نهضة الزمامرة ينتصر وديا على الراسينغ البيضاوي    قدماء الجيش الملكي في لقاء ودي بالقصر الكبير بمناسبة تكريم محمد الشرقاوي    النيران تلتهم إحدى غابات تيغدوين بنواحي مراكش    اقليم شفشاون يهتز من جديد على حالة الانتحار لمسنة    بعد الفحوصات الطبية.. هذه حقيقة مرض توفيق بوعشرين    التجمع الوطني للأحرار ينتخب عضوا سابقا في حزب الاستقلال منسقا محليا باثنين هشتوكة    طلاب جزائريون يعرقلون اجتماعاً لهيئة الحوار الوطني    نجم "البارصا" سواريز يحلّ بطنجة في عطلة خاصة    الحكومة تبرمج المصادقة على
«عهد حقوق الطفل في الإسلام»    فالنسيا يهدي ريال سوسييداد تعادلا قاتلا في الليغا    بنقاسم: "اتحاد طنحة مُطالب بالفوز على الرفاع البحريني"    التحضير للنسخة الأضخم في مناورات الأسد الإفريقي    تنصيب عدد من رجال السلطة الجدد بإقليم الفحص أنجرة    بعد التوقيع على اتفاق تقاسم السلطة.. احتفالات في شوارع الخرطوم ب “سودان جديد”    .المغرب التطواني يعزز ترسانته الدفاعية والهجومية    سميرة سعيد تكشف لأول مرة سبب انفصالها عن الموسيقار هاني مهنا    تسريبات من البيت الأبيض تكشف الموقف الحقيقي للإدارة الأمريكية من استقلال الصحراء    الخليفة يوضح موقفه من الملكية البرلمانية بعد تصريح المنوني وعزيمان (فيديو) قال إن الملكية لها دور    مهاجم برشلونة لويس سواريز يحل بمدينة طنجة    القوات المسلحة تدعو المدعوين للتجنيد إلى التوجه للوحدات العسكرية التجنيد سيتم ب16 مدينة    بالصور.. النجمة رؤيان تطرح أغنية “بريما دونا”    اندلاع النيران في حافلة للمسافرين    مسيرو مطاعم ووحدات فندقية بأكادير: هناك حملة تسيء للقطاع السياحي    الدكالي يبحث مع نظيره الصيني في بكين تعزيز التعاون في المجال الصحي بين المغرب والصين    الآلاف يخرجون في مسيرة الأرض بأكادير ضد الرعي الجائر    "محمد احاتارن" موهبة كروية من اصل حسيمي يتألق في هولندا    أودت بحياة أم العريس وشقيقه.. حادثة سير تحول حفل زفاف إلى مأتم    ترتيبات مكثفة لإحداث مؤسسة الخطيب    تصعيد أميركي جديد.. واشنطن تأمر بمصادرة ناقلة النفط الإيرانية    تراجع المداخيل الضريية المتعلقة بعبور الغاز الجزائري التراب المغربي ب42 في المائة    توقعات الأرصاد الجوية لطقس يوم غد الأحد    أَيْمُونَا اليهودية قبل مغادرة الدنيا    الأمثال الشعبية المغربية وشيطنة المرأة    اوجار رئيسا شرفيا للمهرجان الدولي لسينما الذاكرة المشتركة بالناظور    80 سنتيمترا.. تركيان شارباهما كجناحي طائر    حجز مواد غذائية « بيريمي » داخل محل تجاري بدون رخصة ببرشيد    هجوم حوثي يتسبب في اندلاع حريق في منشأة نفطية سعودية    ياسمين صبري تتحضر لمشروع فنيّ يُعيد السيرة الذاتية ل “مارلين مونرو الشرق”هند رستم    استئناف الرحلات الجوية في مطار سبها بجنوب ليبيا بعد 5 أعوام من إغلاقه    « توفي ضاحكا ».. رحيل النجم السينمائي بيتر فوندا    كونفدرالية صيادلة المغرب: لا