الملك يدين هجوم سريلانكا    "أشبال الأطلس" يغادرون كأس إفريقيا للناشئين من الباب الضيق    أليغري: "لا نحتاج لثورة بل علينا أن نتطور"    إيفرتون يمطر شباك مانشستر يونايتد برباعية    "هاتريك" بنزيمة يقود الريال لتخطي كمين بلباو    عائلات معتقلي الريف تنتقد “تشتيتهم”.. وتطالب بتجميعهم بسجن الناظور في ندوة الرباط    توقعات مديرية الأرصاد الجوية لطقس بداية الأسبوع    محاولة انتحار فاشلة بتطوان    الوداد يحسم الشوط الأول للديربي    محمد الاعرج وزير الثقافة والاتصال يفتتح رسميا الموقع الاثري ليكسوس وافتتاح محافظة موقع ليكسوس بالعرائش    إرتفاع حصيلة ضحايا سيريلانكا إلى 207 قتيل وأزيد من 450 مصاباً    وزراء الخارجية العرب.. الدول العربية لن تقبل بأي صفقة بشأن القضية الفلسطينية    انتخاب يحيى المدني رئيسا لفرع المنظمة الوطنية للتجار الاحرار باقليم طنجة اصيلة    البقالة الخضراء ربحات فسيام 2019    مضيفة طيران مغربية تسقط في تفجيرات “عيد القيامة” في سيريلانكا    عاجل/ : تفكيك العصابة الإجرامية الخطيرة التي روعت منطقة هوارة    مالوما يغني أغنية مغربية – فيديو    خدمات مالية إسلامية ترفع شعار "التكافل والحلال" في إسبانيا    كوتينيو يفسر احتفاله المثير للجدل    القضاء الجزائري يستدعي مسؤولين كبار .. أبرزهم أويحيى ولوكال بشأن قضايا فساد    مقدم شرطة يستعين بسلاحه ويطلق رصاصتين لتوقيف شقيقين    ارتفاع عدد ضحايا هجمات سريلانكا إلى 207 قتلى و450 مصابا    بركة: بُطء الأداء الحكومي يهدد التماسك الاجتماعي ويُعطل الإصلاح    قراءة في صحة خطبة طارق بن زياد من عدمها    بنية الدين تكرس دونية المرأة    ارتفاع حصيلة هجوم سريلانكا    ترجمة الكتب المسرحية إلى اللغة العربية تجربة للانفتاح والتعلم    167 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصى    ملتقى البوغاز للإعلام الجهوي يسلط الضوء على أخلاقيات المهنة ويكرم وجوه إعلامية مرموقة    مخاوف الشغب تسبق « ديربي مراكش ».. والتراس الرجاء: سلامتنا أولا    ملف الزميل عبد الحق العضيمي المتوج بجائزة الصحافة المكتوبة والإليكترونية في المجال الفلاحي في حلقات    الاستقلال يطالب الحكومة بتفعيل الفصل 101.. ويصف حصيلتها ب”الهزيلة” في دورة برلمان الحزب بسلا    طائرة ميتسوبيشي تتحدى بوينغ وإيرباص    "ميرور": كبرى الأندية الإنجليزية مُهتمة بخدمات حكيم زياش    محامو المملكة يطالبون الدولة ب »مصالحة الريف » وإصلاح الدستور    التقدم والاشتراكية يقترح قانونا يضع حدا لمنع تسجيل الأسماء الأمازيغية    قافلة شهر التراث بجهة مراكش تحل بمنطقة سيدي رحال    جلالة الملك يترأس جلسة عمل حول إشكالية الماء    أطباء القطاع الخاص يحذرون من العبث بأرواح الأمهات والأطفال    إيقاف شخصين بتهمة ابتزاز قاصر والتهديد بالتشهير بالعيون    تجديد الثقة في ادريس البرنوصي رئيسا لجمعية النقل عبر القارات والغرابي نائبا عاما    الفنانة سارة ساءي تغني ل “سيد العالمين “    وفد من دار الحديث الحسنية بالرباط يزور المدرسة العتيقة الامام الجزولي ببيوكرى    اكادير..