سامي عامري يكتب: عدنان إبراهيم.. لماذا اقشعر جلده؟! (فيديو)    مراقبو الطيران يعلقون اضرابهم بعد تدخل أخنوش    الشركة المتخصصة في صناعة أجزاء السيارات "ماذرسان" تستقر بطنجة    إقالة قائد جيش إثر عرضه الزواج على ميلوني.. رئيسة وزراء إيطاليا المقبلة    خارجية روسيا: الغرب يشعل حربا نووية بيدي زيلينسكي    موعد مباراة برشلونة القادمة ضد سيلتا فيجو والقنوات الناقلة لها    مدرب إشبيلية الجديد يشيد بيوسف النصيري ويحدد ما سيتم الاشتغال عليه معه    طنجة.. فرقة محاربة العصابات توقف شخصا موضوع عدة مذكرات بحث على الصعيد الوطني    إعطاء انطلاقة أشغال إنجاز منطقة للأنشطة الحرفية والصناعية بوزان    الأيام المفتوحة بالمركب التجاري دو الطابع السياحي بأكادير.    توقيف تاجر مخدرات بحوزته حشيش يحمل صورة "أشرف حكيمي"    عمدة طنجة ينجح في افشال مخططات نسف دورة أكتوبر    أربعة أندية مغربية تدخل غمار منافسات الكؤوس الأفريقية لمواصلة الريادة القارية    إبتدائية مراكش تقضي ببراءة العمدة السابق والحبس لنائبه بنسليمان في قضية غسيل أموال    مخبر يتجول بسلاح وظيفي.. فضيحة تهز أمن سلا    وزير الصحة يشرف على إفتتاح مستشفى للسرطان بالناظور    وفاة شخص كان رهن تدبير الحراسة النظرية    الناظور..تفاصيل جديدة عن عملية اعتقال مستشار جماعي بتهمة المساومة الجنسية    وزير التربية الوطنية يحمل خبرا سارا للمتعاقدين.    المنتخب المغربي لمبتوري الأطراف ينهزم أمام المنتخب التركي    تيزنيت :غضب الشارع على السلطات يصل المجلس الجماعي … ونشطاء : تيزنيت تعيش في فوضى وفي حاجة إلى عامل    ميسي يعلن أن مونديال قطر 2022 هو "بالتأكيد" آخر مشاركاته بكأس العالم    مشروع قانون أمريكي لسحب القوات من السعودية والإمارات    تصرف غريب ومستفز ل"سفارة فرنسا" في المغرب! .. والناطق باسم الحكومة يعلق    الناطق باسم الحكومة يوضح أسباب نقص مادة الحليب بالمغرب    الجزائر تتلقى رسالة تحذيرية من الولايات المتحدة الأمريكية    "أسود الأطلس" يرتقون في آخر ترتيب للفيفا قبل المونديال    الحكومة ترصد 12 مليار درهم إضافية في ميزانية الدولة لمواجهة ارتفاع الأسعار    مندوبية التخطيط تعلن عن توقعاتها بشأن نمو الاقتصاد الوطني    طالبات إيرانيات في مقدمة الاحتجاجات على وفاة مهسا أميني    بعد الانقلاب العسكري.. تنصيب رئيس جديد لبوركينا فاصو    كوريا الشمالية تطلق صاروخين جديدين وتحمل المسؤولية لكوريا الجنوبية والولايات المتّحدة    مهرجان الدار البيضاء للفيلم العربي على موعد آخر في نسخته الثالثة    كندا.. توقيع اتفاق ثنائي في مجال النقل الجوي بين المغرب و السعودية    هذه تفاصيل اختصاصات وزارة العدل كما صادق عليها مجلس الحكومة    المغرب يعلن عن برنامج بشأن اختفاء طوائف النحل    حضور وازن في "المؤتمر الدولي للنقل بمراكش"    خارجية فلسطين: بدأنا حملة لمنع نقل سفارة بريطانيا    تسجيل 18 إصابة جديدة بكورونا خلال ال24 ساعة الماضية    هالاند: لم أحدد عدد أهدافي مع السيتي    بايتاس يؤكد توبيخ الحكومة للوزير بنسعيد حول فضيحة طوطو    المغرب يُسجل 18 إصابة جديدة ب"كورونا" دون وفيات    جائزة نوبل للآداب من نصيب كاتبة فرنيسة    كرة القدم داخل القاعة.. لقاء العمالقة بين المغرب والبرازيل    الموت يخطف فنانة العيطة الحسناوية    مسلح يقتل 32 شخصا بينهم 23 طفلا في حضانة بالتايلاند        لا وجود بيننا لمغربي عدو للمرأة    أخصائي نفسي ل "رسالة 24" التفكير المفرط يؤدي لأمراض نفسية وعضوية    أنجلينا جولي