وجود لدواء الغدة الدرقية بالصيدليات    فيفي عبده تتعرض للتسمم بسبب مأكولات جاهزة    ألماس “بعمر القمر” يكشف أسرارا غامضة عن الكرة الأرضية    طيران الاحتلال الإسرائيلي يقصف مواقع متفرقة في قطاع غزة    « لن أتخلى أبدا » يحصد 5 ملايين ويحتل الصدارة    نسبة ملء حقينة السدود ترتفع بالحسيمة و أقاليم الجهة    “الفلاحة” تؤكد أن عملية الذبح مرت في ظروف جيدة وتُشيد ب”أونسا” قالت إنه خلال هذه السنة تم فحص حوالي 3905 سقيطة    تنقذ حياة شريكها من مسافة 22 ألف كيلومتر    أخبار الحمقى والمغفلين من حماقات جحا    نسبة ملء حقينة السدود ناهزت %57 بجهة طنجة -تطوان -الحسيمة    هذه حقيقة منع استعمال دواء “سميكطا” الخاص بمعالجة الإسهال في المغرب    النواة الأولى لبداية مهرجان السينما بتطوان    وزراة الفلاحة: برنامج عيد الأضحى مكن من مرور عملية الذبح في ظروف جيدة    هل عيد الأضحى كبير حقا؟ !    منظمة الصحة العالمية.. وباء الحصبة يغزو العالم    نظرةٌ حول أزمةِ الحوار في المجتمع    هل عيد الأضحى كبير حقا؟ !    قصة مصري أدى صلاة العيد فوق دراجته.. وفاته إشاعة ويعاني من التهاب المفاصل منعه من السجود والركوع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العلامة بنسعيد مهداوي الواشاني
نشر في الوجدية يوم 15 - 05 - 2010


ندوة العلماء و المجتمع
دورة العلامة بنسعيد مهداوي الواشاني
نظمت جمعية النبراس للثقافة والتنمية ندوتها الوطنية السنوية التاسعة حول المجتمع تحت عنوان
العلماء و المجتمع دورة العلامة بنسعيد مهداوي الواشاني أيام الجمعة والسبت23/24ابريل2010.
وقد كان الافتتاح يوم الجمعة 23 ابريل في الساعة الرابعة مساء بقاعة نداء السلام بكلية الآداب و العلوم الإنسانية وجدة بجلسة افتتاحية لممثلي الهيئات المشاركة:
-الدكتور مصلح عن المجلس العلمي
-الدكتور عمر احجيرة – رئيس الجماعة الحضرية.
-الأستاذ مصطفى شعايب عن جمعية النبراس.
و ألقى كلمة اللجنة المنظمة الدكتور عبد الحميد اسقال وكدا كلمة الدكتور نور الدين الموادن عميد كلية الآداب.ثم تلتها المحاضرة الافتتاحية لفضيلة العلامة الدكتور مصطفى بنحمزة.
*.وقد عرف البرنامج حضورا مكثفا طيلة أيام الندوة و استحسانا كبيرا من طرف سكان المدينة للالتفاتة التي خصصتها جمعية النبراس للعلامة بنسعيد الوشاني وتلامذته واسرتة.خدمة للموروث الثقافي للمدينة وإنصافا لرجالاتها الدين عملوا في صمت.ولازالوا يجتهدون في سبيل الرفع من مستوى الفعل العلمي والثقافي للمدينة.
كما عرف مقر الجمعية مساء يوم السبت حفلا موسعا للأعضاء واطر الهيئات المشاركة تميز بتكريم الدكتور مصطفى بنحمزة بصفته تلميذ العلامة بنسعيد وكذا للخدمات الجليلة التي يقدمها في المجال العلمي والثقافي والاجتماعي.
كما تم تكريم أسرة العلامة في شخص احد أبنائه وكدا الأساتذة المشاركين وأعضاء اللجان التنظيمية للندوة والمساهمين في إنجاحها.تلتها شهادات في حق العلامة بنسعيد مهداوي الوشاني.
