“أوروبا ليغ”.. العربي “يغتال” أحلام الأرسنال ويمنح التأهل لأولمبياكوس    دول الكارايب تشيد بريادة محمد السادس في تعزيز التعاون جنوب جنوب    تقديم البرنامج المندمج لتمويل المقاولات “انطلاقة” بطنجة    رؤية "الجيل الأخضر" تضمن 350 ألف فرصة عمل    رأسملة المجال القروي بالمغرب.. تجربة الشركات الأهلية للاحتياط    الصين تسجل 44 حالة وفاة جديدة بفيروس "كورونا"    مبديع يُسارع الزمن لتمرير صفقة بمليار قبل عرضه على التحقيق في قضايا فساد    الدرك الملكي يفكك ورشة لتحضير "الماحيا" في كلاز    مبادرة تحتفي بمتقاعدين في مستشفى الفنيدق    تأكيد أول إصابة بفيروس كورونا المستجد في هولندا    إسرائيل: جرافة إرهابية    1990- 1998 انفتاح مرحلة    تأهل اليونايتد وإنتر وأشبيلية لدور ال16 بالدوري الأوروبي    تأملات في “الاطلاع على الأرشيف العامة”    مصادفات بلاغ ما بعد تطبيق الفصل 26    روائح إفريقية تفوح بين جنبات "السوق النموذجي" بالدار البيضاء    أكادير : وضع المخدرات لطليقته في السيارة و صديقه الشرطي ساعده على التبليغ    لا تكلف تلميذا بحراسة زميله    في الحاجة إلى اتفاقيات شراكة بين “أرشيف المغرب” وقطاع التعليم    برنامج تأهيل المدينة العتيقة لطنجة 2020–2024.. هل يستجيب البرنامج لمطالب الحفاظ على الذاكرة التاريخية المشتركة    ضَفائرُ المَدى    الإضاءة كشكل تعبيري جديد “الجزء الثاني”    حان وقت السبات    مقتل 34 جنديا تركيا في إدلب.. وأردوغان يستنفر    سلامي: درسنا الخصم وسنقدم كل ما لدينا للفوز.. ومدرب مازيمبي: مالانغو لاعب جيد    أخنوش : إستراتيجية الجيل الأخضر ستسمح بتمكين قرابة نصف مليون أسرة من ولوج الطبقة الوسطى الفلاحية    تركيا تعلن مصرع 22 من جنودها في قصف جوي للطيران السوري على قواتها    التيازي لهسبورت: قرار الاستئناف أنصفني.. وقضيتي ستكون درسا للحكام    الكويت تعلن تسجيل 43 حالة إصابة بفيروس كورونا وتمنع مواطنيها من السفر خارج البلاد    أمن منطقة بني مكادة يوقف مشتبها به في عمليات سرقة بحي كورزيانة بطنجة    من أجل النهوض بالتراث المحلي وفق مقاربة تشاركية لتنمية مستدامة ومندمجة    الأشعري: لا يمكن أن تكون للمغرب نهضة أدبية خارج العربية والأمازيغية    لاعب النجم الساحلي: "حظوظنا متساوية أمام الوداد الرياضي"    الكوكب المراكشي يفك ارتباطه بالبهجة ويتعاقد مع ميموني    وزارة الصحة..لا إصابة بفيروس “كورونا” المستجد بالمغرب    “الكمامات الطبية” قليلة في السوق.. والصينيون قاموا باقتناءها بكثرة بعد انتشار “كورونا” (فيديو)    العثماني: لا وجود لأي حالة إصابة بكورونا بالمغرب ويحذر من نشر الإشاعات والأخبار الزائفة    بعد الإدلاء بإفادتها في قضية "حمزة مون بيبي".. فاتي جمالي تصور فيديو كليب جديد    البرلمان الإسباني يصادق بالإجماع على ملتمس ضد المغرب    الجزائر.. تبرئة نجل الرئيس الجزائري    جواو ينوه بالأداء الجماعي لشبان المنتخب    الرئيس التونسي يشدد على مكافحة الفقر والفساد    مخرجون ونقاد وممثلون يطلقون عريضة لمطالبة أمزازي بإدراج تدريس التربية على الصورة    تخليدا لميلادها ال60.. المركزية لإعادة التأمين SCR تطلق شعارا بصريا    "تعزيز الرخاء" يَعقد "منتدى المحيط الهادي" بكبرى حواضر الصحراء    العثماني: ترويج أخبار كاذبة بشأن "كورونا" ممارسات "غير معقولة"    " التأويل العقدي بين ثوابت العقلانية وسمو الروحانية في المنهجية الغزالية"    عودة قائد الفريق التونسي الشيخاوي واستبعاد المدافع عمار الجمل عن لقاء الوداد    بسبب «كورونا» الدولار الأمريكي يتراجع    قتلى ومصابين في إطلاق نار بمدينة ميلووكي الأمريكية    رئيس صيادلة المغرب لRue20 : الكمامات الطبية الواقية من كورونا نفذت من الأسواق !    كونفدرالية إسبانية تدين الهجوم على شاحنة مغربية    فاتي جمالي تكشف كواليس الاستماع إليها من قبل الفرقة الوطنية في قضية “حمزة مون بيبي”    السعودية تُعلّق دخول المملكة لأداء مناسك العمرة بسبب فيروس “كورونا”    خَطَأُ الْفَقِيهِ أَحْمَدَ الرِّيسُونِيِّ!    المرابط: الاستغلال السياسي و"القراءات الأبوية" وراء مشاكل الإسلام    مقاطعة بالدارالبيضاء يترأسها البيجيدي تنصح المواطنين بالوضوء لتجنب فيروس كورونا !    عرض خاص وغير مسبوق لوكالة الأسفار Morocco Travel بتطوان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فاعلون من المغرب وإندونيسيا يضعون العلاقات الاقتصادية في الميزان
نشر في هسبريس يوم 30 - 04 - 2013

أجمع دبلوماسيون وفاعلون اقتصاديون من المغرب وإندونيسيا على ضرورة رفع التحديات والعراقيل التي تعيق نسج علاقات اقتصادية أكثر نجاعة بين البلدين، تُماثِل عراقة العلاقات التاريخية والسياسية، وذلك من خلال المنتدى الاقتصادي الإندونيسي-المغربي، الذي نظمته اليوم السفارة الإندونيسية بتعاون مع وزارة الشؤون الخارجية والتعاون المغربية، في أفق انعقاد اللجنة المشتركة للتعاون المغربي الإندونيسي بجاكرتا هذه السنة.
