تعيين نسرين علامي مفتشة جهوية للتعمير لجهة طنجة-تطوان-الحسيمة    أخنوش: المغاربة يستهلوا أحسن في جميع المجالات وبرنامج الأحرار يلبي طموحاتهم    الصحافة الإسرائيلية تتفاجأ من استقبال الرباط لهنية.. هل يُمعن المغرب في تأكيد وضعه "الاستثنائي" من اتفاقيات أبراهام؟    الجزائر : نظام العسكر يسير بشرعية عرجاء و شبح التسعينيات يُثير المخاوف    أمن تاوريرت يوقف المتهم في قضية ابتزاز ابنة أخيه وتحريضها على الفساد الى أن انتحرت    الأسد الإفريقي .. تقييم تفاعلية وحدة الإنقاذ والإغاثة التابعة للقوات المسلحة الملكية    مالانغو نصف قوة الرجاء    الدوري الإنجليزي الممتاز "الأقرب" لاستقطاب راموس بعد رحيله عن ريال مدريد    الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يرد على تصرف رونالدو وبوجبا في يورو 2020    الصحة. الاتحاد المغربي للشغل اكتسح انتخابات اللجن الثنائية.. ونقابي ل"كود": فمديرية الأدوية جبنا 19 مقعد من أصل 23    مرحبا 2021.. أول باخرة ترسو بميناء طنجة المتوسط ومغاربة العالم يجددون الوصال بالوطن    محكمة سلا تصدر حكمها في حق سفيان البحري    أحوال الطقس غدا الجمعة.. أمطار مرتقبة في هذه المناطق    سكتة قلبية تُنهي حياة سائق حافلة بعد وصوله إلى محطة الحسيمة    العدل والإحسان : توظيف القضاء المصري في الانتقام من الأبرياء جريمة شنعاء ترفضها كل الشرائع السماوية    الصحراء.. بوروندي تدعم مبادرة الحكم الذاتي المغربية باعتبارها حلا توافقيا    الخلفي يكشف معطيات مهمة حول الأزمة بين المغرب وإسبانيا    هذا هو تاريخ آخر أجل للاستفادة من الإعفاء الضريبي المحلي    على غرار رونالدو.. نجم المنتخب الايطالي ينضم لحملة مقاطعة "كوكاكولا" ويزيحها من أمامه خلال مؤتمر صحفي    فوج من مغاربة هولندا يصل مطار الحسيمة قادما على متن رحلة من روتردام    التوزيع الجغرافي لعدد الإصابات بكورونا طيلة ال24 ساعة الماضية بالمغرب    مجلس النواب يصادق على ستة مشاريع قوانين ذات طابع اجتماعي واقتصادي وفلاحي    أين يبتدئ التراث وأين ينتهي؟    أنفاس السرد العالية    باستثناء بيليات وزوما ومانياما.. كايزر شيفس يستدعي جميع اللاعبين "المتاحين" لخوض لقاء الذهاب أمام الوداد    العثماني يدعو إلى المزيد من الالتزام بالاجراءات الاحترازية والصحية    انتخاب فوزي لقجع عضوا باللجنة التنفيذية للاتحاد العربي لكرة القدم    التقدم والاشتراكية يدعو إلى ضمان "التنافس المتكافئ" في الانتخابات    "لارام" تكشف وجود ضغط في الحجوزات وتعلن تخفيظ الأثمنة    بينها طنجة .. حصول 15 مطارا مغربيا على علامة الجودة "الترخيص الصحي"    سعيد الزكراوي يصوغ من فن البورتريه دلالات جديدة    بعد سنتين من حفله المثير للجدل بالمغرب.. إنريكو ماسياس يحل بمراكش    كريستيان إريكسن: لاعب الدنمارك "يحتاج إلى جهاز تنظيم ضربات القلب"    استئناف نشاط صيد الأخطبوط بالسواحل الشمالية    الحكومة تدعو الصناع المغاربة لتصنيع "مليون محفظة"    بعد إصدار أوامر ملكية لتخفيض أثمنة التذاكر.. احتدام المنافسة بين شركات النقل الجوي    المخرج المغربي شكيب بن عمر ينتقل إلى عفو الله    حقيقة مرافقة الحرس الملكي الخاص لإسماعيل هنية    قتيلان في إطلاق نار غربي ألمانيا    فيديو… سمية الخشاب تثير الجدل في اخر إطلالة لها    كورونا المغرب : تسجيل 468 إصابة و 4 وفايات في ظرف 24 ساعة    بعد مقتل مغربي لأسباب عنصرية.. غضب في صفوف الجالية المغربية باسبانيا    الهيئة المغربية لسوق الرساميل تحدث جائزة للبحث العلمي    الجزائر تعاكس مصالح المغرب من جديد وهذا ما قام به رئيس أركان الجيش الجزائري    الهند تسجل أول إصابة ب "الفطر الأخضر" في العالم لشخص تعافى من كورونا    في خطوة "مفاجئة".. فيورنتينا يعلن "انفصاله" عن غاتوزو بعد أقل من 4 أسابيع على تعيينه!    المكتب الوطني المغربي للسياحة يطلق "نتلاقاو في بلادنا"    المجلس الأعلى للسلطة القضائية يبحث في اجتماعه الأسبوعي التحضير لانتخابات ممثلي القضاة به    لارام تعلن عن رحلات جديدة لمغاربة العالم انطلاقا من بروكسيل أمستردام وعدد من العواصم الأوروبية    فندق "الشعب"    وفاة الإعلامي شكيب بنعمر.. أحد رواد الإخراج التلفزي بالمغرب    هل اقترب موعد تخلص المغاربة من الكمامات ؟    درس التاريخ في المدرسة المغربية الواقع والمأمول (تتمة)    الإنجيل برواية القرآن: -37- ناسوت عيسى    الشيخ عمر القزابري يكتب: سَتظَّلُّ يَا وطَنِي عزِيزًا شَامِخًا ولَوْ كَرِهَ المُتآمِرُونْ….!!    الإنجيل برواية القرآن: الإنجيل برواية القرآن: الدعوة... الأعمال والأقوال 2/2    تناقضات بنيوية في مشروع جماعة "العدل والإحسان"    بعد أن سمحت السلطات السعودية بأداء مناسك الحج لمن هم داخل البلاد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حزب ماكرون: ندعم مغربية الصحراء .. والبوليساريو خارج السياق
نشر في هسبريس يوم 13 - 04 - 2021

انتقدت جبهة البوليساريو الانفصالية قرار الحزب الحاكم الفرنسي افتتاح فرع له في مدينة الداخلة المغربية، داعية حزب إيمانويل ماكرون إلى التراجع عن هذه الخطوة في الأقاليم الجنوبية للمملكة المغربية.