* التاريخ : 23 / 24 أبريل 2010
* المكان : قاعة نداء السلام- كلية الآداب /قاعة المحاضرات لجمعية النبراس .
*الهيئات المنظمة : جمعية النبراس للثقافةوالتنميةبوجدة المجلس العلمي المحلي بوجدة .
* الهيئات المساهمة: الجماعة الحضرية لوجدة
* محاور الندوة :
1 مؤسسة العلماء نماذج ودروس .
2 العلماء والتجديد الحضاري .
3 إستراتيجية تفعيل دور العلماء في عصر العولمة .
4 علماء من مدينة وجدة .
5 دور المؤسسات التربوية في تخرج العلماء
* المشاركون :
د. بنحمزة مصطفى
د. محمد الروكي .
د. لخضر بوعلي
د. زيد بوشعراء
د.عبد القادر بطار
د. رمضان يحياوي
*اللجنة المنظمة :
منسق الندوة : د.عبد الحميد أسقال.
نائب منسق الندوة : د.عمر آجة.
مسؤول اللجنة التنظيمية : ذ.شعايب مصطفى.
مسؤول اللجنة العلمية : د.حسن حالي
مسؤول اللجنة الإعلامية : ذ.كويس محمد
برنامج الندوة
* الجمعة 23 ابريل في الساعة الرابعة مساء بقاعة نداء السلام بكلية الآداب و العلوم الإنسانية وجدة:
-الجلسة الافتتاحية :
محاضرة افتتاحية لفضيلة العلامة الدكتور مصطفى بنحمزة
*السبت 24 ابريل بقاعة المحاضرات
بجمعية النبراس للثقافة والتنمية وجدة.
-الجلسة الأولى في الساعة التاسعة صباحا :
مداخلات : د.الروكي محمد
د. بوعلي لخضر
د.يحياوي رمضان
-الجلسة الثانية في الساعة الرابعة مساء :
مداخلات : د.زيد أبو شعراء
د.عبد القادر بطار
أرضية:
ندوة المجتمع و العلماء.
إن العالم في أمته ينبغي أن يكون في الموضع الذي هو أهل له بمقتضى الحتمية الشرعية و المنطقية إذ هو الممثل لعقل الأمة المتيقظ ،ووجدانها المرهف وهو الرائد الذي لا يكذب أهله ، وهو العامل لخير هذه الأمة الذي يزن حركتها و يضبطها بميزان الشرع وضوابطه.
إن هذا الأمر يتضح باستعادة كل الموافق التي وقفها العلماء في مواجهة الانحراف و الانحدار و السقوط و التخلف... فلم يكن دعاة المراجعة و الإصلاح و النهضة إلا علماء يحملون هموم الأمة و يرشدون إلى سبيل التخلص من وضع التخلف و الانحطاط.
إن العالم الحق هو الذي ينحاز إلى مجتمعه و ستلمس معاناته و يتعرف همومه و مشاكله و يعمل على إزاحة الموانع و العوائق التي تعترض عملية النهوض على كل المستويات و في كل المجالات : التربوية و التعليمية و العلمية و العملية .. فالعالم بحكم رسالته ، موصول بأمته يحمل في قلبه كل انشغالاتها . و على هدا فمسؤولية العالم و دائرة تحركه تتسع لتشمل مجالات متعددة : علمية و دعوية و اجتماعية و سياسية فتتنوع ، تبعا لدلك اهتماماته و تتنوع طرق أدائه .
يشتغل على المستوى العلمي و الفكري فيوجه جهده الكبير إلى خدمة المعتقد السليم تهذيبا و تشديدا و نفيا للتخلص الفكري مع الحرص على بناء العقل و الإفهام بناء يعالج القضايا و يحرر المفاهيم و يضبط الدلالات ، مستجيبا في كل دلك لمتطلبات التسديد و التوجيه.
و يشتغل على مستوى الاجتماعي ، فينتصب لخدمة المجتمع إرشادا و علاجا للعلل
و الأدواء الطارئة مع الحرص على بناع مجتمع سليم متماسك ينضبط بضوابط الشرع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.