لقجع: المغرب ملتزم تحت قيادة الملك بدعم الفلسطينيين    حصة تدريبية مبكرة للمنتخب من أجل متابعة خصوم “الأسود”    50 سنة لمتهمين بالاتجار الدولي في المخدرات    جمعية “ثافرا”: معتقلان من "حراك الريف" يخيطان فمهمها احتجاجا على تعرضهما للإهمال الطبي    وفاة 129 طفلا بالتهاب الدماغ الحاد في بلدة هندية    مدارس المقري تجند أطرا من التعليم العالي لمواكبة تحضيرات الامتحانات    تستهدف الفئات العمرية اليافعة والساكنة المجاورة .. حملات تحسيسية لتفادي فواجع «العوم» في مياه السدود والأودية    مكافحة التصحر.. انشغال ومسؤولية عالميان    تقرير: التقاعس السياسي بشأن الطاقات المتجددة يحد من تحقيق أهداف التنمية المستدامة    شبكة الدفاع عن الصحة تطالب الحكومة بإصلاح المنظومة الدوائية    خلال ثلاثة أشهور.. طنجة تسجل 422 ألف ليلة مبيت سياحية    العمران تزور 4 عواصم عالمية لعرض منتوجها السكني    لعنصر : بغض النظر الى الانتماء السياسي .. وجب للمهندس أن يكون في خدمة الوطن والمواطنين    قتيل و21 جريحا بهجوم جديد للحوثي على مطار أبها السعودي    ترامب: السعودية مشتر كبير لمنتجات أميركا ولا مزيد من التحقيقات في قضية خاشقجي    الجزائريون يتظاهرون في يوم الجمعة ( 18) رغم تحذيرات قيادة الجيش    مرشح المعارضة لرئاسة اسطنبول يغير المشهد السياسي في تركيا وعدم الاستقرار السياسي ينوء بثقله على اقتصادها    أخنوش أمام مغاربة ألمانيا: “أولادكم يجب أن يظلوا مرتبطين ببلدهم”    “نيمار” يخبر إدارة “البي أس جي” بقراره النهائي    هذا جديد الحالة الصحية للاعبي أسود الأطلس المصابين قبل موقعة جنوب إفريقيا    رونار يستبعد مغادرته لأسود الأطلس    الأحزاب والاحتجاجات... الوساطة والسمسرة    ساجد يتباحث تعزيز التعاون السياحي مع الوزير الأولى ب"باربادوس"    » أوفى الأصدقاء ».. كلب ينتظر صاحبة المتوفى بإصرار! -صورة    أدوية مهربة من الصين تهدد حياة المغاربة    هجوم مصري بعد مشاركة مريام فارس بمهرجان موازين إيقاعات العالم - العلم    «لبابة المراكشية» تكرم محمود الإدريسي، أحمد وهبي وعزيزة ملاك بسطات : محمود الإدريسي:رفضت دعوة بليغ حمدي للهجرة الفنية إلى مصر بحضور سميرة سعيد    أول معرض خاص بالفنانين الأفارقة    إعادة انتخاب نور الدين الصايل رئيسا للجنة الفيلم بورزازات    مؤسسة سلا للثقافة والفنون للصحافة تحتفي بالمواد الصحفية حول المدينة    هل استنفدت الديمقراطية مقوماتها الشرعية؟ : الاقتصاد، الزعامات القوية، الرقابة.. مفاتيح الحل    تجديد الثقة في عبد اللة البقالي رئيسا للنقابة الوطنية للصحافة المغربية..    مشاركون في ندوة بفاس يدعون إلى تعزيز أكثر لثقافة التطوع في المجتمع    65% نسبة الناجحين في الباكلوريا .. وهذا صاحب أعلى معدل بالمغرب    طقس الاثنين .. جو حار بعدد من مناطق المملكة    توقيف 5 أفارقة بأصيلة متورطين في “الحريك” والاحتجاز والاحتيال بحسب بلاغ للأمن    طعنة سكين تضع حداً لحياة شاب    إيران: قادرون على إسقاط أي طائرة تجسس أمريكية    رقم مميز يبشر كولومبيا بحصد لقب “كوبا أمريكا”    مدرب تونس : استبعاد علي معلول لأسباب فنية    العروبي يعوض رسميا المحمدي بنهضة بركان بعد تجربة قصيرة قضاها مع المغرب التطواني.    الغزواني يفوز في السباق نحو القصر الرئاسي في موريتانيا    موازين.. أمسية المشاهير تحت شعار الإنتقائية و التجمع الشعبي    لاغتيست: يكشف عن جديده وهذا ما قاله عن إيمنتانوت    هيئة صحية: “لوبي صناعة الأدوية نجح في الضغط على الحكومة لرفع أسعار الأدوية”    الصين تسجل إصابة جديدة بحمى الخنازير الإفريقية شمال غربي البلاد    مدرب ناميبيا: واجهنا منتخبا قويا ومنظما    دراسة: ثلثا الأطفال ما بين 8 و 12 عاما يملكون هاتفا ذكي    مغني الراب كيري جيمس يتسيد منصة أبي رقراق في موازين    زلزال بقوة 7.2 درجة يضرب جزرا في إندونيسيا    خلية المرأة و الأسرة بالمجلس العلمي بطنجة تختتم "الدرر اللوامع"    رسالة إلى الأستاذ والصديق الافتراضي رشيد أيلال    بالشفاء العاجل    دراسة: القهوة مشروب مدمر لحياة البشر وتسبب الموت المبكر    سيكولوجية ″الإسلامي″!    نجل مرسي يكشف لحظات وداع أبيه ومراسم تشييعه    حساسية ابنتها تجاه القمح.. جعلتها تبدع في صناعة الحلوى    تسجيل حالة المينانجيت باسفي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البنزرتي يكشف حقيقة مفاوضاته مع الرجاء وهذا ما قاله عن المغرب التطواني
نشر في رياضة.ما يوم 16 - 11 - 2014

في حوار مثير كشف فوزي البنزرتي مدرب فريق الرجاء البيضاوي سابقا والنجم الساحلي حاليا، عن حقيقة ما راج حول تلقيه اتصالا هاتفيا من إدارة النادي للعودة إليه، موضحا صحة هذا الخبر، لكنه رفض الطلب في الوقت الراهن لارتباطه بالنجم الساحلي على حد قوله.
