بالصور.. بوتفليقة إلى مثواه الأخير وتبون يتقدم الجنازة    دورة استثنائية للمجلس الوطني للعدالة والتنمية لتقييم استحقاقات 8 شتنبر والإعداد للمؤتمر الاستثنائي    البطل العالمي لخصم فشل في دائرة الصخيرات وترأس مجلس ايموزار    الساعات التي قضاها «البيجيدي» في الجحيم    انتخاب آيت منا رئيساً لمجلس جماعة المحمدية    مطار أكادير – المسيرة يسترجع حيويته من جديد    استقرار سعر صرف الدرهم المغربي أمام الدولار والأورو    الحكومة الاثيوبية والمكتب الشريف للفوسفاط يوقعان اتفاقا لتنفيذ مشروع أسمدة في دير داوا    زيادات جديدة في أسعار الوقود    هبوط مركبة في المحيط الأطلسي بعد رحلة سياحية في الفضاء    "أ. ف. ب": بوتفليقة رمز "الفرص الضائعة" بالنسبة للجزائريين    جهة بني ملال خنيفرة.. رفع عدد مراكز تلقيح التلاميذ ضد "كوفيد-19" إلى 65 مركزا    الكروي ل"البطولة": "هدف الشباب الرياضي السالمي هذا الموسم هو 'ضمان البقاء' ونتمنى تحقيق نتيجة إيجابية أمام فريق بحجم الرجاء الرياضي"    الولايات المتحدة تعتزم منح 500 مليون جرعة من لقاح كورونا للدول الفقيرة    برلمان البيجيدي: نتائج الانتخابات انتكاسة للديمقراطية ولا تعكس حقيقة الخريطة السياسية    أَيُ مَصِيرٍ لِحُكْمِ طَالِبَان؟    المجلس الوطني لحزب الاستقلال يوافق ويدعم مشاركة الحزب في الحكومة المقبلة    بعد تأهلهم مسبقا لدور ال16.. "أسود القاعة" يواجهون البرتغال "بطل أوروبا" في "مونديال الفوتسال" وعينهم على صدارة المجموعة الثالثة    الحيمر: فوزنا على "الماص" أكد ماحققناه ضد الجيش    البيجيدي يرفض نتائج الانتخابات ويَعْتَبرها لا تعكس حقيقة الخريطة السياسية    تسجيل هزة أرضية في إقليم الدريوش    تهديدات بحرق مثلي جنسيا تحرك تحقيقا أمنيا في طنجة    سائق متهور "يسحل" شرطياً بطنجة و يرسله إلى المستعجلات    العرب والمسرح    بعد مغادرتها السجن.. عائشة عياش تثير الجدل في أول ظهور رسمي لها    شاهد.. "هامور" عملاق يلتهم قرشا    فرنسا تتهم الولايات المتحدة وأستراليا بالكذب وتعلن عن "أزمة خطيرة"    تفاصيل اعتقال آخر الأسرى الفلسطينيين الفارين    هل يتجه المغرب نحو تخفيف إجراءات كورونا في الأيام المقبلة ؟    السلطات المغربية تتجه إلى قرار تخفيف الإجراءات الاحترازية    دراسة جديدة تكشف سبب الشراسة المتزايدة لطفرات فيروس كورونا المتحورة    تقرير اسباني يرصد تزايد منسوب الكراهية للمغاربة بعد أحداث سبتة    الذهب من نصيب العداء المغربي البقالي مرة أخرى    وفاة الدراج الدنماركي السابق سورينسن في حادث سير    الشابي في ورطة قبل ملاقاة أولمبيك خريبكة    حجز كمية كبيرة من الخمور والمخدرات بالنواصر    الدراسة في الصين.. تقديم أزيد من 500 ملف يهم منح دراسية لشباب مغاربة    مؤثر من أمام المصحة.. الفنان حميد إنرزاف يستنجد بكم لانقاذ الفنان رشيد    مصر تؤكد ضرورة إحياء مسار تفاوضي بين فلسطين وإسرائيل    احتفاء بالحرف على مدار السنة .. دار الشعر بمراكش تفتتح موسمها الثقافي الخامس    يورغن كلوب يشيد ب"ساديو ماني" بعد وصوله إلى الهدف رقم 100 مع ليفربول    مسؤول سابق بالنصر يهاجم حمد الله ويتهمه بالغرور    غرفة التجارة والصناعة بالجهة تنفتح على تركيا    ترقب وانتظار.. مصدر يتحدث عن تخفيف إجراءات الحجر بالمغرب    فاوتشي: التطعيم الكامل ضد كورونا قد يتطلب ثلاث جرعات    طقس الأحد.. سحب منخفضة و كتل ضبابية بمجموعة من مناطق المملكة    الإسلاميون المغاربة ومعضلة "ما بعد الإسلام السياسي"    نيويورك تايمز" تكشف تفاصيل مثيرة عن عملية اغتيال "أبو البرنامج النووي الإيراني"    نائبة مصرية تهاجم الشيخ الشعراوي بسبب سجوده لله شكرا على هزيمة مصر    الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي يذكر الشركات بإعفائها من الذعائر والغرامات    الجامعة المغربية لحقوق المستهلك تدخل على الخط "الاتهاب الصاروخي" لمواد البناء    قيادي بالتوحيد والإصلاح: لا يمكن لأحد أيا كان أمره أن يقتحم على المغاربة أمر دينهم وعقيدتهم    الشيخ الهبطي: ليس هناك توقيف ولا تخويف وإنما هي مراجعة وتأمل في خطبة سالفة من طرف مندوبية الأوقاف    فنانون يكرمون التشكيلية السورية ليلى نصير    صدور كتاب "أيام القراءة" للأديب الفرنسي مارسيل بروست    ورشات الجامعة السينمائية بالدار البيضاء والمحمدية    الشيخة طراكس تبكي بسبب فيروس كورونا!- فيديو    "ولاية خراسان"..متحور وبائي داعشي جديد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أطباء: الناجون من فيروس كورونا يمكن أن يعانوا من أعراض مرضية مختلفة لسنوات طويلة
نشر في أخبارنا يوم 10 - 05 - 2020

قال أطباء من بريطانيا أن الناجين من فيروس كورونا يمكن أن يعانوا من أعراض مرضية مختلفة لسنوات طويلة.
