الجديدة : مطالب بفتح تحقيق في تسبب سائق دراجة نارية في حادثة سير مروعة من بين ضحاياها فتاتين قاصرتين    انتشار الأوبئة في "مغرب زمان" .. "وهم العدوى" ومصادر التسرب    مدى دستورية تأجيل دورات الجماعات الترابية    بوطيب يكتب عن عبد الرحمان اليوسفي، حراك الريف و السرطانات    التأمين الاجتماعي.. بين التصور والواقع    خبير أمريكي: وصف وكالة الأنباء الجزائرية لبعض أعضاء البرلمان الأوروبي بأنهم "صهاينة مغاربة" يعتبر خطابا معاديا للسامية    العاهل الاسباني يتفقد جاهيزية الوحدات العسكرية بالجزر المحتلة القريبة الحسيمة والناظور    الأمن يطيح بتجار للخمور والمخدرات في فاس    طنجة.. توقيف شخص استغل “الطوارئ” لترويج الكوكايين    تأخر أشغال طريق “تازة” يستنفر وزارة اعمارة    الدرك الملكي بالدريوش يضبط 400 كيلوغراما من المخدرات معدّة للتّهريب الدولي    تيزنيت : مؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم و جمعية أليس للبرمجيات الحرة تنظمان دورة تكوينية وطنية مفتوحة في تصميم وإنتاج التمارين التفاعلية وأنشطة التقويم    تسجيل حالتين جديدتين للاصابة بفيروس كورونا باقليم العرائش    أميركا تشتعل و مواجهات دموية مع الشرطة (صور)    كوفيد-19: النقاط الرئيسية في تصريح منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة بوزارة الصحة    الجزائر تتقشف أكثر…البرلمان يقر قانون موازنة تكميلي    البعد الدعوي عند الدكتور حسن بن عبد الكريم الوراكلي رحمه الله    “المنظمة المغربية لحقوق الانسان” تطالب بالتحقيق في تدنيس تذكار اليوسفي.. وحزبه يرفع دعوى ضد مجهول    مختبرات جديدة ترفع فحوصات "كورونا" إلى 16 ألفا في الصحراء    المغرب..وزارة الصحة تتوقع ارتفاع عدد الإصابات ب”كورونا” بعد رفع الحجر الصحي    أندري أزولاي: وأخيرا الصويرة أصبحت جاهزة وتتوفر على خارطة طريق    حكيمي يسجل الهدف الخامس في "البوندسليغا" والتاسع في جميع المسابقات        ما هي حكاية ذي قار مع المستقبل ؟    ما هو ملاذك؟ .. معرض بعدسة المجتمع لتوثيق لحظات العزلة الاجتماعية في عصر كورونا    طنجة تستأثر بحالات "كورونا" المسجلة بالجهة    اطلاق عملية استثائية لإجاز بطائق التعريف لفائدة الجالية المقيمة بالخارج    تحويلات الجالية المغربية بالخارج تسجل انخفاضا مهولا بسبب كورونا    حزب يساري يقترح إلغاء عيد الأضحى وتحويل أمواله لصندوق تدبير جائحة "كورونا" بالمغرب    المغرب | عدد الحالات النشطة هو 2143 .. ومعدل انتشار العدوى ينخفض إلى %0.73    الصورة بين المجال الخاص والعام    خلال ال 24 ساعة الماضية إجراء 9141 تحليل واكتشاف 27 إصابة جديدة فقط    شرعية الاختلاف وضوابطه المنهجية    صور: شباب وجدة يهيؤون مسجد عثمان ابن عفان ضدا على كورونا    الحكومة الإسبانية تعتزم تمديد حالة الطوارئ للمرة السادسة حتى 21 يونيو    الخميسات.. تسجيل هزة أرضية بقوة 7ر3 درجات    الأمن يحقق في واقعة تدنيس النصب التذكاري لشارع عبد الرحمان اليوسفي بالبراز    هكذا تضامن “تويتر” مع أصحاب البشرة الداكنة بأمريكا    بوصوفة أفضل لاعب إفريقي احترف بالدوري البلجيكي الممتاز    "يوتيوب" تطرح تقنية "القفزات" لمشاهدة مقاطع الفيديو الطويلة    لتجاوز تداعيات جائحة كورونا..