جديد مذهل    الحسين عموتة.. صائد الألقاب القارية نحو مجد إفريقي جديد    مطالب بإيجاد حل لاكتظاظ وفوضى المقابر بطنجة وجائحة كورونا تطرح مشكل توسعة أماكن الدفن بالمدينة    عن الإرتداد الرهيب في الوعي والحياة العربيين؟    قطب مسرح اللاّمعقول يُونسكُو هل تنبّأ بنهاية الشيوعيّة ؟!    إسبانيا تنطلق في إعطاء الجرعة الثانية من اللقاح المضاد لفيروس "كورونا"    كوفيد-19: 806 إصابة جديدة و988 حالة شفاء و31 وفاة خلال ال 24 ساعة    عز الدين الإبراهيمي يدخل على خط تأخر وصول جرعات اللقاح ضد فيروس كورونا للمغرب، و يكشف معطيات حول الموضوع.    الصحة العالمية تحدد عدد الأيام التي يظل فيها المصاب بكورونا ناقلا للعدوى    نجل شقيق عبد الحليم حافظ: فتحنا قبره بعد وفاته ب31 عاما فوجدنا جثمانه لم يتحلل    المخرج محمد إسماعيل يستغيت، فهل من مجيب؟    مغربي ينقذ شرطية فيدرالية من قبضة محتجين    فيروس كورونا: قطاع الطيران بحاجة إلى 80 مليار دولار أخرى للتعافي    نقابات سوس غاضبة بعد إلغاء قرار مجلس القسم في حق تلميذ.. وأولى الشرارات الاحتجاج بدأت    الحكم على وريث مجموعة "سامسونغ" بالحبس عامين ونصف في فضيحة فساد    نادي الزمالك يتراجع عن معاقبة بنشرقي    وفاة المنتج الموسيقي الأمريكي فيل سبيكتور بفيروس كورونا    اللجوء إلى بريطانيا.. جنسيات عربية له الحق في الحصول على اللجوء في بريطانيا!    احتفالية ودادية من شراشم بعد هزه شباك اتحاد تواركة    قال أَوَ لمْ تُؤمن؟ قال بلى...    المغاربة ينتظرون تلقيحهم بلقاح استرازينيكا.. واليافعون أكبر ناقل للطفرة الجديدة من الفيروس    إسبانيا.. اكتشاف أثري أندلسي قرب مالقة يعد بمعلومات عن ثورة عمر بن حفصون    كورونا تغلق مجموعة مدارس الجوامعة بإقليم فحص أنجرة    التساقطات المطرية تبشر بموسم فلاحي جيد و وزارة الفلاحة تكشف أن الزراعات السنوية الخريفية بلغت 4.76 مليون هكتار    الفنانة سعيدة شرف تتعرض لكسر على مستوى الكاحل    أزولاي والحافظي يتفقان على إحداث مركز للتكنولوجيا الرقمية الذكية    طلبة الجزائر العالقون في المغرب مطالبون بدفع الكلفة قبل ترحيلهم    كورونا ينهي حياة أسطورة التانغو ومصمم الرقصات الأرجنتيني خوان كارلوس كوبس    توزيع أكثر من 693 ألف قنطار من الشعير المدعم لفائدة مربي الماشية بجهةبني ملال    طفلة "ذا فويس كيدز" ميرنا حنا تُطلق "أحن الهم"    "سيكولوجية المدح في الاستقطاب الاجتماعي والسياسي"    حلم العدالة الاجتماعية والتعطش إلى عودة زمن الخلافة    النفاق الديني    الدين.. بين النصيحة و"السنطيحة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"الجيت سكي والكياك" تنقل "حراكة مغاربة" إلى السواحل الإسبانية
نشر في هسبريس يوم 12 - 09 - 2020

يستغلّ بعض المهرّبين على مستوى سواحل الشّمال الظّروف التي فرضتها جائحة "كورونا" لنقل مهاجرين مغاربة إلى إسبانيا عبر "الجيت سكي" و"الكياك"، حيث أصبحت هذه الوسائل الأكثر استعمالاً من طرف "الحراكة" لبلوغِ السّواحل الجنوبية لإسبانيا؛ بينما تشدّد البحرية الملكية مراقبتها على مناطق نفوذ المملكة، لمنع حدوث أيّ تسلّل.
وأظهرت مقاطع مصورة منشورة على مواقع التّواصل الاجتماعي استخدام بعض المهاجرين للدّراجات المائية أو "الجيت سكي" المعروفة بسرعتها الفائقة ويصعبُ رصدها من قبل البحرية الإسبانية. ووفقاً لما نقله مصدر مطلّع لجريدة هسبريس الإلكترونية، فقد حاولَ شابان من تطوان العبور إلى الضّفة الأخرى عبر "الجيت سكي" إلا أنّ محاولتهما باءت بالفشل.
وعادت سواحل "المتوسّط" إلى جذب "الحرّاكة" بعد فترة هدوء دامت لشهور بسبب تداعيات "كورونا"، باعتبارها تشكّل المعبر الوحيد "الآمن" بالنّسبة للمهاجرين غير الشرعيين الرّاغبين في الوصول إلى أوروبا؛ فقد تدخّلت البحرية المغربية، في أكثر من مناسبة، لإنقاذ مهاجرين قبالة الشّواطئ الفاصلة بين المغرب وإسبانيا.
وبات المهاجرون يستعملون "الكياك" وقوارب الموت للعبور إلى الضّفة الأخرى، حيثُ أفادت مصادر هسبريس بأنّ "شبّانا في مقتبل العمر حاولوا العبور إلى أوروبا عبر قوارب مطّاطية من شاطئ مولاي بوسلهام بالقرب من سوق الأربعاء الغرب، قبل أن يتعرّض محرّك "القارب" إلى التّلف قبالة شواطئ "قادش" وتتدخل السّلطات لإعادتهم من حيث قدموا".
وتدخّلت قوّات البحرية الملكية، أمس الخميس، لإنقاذ 20 مهاجرا سريا مغربيا من الموت المحقق غرقا عقب انقلاب قارب الصيد الخشبي عرض المتوسط. ووفقاً لمصادر هسبريس، فقد حاول مهاجرون سريون مغاربة العبور إلى أوروبا، إلا أنّ أمواج المتوسّط صدّت حركيتهم قبل أن يتيهوا في البحر عقب عطل أصاب قارب الصيد الخشبي، بسبب سوء الأحوال الجوية بمضيق البوغاز؛ ما أدى إلى انقلابه بعرض البحر الأبيض المتوسط، أميالا قليلة من منارة كاب سبارتيل.
وتؤكّد الكثير من التّقارير أنّ "انتشار الوباء على مستوى أوروبا وشمال إفريقيا، وما نتج عنه من إجراءات أمنية مشدّدة على مستوى مراقبة الحدود ومنع تنقّل المواطنين بين الجهات، ساهمَ في تراجع وتيرة الهجرة السّرية"، موردة أنّ "كورونا" ألزمت عددا من مرشّحي الهجرة "التّريث" وانتظار ما ستسفرُ عنه هذه التّطورات.
وأكدت نشرات الهجرة الخاصة بالسّنة الماضية أن 60 في المائة من محاولات المهاجرين الوصول إلى شبه الجزيرة الإيبيرية تمت عن طريق قوارب الموت، مقابل 20 في المائة من المحاولات التي تمت عن طريق تجاوز السياجات الحدودية الفاصلة بين مدينتي سبتة ومليلية المحتلتين، و20 في المائة عن طريق وسائل أخرى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.