الملك يبعث برقية تهنئة إلى سيريل رامافوسا بمناسبة تنصيبه رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا    شبيبة « البيجيدي » تشتكي التضييق وتتهم السلطات بمحاصرة أنشطتها    التوحيد والإصلاح تدعو السعودية لتوضيح موقفها من “إعدام العلماء” ناشدت رؤساء الدول الإسلامية التدخل    رسميا ..الوداد تحتج لدى الكاف ضد الحكم المصري    الكشف عن أسباب الخلاف الشديد بين راموس وإدارة ريال مدريد    فوضى سيارة نقل العمال بطنجة تسبب في وفاة أربعة أرواح وإصابة أربعة عشر    اسبانيا : تفكيك شبكة لتهريب المخدرات وحجز طنين من الحشيش    أبودرار ينتقد اصطفاف الأغلبية ضد قانون الأمازيغية    نهائي كأس الكونفدرالية: لابا كودجو يدخل الفزع في قلوب المصريين آخر دقيقة    صحيفة جزائرية: الانتخابات الرئاسية على الأبواب ولا أحد قدم ترشيحا رسميا    العثماني يحدث لجنة اليقظة حول سوق الشغل..هذه مهامها    توقعات مديرية الأرصاد الوطنية لطقس نهاية الأسبوع    صحتنا في رمضان.. في أي سن يمكن للأطفال الصيام من دون تعرضهم لأية خطورة؟ -فيديو-    تدوينة فيسبوكية تجر شقيق معتقل ريفي إلى القضاء    جطو غادي يقدم عرض على ال”OCP” لكن واش غادي يقول كولشي أو غادي ينوّه بالتراب كيف دار فالتقرير الأخير    إيران ومضيق هرمز.......    ميادة الحناوي عوضات زياد الرحباني    باريس سان جرمان يعلن تمديد عقد مدربه توخل    فجر يودع الليغ 1 بعد هزيمة فريقه    هل يتمنى بعض جماهير برشلونة خسارة الكأس؟    رفع الحظر عن جمع وتسويق الصدفيات بالناظور    سفارة المملكة المغربية ببلجيكا و القنصلية العامة للمملكة المغربية بأنفرس تقيمان حفل إفطار بهيج    اتلاف 44 طن من المواد الغذائية الفاسدة بجهة الشرق    كأس إسبانيا: الشرطة توقف 23 شخصا قبل نهائي برشلونة وفالنسيا    البيضاء..توقيف مغاربة وإسبان بحوزتهم 11 كلغ من الذهب..كانوا يبحثون عن مشتر ل87 صفيحة    العراق ودوره في لعبة المحاور    ما خفي أعظم.. حقيقة اعتزال عزيزة جلال الغناء بسبب زوجها السعودي    لقجع يجمد أنشطة وسطاء اللاعبين لهذا السبب    أعدْ لهُ الميزان!    دراسة: العمل مع الأغبياء يزيد من احتمال التعرض لجلطات القلب    حراك الجزائر في الجمعة الرابعة عشر    المصائب لا تأتي فرادى.. هواوي تتلقى ضربة موجعة أخرى    منظومة التربية والتعليم.. العربية ليست الداء، والفرنسية ليست الدواء    البابا وافق على استقالة رئيس أساقفة طنجة.. سانتياگو أگريلو اللي شكر المغرب والمغاربة    القصر الكبير مهرجان :OPIDOM SHOW    توجيه تهم ثقيلة لشقيق أحد نشطاء الريف المعتقلين وإيداعه السجن بسبب تدوينات على "فيسبوك"    ضربة اخرى لبنشماش.. 56 عضو من المجلس الوطني بجهة فاس مكناس مشاو لتيار وهبي واخشيشن والمنصوري    أسسه طارق بن زياد .. حكاية أول مسجد بني بالمغرب    نقابيون للحكومة: تشغيل "سامير" هو الحل للتحكم في أسعار المحروقات وليس خيار "التسقيف"    منظمة أوكسفام تفضح الواقع الصحي بالمغرب: 6 أطباء لكل 10 آلاف مغربي    بعد نجاح فيلمها “صحاب الباك”.. سلمى السيري تتحدث عن كواليسه -فيديو    مؤسسة التربية من أجل التشغيل ومؤسسة سيتي توحدان جهودهما لتعزيز قابلية توظيف الشباب والنساء    حسن أوريد..حين يحج المثقف تحت ثقل طاحونة الأفكار المسبقة    تأملات في عقيدة لزمن الشؤم..