العثماني يدعو النقابات لتقديم مقترحاتها    حكيمي يسجل في مباراة اكتساح دورتموند لبادربورن في البوندسليغا    سرقة بمئات آلاف الدولارات من منزل الهداف الجزائري رياض محرز    الحياة تعود إلى فاس.. افتتاح أول مطعم والزبناء: كنا محرومين من الوجبات السريعة »    اللجنة الدولية لدعم الشعب الفلسطيني تثمن عاليا الدعم المغربي لمستشفيات وآهالي القدس الشريف    إشارة الضوء الأخضر للبطولة    HSEVEN تبحث عن المقاولات التي ستبتكر إفريقيا الغد    دار الشعر بتطوان تنظم ندوة عن مستقبل الجوائز الثقافية في العالم العربي    خمسة تحديات تواجه عودة النشاط الاقتصادي في ظل جائحة كورونا    تباطؤ أنشطة المصانع بالصين في ماي وسط طلب ضعيف    عدد المعتقلين على خلفية الاحتجاجات بالولايات المتحدة يتجاوز 1400 شخص    هكذا أثرت جائحة كورونا في فقه نوازل الأقليات وعلاقة الغرب بالإسلام    نادي ليغانيس يتحرك لحسم مستقبل موهبة مغربية    كاميرا امحيمدات تحول "أزمة كورونا" إلى إبداع    علم النفس اللغوي والبرهان العقدي للتواصل عند ابن حزم الأندلسي    مَنْطِق بالتَّطْبِيق نَاطِق    مبادئ الديمقراطية وواجب التصدي للهجمة على الاسلام    المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة يدعو إلى تأجيل الرجوع إلى المساجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الإعلان عن الفائزين بالجائزة الوطنية للصحافة
نشر في أخبارنا يوم 12 - 12 - 2011


أعلنت لجنة تحكيم الجائزة الوطنية الكبرى للصحافة خلال حفل نظم , مساء اليوم الاثنين بالرباط, عن أسماء الفائزين بجائزة الدورة التاسعة المنظمة بمناسبة اليوم الوطني للإعلام (15 نونبر) وقد أعلن خلال هذا الحفل, الذي ترأسه وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة خالد الناصري وحضره رئيس الحكومة المعين عبد الاله بنكيران, عن أسماء الفائزين في أصناف التلفزة والاذاعة والوكالة والصحافة المكتوبة, بالإضافة إلى جائزة الصورة والجائزة التكريمية. وهكذا منحت الجائزة خلال هذا الحفل, الذي حضره أيضا عدد من أعضاء الحكومة وشخصيات من عالمي الفكر والابداع, في صنف "التلفزة" لياسين عمري عن تحقيق أنجزه في موضوع " تندوف.. تهريب للانسانية". وفي صنف "الإذاعة" منحت الجائزة مناصفة للصحافيين محمد الغيداني عن برنامج ثقافي توثيقي بعنوان "الأذن الذاكرة " خاص عن عبد النبي الجراري, والحسين الخباشي من إذاعة طنجة عن مجلة إذاعية بعنوان "الطريق الى الحياة". وفاز بجائزة "الصحافة المكتوبة" مناصفة الصحافيان يوسف جليلي من أسبوعية "أوال" عن تحقيق ميداني في موضوع "أسبوع داخل دولة الوهم.. تحقيق بمخيمات تندوف", وصلاح الدين لمعيزي من مجلة "لوبسيرفاتور دي ماروك" عن روبورتاج بعنوان "الشمال يتعاطى الهيروين". وفي صنف الوكالة نال