تبون: خزي وعار أن يهدد الكيان الصهيوني بلدا عربيا من بلد عربي آخر (فيديو)    الصحة العالمية تطلق على سلالة كورونا الجديدة اسم "أوميكرون" وتعتبره "متحورا مثيرا للقلق"    شاهدوا إعادة حلقة الجمعة (398) من مسلسلكم "الوعد"    المنتخب الوطني يصل للعاصمة القطرية الدوحة استعدادا لخوض كأس العرب    نذاء للرعايا الفرنسيين المتواجدين على أراضي المغرب بالعودة إلى ديارهم في أقرب الآجال.    معلومات عن متحور كورونا الجديد الذي أثار القلق، و تسبب في توقيف الرحلات بين عدد من البلدان .    تعليق النقل البحري للمسافرين بين المغرب وفرنسا    بني ملال-خنيفرة.. وفد من رجال الأعمال والمستثمرين الرومانيين يستكشف فرص الاستثمار بالجهة    تنظيم الدورة الثالثة للقاء الوطني لنزيلات المؤسسات السجنية بالمغرب -صور    إيقاف 230 مهاجرا سريا من بلدان إفريقيا جنوب الصحراء بالعيون وطرفاية    المغرب يرسي ضمانات قانونية ومؤسساتية في المناطق الجنوبية    القلق العالمي من المتحور الجديد يهوي بأسعار البترول في أكبر تراجع منذ عام ونصف    عاجل: نتائج قرعة الملحق الأوروبي .. إيطاليا أو البرتغال خارج مونديال قطر !    كوفيد-19.. أمريكا تغلق حدودها أمام المسافرين من ثماني دول إفريقية بسبب المتحور "أوميكرون"    أوميكرون اسم جديد للمتحور الجديد لكورونا و منظمة الصحة العالمية تصفه ب"المقلق"    بعد الجو… تعليق الرحلات البحرية بين المغرب و فرنسا    كأس العرب بثوب جديد ومشاركة موسعة بحلة مونديالية    وفاة 4 مذيعات مصريات في أقل من 10 أيام    برلمان أمريكا اللاتينية والكاريبي "يتقاسم موقف المملكة بشأن الصحراء المغربية"    قضايا ‬وازنة ‬في ‬جدول ‬أعمال ‬دورة ‬المجلس ‬الوطني ‬لحزب ‬الاستقلال ‬        ما خلفيات خروج الأمين العام لحزب الله بتعليق عن العلاقات المغرب وإسرائيل؟    تركيا تقرر تعليق الرحلات الجوية من 6 دول إفريقية بسبب المتحور الجديد    استئنافية الرباط تعيد رئاسة المجلس الجماعي للناظور لحزب الإتحاد الإشتراكي    الفيفا:المعترضين على إجراء كأس العالم كل عامين "يخافون التغيير"    بالصور.. الحموشي ينير المقر المركزي للأمن بالبرتقالي دعما لحماية النساء    كيف للمرأة المعرضة للعنف أن تتصرف قانونيا؟ الجواب في "صباحيات"    ذ.القباج يكتب: المهدي المنجرة.. والنخبة المرتزقة    الريسوني: التطبيع لن يضيف للمغرب إلا الاختراق والتوريط وصناعة العملاء    حقيقة رفض إلياس أخوماش اللعب للمنتخب المغربي    آلاف الأردنيين يتظاهرون رفضا لاتفاق الماء مع الاحتلال    رئيس الجهة يتدخل لاعادة تشغيل الخط الجوي بين الحسيمة وطنجة    البحرية الملكية بالعرائش تتمكن من إحباط عملية لتهريب المخدرات    7 آلاف درهم مقابل استخراج الجواز دون تلقيح .. ممرض يتلاعب بالنتائج    ال"كاف" يستعد ل"فرض" تقنية ال"VAR" في الدور الفاصل لتصفيات أفريقيا المؤهلة ل"مونديال قطر 2022"    تعيين جديد لرئاسة المؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي..    