المجلس الوطني للصحافة يمنح 3394 بطاقة مهنية برسم 2021    أولمبياد طوكيو (ألعاب القوى): تأهل المغربيين عبد العاطي الكص ونبيل أسامة إلى نصف نهاية سباق 800م    قانون الاستعمالات المشروعة للقنب الهندي يدخل حيز التنفيذ    العدالة والتنمية يخسر أبرز مواقعه الانتخابية بإقليم تطوان    الجزائر التي تعيش إفلاسا معلنا، تستجدي رعاياها في الخارج لتغطية نفقاتها    المغرب يخطط لإقامة مناطق لوجستيكية بالكركرات لتعزيز التبادل مع إفريقيا    بارتفاع بلغ 48 في المائة.. تحويلات الجالية تتجاوز 4400 مليار    بعد فرانس24.. السلطات الجزائرية تسحب اعتماد قناة "العربية"    فضيحة.. تبون يستجدي المهاجرين الجزائريين بسويسرا لتقديم الدعم لمواجهة كورونا    السيد صلاح العمراني مدير شركة ALQUISUR بتطوان يهنئ جلالة الملك بعيد العرش المجيد    حكماء الرجاء يجتمعون بالأندلسي لهذا الغرض    أولمبياد طوكيو-قوى: الجامايكية طومسون تحتفظ بلقبها في 100 م    تقرير يكشف بعض أسباب التوتر بين المغرب ودول أوروبية    لسعة عقرب تنهي حياة طفل صغير ضواحي أكادير وسط صدمة العائلة    طرفاية.. وجود جثة داخل منزل يستنفر مصالح الدرك الملكي    نفاذ الأوكسجين يتسبب في وفاة عدد من مرضى كورونا بمستشفى جزائري    مذكرة أميركية تؤكد أن "الحرب تغيرت" على كوفيد وتحذر من متحورة دلتا    تونس... توقيف النائب البرلماني ماهر زيد على خلفية دعوى قضائية    في عز فصل الصيف.. عواصف رعدية وتساقطات مطرية غزيرة وتساقط "التبروري"    شاهدوا.. 100 مليون والعادة السيئة مع الكوميدي علاء بن حدو    وفاة الفنانة انتصار الشراح    تونس.. الرئيس قيس سعيد يعفي كاتب الدولة لدى وزير الشؤون الخارجية من مهامه    بعد وصول شباب مغاربة غير ملقحين إلى أقسام الإنعاش.. خبير يوضح    كم تبلغ نسبة الإصابة بفيروس كورونا في صفوف الملقحين؟    الشابة المختفية كوثر صبار تعود إلى أحضان عائلتها بطنجة (صورة)    "لاراثون" الإسبانية تتحدث عن التطورات التي تشهدها الأزمة بين الرباط ومدريد!    ارتفاع القروض البنكية بنسبة 4.1 في المئة خلال شهر يونيو    ممونو الحفلات ملتزمون بقواعد الحرب على الكوفيد.. ضرورة وضع دفتر تحملات    هل يجلب كوشنر استثمارات إسرائيلية ودولية إلى المغرب؟.. تقرير يكشف "مخططا استثماريا" لصهر ترامب    أولمبياد طوكيو-كرة القدم.. إسبانيا تنجو أمام ساحل العاج وتبلغ نصف النهائي    القنوات المفتوحة الناقلة لمباراة مصر والبرازيل في أولمبياد طوكيو    إغلاق مؤسسة فندقية بالحوز لخرقها إجراءات حالة الطوارئ الصحية    جامعة الملاكمة تحقق في "اتهامات خطيرة" لمدرب رافق المنتخب بأولمبياد طوكيو    مهرجان الفيلم التربوي الرابع: بصدد فيلمي الإفتتاح    زهير بهاوي يوجه رسالة مؤثرة لوالديه -صورة    أي منطقة في الجمل يستخرج منها "لودك؟...الجواب في "نكتشفو بلادنا"    أولمبياد طوكيو... المصنف الأول عالميا ديوكوفيتش يخرج خالي الوفاض من مسابقة التنس    حركة "حماس" تنتقد استمرار واشنطن في تسليح إسرائيل    فيدرالية النقل السياحي تشكو ممارسات "مليشيات تحصيل الديون" وتحمل الأبناك المسؤولية    كوفيد 19: وزارة الصحة تدعو لتفادي الاكتظاظ في مراكز تلقيح بعينها    تحذير من متحور كورونا يقتل ثلث المصابين به.. هذه فرص انتشاره    الاتحاد الأوروبي يغرم "أمازون" 746 مليون يورو من أجل انتهاك قوانين حماية البيانات    مسؤول إسباني يصب الزيت على نار الأزمة مع المغرب من جديد    طنجة.. توقيف شخص لتورطه في الحاق خسائر مادية بسيارة نفعية بحي السواني باستعمال السلاح الأبيض.    "زنزانة البوح" تحكي أسرارها بمهرجان مسرح مراكش الثقافي    الفضاء النّصيّ وطبوغرافيا المكان عند سناء الشّعلان في جامعة سعيدة الجزائريّة    الليجا "تكرم" أبطال الموسم الماضي في حفل مليء بالنجوم    الإشراف البنكي.. الأرقام الرئيسية في التقرير ال17 لبنك المغرب    شركة "سوناكوس" لتسويق البذور تعيش على صفيح ساخن واحتجاجات العمال مستمرة    التغير المناخي: لماذا يقترب عصر محطات الوقود من نهايته؟    دراسة: تسجيل درجات حرارة قياسية أكثر تواترا في المستقبل    تسجيل أربع هزات أرضية بإقليم الدريوش    الهجمات الحقيقية التي يريد الإعلام الفرنسي لفت الأنظار عنها بالتهجم على المغرب    الفنان خالد بناني يصاب بكورونا    الشيخ القزابري يكتب: حَمَاكَ اللهُ وَصَانَكَ يا بلَدِي الحَبِيبْ..!!    الموت يفجع الطبيب الطيب حمضي    المغرب الزنجي (12) : يعتبر المرابطون أول ملكية بالمغرب توظف العبيد السود كجنود    طارق رمضان :أنت فضوليّ مارقُُ وبقوة الشّرع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



هل تعاقب الأسرة التعليمية مرشحي "البيجيدي" في الانتخابات التشريعية؟
نشر في هسبريس يوم 21 - 06 - 2021

مكرسة خيار "التصويت العقابي" ضد الذراع النقابي لحزب العدالة والتنمية الذي يترأس الحكومة لولايتين متتاليتين، وكان يستقطب كتلة ناخبة كبيرة من صفوف أسرة التعليم، كشفت الانتخابات المهنية الأخيرة بعض ملامح توجهات هذه الأخيرة في الانتخابات الجماعية والتشريعية المقبلة.
وتكبدت نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، التابعة لحزب العدالة والتنمية، خسائر فادحة في قطاعات اجتماعية حساسة كانت بالأمس القريب حاضرة فيها بقوة، لتقوي بذلك مركزيات أخرى مواقعها ويتراجع حضور "الإسلاميين"، مع تعالي الدعوات النقابية إلى التصويت العقابي ضد "الحزب الحاكم" تشريعيا وجماعيا.
وشكل تواجد حزب العدالة والتنمية في الحكومة لعشر سنوات حجر عثرة أمام حضور نقابته على المستوى الاجتماعي، كما أن تراكم ملفات ثقيلة ضمن قطاع التربية الوطنية، جعل الشغيلة التعليمية غاضبة من سياسة عقد من تدبير الشأن العام.
العقاب المنتظر
عبد الرزاق الإدريسي، الكاتب العام الوطني للجامعة الوطنية للتعليم (التوجه الديمقراطي)، اعتبر أن قرارات الحكومتين الماضيتين ستكون مؤثرة في نتائج الانتخابات الجماعية والتشريعية المقبلة، مؤكدا أن شغيلة التعليم سيكون لها دخل في ذلك، خصوصا بعد ضرب قطاعات اجتماعية حساسة.
وقال الإدريسي، في تصريح لهسبريس، إن الأمر لا يتعلق بحزب واحد، بل بالأحزاب التي مارست تدبير الشأن الحكومي، مذكرا بموقفها من حراك الريف واتهامه بالانفصال، وموقفها من صندوق التقاعد، ثم سياسة التعاقد في التعليم والاقتطاعات من الأجور.
وأوضح القيادي النقابي أن "الشغيلة لمست التراجع، وبالتالي صوتها سيكون عقابيا"، مشيرا إلى "غياب أي نقطة إيجابية في العمل الحكومي في قطاع التعليم؛ فاتفاق 25 أبريل بدوره لم يحمل سوى مضامين مهينة لنساء ورجال هذه المهنة".
استيعاب الشغيلة
عبد الغني الراقي، الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم التابعة للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، سجل أن الشغيلة استوعبت الدرس جيدا، لكن الانتخابات المهنية مؤشر غير حاسم بسبب معطيات التسجيل في اللوائح، والإحساس بغياب منفعة الصوت التشريعي.
وقال الراقي، في تصريح لهسبريس، إن "شغيلة التعليم عاقبت نقابة معينة لارتباطها بحزب سياسي"، مؤكدا أن "هذا التوجه سيظل قائما في الانتخابات الجماعية والتشريعية كذلك، خصوصا بعد أداء نقابة الحزب الثمن غاليا في الانتخابات المهنية".
وأوضح القيادي النقابي بالكونفدرالية الديمقراطية للشغل أن "هذا المعطى ليس منحصرا على نقابة البيجيدي فقط، فقد سبق أن عاشته الفيدرالية الديمقراطية للشغل مع حزب الاتحاد الاشتراكي ومازالت تؤدي الثمن إلى غاية اليوم في ظل استمرار أداء الحزب بالشكل الحالي".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.