حكومة أخنوش تستعد للمصادقة على اتفاقين مع "إسرائيل"    زارعة حوالي 30 ألف هكتار بأشجار الزيتون بجهة طنجة    الاتحاد العام لمقاولات المغرب يقدم كتابه الأبيض "نحو نمو اقتصادي قوي.. مستدام ومسؤول"    بريطانيا.. اغتيال برلماني مخضرم داخل كنيسة يجبر "جونسون" على العودة إلى لندن    السيطرة على حرائق دار الشاوي بعد الاستعانة بطائرات "كنداير"    الجمعيات المدنية وسؤال إحياء المولديات المغربية 2/2    الجماهير ستحضر مباراة هارتس والوداد    بيدري: برشلونة سينهض.. ولا أعرف موعد عودتي    هل هي بداية النهاية لزياش مع تشيلسي …!    البطولة الاحترافية 2: المغرب التطواني يزيد من معاناة الكوكب المراكشي    مداخيل المغرب الجمركية تتجاوز 51 مليار درهم خلال الأشهر التسعة الأولى من 2021    طنجة..كورونا تصل لجسد "ناصر الزفزافي" و "محمد الجاكي" بالسجن    قوات الأمن تفرق بالقوة مسيرة أساتذة التعاقد وتعتقل عدد منهم    هكذا أوقع الأمن بالذين عنفوا أحد ضحايا السرقة بعد ظورهم في شريط    300 ألف شخص سيتفيدون من برنامج محو الأمية بالمساجد    توقف مؤقت لخدمة التنقل عبر "تراموي الرباط-سلا"    مضيان يقطر الشمع على اخنوش وكاد يفجر التحالف الحكومي    تتصدرها جهة الرباط.. إليكم التوزيع الجغرافي للحالات المصابة بكورونا    خلال اجتماعها مع بنموسى.. النقابات تطالب بإدماج أساتذة التعاقد والاستجابة لمطالب مختلف الفئات التعليمية    ألمانيا ترفع المغرب من قائمة "الخطورة الوبائية" للسفر    المرزوقي : قيس سعيّد دكتاتور يريد أن يعيد حكم بن علي إلى تونس    62 قتيلا في انفجار بمسجد للشيعة في أفغانستان    تفاؤل عام بمجلس الأمن إثر تعيين المبعوث الجديد إلى الصحراء المغربية    وكيل الملك يرد على هيئة التضامن مع منجب بخصوص منعه من السفر    الجزائر بحاجة إلى استقلال ثان من قادتها المسنين    التعريض بالجناب النبوي في بلاد الإسلام.. رب ضارة نافعة    فتاح العلوي تشارك في الاجتماع ال104 للجنة التنمية    قطبي يسلم زوجة ماكرون دليل-كتاب معرض "أوجين دولاكروا" المنظم بالرباط    السعودية تلغي إلزامية ارتداء الكمامة والتباعد ضمن إجراءات تخفيف الاحترازات الصحية    شكيب بنموسى يعتبر ممثلي الأسر شريكا أساسيا وفاعلا مهما في المنظومة التربوية    أمين عام حزب مغربي يفجر مفاجأة في سبب إعفاء وزيرة الصحة "شوف لمن كتابت، ماشي لمن طابت"    المغرب يقترب من المناعة الجماعية .. ويستعد للخطوة التالية    تسجيل حصيلة وفيات جديدة بفيروس "كورونا" في المغرب    5865 إصابة نشطة بكورونا في المغرب والحالات الصعبة والحرجة تبلغ 414    عجلة البطولة الاحترافية "إنوي" تعود إلى الدوران بإجراء الجولة السادسة والجامعة تكشف عن تعيينات الحكام    تعيين المغربي فتح الله السجلماسي أول مدير عام لمفوضية الاتحاد الإفريقي    اشتباكات بيروت: هل يقف لبنان على حافة حرب أهلية؟ – صحف عربية    المغرب حاضر بثلاث أعمال سينمائية بمهرجان الجونة السينمائي    أسامة غريب ينضم إلى قائمة المرشحين لتولي منصب رئيس اتحاد طنجة    عشرات القتلى والجرحى جراء انفجار داخل مسجد للشيعة في أفغانستان    زواج عائشة.. نص في مقرر للتعليم الإبتدائي يثير الجدل ويغضب شيوخ السلفية    السجن مدى الحياة للمليونير الأمريكي روبرت دورست بتهمة قتل زوجته وعشيقته    مونديال قطر 2022.. نتائج الجولة 12 وترتيب تصفيات أميركا الجنوبية    الحافظي يزور محطة عبد المومن لتحويل الطاقة    طقس يوم الجمعة.. ارتفاع درجة الحرارة بجنوب المملكة    الكتاب المدرسي بين العلم والتجارة    تهافت التهافت المغربي على "يهودية" أمريكا    منظمة الصحة العالمية جائحة كورونا زادت من وفيات مرضى السل للمرة الأولى    العبدي.. في راهنية نيتشة لحظة ذكرى ميلاده    صدور العدد 74 من مجلة "طنجة الأدبية"    حقيقة وفاة النجم المصري عادل إمام    بالصور..الخلفاوي يعرض مشروعه الانتخابي على منخرطي الرجاء    فيكرات وأوتغاني يستقبلان رئيسة WWF France    الجواهري: نحن من يقرر في طلب اقتناء هولماركوم لمصرف المغرب    الصين تغزو العالم بإحدى أكثر السيارات تطورا وأناقة    دعوة لثقافة فولتير    بعد نص الاجتماعيات.. ذ.خالد مبروك يكتب: "مصيبة التعليم"!    الشيخ عمر القزابري يكتب: الزمُوا حَدَّكُمْ.. إِنّهُ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم!!!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