جنرالات الجزائر يعقدون اجتماعا طارئا وسريا يخص المغرب    الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تسجل تزايد أشكال العنف ضد النساء    الولادة من جديد!!    الأنشطة غير الفلاحية.. بوادر انتعاشة ملحوظة مع متم شتنبر المنصرم    نادي سعودي يمهل المغربي حمدالله أربعة أيام لسداد شرط جزائي بقيمة 22 مليون دولار    النفط يهبط أكثر من 2 في المائة مع ظهور سلالة جديدة من كورونا    نشرة إنذارية: ثلوج وأمطار رعدية من الجمعة إلى الأحد بعدد من مناطق المملكة    عاجل…المغرب يسجل ارتفاعا في عدد إصابات كورونا    مدينة طنجة تستضيف في ماي المقبل المؤتمر العالمي ال 17 للمدن والموانئ    تونس تحبط هجوماً إرهابياً أمام وزارة الداخلية    تتويج مشاريع مستفيدة من مواكبة مجموعة القرض الفلاحي للمغرب    لبنان: مشروع "آكان"يحصد"جائزة الإنجاز بين الثقافات"    وفاة رئيس تحرير مجلة "الآداب" سماح إدريس    طنجة تحتضن ندوة دولية حول "مسارح الجنوب عبر العالم"    المهرجان الدولي للفيلم بمراكش.. الإعلان عن الفائزين في الدورة الرابعة من ورشات الأطلس    هيئة المحاسبين العموميين تعتبر قانون المالية مدخل أساسي لإنعاش الاقتصاد    إثر الاحتجاجات العنيفة بالجزيرة.. السلطات الفرنسية فرض حظر تجول في جزيرة مارتينيك "حتى عودة الهدوء"    مثير.. سحر وشعودة داخل مقبرة ومطالب بتدخل السلطات    تعرفوا على أحداث حلقة اليوم (63) من مسلسلكم "لحن الحياة"    مصر.. وفاة شقيق الفنانة تيسير فهمي في حريق مستشفى المهندسين    "الحب في زمن البطاطا".. كتاب جديد للصحافي أحمد حموش    الداعية المغربي "أبو حفص" يشكك في النصوص الفقهية المحرمة للوشم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



"أصيلة" المغربية تحتفي بالكويت.. وتختارها ضيف شرف موسمها الثقافي ال"33"
محمد بن عيسى ل«الشرق الأوسط»: سعينا منذ البداية إلى إذكاء النقاش الهادئ والخصب
نشر في مغارب كم يوم 01 - 07 - 2011

"الشرق الاوسط" أصيلة: حاتم البطيوي
تنطلق غدا فعاليات الدورة الثالثة والثلاثين لموسم اصيلة الثقافي الدولي الذي سيستمر الى غاية 22 من الشهر الجاري بحضور وازن من سياسيين ومثقفين وتشكيليين واعلاميين. ويتوقع ان يوجه العاهل المغربي الملك محمد السادس رسالة الى الدورة الحالية على غرار الدورات الماضية.
وتأسس موسم أصيلة الثقافي الدولي عام 1978، وجرت العادة، منذ أربع سنوات، على اختيار دولة لتكون ضيف شرف. وفي سياق ذلك، قال محمد بن عيسى، أمين عام مؤسسة منتدى «أصيلة»، إن حضور الكويت هذا العام كضيف شرف في «أصيلة»، من خلال زخم كبير من المعارض والندوات والعروض الموسيقية، وكذلك من النخب الكويتية المتمثلة في فنانين وكتاب وإعلاميين مرموقين، يشكل قيمة إضافية لهذا الموسم.
وأشار بن عيسى ل«الشرق الأوسط» إلى أن منتدى «أصيلة» اعتبر دائما رعاية الملك محمد السادس لمواسم «أصيلة» الثقافية، قيمة مضافة، مشيرا إلى أن الرسائل الملكية الموجهة إلى المنتدى والمشاركين فيه، تتضمن، كل مرة، زخما من التوجهات والأفكار، تغني وتثري أعماله.
