لعدم تمكنها من دفع الإيجار بسبب أزمة "كورونا".. ملايين العائلات الأمريكية تواجه خطر طردها من منازلها    أستراليا.. الجيش ينتشر بشوارع سيدني للإشراف على تطبيق أوامر العزل الصحي    وفاة الفنانة فاطمة الركراكي    هادي معزوز يكتب: أفلام دون سيناريو.. دون أفق    جامعي أرجنتيني: إغلاق الحدود بين المغرب والجزائر "لا يستجيب لأي منطق ويساهم في إغلاق العقليات"    حميد شباط يلقي "خطبة الوداع" ويغادر حزب الاستقلال    بن طلحة الدكالي: خطاب العرش إعلان رسمي بالتزام جلالة الملك ببناء علاقات أخوية بين المغرب والجزائر    "حبل الغسيل".. الذي كشف مكان اختباء أسامة بن لادن    عام على انفجار بيروت.. لا محاسبة والسياسة تعرقل التحقيق    هواتف ستفقد تطبيقات جوجل.. تعرف عليها    المغرب التطواني يطيح بالوداد الرياضي ويبلغ نهائي كأس العرش    عرافي تنسحب من سباق 1500 متر بطوكيو    بسبب دعمه لفلسطين.. إسرائيليون يستقبلون المغربي حكيمي بصافرات الاستهجان    طقس الاثنين.. أجواء حارة في أغلب مناطق المملكة    الناظور: إحباط محاولة تهريب 290 كلغ من مخدر الشيرا    بعد "العيد".. أسر عاجزة عن العودة لمدن الإقامة بسبب "غلاء" تذاكر السفر    مهنيو قطاع الحفلات بالمغرب يحصون خساراتهم ويأملون بالعودة للعمل    شاب هائج ضواحي أكادير يغلق باب المنزل ويترك أفراد أسرته في الشارع، وإستنفار أمني يعقب الحادث    عمر الشرقاوي يكتب أين اختفت الجمعيات الحقوقية التونسية    مجلس الجهة يعتمد كافة الوثائق التخطيطية المرجعية خلال ولايته الانتدابية    "جانغل كروز" فيلم ديزني الجديد يتصدر شباك التذاكر    الأستاذ الجامعي و ترسيخ دولة المؤسسات    بروفيسور.. المغرب سيحقق المناعة الجماعية بهذا التاريخ    "فايزر وموديرنا" ترفعان أسعار اللقاح ضد "كورونا"    منشورات الشرق تصدر مؤلفا حول تدبي مخاطر الصحة العمومية    رجاء أكادير لكرة اليد في المقابلة النهائية لنيل كأس العرش    واشنطن ولندن تتهمان إيران بالهجوم على ناقلة نفط تديرها شركة إسرائيلية    تراجع أسعار النفط وسط مخاوف من تفشي سلالات "كورونا"    كوفيد-19.. إيطاليا تعلن اختراق موقع لتسجيل التلقيح    تطبيق زووم: الشركة توافق على تسوية بقيمة 86 مليون دولار ل"انتهاكها خصوصية المستخدمين"    حسنية أكادير لكرة القدم يمدد عقد المدرب رضا حكم لموسمين جديدين    ليلى الجزائرية تدخل على خط الخطاب الملكي    إيطاليا تعلن اختراق موقع لتسجيل التلقيح    الثقافة الأشولية.. عندما تنطق حجارة ما قبل التاريخ في المغرب    "البيجيدي":خطاب جلالة الملك يتضمن إشارات حكيمة وقوية وواضحة    بنموسى: العلاقة "الاستثنائية" القائمة بين فرنسا والمغرب مدعوة إلى أن تتجدد بشكل أكبر في مواجهة التحديات الجديدة    المكتب السياسي للاتحاد يعتبر الدعوة الملكية للتفاهم مع المسؤولين الجزائريين مبادرة أخوية تخدم السلم والاستقرار    تأهل المغرب التطواني لنهائي كأس العرش يضمن له المشاركة في كأس الكونفدرالية الإفريقية    المغرب التطواني يهزم الوداد الرياضي ويحقق تأهلا تاريخيا لنهائي كأس العرش    أربع جامعات سعودية تتصدر قائمة أفضل الجامعات في المنطقة العربية لعام 2020    كوفيد 19: 6189 إصابة جديدة خلال ال 24 ساعة الماضية    ربع ساعة لبولديني في الكأس    الشروع في إحداث مركز استراتيجي للتبادل بين المغرب وعمقه الإفريقي بالكاركرات باستثمار قدره 20 مليارا.    بالصور.. الحاج يونس يعلن إصابته ب"كورونا"    المؤشرات الأسبوعية لبنك المغرب في 4 نقاط رئيسية    انتقادات كبيرة لسلطات القصر الكبير بعد الإجهاز على رسم جداري    منظمة ADISMO تعلن عن مشروع المطابقة العربية لتسهيل انسياب السلع بين الدول العربية    الأمم المتحدة: التقرير العلمي حول المناخ "أساسي لنجاح" قمة كوب- 26    إليكم جديد الفن والفنانين لهذا الأسبوع...في "أخبار المشاهير"    فرنسا تتوقع استقبال 50 مليون سائح أجنبي هذا الصيف    شاهدوا الحلقة 15 من سلسلة "دار السلعة"    تعرف على العبء الذي يؤرق وزير التشغيل في زمن كورونا    والي بنك المغرب أمام الملك: يجب تسريع إصلاح التعليم    الفنان خالد بناني يصاب بكورونا    الشيخ القزابري يكتب: حَمَاكَ اللهُ وَصَانَكَ يا بلَدِي الحَبِيبْ..!!    الموت يفجع الطبيب الطيب حمضي    المغرب الزنجي (12) : يعتبر المرابطون أول ملكية بالمغرب توظف العبيد السود كجنود    طارق رمضان :أنت فضوليّ مارقُُ وبقوة الشّرع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مرحبا 2021 : رسو أول باخرة بميناء طنجة المتوسط ومغاربة العالم يجددون الوصال بالوطن
نشر في طنجة نيوز يوم 18 - 06 - 2021

رست اليوم الخميس بالرصيف الأول لميناء طنجة المتوسط للمسافرين أول باخرة ركاب حاملة مجموعة من مغاربة العالم العائدين لأرض الوطن لقضاء عطلة الصيف ، في إطار عملية "مرحبا 2021".
