الناظور: تجديد الفرع المحلي للنقابة الوطنية للتعليم بسلوان وانتخاب أعزيز محمد كاتبا عاما    الطبقة السياسية في تونس تندد بمحاولة إخضاع القضاء لإرادة الرئيس سعيد    الناظور+ فيديو : خطير جدا ...عصابات محترفة في النصب والتزوير في المحررات    أوميكرون.. هادي هي أكثر 5 أعراض معروفة    136 قتيلا في أربعة أيام من المعارك بين تنظيم الدولة الإسلامية والقوات الكردية في سوريا    "الاتحاد الوطني لوكالات الأسفار" يصدر بلاغا استنكاريا.. هذا ما جاء فيه..    تفاصيل غياب فيصل فجر وحكيمي وبونو عن مباراة المغرب ومالاوي    طائرة ركاب تعود أدراجها بسبب راكبة رفضت ارتداء كمامة!    تركيا.. إلغاء 31 رحلة من وإلى مطار صبيحة بسبب تساقط الثلوج    هولندا.. العثور على رجل اختبأ في حجرة عجلات طائرة في رحلة استمرت 11 ساعة    بنموسى يزور مؤسسة "مدارس.كم" النموذجية في مجال تدريس الأمازيغية ببوسكورة    الإعلامي دومينيك ابو حنا يعود بموسم جديد من "Pop Quiz"    سماع دويّ إطلاق نار قرب مقرّ إقامة رئيس بوركينا فاسو    فرنسا تتأهب لمواجهة التهديد السيبراني والمعلوماتي قبيل الانتخابات الرئاسية    دراسة: الدراري الصغار كيعرفو العلاقة لي كتجمعهم مع الكبار من البوسان    بنك المغرب: الدرهم شبه مستقر أمام الأورو خلال الفترة من 13 إلى 19 يناير    التحالف الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات "AIDL" يدين تجنيد ميليشيات البوليساريو للأطفال    القاهرة.. المملكة المغربية تجدد تضامنها المطلق مع دولة الإمارات    الكاميرون.. السلطات تعلن مقتل 16 شخصا جراء حريق بملهى ليلي في العاصمة ياوندي    الجيش الجزائري يعتقل صحراويين تابعين للبوليساريو حاولوا الهروب من جحيم مخيمات تندوف    ألاكوش وفجر يغيبان عن الأسود أمام المالاوي    خاليلوزيتش: الكونغو الديمقراطية فريق جيد والحظوظ متساوية بين المنتخبين    نادي المحامين بالمغرب يتقدم بشكاية إلى النائب العام القطري ضد دراجي بعدما هاجم المغربيات والمغاربة (وثيقة)    الأمم المتحدة تُنبه من ظهور سلالات جديدة لكورونا قد تكون أخطر من "أوميكرون"    التوزيع الجغرافي لحالات الإصابة بفيروس كورونا المسجلة خلال ال24 ساعة الماضية بالمغرب    محلل سياسي: غوتيريش دعا جميع الأطراف وعلى رأسها الجزائر إلى تحمل مسؤوليتها لإنهاء النزاع    البيضاء.. فتح بحث قضائي في حق مالك مقهى يشتبه تورطه في تقديم الشيشة بدون ترخيص ومحاولة إرشاء عميد شرطة    القليعة: زوج حاول إخراج الجن من جسد زوجته بالضرب فتسبب في قتلها    وزيرة بريطانية سابقة: أقالوني من منصبي لأنني "مسلمة"    أيت ملول تحتضن فعاليات الدورة الأولى للأسبوع الثقافي الأمازيغي    بنعقية .. الصوفية والأمازيغية    كأس الأمم الأفريقية .. تونس وبوركينا فاسو إلى ربع النهائي    جزر القمر تلعب أمام الكاميرون دون حراس مرمى    الاعلان عن الموعد المرتقب لنهاية المتحور "أوميكرون" الذي أصاب حوالي 60 في المائة من الأوروبيين.    جزر القمر ستشرك لاعبا كحارس مرمى في مواجهة الكاميرون    مهنيو السياحة بمراكش يحتجون على تأزّم أوضاعهم ويطالبون بفتح الحدود-فيديو    كأس الأمم الأفريقية.. تونس تؤدي مباراة كبيرة وتفوز على نيجريا وتتأهل إلى الدور ربع النهائي    لا حاجة للاتحاد الاشتراكي بغثاء السيل وسقط المتاع    أقوى تحرك عسكري محتمل في بحر المغرب يثير توجس إسبانيا    منظمة الصحة العالمية تتوقع نهاية "محتملة" لوباء كوفيد-19 في أوروبا بعد "أوميكرون"    اختفاء طوائف النحل ببعض المناطق.. الحسين بنبل يتحدث عن تعبئة النحالين واجراءات محاربة الظاهرة    وفاء، التزام، انفتاح    بنسعيد يعلق على استقبال الإخوان ميكري: لقائي معهم كان لسبب إنساني    وزيرة السياحة تكشف حقيقة انسحاب شركة "رايان إير" من المغرب    تحدي طريف للرابور طوطو رفقة رشيد العلالي...