وتحتضن جامعة المعتمد بن عباد الصيفية بأصيلة، في دورتها السادسة والعشرين سبع ندوات، قال بن عيسى إن مواضيعها «تدور حول القضايا الراهنة والملحة، من منظور التحديات الإقليمية والدولية التي تواجهنا؛ بدءا بالإسهامات الحضارية للهجرة إلى أثر تكنولوجيات الطاقات المتجددة على التنمية، إلى جانب محور اقتصادي يتناول دور الصناديق السيادية الخليجية في النهوض بالتنمية المستديمة في دول الجنوب، والتي كانت دولة الكويت سباقة إلى إحداثها». وندوات «أصيلة» هذا العام هي: الهجرة بين الهوية الوطنية والهوية الكونية (من 2 إلى 4 يوليو «تموز»)، والكويت نصف قرن من العطاء الثقافي العربي (من 5 إلى 6 يوليو)، وتكنولوجيات الطاقات المتجددة والنووية وأثرها على التنمية في عالم الجنوب (من 8 إلى 9 يوليو)، وانحسار النخب في حركات التحديث العربية (من 11 إلى 12 يوليو)، والإعلام العربي والأفريقي: صورة الواحد في إعلام الآخر (من 14 إلى 15 يوليو)، والصناديق الخليجية والتنمية البشرية المستديمة (من 17 إلى 18 يوليو)، والحركات الأدبية في الكويت خلال نصف قرن (من 19 إلى 20 يوليو). كما سيتم تكريم الكاتب والأديب والسياسي المغربي، عبد الكريم غلاب، إضافة إلى تنظيم لقاء حول فن الخط العربي في الكويت (7 يوليو)، ومنح جائزة تشيكايا أوتامسي للشعر الأفريقي (الدورة التاسعة)، وذلك يوم 16 يوليو المقبل، ومنح جائزة بلند الحيدري للشعراء العرب الشباب (الدورة الرابعة)، يوم 21 يوليو.
وفي سياق ذلك، أوضح بن عيسى أن برنامج الموسم الثقافي يشتمل على فعاليات تعنى بتقوية جسور الحوار والتواصل بين أفريقيا والعالم العربي في المجال الإعلامي، انسجاما مع المبادئ المؤسسة لمشروع «أصيلة»، بشأن ردم الهوة التي باعدت بين دول الجنوب.
وذكر بن عيسى أنه «تجاوبا مع الحراك المجتمعي الذي تشهده عدد من الدول العربية، ومحاولة لفهمه بموضوعية، ارتأينا تخصيص ندوة تمهيدية لمؤتمر النخب العربية نتمنى التئامه العام المقبل، خاصة أنه تم الربط خطأ أو صوابا، بين الاحتجاج العربي وغياب النخب وانحسارها بما يشبه تخليها عن الاضطلاع بالأدوار الموكولة إليها في مواكبة وقيادة حركات التحديث والتنوير في عالمنا العربي».
وأشار بن عيسى إلى أنه منذ بداية مسار «أصيلة» «انصب اهتمامنا على تفعيل التعارف والتقارب بين النخب جنوب/جنوب، ذلك أننا في أواخر عقد السبعينات من القرن الماضي، ومنطقتنا تشهد عراكا آيديولوجيا بين المعسكرين، كان طريق اللقاء بين النخب في بلدان الجنوب يتم حتما عبر عواصم الشمال. ومن ثمة، نادينا، بدل القطيعة مع الشمال، بتشييد طريق سيار للمعرفة والتعارف في الاتجاهين. لكننا في نفس الوقت، بذلنا وما زلنا نبذل جهدا خاصا لتقوية التعاون جنوب/ جنوب. وجعلنا من مدينة أصيلة فضاء أو ملتقى منتظما للنخب القادمة من الشمال ومن الجنوب».