واعتبرت جبهة البوليساريو، في مراسلة إلى الأمين العام لحزب "الجمهورية إلى الأمام"، أنه "من غير المقبول أن يِسجل ضد الحركة، التي أتت بالرئيس ماكرون إلى السلطة، وتتمتع بأغلبية كبيرة في الجمعية الوطنية، إنكار للقانون الدولي، وبالتالي جعل شرعية الجمهورية الفرنسية على المحك بسبب خيانة التزاماتها الدولية"، بتعبيرها.
وقال مُحاوِر "La République En Marche" في منطقة المغرب العربي وغرب إفريقيا، المغربي جواد بوسكوران: "كمحاور لحزب الجمهورية إلى الأمام ليس لدي رأي في التصريحات الصادرة باسم البوليساريو. لكن شخصياً أجد ردودها خارج السياق".
وأكد جواد بوسكوران، الذي يعد بمثابة الناطق الرسمي باسم التنظيم السياسي الفرنسي بالمنطقة، في تصريحات لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن إنشاء فرعين جديدة لحزب ماكرون في كل من الداخلة وأكادير يأتي في سياق إستراتيجية إعادة الهيكلة والتواصل ل"الجمهورية إلى الأمام"، مشيرا إلى أن "الحزب يتفاعل مع جميع الأعضاء الذين يرغبون في حمل صوت الحركة أينما كانوا"، وزاد: "لدينا الآن ما يقرب من 27 لجنة في 16 دولة مع أكثر من 4000 عضو".
وأوضح المسؤول ذاته أن "مدينة الداخلة شهدت دينامية في الأشهر الأخيرة، حيث إن المزيد والمزيد من الفرنسيين يستقرون بها"، مضيفا: "هناك بالفعل حضور فرنسي، وتوجد اليوم بالمدينة مدرسة تابعة للبعثة الفرنسية، وأيضا فرع لغرفة التجارة والصناعة الفرنسية".
وأشار المتحدث باسم الحركة في المنطقة إلى إنشاء خط طيران مباشر بين باريس والداخلة، وهو ما اعتبره دليلا واضحا على "زيادة الحماس من جانب الفرنسيين تجاه المنطقة، لذلك بدا أنه من المناسب الاستجابة لطلب أعضاء حركة في الداخلة".
وفي جوابه عن سؤال هسبريس حول الدعم الذي يمكن أن يقدمه فرع الداخلة على مستوى السياسي لدفع فرنسا لافتتاح قنصلية لها بالصحراء المغربية، شدد جواد بوسكوران على أنه ليس من اختصاصاته الحديث في الشؤون الدبلوماسية باسم الحركة، لكنه اعتبر أن هذا السؤال "مهم ومشروع من الجانب المغربي".
وأضاف المصدر ذاته: "أنا مثل العديد من الشخصيات السياسية الأخرى في حزب 'الجمهورية إلى الأمام' من قبيل (دي روجي، جريفو، فيردييه جوكلاس، لعبيد ...) أريد أن تعترف فرنسا بشكل كامل بسيادة المغرب على كامل أراضيه".
ولفت المتحدث الانتباه أيضا إلى أن حضور La République En Marche ليس بالأمر الجديد، إذ يعود تاريخ اللجنة الأولى إلى عام 2016 عندما تم إنشاء فرع في الدار البيضاء، ليبلغ اليوم العدد الإجمالي 8 لجان على صعيد التراب المغربي.
وكان حزب الأغلبية في فرنسا أعلن إنشاء فرعين له في الداخلة وأكادير، وذلك في بيان رسمي من قبل ماري كريستين فيردير جوكلاس، النائبة البرلمانية عن تارن لاريم، نائبة رئيس مجموعة الصداقة الفرنسية المغربية المتحدثة باسم فريق حزب الجمهورية إلى الأمام في الجمعية الوطنية، وجواد بوسكوران، محاور الحزب بالمغرب العربي وغرب إفريقيا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.