في "رشيد شو"    مجلس الأمن يتحدث بشكل صريح وواضح عن "أطراف النزاع" في قضية الصحراء    د.يوسف فاوزي يكتب: حراسة الفطرة    محمود ميكري: أتبرأ من كلام ابن أخي وإليكم حقيقة النصب الذي وقع في زواية الاوداية    "براد المخزن و نخبة السكر".. إصدار جديد للكاتب عبد العزيز كوكاس    مرحلة الكاستينك : اختيار المشاركين المؤهلين للموسم الثاني من مغامرة "أحسن Pâtissier"    بالتقسيط.. أسعار أهم المواد الغذائية بأسواق الجهة    من خطيب الجمعة أشتكي!    بتكوين تواصل الانهيار وتفقد أكثر من 50 في المئة من قيمتها    لم تتجاوز 10 بالمئة.. سدود حوض أم الربيع الأكثر تضررا من تأخر التساقطات المطرية    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 22 يناير..    بمشاركة فنانين.. تتويج ملك وملكة جمال الذهب بالدار البيضاء    "مشاهد المعراج بين التطلعات الذاتية والضوابط العقدية"    ندوة علمية من تنظيم معهد الغرب الإسلامي بتطوان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



المجتمع المدني بتارودانت ينخرط بحماس في دينامية الإعداد للإحتفال بالمدينة كعاصمة للمجتمع المدني سنة 2019
نشر في أكادير 24 يوم 11 - 02 - 2019

بعدما تم الاحتفال بمدينة وجدة عاصمة للمجتمع المدني برسم سنة 2018، أعلنت “منظمة المجتمع المدني الدولية لقيم المواطنة والحوار” ، المعروفة اختصارا باسم (إيكسو) ، بشراكة مع الوزارة المنتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالمجتمع المدني والعلاقات مع البرلمان رسميا يوم 6 أكتوبر الماضي عن مدينة تارودانت عاصمة للمجتمع المدني لسنة 2019.
وقد كان هذا الإعلان بمثابة نداء لاستنهاض الهمم ، والتشمير على السواعد من أجل إعداد وتنزيل برنامج يعكس الدينامية الحية والمتصاعدة التي يشهدها المجتمع المدني في مدينة تارودانت ، وكذا على صعيد المجال الترابي للإقليم برمته ، كما تشهد على ذلك المشاريع المنجزة في مختلف الجماعات الترابية ، والتي ضاهت في كثير من الأحيان المشاريع البنيوية والتجهيزات الأساسية الموكول إنجازها إلى الوزارات القطاعية.
واستشعارا لثقل هذه المسؤولية /الأمانة ، بادرت ثلة من الجمعيات النشيطة الفاعلة في حقل المجتمع المدني بمدينة تارودانت منذ الإعلان عن المدينة عاصمة للمجتمع المدني برسم سنة 2019 ، برص الصفوف والانفتاح على فعاليات محلية مختلفة من أجل توفير أسباب الالتقائية لمختلف الأنشطة والمبادرات الجمعوية ، والعمل بالتالي على بلورة تصور متكامل ، قادر على إعطاء صورة حقيقية عن المهام والأنشطة التي ينهض بها المجتمع المدني في تارودانت.
وفي إطار هذه الرؤية ، تم تشكيل “لجنة احتفالية تارودانت عاصمة المجتمع المدني 2019 ” ، التي ضمت في عضويتها ممثلين عن لفيف من المنظمات المدنية الفاعلة في مجالات متعددة ومتنوعة وسط مختلف الشرائح الاجتماعية والعمرية بمدينة تارودانت ، توزعت ما بين الثقافة والرياضة والمجتمع والبيئة والتراث المادي واللامادي، والفنون ، والأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة ، والتشكيل والطفولة وغيرها من حقول النشاط الهادف الذي يخدم الفرد والمجتمع.
وضمن هذه الرؤية ايضا ، حرصت لجنة الاحتفالية على إشراك فاعلين آخرين ، من خارج دائرة المجتمع المدني ، على اعتبار أن هؤلاء الفاعلين يشكلون أطراف وازنة ، ولا محيد عنها ، في أي مشروع أو مبادرة تنموية تروم خدمة الصالح العام ، وفي مقدمة هؤلاء الفاعلين السلطات الإقليمية والمحلية ، والهيئات المنتخبة ، والمؤسسات العمومية.
