بقايا عظام بعمر 700 ألف سنة تكشف أقدم نشاط للجزارة بالمغرب    تحاليل تبعد "كورونا" عن ستة أشخاص بالفنيدق    منظمة الصحة تحذر من انتشار "كورونا" في إفريقيا    تفشت كورونا فعلّق العثماني الموظفين    اتحاد المتصرفين يطلب الزيادة في "تعويض الصحة"    حالة الطوارئ الصحية والحقوق والحريات الأساسية    بسبب فيديو التبليغ الكاذب عن الإصابة بكورونا.. فتاتين في قبضة أمن طنجة    الاشتباه في 36 إصابة بفيروس "كورونا" في اشتوكة    فيروس كورونا والوضعية المتأزمة لقطاع كراء السيارات بطنجة    الولايات المتحدة.. وفيات “كورونا” تتخطى عتبة الألفين والإصابات تتجاوز 121 ألفا    كندا ترفض إغلاق الحدود لمواجهة تفشي "كورونا"    تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس كورونا بالمملكة    فيديو “غرفة العزل” بسطات.. وزارة الصحة تُوضح: المعنية بالأمر غير مصابة وتُعاني من قلق بعد مخالطتها صديقتها    تعاطي "شيشة" وخرق الطوارئ بخريبكة ووادي زم    فيروس كورونا المستجد والوضعية المتأزمة لقطاع كراء السيارات بطنجة والمغرب    فيروس “كورونا” ..29 وفاة و454 إصابة مؤكدة بالجزائر    التوزيع الجغرافي لحالات كورونا التي تم تسجيلها ليلة السبت الأحد    بعدما أثارت ضجة.. وزارة الصحة ترد على صاحبة شريط مستشفى سطات نشرت فيديو تشتكي من خلاله الاهمال والجوع    تخصيص غرف عزل بمستشفى محمد الخامس بطنجة    رونالدو يوافق على تقليص راتبه بسبب كورونا    أمن طنجة يوقف فتاتين بسبب تبليغ كاذب عن مرض فيروس كورونا    تسجيل أربع حالات بمراكش وشيشاوة    "بْقا فْدارْكْ"، يا له من "دين عالمي جديد"!    إنريكي يتحدث في "لقاء رقمي" عن ميسي وإمكانية عودته لبرشلونة    بعد الارتفاع المخيف للمصابين بكورونا.. حكومة اسبانيا تعلن تعليق جميع الأنشطة غير الضرورية    درك سيدي بوزيد يوقف بتراب إقليم الجديدة 3 مواطنين خرقوا قانون حظر التجوال        عدد الإصابات ب"كورونا" بالمغرب يصل إلى 390    رجال أعمال عالقون داخل مطار محمد الخامس    كوفيد-19: حصيلة الوفيات بفرنسا تصل إلى 2314 حالة    هل استغل "كبار التجار" أزمة كورونا لجمع الأرباح برفع الأسعار؟    في زمن كورونا.. حرب كلامية غير مسبوقة بين "الباطرونا" والأبناك    وزارة الصحة: "6% من المصابين وضعيتهم حرجة و9% خطِرة و72% حالتهم مستقرة فيما 13% لم تظهر عليهم أية أعراض لحد الآن"    إسبانيا في أسوأ أيامها… أعلى معدل وفيات بكورونا    شركتان تتبرعان ب 150 ألف وحدة من مواد النظافة المعقمة للمغرب    وفاة مغربي يهودي وإصابة 16 آخرين بفيروس كورونا بالدار البيضاء    كورونا يضرب في مقتل “رؤية 2020” للسياحة.. صاحب فندق: ليس أمامنا سوى الإقفال    مساهمات إضافية في الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس "كورونا" المستجد    لحاملي “راميد” .. هذا ما يجب فعله للاستفادة من دعم الدولة ابتداءً من الإثنين    مؤسسة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش تساهم بمليوني درهم في صندوق تدبير ومواجهة جائحة كورونا    بسبب “كورونا”.. فيديو غنائي يجمع فنانين مغاربة    مديرية الأمن تنفي صحة مقطعي فيديو يوثقان لأحداث شغب تزامنت مع إجراءات الحجر الصحي    كورونا.. حاتم عمور يدعو ل'حماية البلاد' وهكذا أشاد بجنودها من الأمن والصحة والتعليم والإعلام    “بْقا فْدارْكْ”.. يا له من “دين عالمي جديد”    متابعة 56 شخصا لنشرهم أخبارا كاذبة حول كورونا ووتوقيف 450 لخرقهم حالة الطوارئ    وفاة الفنان المصري جورج سيدهم    هيئة أطباء الأسنان تساهم بمبلغ 60 مليون سنتيم في صندوق مواجهة “كورونا”    أمل صقر تهاجم منتقديها وتصفهم ب"كورونا الحياة" – صورة    رسالة فيروس كورونا    في زمن كورونا.. هدى سعد تغني « الرجا فالله »    نجم يوفنتوس الأرجنتيني ديبالا يحكي تفاصيل معاناته مع كورونا    في فَيْءِ الْحِجْر الصِّحِّيِّ    مكتب حقوق المؤلّفين يدعم منخرطين بإعادة الجدولة    خاتم الأنبياء يحذر من العدوى بالوباء، ويعد الجالس في بيته بأجر الشهداء    الحكومة تمنح "ضمان أكسجين" للمقاولات المتضررة    "كورونا" يُدخل الدراما الرمضانية في مصير مجهول    “كورونا” ومفهوم نهاية الشر الحضاري عند ابن خلدون    مقاربة الظاهرة الدينية: اليهودية أنموذجا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أمير المؤمنين يأذن بفتح 20 مسجدا في وجه المصلين
نشر في تليكسبريس يوم 17 - 05 - 2019

أكد وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية السيد أحمد التوفيق اليوم الجمعة، بالدار البيضاء، أن أمير المؤمنين، صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، تفضل، بمناسبة شهر رمضان المبارك، فأذن بفتح 20 مسجدا تم بناؤها أو أعيد بناؤها، أو ترميمها من طرف وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية.