شخصيات بارزة و مؤثرة ومشهورة في مواقع التواصل الاجتماعي والقنوات التلفزية يؤطرون دورة “social talk” بجامعة ابن زهر    منظمة العمل الدولية.. حوالي ثلاثة ملايين شخص يموتون سنويا بسبب ظروف العمل    قصتي مع الصباح الباكر    جمعية أبناء العرائش بالمهجر مدريد تنظم اليوم الثقافي المغربي    اعتقال عدد من قيادات الحزب الحاكم السابق في السودان    السودان على موعد اليوم مع إعلان مجلس مدني انتقالي.. فهل يتمكن الشعب من تسلّم السلطة؟    ابْتَعََدَ عن المَشرِق كي لا يَحتَرِق 1 من 5    تسوية وضعية «تي جي في»    طريقتك في المشي من مخاطر اصابتك بالتهاب المفاصل؟    نقد جارح عن مدينتي و أهلها.. لكن من اللازم أن يقال …    معجون أسنان يقتل طفلة.. وأم الضحية “تعترف وتقدم نصيحة مهمة”    تنظيم اسبوع للتلقيح بالمستشفيات العمومية ابتداء من الاثنين المقبل    اختتام فعاليات الدورة 12 ل " سامبوزيوم القيم " بالحسيمة    وسط حضور وازن.. افتتاح مسجد حي العمال بمدينة أزغنغان    جامعي نيجيري يربط بين انتشار الإسلام بإفريقيا وصوفيّة المغرب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صرخة مراهق
نشر في العمق المغربي يوم 30 - 08 - 2018

عذرا إذا رفضت أن تنادوني مراهقا ، فانا لا أعاني من عجز و لا وهن ولا عائقا .
وأنا في عز القوة و العطاء ، يوما بعد يوم أزداد تألقا.
أنا من ارتطمت بصخور الواقع الوعرة، بعدما رمتني أمواج أمالي وأحلامي المبهرة ،في ساحل عيشته قاهرة . أنا الآن بين ضفتي الطفولة والرشد لكن لدي أفكارا ماهرة.
رغم أني أميل تارة إلى اللعب و اللهو والحرية ، لكني أحب محاورة الكبار والتحلي بالمسؤولية .
دعوني أتأمل ذاتي أغوص في أفكاري وآهاتي .أعبر عن آرائي أتحلى بالفضول
فهو الطريق للإجابة عن تساؤلاتي. لا تفهموا انتقادي لبعض أفكاركم تمردا،
ولا التعبير عن رأيي عنادا.ولا رفضي للإقصاء استبدادا ، ولا كثرة
مطالبي نكرانا للخير وجحودا ، ولا تأملي وعزلتي أحيانا حدادا…
اطمئنوا فانا أسعى لبناء شخصيتي ، فلدي من الوعي ما يصقل موهبتي
ولدي رغبة في تحقيق أمنيتي, فقط وجهوني بنصائحكم ،عاملوني على أني
راشد مثلكم، صاحبوني بمحبتكم ،حاوروني بخبراتكم ،امنحوني ثقتكم .
لا تحطموا شخصيتي بالتحبيط , فأصبح كمومياء معرضة للتحنيط.
عذرا،لا تنادوني مراهقا , فهذه الكلمة ترهقني معنويا و تشعرني بالعياء,
فهي كلمة تدل على الطيش والشقاء ، تسبب لي الضجر والنفور من البقاء.
افهموني فأنا لا أعاني من أزمات نفسية, ولا تتحكم في الأنانية. لا أعاني من أي صراع , ولا اضطراب ولا ضياع,
انأ لست مريضا لتتخذون لي الأعذار. ولا جاهلا تتغاضون عن هفواتي بالليل والنهار.
أنا فقط في مرحلة انتقال، من سن الطفولة إلى سن الشباب، في طور البلوغ
لأصبح مثلا في الصواب.
فلا تنادوني مراهقا.لأنني قريبا سأصبح راشدا،ومسئولا, وعاملا ,وزوجا ,وأبا ..
سموني فتى بدل مراهقا ، فمعنى الفتوة يلهمني ،يشعرني بالانشراح ،فهو رمز القوة و الشجاعة والارتياح .
ورغم أن تجربتي فتية , فغن لي همة عالية , أفكارا راقية , لكن أحكامكم قاسية.
اشغلوني بالحق لأبتعد عن الباطل , نوروني بالعلم النافع لأصل إلى أنبل الغايات , ولا أحوم حول التفاهات, ولا أقلد الموضات.لأتشبث بالقيم العليا والأخلاق المثلى بعزم وثبات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.