قريبا انطلاق قافلة أبواب تطوان

كشفت اللجنة التنظيمية ل "احتفالية تارودانت عاصمة المجتمع المدني لسنة 2019 " عن الخطوط العريضة لبرنامج هذه الاحتفالية ، والذي يتضمن ، على الخصوص ، تنظيم "قافلة أبواب تارودانت" التي ستجوب عددا من المدن في شمال المملكة ووسطها وجنوبها.
وأعلنت اللجنة التنظيمية في ندوة صحافية عقدتها خلال عطلة نهاية الأسبوع الماضي ، أن أولى محطات هذه القافلة ستكون مدينة تيزنيت ، وذلك يوم 2 مارس 2019، تليها مدينة تطوان في 16 مارس ، ثم مكناس يوم 4 أبريل ، فمدينة وجدة ، لتنهي القافلة جولتها في جنوب المملكة بمدينة الداخلة.
وخلال حلول "قافلة أبواب تارودانت" في هذه المدن ، سيتولى طاقم يضم بالخصوص فاعلين في المجتمع المدني وأساتذة باحثين وفنانين ومثقفين مهام التنشيط والتواصل المقررة في إطار برنامج القافلة التي تروم إبراز الحيوية المميزة للمجتمع المدني في تارودانت، إلى جانب التعريف بمساهمة المدينة في بناء صرح الحضارة المغربية ، والترويج للموروث التاريخي والثقافي والفني والتراث المادي واللامادي التي تمتاز به "حاضرة سوس".
كما سيتولى الطاقم المصاحب للقافلة أيضا إجراء لقاءات مع ممثلي المنظمات المدنية في المدن المضيفة للقافلة ، إلى جانب التواصل مع المستشارين الجماعيين المحليين ، فضلا عن إجراء لقاءات مباشرة مع عموم المواطنين الذين سيكون بمستطاعهم التعرف على مؤهلات المدينة وتاريخها من خلال المعارض المنظمة بهذه المناسبة ، والتي تضم على الخصوص الكتب والمؤلفات التي تناولت مواضيع تتعلق بتارودانت، والمنتجات المجالية .
وعلاوة عن ذلك ، فمن المقرر أن يتم خلال قافلة "أبواب تارودانت" تنظيم سهرات فنية تتضمن تقديم لوحات لعدد من الفنون التراثية المتأصلة في عمق الموروث الثقافي والفني الروداني ، العربي والأمازيغي ، ومن ضمنها على الخصوص فرق "الدقة الرودانية" ، و"عبيد كناوة إسمكان" ، و "فن لكريحة" ، و" والشيخات " ( اللعابات}، وفن " تاسكوين" الأمازيغي ، الذي صنف مؤخرا من طرف المنظمة الأممية "اليونسكو" كتراث لا مادي للإنسانية .
وإلى جانب قافلة "أبواب تارودانت" ، أعلن المنظمون أن برنامج الاحتفالية سيتضمن ايضا تنظيم "ليلة رودانية" في مسرح محمد الخامس بالرباط ، إضافة إلى تنظيم ندوة دولية بشراكة مع جامعة ابن زهر أكادير حول موضوع "المجتمع المدني " ، ليختتم البرنامج بتنظيم الاحتفالية الرسمية أواخر شتنبر 2019 ، والتي سيتم خلالها الإعلان الرسمي عن تارودانت عاصمة للمجتمع المدني.
للإشارة ، فقد قررت "منظمة المجتمع الوطني الدولية لقيم المواطنة والحوار" (إيكسو)، بشراكة مع الوزارة المنتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالمجتمع المدني والعلاقات مع البرلمان ، الإعلان رسميا عن مدينة تارودانت عاصمة للمجتمع المدني لسنة 2019، بعدما كانت مدينة وجدة عاصمة للمجتمع المدني برسم سنة 2018.
ومنذ ذلك الوقت انطلقت دينامية جمعوية في مدينة تارودانت انخرطت فيها العديد من منظمات المجتمع المدني المحلي ، وحظيت بدعم من السلطات الإقليمية والمجالس المنتخبة ، حيث برمجت العديد من الجمعيات أنشطة متميزة في إطار هذه الاحتفالية ستستمر حتى أواخر شتنبر القادم.
وحسب المنظمين ، فإن هذا الرصيد المتراكم من الأنشطة الجمعوية سيشكل أرضية لانطلاقة جديدة نوعية نحو بلورة مخطط عمل جمعوي يهدف إلى مزيد من التعريف بدينامية المجتمع المدني في مدينة تارودانت والإقليم عموما ، ومن تم سيتم العمل على إعادة الوهج للموروث الحضاري لهذه المدينة التي قال عنها عبد العزيز الفشتالي ، مؤرخ الدولة السعدية ،إنها " أم القرى والأمصار ، وملاك باب السودان الغربي".





بريس تطوان


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.