وأبرز بن عيسى أن مشروع «أصيلة» منذ تأسيسه سعى إلى إذكاء النقاش الهادئ والخصب، والحرص على تنوع الآفاق المعرفية والخلفيات الفكرية للمشاركين في الندوات، وتداخل المواضيع والقطاعات في ما بينها، وذلك في سياق الإخلاص للمبدأ «الذي قاد خطواتنا في موسم (أصيلة)، المتمثل في ربط التنمية بمفهومها الشامل، بالفعل الثقافي، مع إيلاء الأولوية لتنمية الإنسان، بالموازاة مع تطوير البنيات الأخرى، وبالتالي يمكن اعتبار (أصيلة) في هذا المجال بمثابة حديقة تجارب صغيرة ساهمت في تغيير بعض أوجه حياة المجتمع الأصيلي ومحيطه البيئي».
وسيتاح لرواد موسم «أصيلة» زيارة معرض الكتاب الذي يعرض تاريخ الإصدارات الكويتية خلال نصف قرن. كما سيتاح للوافدين على «أصيلة» زيارة معارض فنية وتراثية، والاستمتاع بأمسيات شعرية وبسهرات وحفلات موسيقية كويتية، وهي أنشطة تبرز كلها الحراك النهضوي والحيوية التنموية والسياسية التي تعرفها الكويت. وسيكون للفنون التشكيلية في «أصيلة» برنامج حافل بحيث تم البدء، كما جرت العادة منذ يوم 20 يوليو الماضي، بصباغة الجداريات في أزقة المدينة القديمة بمشاركة 16 فنانا تشكيليا من المغرب واليابان وإسبانيا والكويت، كمل سيتم تنظيم دورة تدريبية في مشغل فن الحفر بقصر الثقافة لطلبة من الكويت والمغرب تحت إشراف الفنان الياباني، أكيمي نوغوشي، والفنان البروفي خوان فلاداريس.
ويشارك في مشغل الحفر هذه السنة 16 فنانا من المغرب واليابان والبيرو والكويت وكولومبيا وإسبانيا وكوبا، كما يشارك في مشغل الصباغة الزيتية، الذي يشرف عليه الفنانان التشكيليان فريد بلكاهية، ويونس الخراز، فنانون من البحرين وسوريا والمغرب والسنغال وبوركينا فاسو وكوبا والكويت، كما ستنظم في إطار فعاليات «أصيلة» ورشة فنون الطرز تشرف عليها الفنانة الفرنسية مارتين دوفيرن. هذا دون نسيان مشغل أطفال موسم «أصيلة» الذي تخرج منه فنانون شباب أصبحوا معروفين في الساحة التشكيلية المغربية، وأيضا مشغل كتابة وإبداع الطفل، الذي تشرف عليه الشاعرة والكاتبة المغربية إكرام عبدي، إلى جانب الناقد المغربي بنعيسى بوحمالة، والروائي المغربي محمد عز الدين التازي.
وسيتم خلال الموسم أيضا تنظيم عرض أزياء مغربي – كويتي، ومعرض للفن التشكيلي الكويتي المعاصر، ومعرض صور منجزات الكويت خلال خمسين عاما، ومعرض للفنانة الإسبانية كارلا كريخيتا روكا (أصيلة طنجة).
وسيعرف الموسم الثقافي كذلك تقديم عروض موسيقية وغنائية يشارك فيها فرقة الفنون الشعبية الكويتية، ومافلدا أرنولث مغنية الفاضة البرتغالية، وفرقة ليالي النغم المغربية بقيادة الفنان عبد السلام الخلوفي، وثلاثي إدريس الملومي (معزوفات على العود)، وفرقة الحضرة الشفشاونية، وعهي فرقة نسوية متخصصة في التراث الصوفي، والفنانة الأوبرالية الكويتية أماني حجي، وفنانة الملحون، ومجموعة أهل «أصيلة» للمديح والسماع المغربية، ليلى المريني، وسيكون ختام الفعاليات الموسيقية في «أصيلة» بسهرة يحييها الفنانان الكويتيان محمد البلوشي وبشار الشطي، رفقة فرقة الكويت الوطنية للموسيقى بقيادة المايسترو أحمد الحمدان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.