تقاضي طليقها براد بيت بسبب تعنيفها هي وأطفالها    وزارة الصحة ترصد 170 مليار لتأهيل بنايات المستشفيات الجامعية بالمغرب    تاريخ الفلسفة من وجهة نظر يورغن هابرماس    الصحة العالمية: قلق بشأن تزايد حالات الإصابة بالكوليرا في العالم    أفلام وحكام مسابقة المهرجان الرابع للسينما والبيئة بسيدي وساي ماسة:    ورشة للقراءة الفيلمية من تأطير الناقد يوسف آيت همو بمهرجان سيدي عثمان    تعديل المدونة.. الريسوني: الطائفة العلمانية تريد محو كل شيء فيه إسلام وقرآن    مصر.. وفاة "أستاذ للرياضيات" أثناء إلقائه حديثا نبويا في طابور الصباح (صور)    الداعية العمري يثير جدلاً واسعاً بدعوته إلى تدريس "الفيزياء المسلمة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



استنزاف الثروة السمكية يستنفر وزارتي الداخلية والصيد البحري
نشر في هوية بريس يوم 15 - 08 - 2022


هوية بريس-متابعة
أكدت مصادر متطابقة بقرب انعقاد اجتماع رفيع المستوى بمدينة الداخلة، يجمع كل الأطراف المعنية بقطاع الصيد البحري مركزيا ومحليا، وذلك لتدارس تدعيات قرار الوزارة الأخير، القاضي بتأجيل صيد الأخطبوط بجنوب سيدي الغازي.
وحسب ما أفادت به المصادر نفسها، فإن هذا الاجتماع "يعول عليه المهنيون والساكنة على حد السواء لاتخاد قرارات إضافية حاسمة تنهي عهد الصيد العشوائي الذي يهدد أهم قطاع اقتصادي بالجهة، وبالتالي بدء مرحلة جديدة تعيد الاعتبار للمجال ليلعب دوره الحقيقي كقاطرة للتنمية بالأقاليم الجنوبية للمملكة".
متابعون للشأن الجهوي بالداخلة، عبروا عن تثمينهم ل"جميع الخطوات الأخيرة لوقف العبث بالقطاع"، معبرين عن "تخوفهم من موقف بعض المتدخلين المحليين ممن يتبنون نفس خطاب المتحكمين في الصيد العشوائي".
ونبّه مهنيون إلى أن "السلم الاجتماعي المتواصل منذ 43 سنة أقوى وأكبر من المصالح الضيقة للمهربين، وأن أبناء المنطقة أغلبهم مهنيين، وحتى من كان منهم يشتغل في الصيد العشوائي فقد تفطن إلى خطورة الأمر تجاه الثروة السمكية الوطنية".
هذا، وأشاد مهنيون بدور وزارة الداخلية، التي بذلت جهودا جبارة لإنفاذ القانون ومساعدة وزارة الفلاحة والصيد البحري في الحفاظ على الثروة السمكية الوطنية، بتعاون وثيق مع الدرك الملكي والبحرية الملكية وكل المتداخلين".
واعتبر مهنيون أن "ما يثلج الصدر هو كون كل المعلومات والمؤشرات تؤكد أن المسؤولين المكلفين بهذا الملف حريصين على تطبيق القانون".
ويناشد مهنيون وزارة الداخلية لفتح تحقيق حول حيثيات ظهور ما يسمى "القوارب العشوائية"، والتي اعتبروها "تفرخت بشكل غير طبيعي وبطريقة تطرح أكثر من علامة استفهام قبل ثلاث سنوات فقط"، مشددين على أن "نتائج التحقيق من شأنها أن تكشف عن هويات المهربين المتورطين ومن استفاد من انتشار العشوائية في القطاع".
يشار إلى أن وزارة الصيد قد عقدت العزم على تنظيم القطاع ومواجهة اللوبيات المتحكمة في الصيد غير القانوني لإعادة الأمور إلى نصابها، خصوصا بعد توالي تقارير معهد البحث العلمي التي تدق ناقوس الخطر بقرب نفاذ المخزون السمكي بمنطقة جنوب سيدي الغازي، وبعد إطلاق المهنيين صفارات الإنذار بشأن "مستقبل القطاع المهدد بالانهيار في حالة الاستسلام للعبث والفوضى واللاقانون".
وفي ظل كل المعطيات السالفة الذكر، تضيف مصادرنا، "تسود حالة من التفاؤل والارتياح بكون القادم أفضل، وأن الحكومة جدية في تعاملها مع هذا الملف، وأن وزارة الداخلية خصوصا لن تسمح بخرق القانون ولا التساهل مع ممارسات غير شرعية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.