ووفقا لمعطيات أدلى بها المتدخلون في المنتدى الاقتصادي، فإن رقم المعاملة التجارية بين إندونيسيا والمغرب سجل إلى 155 مليون دولار فقط عام 2012، ولا يزال الفائض لصالح إندونيسيا، كما بلغت نسبة صادرات إندونيسيا 99 مليون دولار، في حين بلغت وارداتها من المغرب 188 مليون دولار، حيث يشكل الفوسفاط ومشتقاته أغلب تلك الواردات.
وقال العيد محسوسي، الكاتب العام لوزارة الصناعة والتجارة والتكنولوجيات الحديثة، الذي افتتح أشغال المنتدى الاقتصادي رفقة سفير إندونيسيا بالرباط توساري ويدجاجا، إن مؤهلات المغرب التي يمكن أن تستغلها إندونيسيا ترتكز على قربه من الأسواق العربية والإفريقية والأوربية، وكذا توفره على موارد بشرية مؤهلة، إضافة إلى سياسة ماكرو اقتصادية متوازنة تسمح بمناخ جيد للاستثمار.
وأضاف محسوسي أن تلك الوضعية مكّنت المغرب من توقيع اتفاقيات للتبادل الحر مع أكثر من 55 دولة من أجل سوق يضم أكثر من مليار مستهلك.
من جهته، قال ويدارما ديبو ديبوترو، المستشار في السياسة التجارية لدى وزارة التجارة الإندونيسية، إن بلاده بمعية الصين والهند تُعدّ من بين الدول التي تضررت بشكل أقل من الأزمة الاقتصادية العالمية، بحفاظها على مستوى من النمو الاقتصادي بأكثر من 30%، مضيفا أن إندونيسيا تتوفر على موارد بشرية مؤهلة وشابة تتيح لها تنافسية أكبر على المستوى العالمي.
قوة اقتصاد البلد الآسيوي راجعة إلى مخططه الممتد من 2009 إلى 2014، والذي يعتمد، حسب ديبو ديبوترو، على 3 أهداف (الرفع من قدرات الموارد البشرية ثم تطوير العلوم والتكنولوجيات فتعزيز تنافسية الاقتصاد عالميا)، كاشفا في الوقت نفسه عن أهم الصعوبات التي تعترض التبادل التجاري بين المغرب وإندونيسيا، والمتمثلة أساسا في بُعد المسافة التي تكلف البلدين نفقات ضخمة.
أما جمال غازي، القنصل الشرفي للمغرب بمدينة سورابايا الإندونيسية، فأشار إلى أن العلاقات التجارية بين البلدين مازالت ضئيلة، رغم أن إندونيسيا تعتبر المغرب سُوقًا مهمة "لم يستغل بشكل جيد"، موردا، وفقا لأرقام قدمها في عرضه، أن هناك فرصة كبيرة لتوسيع العلاقات التجارية "من أجل ذلك نحن ورجال الأعمال و مسؤولو الحكومة الإندونيسية جئنا إلى المغرب لاكتشاف فرص التعاون الاقتصادي بين البلدين".
وأضاف المتحدث أن أحسن فرصة للاستثمار في إندونيسيا هي قطاع البنية التحتية، مستدلا بدولة قطر التي تستثمر عبر "مجموعة قطر القابضة" نحو مليار دولار في قطاعات البنية التحتية والموارد الطبيعية بإندونيسيا.
وافتُتح زوال اليوم في "ميكا مول" بالرباط، المعرض الإندونيسي التجاري الأول للمنتجات التقليدية والصناعية، الذي يهدف إلى الترويج للسياحة الإندونيسية، بمشاركة أزيد من 15 عضوا من رجال الأعمال من محافظات مختلفة بالبلد الآسيوي، وذلك بعد اختتام المنتدى الاقتصادي الإندونيسي-المغربي الذي عرف مداخلة فاعلين اقتصاديين ودبلوماسيين من لكا البلدين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.