بوربطة : المغرب يحترم صلاحيات الأمين العام للأمم المتحدة بخصوص تعيين مبعوث شخصي جديد للصحراء    تم وضعه تحت الحجر الصحي .. رئيس دولة يُصاب بفيروس كورونا    32 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا بإسبانيا    “التشامبيونزليغ”.. أوناجم وبنشرقي “يقودان” الزمالك إلى الفوز على الترجي    فصولٌ من المواجهات المغربية - "المازيمبية" .. استسلام كونغولي للوداد وتكافؤ مع الرجاء وتفوق على أندية وطنية أخرى    الجامعة تصدر "عقوبات جديدة" في حق بعض أندية البطولة الإحترافية    جمهورية بوروندي تفتح قنصلية عامة لها بمدينة العيون    مجموعة سهام للتأمين: ارتفاع طفيف في ناتجها الصافي من الأرباح بنسبة 1 في المائة    بسبب كورونا .. هذه هي الدول التي علقت السعودية إصدار تأشيرات سياحية لها    عزل دراج دنماركي بالفندق بسبب "كورونا"    اختلاس أدوية و مواد طبية من مستشفى عمومي يقود شخصين إلى الاعتقال في فاس    مندوبية السجون تنفي دخول الزفزافي و رفاقه في إضراب عن الطعام    قاضي التحقيق يقرر متابعة عائشة عياش في حالة اعتقال ويحيلها على سجن الأوداية بمراكش    إلغاء العمرة بسبب كورونا يربك وكالات الأسفار المغربية !    الجمعة ال54 بالجزائر.. شعارات ضد العسكر واعتقالات في صفوف المتظاهرين    أردوغان وبوتين يتفقان على عقد لقاء في أقرب وقت    لشكر : أعدت الإتحاد الإشتراكي إلى مساره بعدما كان حزباً منهكاً !    حق الرد.. رئيس المجلس الجماعي للناظور يوضح حقيقة التفويضات التي منحها لنوابه    البنك الافريقي يطلق الترشيح للاستفادة من مبادرة سوق التنمية 2020    ارتفاع الرقم الاستدلالي للأثمان خلال شهر يناير    رئيس جماعة صفرو المنتمي ل”البيجيدي” والمتابع في حالة سراح يعتدي على موظفة ب”الضرب”    الجامعة تعاقب بعض الأندية بسبب الشماريخ    عائشة عياش تمثل أمام محكمة مراكش و تحقيقات تورط سيمو بلبشير في ملف حمزة مون بيبي !    طنجة.. انطلاق الدورة ال21 من المهرجان الوطني للفيلم    بيكي يتدرب مع المجموعة.. وبات جاهزا لمباراة "الكلاسيكو"    شراكة "أرشيف المغرب" و"التعليم"    نتائج قرعة ثمن نهائي الدوري الأوروبي تسفر عن مواجهات متباينة    وفاة مصمم المقاتلة "سوخوي-34 " عن سن يناهز 84 عاما    هزة أرضية مفاجئة ترعب سكان الناظور والدريوش    تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا المستجد في المكسيك    مولاي حفيظ: قطاع الجلد بإمكانه تطوير التشغيل بالمغرب ويتمتع بامكانيات عالية    سجل "أونسا" يتتبع استعمال المبيدات الفلاحية‬    ردا على مقتل جنودها في إدلب.. تركيا تفتح حدودها أمام حشود ضخمة من اللاجئين للتدفق نحو أوروبا    الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تحذر من مأساة بسبب المنازل الآيلة للسقوط بمراكش    فرعون ذي الأوتاد!    نقابة “البيجيدي” تطالب بإدماج المتعاقدين بالوظيفة العمومية وتدعو أمزازي للتعجيل باستئناف الحوار القطاعي    لماذا تم إقالة المدرب أنخيل فياديرو ؟    هام للسائقين المغاربة.. توقف حركة السير نهاية الأسبوع على مستوى هذه الطريق    توقيع كتاب ثورة الملك محمد السادس بتطوان لمؤلفه طارق الشعرة    ما مصير موسم الحج في زمن "كورونا"؟    الأميرة للا خديجة تحتفل بذكرى ميلادها 13    على المباشر : مومو يجلد دنيا بطمة ويطالب بأقصى العقوبات في حقها    كورونا يواصل انتشاره في أوروبا وآسيا ويدخل أميركا اللاتينية    وزارة الصحة: لا خوف على المغرب من فيروس كورونا    عريضة موجهة لأمزازي تطالب بإدماج التربية على الصورة والسينما بالمقررات الدراسية    هكذا نظر خصوم الوحدة الترابية للمغرب لاستقبال وزير إسباني لمسؤولة بالبوليساريو    فكرة الحرية في زمن التفاهة    طقس الجمعة.. استمرار ارتفاع درجة الحرارة    بعد الجدل.. أطروحة مشبال حول خطاب بنكيران تنال تقدير مشرف جدا نوقشت أمس بكلية مارتيل    تركيا تفتح حدودها أمام المهاجرين الساعين للوصول إلى أوروبا    فريديريك غرو يتتبع مسارات «العصيان». .