إعلان
وتؤمن باخرة "بيلاغوس"، الحاملة للعلم الفرنسي والتابعة لشركة "لا ميريديونال" ، الخط البحري الرابط بين ميناء مرسيليا (جنوب فرنسا) وميناء طنجة المتوسط للمسافرين، والذي يعتبر من بين الخطوط البحرية التقليدية إلى جانب "طنجة المتوسط – سيت (فرنسا)" و "طنجة المتوسط – جينوا (إيطاليا)".
وخصت السلطة المينائية لطنجة المتوسط ومؤسسة محمد الخامس للتضامن حفل استقبال على شرف مغاربة العالم القادمين على متن هذه الباخرة، من خلال رش المياه احتفاء بوصول الباخرة، وتقديم التمر والحليب للمسافرين ، الذين عانقوا أرض الوطن بالزغاريد والأهازيج، بعد غياب قسري لحوالي سنة ونصف بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.
وأبرز المسؤول عن القطب الإنساني والطبي بمؤسسة محمد الخامس للتضامن، عبد الله عمر موسى، في تصريح للصحافة بالمناسبة، أن طنجة المتوسط يستقبل اليوم أول باخرة قادمة من مرسيليا وحاملة مجموعة من المغاربة المقيمين بالخارج ،الذين عادوا إلى أرض الوطن لملاقاة أحبابهم ومعانقة بلدهم.
وأضاف أن "الاستقبال منظم بتنسيق تام مع مجموعة من الشركاء والمتدخلين في عملية مرحبا، لاسيما السلطات المينائية والمحلية والأمن الوطني والدرك الملكي والجمارك والصحة"، مبرزا أن المؤسسة "تعد عدة استثنائية من أجل ضمان مرور عملية مرحبا في أفضل الظروف".
في هذا السياق، تابع السيد عمر موسى أن مؤسسة محمد الخامس للتضامن، وتنفيذا للتعليمات السامية لصاحب الحلالة الملك محمد السادس، تعمل على وضع ترتيبات خاصة للمواكبة وخدمات رهن إشارة أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج على متن البواخر التي تؤمن العبور، وذلك لضمان استفادتهم من ظروف مثلى خلال العبور والوصول.
إعلان
من جانبه، أعرب مدير ميناء طنجة المتوسط للمسافرين كمال لخماس عن "تعبئ كافة المتدخلين لاستقبال مغاربة العالم في إطار عملية مرحبا 2021′′، مبرزا أن "السلطات المينائية، وتنفيذا للتعليمات الملكية السامية، قامت بتعزيز الوسائل المادية واللوجستية والبشرية لضمان مرور عملية استقبال المغاربة المقيمين بالخارج في أحسن الظروف وضمان سلاسة المرور عبر الميناء".
ولم يخف عدد من ركاب هذه الباخرة الأولى سعادتهم الكبيرة بتجديد الوصال بأرض الوطن بعد أزيد من سنة ونصف من الجائحة ، التي شلت العالم وفرضت قيودا على السفر.
سميرة القادمة من باريس قالت لميكروفون القناة الإخبارية المغربية (M24)، التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، إنه "بعد مدة من الفراق، عدنا للمغرب، وأنا سعيدة جدا جدا، لم يسبق لي أن عشت حفاوة استقبال مثل هاته، عاش الملك، وعاش المغرب".
سيدة خمسينية رفقة والدتها التي قضت أزيد من 54 سنة من عمرها بفرنسا، تغالبان الدموع وهما تحمدان الله على تجديد اللقاء بالأهل والوطن بفضل التعليمات الملكية السامية القاضية بتسهيل عودة مغاربة العالم بأثمان معقولة، مضيفتين أن هذه "التعليمات رفعت رؤوس المغاربة المقيمين في الخارج عاليا".
مسافرون آخرون على متن هذه الرحلة وينوون مواصلة الطريق للقاء عائلاتهم بمكناس والرباط والدار البيضاء ومراكش وغيرها من المدن يلوحون بالعلم الوطني ويصدحون بعبارات "عاش سيدنا" و"عاش المغرب".
في تصريحات لميكروفون (M24)، أجمعوا ، وعلامات التأثر بادية على محياهم ، أن التعليمات الملكية السامية نزلت بلسما على أفراد الجالية المغربية بأوروبا، وهم التواقون إلى زيارة أرض الوطن وتجديد الوصال مع أفراد أسرهم، يغالبهم الشوق إلى المغرب والأهل بعدما حالت الجائحة لأشهر طوال بينهم وبين الوطن الأم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.