وأضافوا أن المرضى يمكن أن يعانوا من التعب، وتلف في الرئتين والقلب، وحتى أضرار في الدماغ، ومضاعفات أخرى طويلة الأمد بعد الشفاء من فيروس كوفيد-19.
وتشير البيانات التي جمعها باحثون من المملكة المتحدة، إلى أن الأعراض الأولية نفسها يمكن أن تظهر وتختفي، أو تستمر لمدة "30 يومًا أو أكثر"، بخلاف فترة الأسبوعين الرسمية التي اقترحتها منظمة الصحة العالمية.
وبالنسبة لبعض المرضى، قد يكون المرض نفسه مجرد بداية لمعركة طويلة وشاقة مع تقرير حديث صدر مؤخراً، يحذر من التهديد الوشيك بالإعاقة بعد الإصابة.
وكشفت امرأة تبلغ من العمر 48 عاماً وأم لثلاثة أطفال من شرق لندن كيف تركها الفيروس مع حالة قلبية خطيرة ربما تستمر مدى الحياة، بعد ما يقرب من تسعة أسابيع من إصابتها بالفيروس، وشخص الأطباء إصابتها باعتلال عضلة القلب المتوسّع، حيث تسبب فيروس كورونا بالتهاب شديد في عضلات القلب لديها، مما جعل من الصعب ضخ الدم في جسمها.
كما وجد الأطباء ندوباً شديدة في رئتيها، وتقول المرأة التي لم ترغب في الكشف عن اسمها "قيل لي إن معظم الحالات تتحسن تدريجياً، لكن بعضها يتطلب جهاز تنظيم لضربات القلب في المستقبل وأحيانا يحتاج المريض لعملية زرع قلب".
وأضافت المريضة "ما زلت أحارب من أجل التنفس، وأصاب بالغثيان والدوار الشديد لدرجة أنني إذا جلست يجب أن أستلقي مرة أخرى. يمكنني النوم فقط على جانبي الأيمن لتخفيف الضغط على القلب".
وتشمل الآثار الأخرى المتبقية بعد شفاء المريضة المذكورة: فقدان الذاكرة المزمن وتورم العين اليسرى وألم غريب في ساقها اليسرى، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.
ويعتقد طبيب الرئة الذي عالج رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، البروفيسور نيكولاس هارت، أن فيروس كورونا يمكن أن ينتهي به المطاف ليصبح "شلل الأطفال لهذا الجيل" ويؤدي إلى موجة من المشاكل المنهكة الأخرى للمرضى، بعد شهور أو سنوات من ظهور الأعراض لديهم.
وعلى الرغم من عدم وجود دليل على أن الفيروس سيتسبب في نفس الآثار القاسية والمدمرة مثل شلل الأطفال، إلا أن الأطباء قلقون من احتمال أن يؤدي إلى أضرار طويلة المدى بأعداد كبير.
ومن المعروف بالفعل من الأبحاث المكثفة السابقة أن وضع المريض على أجهزة دعم الحياة يمكن أن يسبب مضاعفات طويلة المدى، بما في ذلك ضعف العضلات ومشاكل الرئة والتعب حتى بعد خمس سنوات.
وتستعد خدمات إعادة التأهيل بالفعل، لمواجهة أعداد متزايدة باستمرار من المرضى، الذين يحتاجون إلى العلاج الطبيعي والدعم النفسي وإعادة التأهيل القلبي الرئوي.
وهناك عدد متزايد من التقارير التي تفيد بأن الأشخاص الذين يعانون من أعراض مرضية خفيفة، والذين لم يذهبوا إلى المستشفى، يعانون من أعراض طويلة الأمد. ولا يزال بعض الأشخاص المصابين في فبراير أو مارس يعانون من التعب الشديد والصداع وضيق التنفس المفاجئ ومشاكل التركيز.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.