الطاعة بين الامتثال والإذعان والتوافق    بسبب ارتفاع عدد المصابين بكورونا.. طهران تمنع إقامة صلاة الجمعة    الجفاف يهدد 40 في المئة من ساكنة المغرب .. الفريق الاشتراكي يستدعي أخنوش للمثول أمام البرلمان    رأسملة المجال القروي بالمغرب.. تجربة الشركات الأهلية للاحتياط    ضَفائرُ المَدى    " التأويل العقدي بين ثوابت العقلانية وسمو الروحانية في المنهجية الغزالية"    مقاطعة بالدارالبيضاء يترأسها البيجيدي تنصح المواطنين بالوضوء لتجنب فيروس كورونا !    عرض خاص وغير مسبوق لوكالة الأسفار Morocco Travel بتطوان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تطوان… افتتاح مكتبة تحمل اسم الدكتور عباس الجراري
نشر في بريس تطوان يوم 17 - 06 - 2019

تم أمس الأحد بمركز الأقسام التحضيرية للمدارس العليا بتطوان تدشين مكتبة تحمل اسم عميد الأدب المغربي الدكتور عباس الجراري، والتي أشرفت على تجهيزها جمعية قدماء تلاميذ الفقيه داود بالمضيق، بشراكة مع وزارة الثقافة والاتصال ومؤسسة طنجة المتوسط للتنمية البشرية.
وجرى حفل الافتتاح بحضور السيد عباس الجراري، عضو أكاديمية المملكة المغربية، ومحمد الرامي، رئيس جامعة عبد المالك السعدي، ومحمد عواج، مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، وعبد الغفور الناصر، رئيس المجلس العلمي المحلي لتطوان، وشخصيات منتخبة وثقافية وأكاديمية.
وفي كلمة له بالمناسبة، أبرز السيد الجراري أن افتتاح أية مكتبة عمومية أو خاصة فعل يستحق التنويه والإشادة، لأنه يساهم في إحياء فعل القراء والعودة إلى الكتاب، الذي "بدأنا نفتقده بشكل تدريجي بفعل زحف الوسائط التكنولوجية الحديثة، والتي بدأت تزاحم الكتاب، وتؤثر على منسوب القراءة في المغرب".
وشدد الدكتور عميد الأدب المغربي على أن إحداث مكتبة بهكذا مؤسسة تسهر على تكوين وتخريج مهندسين ومختصين في علوم تقنية دقيقة من شأنه أن يسهم في تطوير وتنويع ثقافة أطر المستقبل وتوسيع مداركهم، مذكرا بأن "العلماء العرب القدامى، فضلا عن نبوغهم في مجال تخصصهم كالطب والفلك والكيمياء أو باقي العلوم، عرفوا كذلك باهتمامهم بالفلسفة والأدب والشعر".
من جانبه، أكد رئيس جمعية قدماء الفقيه داود بالمضيق، مصطفى العوزي، أن مكتبة مركز الأقسام التحضيرية للمدارس العليا بتطوان تعد ثالث مكتبة قامت بإنجازها الجمعية بعد مكتبة الثانوية التأهيلية دار السلام بالجماعة القروية ملوسة (إقليم الفحص – أنجرة) بشراكة مع المنظمة الفرنسية "مكتبات بدون حدود" وبدعم من وزارة الثقافة والاتصال، ومكتبة ثانوية حمان الفطواكي (المضيق) التي افتتحت السنة الماضية.
وأضاف العوزي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن الجمعية وضعت منذ سنتين مشروعا ثقافيا أطلقت عليه اسم "مدارس القراءة"، يهدف إلى إحداث مكتبات بالمؤسسات التعليمية، بهدف الإسهام في العودة إلى الكتاب وتوسيع قاعدة القراءة داخل الأوساط والمؤسسات التعليمية.
وأوضح العوزي أن مكتبة مركز الأقسام التحضيرية للمدارس العليا بتطوان تشتمل على أكثر من ألفي كتاب ومؤلف القسم الأكبر منها من تخصصات مثل علم الاجتماع وعلم النفس والفلسفة والفكر الإسلامي واللغات واللسانيات والتاريخ والجغرافيا والأنتروبولوجيا والرواية والقصة والشعر، فيما القسم الآخر يضم تخصصات علمية وتقنية تلائم وتساير التخصص الدراسي لطلبة الأقسام التحضيرية.
وتوقفت الشهادات التي قدمت خلال حفل الافتتاح، من قبل عبد الغفور الناصر وجعفر بلحاج السلمي، الأستاذ بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بمرتيل، على المكانة العلمية والأدبية لعميد الأدب المغربي في الدكتور عباس الجراري.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.