بنشعبون يشكو جيوب المقاومة و يدعو إلى حذف مؤسسات تستنزف المال العام !    البيجيدي يطالب الحكومة بتفعيل الفصل 40 من الدستور و الإقتطاع من أجور المغاربة لمواجهة جائحة كورونا !    الجماعات الترابية تحقق فائضا بقيمة 3.7 مليار درهم في النصف الأول من سنة 2020    وثائق تكشف علم "ميشال عون" و "حسان دياب" بخطر وجود نترات الأمونيا في مرفأ بيروت قبل الكارثة    هولندا.. القضاء على أكبر مختبر في التاريخ لإنتاج الكوكايين    أول تعليق من الصحة العالمية على اللقاح الروسي ضد كورونا المستجد    متابعة عدة مسؤولين بوحدات لتصبير السمك تسببوا في بؤرة آسفي لفيروس كورونا    كورونا .. مراكز صحية بالاحياء لاستقبال الحالات المشكوك فيها    سلطات طنجة تُكثّف من حملاتها التحسيسية بمخاطر كورونا    الرجاء يهزم الحسنية و ينتزع الصدارة من جديد    وزير الصحة في زيارة مفاجئة للمركز الصحي بمدينة البئر الجديد    أولمبيك أسفي يكتفي بالتعادل أمام المغرب التطواني    تسجيل حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا بكلميم.    نقطة نظام.. الحجر الرمادي    كورونا وصلات لتعاونية الحليب "كوباك".. ومصدر ل"كود": تقاس عامل ونتائج تحليل ل 170 شخص خدام فالمعمل خرجات سلبية    هجرة جماعية في الصويرة لمنتخبي حزب "الكتاب" للبحث عن "عزيز" الاحرار    التعادل السلبي يحسم مباراة أولمبيك أسفي والمغرب التطواني    كورونا تؤجل مباراة اتحاد الفتح الرياضي ورجاء بني ملال    الرجاء البيضاوي يتصدر البطولة بعد فوزه على حسنية أكادير    ارتفاع حصيلة قتلى انفجار مرفأ بيروت إلى 171 شخصا    الدزاير.. 492 إصابة جديدة ب"كورونا" و10 ماتو و343 تشفاو: ها شحال وصلو فالطُوطَالْ    بعد ماتش طنجة ضد بركان: كورونا لغات ماتش الفتح ضد بني ملال    الأطر الطبية والتمريضية بالناظور تواصل الاحتجاج ضد قرارات وزارة الصحة    بالفيديو.. إطلاق نار في البيت الأبيض وترامب يغادر مؤتمراً صحفياً    شعب لبنان مَا شَاءَ كان    رئيس "الطاس" ل"البطولة": "منعنا اللاعبين من التنقل لمنازلهم خوفا من انتشار العدوى وسنعيد التحاليل يوم الجمعة المقبل"    النقاط الرئيسية في تصريح منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة    وفاة كاتبة مغربية هولندية تخف استياء لدى مختلف القراء والمثقفين    بنشعبون: صندوق الاستثمار الاستراتيجي سيدعم الإنتاج والمشاريع الاستثمارية الكبرى    بريطانيا تلغي 114 ألف وظيفة إضافية في يوليوز المنصرم    البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية يمنح المغرب تمويلا بقيمة 40 مليون يورو    أمطار رعدية قوية اليوم الثلاثاء في هذه المدن !    حاولوا الوصول إلى إسبانيا..إنقاذ 8 مغاربة كانوا على مثن قوارب "الكاياك"    قبيل الامتحانات.. إغلاق الحي الجامعي بفاس إلى إشعار اخر يربك الطلبة    "لحر" يحقق معادلة صعبة في عالم الراب    هبوط سريع في أسعار الذهب وسعر الأوقية يصل إلى ما دون ال2000 دولار    بعد إصابة 24 فردا من اتحاد طنجة بكورونا..هذا مصير مباراة نهضة بركان وفارس البوغاز    نحو إحداث مختبر حديث لفيزياء التربة بجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية    بعد ساعات من إعلان روسيا تسجيل لقاح "كورونا".. الإعلام الأمريكي يُشكّك في "فعاليته"    الخطوط الملكية المغربية تمدد العمل بالرحلات الخاصة إلى غاية 10 شتنبر المقبل    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الأربعاء    المغرب سافط أطنان دالمساعدات للبنان واليوم كمالة 20 طيارة    نجم إسباني عالمي يعلن إصابته بفيروس كورونا في عيد ميلاده    لجنة إقليمية ببوجدور تراقب سلامة تخزين المواد الخطرة والقابلة الانفجار    تهدم منازل مسجلة لدي اليونسكو في صنعاء القديمة جراء الأمطار الغزيرة    *وحدي أشطح*    "كورونا".. محاكمة أزيد من 6000 معتقل عن بعد خلال 5 أيام    غرامات مالية تهدد عشرات الآلاف من هواة الصيد بالقصبة والصيد الترفيهي !    