وأعرب البنزرتي في ذات الحوار عن أسفه الشديد للإقصاء المبكر الذي مني به فريق المغرب التطواني في الموندياليتو، محملا المسؤولية إلى خطة المدرب التي اعتبرها "آوت"..
تفاصيل أكثر إثارة تجدونها في الحوار التالي:
بداية، لازال رحيلك عن فريق الرجاء البيضاوي يثير المزيد من الشكوك لدى المتتبعين حول الأسباب الحقيقية التي دفعتك لاتخاذ هذا القرار بالرغم من الإنجاز المهم الذي حققته مع الفريق، كيف حدث ذلك إذن؟
سبق أن صرحت بدوافع هذا الرحيل، وأرفض حاليا التعقيب عن هذا الأمر، كما اتخذت قراري هذا، لأنني أردت أيضا أن أغير الأجواء، خصوصا بعد توصلي بعرض مهم من فريق النجم الساحلي التونسي، لتعويض مدربه السابق الصربي دراجان سفيتكوفيتش، الآن لازلت مدربا له في إطار عقد يجمعني به لموسم واحد.
وكيف هي الآن تجربتك مع النجم الساحلي التونسي؟
تجربة ناجحة والحمد لله، كما ان علاقتي بفريق النجم الساحلي ليست بحديثة العهد، إذ سبق لي وأن دربته خمس مرات، كما سبق وأن قدته نحو الفوز بلقب الدوري مرتين وكأس الاتحاد الإفريقي عام 2006.
سبق للصحافة التونسية أن هاجمتك بعد أن أطلقت عليك لقب "مدرب الهربة"، وذلك لكثرة تنقلك من فريق لآخر، خاصة بعد مغادرتك الموسم الماضي للاتحاد المنستيري التونسي لتدريب الرجاء، قبل أن ترحل عن الأخير وتشرف على النجم الساحلي التونسي؟
"يضحك"، أعتقد أن أي مدرب لم يكن ليرفض آنذاك عرضا للمشاركة في كأس العالم للأندية، لم أخذل فريقي الأم ولكن العرض لم يكن ليقاوم، والحمد لله حققت الإنجاز الذي جئت من أجله، فأنا رجل التحديات اقبل بخوض غمار التجارب الصعبة كلما سنحت لي الفرصة بذلك، كما أن تنقلي بين فريق وآخر يبقى أمرا طبيعيا بالنسبة لأي مدرب، مادام انه يبحث عن الاستقرار والجو المناسب للاشتغال"
بالعودة إلى فريق الرجاء البيضاوي، هل لازلت تتابع مبارياته رغم انفصالك عنه؟
في الواقع لم اعد أتابعه منذ مغادرتي للقلعة الخضراء، كما لا أعرف حتى التشكيلة الحالية للفريق.
هل صحيح تلقيت اتصالا من إدارة الرجاء للعودة إلى تدريب الفريق؟
صحيح هناك محاولة من طرف مسيري النادي لإقناعي بالعودة، لكن ارتباطي حاليا بالنجم الساحلي التونسي دفعني إلى رفض هذا العرض.
هل يعني أنك لا تفكر مجددا في العودة إلى الرجاء؟
أعتقد أنني لن اتردد في العودة إليه إذا سنحت لي الفرصة بذلك، فالرجاء فريق كبير والتجربة التي خضتها معه ستظل موشومة في الذاكرة، وكما قلت لكي لن اتردد في قبول هذا العرض مستقبلا.
ما تعقيبك على الهزيمة التي تعرض لها فريق المغرب التطواني على يد أوكلاند سيتي والتي تسببت في إقصاءه من الموندياليتو؟
في الواقع تأسفت كثيرا لهزيمة الفريق، والتي تعتبر هزيمة للكرة المغربية، وأعتقد أن السبب المباشر وراء هذا الإقصاء هي الخطة الطكتيكية التي نهجها المدرب والتي لم تسعف اللاعبين لتدارك هذا الأمر، بدليل أنه ومنذ بداية المباراة والمغرب التطواني "آوت" رغم أنه كان بإمكانه الفوز في ظل وجود عناصر مميزة وعلى رأسها محسن ياجور.
أخيرا، برأيك هل فشل محسن ياجور في التأقلم مع فريقه الجديد المغرب التطواني؟
هو لم يفشل، دائما أتحدث عن المجموعة وليس عن لاعب واحد، فمحسن ياجور كان بإمكانه أن يقدم الأفضل، لكن الخطة التي ظهر بها الفريق في المباراة، لم تساعد المجموعة بأكملها على الانسجام والتلاحم، الأمر الذي أفقد الفريق بوصلته في ظل غياب خطة ممنهجة وذكية لبلوغ النتيجة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.