ويستند حرص “لجنة احتفالية تارودانت عاصمة المجتمع المدني 2019 ” على توسيع دائرة الاشتراك في عملية الإعداد لبرنامج الاحتفالية ليشمل كافة المتدخلين في الفعل التنموي ، على وعي اللجنة بجانب مهم من المضامين الجديدة التي جاء بها دستور المملكة لسنة 2011 ، الذي نص على أن المجتمع المدني إلى جانب اللجان الاستشارية والفعاليات الاقتصادية وغيرها تعتبر آلية مهمة من آليات الديمقراطية التشاركية ، وأدوات فعالة للترافع والمشاركة في تدبير الشأن العمومي.
ولقيت الدعوة التي وجهتها لجنة الاحتفالية لمختلف مكونات النسيج الجمعوي في تارودانت قصد المشاركة في الإعداد للاحتفالية تجاوبا منقطع النظير عكسه الحضور القوي والنوعي لمسؤولات ومسؤولي الجمعيات المدنية في اللقاء التواصلي الذي احتضنته قاعة الاجتماعات التابعة لقصر بلدية تارودانت مؤخرا ، والذي أبان ، بما لا يدع مجالا للشك ، أن العديد من الجمعيات المدنية في تارودانت لديها مبادرات يتوفر فيها قدر كبير من النضج ، ومن شأن تنزيلها على أرض الواقع أن المجتمع المدني الروداني جدير بالفعل بأن ينعت بكونه شريك حقيقي وناجع في الفعل التنموي.
هذا التجاوب الذي يدعو للتفاؤل إزاء حيوية المجتمع المدني في تارودانت، جاء منسجما مع الأهداف التي توختها لجنة الاحتفالية من وراء عقد لقائها التواصلي مع النسيج الجمعوي المحلي ، والتي تشمل على الخصوص تقوية التشبيك والتعاون بين الجمعيات المحلية ومختلف الفاعلين التنمويين ، من مؤسسات ومنتخبين ، وذلك من أجل الرفع من وثيرة تنزيل المبادرات والمشاريع التنموية بالمدينة في شتى المجالات الاجتماعية والثقافية والرياضية والفنية وغيرها ، مع إعطاء اهتمام خاص لمقاربة النوع خاصة إزاء فئتي النساء والأطفال ، وكذا الاشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة.
كما توخت لجنة الاحتفالية من وراء هذا اللقاء التواصلي التحفيز على تبادل وتلاقح التجارب خلال سريان فعاليات الاحتفالية ، وتثمين المبادرات الجمعوية والتنموية المحلية الرائدة ، وجعلها قابلة للتسويق على الصعيد الوطني ، مما سيمنح مدينة تارودانت عن جدارة واستحقاق أهلية اعتبارها “عاصمة المجتمع المدني لسنة 2019”.
وبعد مرور أيام معدودة على هذا اللقاء التواصلي الذي انعقد يوم 2 فبراير الجاري ، بادرت بعض الجمعيات عن الإعلان عن مشاريع وأنشطة نوعية قابلة للإدماج في برنامج الاحتفالية الذي يتضمن مجموعة من الأنشطة المتنوعة ، من ضمنها على الخصوص ، عقد ندوة دولية حول المجتمع المدني بشراكة مع جامعة ابن زهر ، إلى جانب تنظيم قافلة تواصلية قصد التعريف بالمؤهلات الثقافية والسياحية والعلمية والحضارية للمدينة ، مع إبراز إسهامات النسيج الجمعوي لتارودانت في الفعل التنموي المحلي.
ووفقا لما أعلنته لجنة التواصل المنبثقة عن لجنة الاحتفالية ، فإن هذه القافلة ستحل ضيفة على عدد من المدن المغربية ، أولاها مدينة تيزنيت يوم 2 مارس القادم ، لتعقبها مدينة تطوان ، ثم مكناس ،فوجدة ، لتتوجه القافلة في أعقاب ذلك نحو الأقاليم الجنوبية للمملكة حيث ستحط الرحال في مدينة الداخلة .
وسيتوج هذا المسار التواصلي بتنظيم الحفل الرسمي لاحتفالية تارودانت عاصمة المجتمع المدني لسنة 2019، أواخر شهر شتنبر القادم ، والذي سيتم خلاله الإعلان عن المدينة الثالثة التي ستحمل مشعل عاصمة المجتمع المدني لسنة 2020


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.