وأبرز التوفيق في كلمة ألقاها بين يدي جلالة الملك، بعد أداء صلاة الجمعة، بمسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء، أن وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية رصدت غلافا ماليا يناهز 253 مليون درهم، لبناء 7 مساجد جديدة، وإعادة بناء 9 آخرين، وترميم 4 مساجد أثرية، بقدرة استقبال إجمالية تقدر ب 27 ألفا من المصلين.
وفي هذا الإطار، أبرز الوزير أن أمير المؤمنين، صاحب الجلالة الملك محمد السادس، تفضل فأطلق اسمه على مسجدين اثنين، وهما المسجد الأعظم بتامسنا والجامع الكبير بالناضور، مشيرا إلى أنه تم، وتنفيذا للتوجيهات الملكية السامية، وضع خطة عقلانية مبنية على خريطة وطنية للحاجيات لأماكن العبادة على الصعيد الوطني.
وأضاف التوفيق، أن هذه الخطة، تراعي المجالات الحضرية حول المدن العتيقة، والتوسع العمراني للمدن الجديدة وظاهرة التشتث السكاني في البوادي، كما تستجيب لأحكام شرعية وضرورات اقتصادية ومعايير فنية مشروطة بالموافقة على التصاميم ورخص البناء حفاظا على السمات الوظيفية والجمالية للمسجد المغربي.
وأوضح أنه يجب احترام هذه الضوابط في إنشاء المساجد الجديدة سواء بالنسبة للوزارة أو من قبل المحسنين، مبرزا أن المساجد الجديدة تأتي كل عام في إطار خطة استراتيجية تهدف إلى الإرتقاء بأماكن العبادة على المستوى الوطني والجهوي والمحلي.
وقد مكنت هذه الخطة، حسب التوفيق، من إضفاء دينامية جديدة على ما تعرفه المملكة في العهد الميمون لأمير المؤمنين، من "رعاية مولوية لبيوت الله بغاية أداء دورها والمساهمة في تحصين الأمن الروحي، والحفاظ على هويتنا المتميزة بالوسطية والاعتدال والتسامح".
من جهة أخرى أوضح الوزير أنه تم في العشرين عاما الماضية فتح 2173 مسجدا، لافتا إلى أنه تم بناء عدد منها لا سيما الصغيرة والمتوسطة من طرف محسنين في إطار مجموعة من الالتزامات والضوابط.
وأضاف أن الوزارة قامت، بتقديم مساعدات لبعض هؤلاء المحسنين، كما تم، بتعليمات ملكية سامية، تمتيع هؤلاء بإعفاءات ضريبية.
وذكر التوفيق بالمناسبة بأنه، بالموازاة مع أوراش البناء، صدر ظهير شريف ينص على تنظيم قانوني ومنهجي لمراقبة حالة بنايات المساجد، مبرزا أنه من نتائج الإحصاء والمعاينة المترتبة عن تطبيق هذا الظهير، تم لحد الآن إعادة تأهيل ألف من بنايات المساجد المتضررة.
وبرسم ذات الخطة الاستراتيجية، أكد أنه تم وضع برنامج لحماية المساجد الأثرية، موضحا أنه تم ترميم سبعين مسجدا كبيرا منها بكلفة 650 مليون درهم.
وسجل التوفيق أنه تمت أيضا، مراجعة التشريع المتعلق بالأماكن المخصصة لإقامة الشعائر الدينية، التي شملت أساسا اشتراط انتظام المحسنين الذين يطلبون بناء المساجد في جمعيات تنشأ طبقا للقانون، مع تحديد كيفية منح الإعانات المقدمة من الدولة لهذه الجمعيات وضبط عمليات جمع الأموال.
ودائما في إطار النهوض بأماكن العبادة، أكد الوزير أنه تم تنظيم وتحسين الخدمات المتعلقة بالماء والكهرباء والنجاعة الطاقية والتفريش والتجهيز والوقاية وإحداث الولوجيات، في أفق تحسين دورها في حفظ التوابث وأداء رسالتها الدينية التربوية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.