العثماني يفسر تعييناته لأعضاء هيئة ضبط الكهرباء ويقطر الشمع على المطالبين ب"الوزيعة"    حركة "التوحيد والإصلاح" تدين ب"شدة" الخطوة "التطبيعية المذلة" للإمارات    نهاية حقبة كريستيانو رونالدو وميسي في عصبة الأبطال    مولر محطم الأرقام يعود للقمة بعد موسم متقلب    جهة فاس مكناس: الشروع في تفعيل اجراءات الكشف السريع لكوفيد 19 بالمراكز الصحية    رئيس الوزراء الهندي: جاهزون لإنتاج كميات ضخمة من لقاحات كوفيد-19    إسبانيا تعلن عن رحلة بحرية جديدة لاجلاء رعاياها العالقين بالمغرب    رضوان بن شيكار يستضيف الكاتب امحمد امحوار في أسماء وأسئلة    وزير الصحة الروسي يكشف الجديد عن لقاح "سبوتنيك V"    بعد ارتفاع عدد الاصابات..سويسرا تمنع المسافرين القادمين من المغرب من دخول أراضيها    قمة الكوكب وشباب بنكرير مهددة بالتأجيل    الشاب خالد يتضامن مع لبنان بأغنية "اسمها بيروت"    جوج تقاسو بكورونا فبوجدور فيهم عون سلطة ومستخدم فشركة للطاقة الريحية    انطلاق التصفيات النهائية لمبادرة "تحدي القراءة العربي"    حريق في إحدى غابات شفشاون يستنفر عناصر الوقاية المدنية والسلطات المحلية    الفنانة اللبنانية إليسا تهاجم رئيس لبنان وتوجه له رسالة قاسية    رسميا .. روسيا تحدد المدة التي ستُنتج فيها لقاح كورونا    رسميا.. تأجيل مباراة الاتحاد البيضاوي والمغرب الفاسي    أعراض جانبية ضارة للقاح الروسي تدفع طبيبا بارزا إلى الاستقالة !    كوفيد 19: لجنة اليقظة بعمالة أكادير تسجل تطورا في عدد حالات الإصابة    سبتة تتخذ إجراءات مُشددة مخافة موجة ثانية للفيروس    الحمداوية تعتزل وتسلم المشعل لعويطة    الإسبان والفرنسيون ما زالوا متوجسين من علاقة المغرب ببريطانيا    الممرضون: لن تقبل أي تحفيز لا يشمل إعادة النظر في منظومة التعويض وتحقيق "الإنصاف والإستحقاق"    لبنان: توجيه اتهامات ل 25 شخصا على خلفية إنفجار مرفأ بيروت    إسبانيا تحظر التدخين في الشوارع وعلى شرفات المقاهي وتغلق المراقص والحانات الليلية للحد من انتشار كورونا    موعد والقناة الناقلة لمباراة مانشستر سيتي وليون اليوم في دوري أبطال أوروبا    خلاف عائلي ينتهي بجريمة قتل بإقليم شفشاون    أولا بأول    الأمن يفك لغز جريمة قتل راحت ضحيتها سيدة بعد اغتصابها بالبيضاء    نايف أكرد: "لا أطيق الانتظار لاكتشاف دوري أبطال أوروبا"    برشلونة سيعلن عن بعض القرارات الأسبوع المقبل.. و3 أسماء مرشحة لخلافة سيتين    الاوغندي حطم رقم قياسي عالمي جديد تشهر فيه الاسطورة سعيد عويطة. صمد 16 عام    ترانسبرانسي المغرب تطالب بالشفافية في تدبير ملف "المحروقات"    ها اش ربحات كورونا فيروس الصين. 100 دولة كتعامل مع اليوان ونموو كعملة دولية غادي مزيان    طقس السبت..