التأصيل يعني التضييق ! -الحلقة15    المنتزه الطبيعي أقشور مراقب بشكل كامل بواسطة كاميرات متطورة    «يوميات روسيا 2018».. الروسية أولا وأخيرا -الحلقة15    عصيد: المخزن رخص للPJD لحماية الملكية وشعر ببنكيران يحاول إضعافها في لقاء ببني ملال    هذه حقيقة توقيف شرطي لسيارة نقل أموات أثناء جنازة ببركان حسب مصدر أمني    فيديو يكشف عن “سر” مخفي في علب المشروبات الغازية    «رائحة الأركان».. لالة يطو: منة من الزمن الجميل -الحلقة15    منارات و أعلام “الشاعرة وفاء العمراني.. إشراقات شعرية    فيديو.. احتساء برلمانية للخمر في رمضان يثير جدلا في تونس    المغرب.. صعوبات تواجه مساعي فرض ضرائب على فيسبوك وأمازون    اللجنة الوطنية لمراقبة حماية المعطيات الشخصية تعلن إجراءات جديدة للحماية من الرسائل القصيرة المزعجة    تصنيف المغرب في المرتبة 42 من أصل 178 بلدا عالميا في مجال البيانات المفتوحة    رائحة الفم… العزلة    نصائح لتجميد الطماطم    الجزائر تقضي على واحد من أشد الأمراض فتكا في العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صدر حديثا كتاب التصوف الإسلامي في الغرب
نشر في أون مغاربية يوم 11 - 02 - 2012

صدر للباحث المغربي والأكايمي الأستاذ الدكتور عزيز الكبيطي إدرسي، كتابا تحت عنوان: "التصوف الإسلامي في الغرب: الأثر الصوفي المغربي في بريطانيا الزاوية الحبيبية الدرقاوية نموذجا "، في طبعته الأولى سنة:2008م ، وهو من منشورات المركز الأكاديمي للثقافة والدراسات المغاربية ، الشرق أوسطية والخليجية . ويرجع أصله إلى بحث جامعي رفيع المستوى، قام به الأستاذ الباحث عزيز الكبيطي إدرسي في إطار الدراسات العليا بكلية الآداب بفاس تحت إشراف الأستاذ الدكتور عبد الوهاب الفيلالي.
يعتبر موضوع هذا الكتاب من الدراسات الصوفية الحديثة في العالم، حيث يصعب أن نجد كتابا بالعربية أو حتى مقالا يتناول الأثر الصوفي المغربي في الغرب بمنهج علمي متزن. ومن ثم، فقد تعززت المكتبة العربية بهذا المؤلف، الذي بمجرد صدوره، عرف إقبال الباحثين عليه، خاصة طلاب الدراسات العليا في مجال التصوف ومقارنة الأديان وحوار الحضارات والثقافات، فضلا عن تهافت الباحثين الغربيين على الكتاب، من خلال الترجمة التي أعدها مؤلف الكتاب الدكتور عزيز الكبيطي إدرسي، والذي وسع مشروعه العلمي الهام بإعداد دراسة جديدة حول الموضوع ذاته، تتعلق بدراسة تجليات التصوف الإسلامي في الولايات المتحدة الأمريكية وتتبع مظاهر حضور التصوف المغربي وتأثيراته فيه، وهو العمل الأكاديمي الذي أعده الباحث لنيل شهادة الدكتوراه في الدراسات الإسلامية.
يتناول كتاب : "التصوف الإسلامي في الغرب: الأثر الصوفي المغربي في بريطانيا الزاوية الحبيبية الدرقاوية نموذجا "، تاريخ التصوف الإسلامي في الغرب الحديث (أوروبا وأمريكا الشمالية) مع التركيز على أهم الطرق و المدارس الصوفية المنتشرة في الغرب، كما درس بتفصيل التأثيرات الصوفية المغربية في بريطانيا من خلال نموذج الزاوية الحبيبية الدرقاوية . ويتضمن هذا الكتاب مجموعة من الوثائق والصور النادرة التي تنشر لأول مرة. وقد مهَّد لهذا الكتاب الأستاذة الأمريكية المسلمة الدكتورة: مارسيا هيرمانسن (Marcia Hermansen) التي قالت عنه : " إن عمل الباحث يعتبر أول دراسة مكتوبة باللغة العربية لتفسير وإعادة النظر في ذلك الكم المتنامي من الدراسات الغربية حول الظاهرة الصوفية ، وقد زاد من قيمة هذا العمل استعمال الباحث لمصادر أصلية أنتجت من طرف الحركات الصوفية نفسها.." ، كما قدّم له أيضا الباحث الأمريكي المسلم الدكتور: مارك سيدغويك(Mark Sedgwick) ، والباحث المغربي الدكتور : عبد الوهاب الفيلالي الذي اعتبر هذا الكتاب : " عملا أكاديميا يمكن عدّه مقدمة لمشروع كبير يتوخى الباحث من خلاله اقتفاء الأثر الصوفي المغربي في الغرب الحديث بعالميه الأنجلوساكسوني والفرنكفوني.." .