جائزة هذه السنة مناصفة الصحافيان نور الدين حساني وعبد اللطيف أبي القاسم من وكالة المغرب العربي للأنباء, الأول عن روبورتاج بعنوان "رحلة رمضان الروحية.. مغامرة شاب مغربي عبر 30 مسجدا بفرنسا", والثاني عن استطلاع صحفي بعنوان" أطفال القمر بالعيون : تلاميذ خانتهم شمس النهار فأصروا على طلب العلم في جنح الظلام". أما جائزة الصورة ففاز بها مناصفة محمد وراق من جريدة الأحداث المغربية وأحمد بوسرحان من جريدة " لانوفيل تريبون", فيما قررت لجنة التحكيم منح "الجائزة التكريمية" مناصفة للكاتب والصحفي عبد اللطيف جبرو, تقديرا لمسار نصف قرن من المثابرة والعطاء وإغناء المشهد الاعلامي الوطني, والصحفية الإذاعية أمينة السوسي من إذاعة طنجة, تقديرا لدورها الطلائعي في إعلام القرب. وضمت لجنة التحكيم, بالاضافة إلى محمد ماماد رئيسا, سبعة أعضاء يمثلون عددا من المنابر الاعلامية الوطنية المكتوبة والمرئية والسمعية ومنها وكالة المغرب العربي للأنباء. وفي كلمة بالمناسبة, أكد خالد الناصري أن هذه "الجائزة التي بادر بانشائها صاحب الجلالة الملك محمد السادس وترسخت كتقليد ايجابي في حياة المهنة والمهنيين تمكننا من التوقف, ولو للحظة قصيرة, من أجل تمجيد مهنة عريقة واستعراض الحصيلة واستشراف المستقبل وتجديد العزم والارادة على تمكين بلادنا من إعلام حر ونزيه , خليق بتجربتنا الديموقراطية الرائدة والتي تمثل فيها قيم حرية الصحافة ركنا أساسيا لاغنى عنه". وأضاف أن المغرب قطع أشواطا مهمة على درب النهوض بهذا القطاع الحيوي من خلال إعادة تنظيم المشهد الاعلامي الوطني وتأهيل مؤسساته ودعمها والعناية بأوضاع الموارد البشرية والرفع من شأنها, وكل ذلك على أساس المبادئ الديموقراطية الكونية القائمة على التعددية والحرية والمسؤولية, مشيرا إلى أن وضعية قطاع الصحافة والاعلام بالمغرب "تؤهله للاضطلاع بدوره كاملا في هذه المرحلة الدقيقة من مسار تطور تجربتنا الديموقراطية الغنية والمفتوحة على آفاق رحبة حتى يصبح هذا القطاع فاعلا رئيسيا في التأسيس للعهد الدستوري الجديد". ودعا الناصري إلى العمل على مواصلة الجهود من أجل أن تفضي اللحظة الديموقراطية المتميزة التي يعيشها المغرب, منذ المصادقة على الدستور, إلى بناء المغرب الجديد. وبدوره, أكد رئيس لجنة التحكيم محمد ماماد أن هذه المناسبة تشكل فرصة لابراز أهمية ودور الجسم الصحفي والاعلامي بالمغرب, خاصة في "ظل أجواء تعززت فيها حرية التعبير وترسخت قيم المهنة", داعيا الى الارتقاء بمهنة الصحافة الى المستوى الذي تتمكن فيه من مواكبة التحولات الجارية. وبعد أن أبرز أن أعضاء لجنة التحكيم تقيدوا بمعايير النزاهة والشفافية, باعتبارها قيما مشتركة في المشهد الاعلامي, وذلك أثناء مداولاتهم لانتقاء الفائزين بالجائزة الوطنية الكبرى للصحافة, أشار ماماد إلى أن لجنة التحكيم اقترحت بالخصوص إضافة جائزة خاصة باللغات الأجنبية الفرنسية والاسبانية والانجليزية, وكذا إفراد جائزة خاصة للغة الأمازيغية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.