درجات الحرارة العليا تصل إلى 45 درجة ببعض مناطق المملكة    إسبانيا تنتقد الرسوم الجمركية الأمريكية على البضائع الأوروبية    تنسيقية حركة صحراويون من اجل السلام تجتمع بنواذيبو    جمعية الألفية الثالثة توقع اتفاقية للشراكة و التعاون جمعية مكاد الثقافية    أول ظهور لنادين نجيم بعد انفجار مرفأ بيروت    دعواتكم بالشفاء للمخرج محمد إسماعيل    تقرير: المغرب على مساره الصحيح في تحقيق أهداف التنمية المستدامة ورتبته 64 عالميا    احتياطي الذهب.. المغرب في المركز 62 عالميا بأزيد من 22 طن    فسحة الصيف.. «المقدم».. عين السلطة    الله يدينا في الضو    انخفاض أسعار النفط بسبب مخاوف شح الطلب وزيادة المعروض    العافية شعلات عوتاني فموقع تصوير "ميسيون آمبوسيبل 7" والخسائر وصلات ل2.6 دولار    داروها الحجر الصحي وكورونا.. أورسولا كوربيرو حتافلت بعيد ميلادها ال31 مع كلبها -تصاور    الرئيس التونسي قيس سعيّد: الدول لا دين لها ومسألة الإرث محسومة شرعا    قبل اعتزالها.. الحمداوية تهدي كل أغانيها لابنة عويطة بدون مقابل -فيديو    بريطانيا تشيد بالأمن المغربي    شكاية مفتوحة مذيلة ب400 توقيع الفلاحين المنتجين للنباتات السكرية باللوكوس الى الجهات المختصة    أكثر بلدان العالم أمنا وسلاما.. المغرب في المرتبة السادسة عربيا والأولى مغاربيا    «جيوب المقاومة» تتحرك ضد خطة بنشعبون    الجباري يكتب: الفقهاء الوَرائيون    العيد ليس مناسبة لاستغلال الناس والهائهم عن أهم شؤونهم    ما أحوجنا إلى فقه إسلامي جديد يموج بالتسامح وحب الحياة؟    فقيه يكشف مظاهر الأنانية التي تصاحب احتفالات عيد الأضحى بالمغرب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هيئات نقابية تحتفل بعيد الشغل في ظل مقاطعة أربع نقابات من ضمن الخمسة الأكثر تمثيلية


AHDATH.INFO - و م ع
نظمت هيئات نقابية أمس الجمعة تجمعات بعدد من مدن المملكة، احتفالا بعيد الشغل (فاتح ماي)، الذي يخلد هذه السنة وسط مقاطعة أربع مركزيات من ضمن الخمسة الأكثر تمثيلية، وهي الاتحاد المغربي للشغل والكونفدرالية الديمقراطية للشغل والفدرالية الديمقراطية للشغل والاتحاد العام للشغالين بالمغرب.
وهكذا، خلدت الكتابة الجهوية لنقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب بفاس، العيد الأممي في جو من التعبئة من أجل الدفاع عن مطالب الطبقة العاملة التي تتمحور بالخصوص حول تحسين الظروف المادية والاجتماعية والمهنية للعمال وتكريس الحريات النقابية .
وشارك في هذا التجمع الخطابي الذي ترأسه إدريس الأزمي الادريسي، عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية ممثلو مختلف القطاعات والتمثيليات النقابية التابعة للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب إلى جانب العديد من المناضلين والمناضلات من العمال والأطر والمستخدمين .
وقال الأزمي، في كلمة خلال هذا التجمع الخطابي، إن الطبقة العاملة تحتفل بعيدها هذه السنة " في ظل إصلاحات جوهرية وحقيقية وعميقة اعتمدتها الحكومة وشملت مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية " .
وأضاف أن مسلسل الحوار الاجتماعي مع مختلف النقابات من أجل النهوض بأوضاع الطبقة العاملة في جميع القطاعات "مستمر ولم ينقطع ولن يتوقف من أجل توسيع وتعزيز المكتسبات التي حققتها هذه الطبقة "، مشيرا إلى أن الحكومة التي تعتز بما تحقق حتى الآن " مصرة على توسيع ما تحقق من إصلاحات لينعم بفوائدها ونتائجها كل المواطنين على اعتبار أن هذه الإصلاحات التي همت مختلف المجالات تروم بالأساس تحسين ظروف عيش المواطنين والرفع من القدرة الشرائية للطبقات الهشة " .
وفي مراكش، اقتصر الاحتفال بعيد الطبقة العاملة، على الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب والمنظمة الديمقراطية للشغل والاتحاد العام الديمقراطي للشغالين بالمغرب، حيث نظمت هذه الهيئات النقابية مهرجانات خطابية أكدت فيها تشبثها بالدفاع عن المطالب المشروعة للطبقة العاملة بمختلف مكوناتها ومجالات اشتغالها وصون كرامتها عن طريق الحوار المسؤول، وكذا مواصلة النضال من أجل تنفيذ الالتزامات وتوسيع المكتسبات.
وردد المشاركون في هذه التظاهرات شعارات طالبت بعدم إهانة كرامة العمال وتحسين ظروف اشتغالهم، واحترام وتنفيذ مقتضيات مدونة الشغل وضمان ممارسة الحقوق والحريات النقابية، والتصدي للتهرب من التصريح بالعمال والمستخدمين لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي والغش في التصريحات والتحايل على القانون حتى تبقى علاقة الشغل علاقة عقد محدد المدة.
كما طالبوا الحكومة بالزيادة في الأجور والرفع من حدها الأدنى وتقليص الفوارق الشاسعة بين الأجور العليا والدنيا والمتوسطة، فضلا عن الزيادة في معاشات المتقاعدين وإصلاح صناديق الضمان الاجتماعي والصندوق المغربي للتقاعد، ومراجعة جميع القوانين الأساسية للوظيفة العمومية وتمكين الباعة المتجولين من حقهم في الشغل وتحسين وضعيتهم.
وبدورها، دعت الطبقة الشغيلة المشاركة في احتفالات فاتح ماي لهذه السنة بمدينة وجدة ، إلى حماية الحقوق والمكتسبات والتعبئة ومواصلة النضال للدفاع عن مطالبها العادلة والمشروعة في مختلف المجالات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية.
ونظم الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب (فرع وجدة) تجمعا ومهرجانا خطابيا، ألقيت خلالهما كلمات ورفعت شعارات ولافتات تؤكد على مواصلة النضال من أجل تنفيذ الالتزامات وتوسيع المكتسبات، بالإضافة إلى المطالبة بحماية حقوق العمال والانكباب بجدية على معالجة مشاكلهم وقضاياهم المرتبطة بقطاعات مختلفة بالمنطقة (التعليم والصحة والنقل والتكوين المهني…).
أما المنظمة الديمقراطية للشغل (فرع وجدة) فخلدت بدورها العيد الأممي من خلال رفع شعارات تطالب بالحرية وتحقيق الكرامة والعدالة الاجتماعية وكذا محاربة التهميش والفساد والرشوة والتقشف، داعية إلى الوحدة والتضامن ومواصلة النضال لمواجهة العديد من القضايا والمشاكل التي تعاني منها الشغيلة.
من جهة أخرى، اكتفت ثلاث هيئات نقابية محلية (الاتحاد المغربي للشغل والكونفدرالية الديمقراطية للشغل والفدرالية الديمقراطية للشغل)، بتعليق لافتة أكدت فيها مقاطعتها للاحتفالات بفاتح ماي احتجاجا على تعامل الحكومة "اللامسؤول مع مطالب الطبقة العاملة والحركة النقابية".
شارك هذا الموضوع:
* اضغط للمشاركة على تويتر (فتح في نافذة جديدة)
* شارك على فيس بوك (فتح في نافذة جديدة)
* اضغط للمشاركة على Google+ (فتح في نافذة جديدة)


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.