كما عملت كلية الآداب والعلوم الإنسانية بظهر المهراز بفاس وبتعاون مع المركز الأكاديمي للثقافة والدراسات المغاربية, الشرق أوسطية والخليجية, وبمشاركة ماستر التصوف في الأدب المغربي الفكر والإبداع, على تنظيم يومين دراسيين في موضوع: إشعاع الفكر الإسلامي في الغرب الحديث. احتفالا بصدور هذا المؤلف الهام، و تكريما للباحثة الأمريكية المسلمة الدكتورة مارسيا هيرمانسن Marcia Hermansen , وذلك يومي 15 و16 دجنبر 2008, بقاعة المحاضرات لشعبة اللغة العربية وآدابها، بحضور أساتذة الكلية والباحثين المهتمين بالدراسات الصوفية المتخصصة.
وقد جاء الحديث عن هذا الكتاب الهام، بمناسبة إتمام الدكتور عزيز الكبيطي إدرسي لدراسته الأكاديمية الجديدة حول موضوع: التصوف الإسلامي في الولايات المتحدة الأمريكية: مظاهر حضور التصوف المغربي وتأثيراته. ونستغل الفرصة لنقدم له أحر التهاني، مع متمنياتنا له بدوام التألق والنجاح.
من موضوعات كتاب: "التصوف الإسلامي في الغرب: الأثر الصوفي المغربي في بريطانيا الزاوية الحبيبية الدرقاوية نموذجا "، نذكر الآتي :
الباب الأول : التصوف الإسلامي في الغرب:
* توطئة:
الفصل الأول: تاريخ التصوف الإسلامي في الغرب وأصنافه وبداياته الحديثة :
المبحث الأول : حضوره التاريخي في الغرب:
1- حضور فكري وفلسفي
2- حضور طرقي منظم
المبحث الثاني :أصناف التصوف في الغرب:
1- تصنيفات الباحثين الغربيين
2- التصنيف المعتمد في البحث
المبحث الثالث : البدايات الحديثة للتصوف الإسلامي في الغرب:
1- بداية شرقية متعثرة:إيزابيل ايبيهاردت والزاوية القادرية
2- بداية هندية موفقة بإشكالات: عنايات خان والزاوية الصوفية
الفصل الثاني : الطرق الصوفية الشاذلية في الغرب:.
المبحث الأول: الزاوية الشاذلية الدرقاوية العليوية:
1- فرع جزائري لأصل مغربي
2- دخول العليوية إلى الغرب : نظرة تاريخية
3 - الفرع الغربي للزاوية العليوية
4 - رواد الزاوية العليوية في الغرب
المبحث الثاني : زوايا شاذلية أخرى:
1- الزاوية الشاذلية الهاشمية :
2- الزاوية الشاذلية البطاوية :
3 - الزاوية الحبيبية الدرقاوية الشاذلية :
الباب الثاني : الأثرالصوفي المغربي في ابريطانيا من خلال نموذج الزاوية الحبيبية الدرقاوية .
* توطئة:
الفصل الأول : الزاوية الحبيبية الدرقاوية
المبحث1: الزاوية الحبيبية الدرقاوية المغربية :
1- تقديم عام
2- الشيخ محمد بن الحبيب الدرقاوي
المبحث2 : الزاوية الحبيبية الدرقاوية الغربية:
1- تقديم عام
2- الشيخ أيان دالاس(عبد القادر الصوفي)
المبحث3: مسار الزاوية الحبيبيةالغربية وتحولها إلى حركة المرابطين العالمية:
1- مسار الزاوية الحبيبية الدرقاوية الغربية
2- المرابطون وعملية الإصلاح
3- مواضيع جدالية :.
المبحث 4: تفرعات الزاوية الحبيبية الدرقاوية الغربية :
1- الزاوية الجعفرية الشاذلية لفضل الله هاري
2-مجموعة الشيخ مارك هانسن(حمزة يوسف)
الفصل الثاني :الأثر المغربي في ابريطانيا : الزاوية الحبيبية الدرقاوية كنموذج
المبحث 1: الأثر الصوفي المغربي في الزاوية الحبيبية الدرقاوية الغربية
1- المنهج الجلالي
2- المنهج الجمالي
المبحث2: الأثر الفقهي والعقدي والسياسي المغربي في الزاوية الحبيبية
1 – الفقه المالكي:
2 - الإصلاح السياسي:
3- المذهب الكلامي:
خاتمة

** للتواصل العلمي مع الأستاذ الدكتور عزيز الكبيطي إدرسي:
د عزيز الكبيطي إدريسي
باحث بالمركز الأكاديمي للثقافة والدراسات المغاربية، الشرق أوسطية والخليجية
فاس، المملكة المغربية، وأستاذ زائر بعدد من الجامعات في الولايات المتحدة الأمريكية
الهاتف النقال: 212666295984//212664393847
الهاتف الثابت:212535618779
البريد الإلكتروني: [email protected]
الموقع الإلكتروني الرسمي: http://elkobaitiidrissi.weebly.com


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.