الحبيب المالكي لقناة "فلسطين": الجامعة العربية بحاجة لإصلاحات عميقة    ممثلة تكشف كيف فقدت شعرها بسبب "كورونا" -فيديو    رسميا.. المكتبة الشاطئية بواد لو تفتح أبوابها أمام عموم المُصطافين    تقرير يتهم هوليوود بممارسة الرقابة الذاتية لدخول الأسواق الصينية الضخمة    فيس بوك تنافس تيك توك بتطبيق الإنستغرام Reels    فقهاء المغرب.. والتقدم إلى الوراء    فقيه يكشف مظاهر الأنانية التي تصاحب احتفالات عيد الأضحى بالمغرب    بيان حقيقة ما ورد في مقال تحت عنوان " عامل أزيلال يقاضي الرئيس السابق ل"آيت أمديس "    أولا بأول    "باربي" تعلن ارتداء الحجاب!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خطر الإرهاب يدخل على خط جدل شعيرة عيد الأضحى بسبتة
نشر في بريس تطوان يوم 03 - 07 - 2020

لم يكن يدور في خلد الناطقة الرسمية وزعيمة الحزب المحلي "حركة من أجل الكرامة والمواطنة"، فاطمة حسين حامد، وهي "سبتاوية "من أصول مسلمة أن تسييسها لقضية إلغاء عيد الأضحى وهجومها على مستشار الصحة بالحكومة المحلية لمدينة سبتة، سيفتح أبواب جهنم على الجميع، وسيجعل العناصر الجهادية المتطرفة تهب من كل حدب وصوب لتدخل على الخط، وتوجه تهديدات خطيرة بالتصفية الجسدية لأعضاء مجلس سبتة باعتبارهم كفارا، يريدون أن يطفئوا نور الله بأفواههم، لذا من الواجب على كل مسلم قتالهم حتى يتم الله نوره ولو كره الكافرون .
وفي هذا الصدد خاطب مستشار الصحة بمدينة سبتة "خافيير غيريرو" خلال الجمع العام لمجلس المدينة المنعقد صباح الأربعاء الفاتح من شهر يوليوز الجاري، متزعمة التجييش الديني والطائفي" فاطمة حسين حامد" قائلا "شكرا لك بفضل شحنك وتجييشك للحشود، فقد أصبحت حياتي الآن معرضة للخطر " .
وكانت العديد من منصات مواقع التواصل الإجتماعي، شهدت حالة من النفير العام ،وشحن النفوس ودعوات بالويل والثبور، والوعيد بسوء العاقبة وبئس المصير في الدنيا والآخرة، كلها موجهة ضد مستشار الصحة بمدينة سبتة، وعلماء الفيروسات والطاقم التقني الصحي، بسبب اعطائهم استشارة تحذيرية لعمدة المدينة، مفادها أن إقامة طقوس الإحتفال بعيد الأضحى بشكله السابق، سيعرض المدينة لانتكاسة صحية خطيرة وسيضرب في الصفر جميع الجهود والتضحيات الجسام المبذولة لمدة 4 أشهر من طرف الأطباء وكافة العاملين بالقطاع الصحي.
واستنادا الى مصدر جريدة "بريس تطوان" من داخل مدينة سبتة، فقد أوضح أن زعيمة الحزب المحلي السبتي "فاطمة حسين حامد" ارتكبت بوعي أو بدونه خطأ خطيرا بسبب تسييسها لقضية تثير الشعور الجمعي العام لطائفة المسلمين بمدينة سبتة، حيث صورت أن قرار الحكومة المحلية لسبتة، يدخل في إطار زعزعة عقيدة المسلمبن ومنعهم من التقرب إلى خالقهم من خلال ذبح أضحية العيد، خاصة وأن القرار صادر عن حكومة غير مسلمة وهنا مكمن الخطر .
من جهة ثانية أفاد المصدر المذكور، أن زعيمة الحزب المذكور، وحزب "كابلاس" الذي يقوده كذلك السبتاوي من أصول مسلمة "محمد علي"، يتحملان المسؤولية السياسة والأخلاقية وربما الجنائية الكاملة، في حالة وقوع هجوم إرهابي يستهدف السلامة الجسدية وازهاق أرواح الفريق التقني العامل لدى مستشار شؤون الصحة بمدينة سبتة ،وذلك بسبب عدم تقديرهما لحجم التفاعلات والتداعيات الخطيرة من خلال إثارتهم لقضية دينية حساسة وإدخال أمور عقائدية إلى أتون معترك الجدل السياسي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.