بالڨيديو.. كش24 ترصد أبرز لحظات جلسة انتخاب الرئيس الجديد لمقاطعة جليز    كاتب صحفي: حمى العداء للمغرب استبدت بالقيادة الجزائرية    البَّام يتمسك بوهبي لحمل حقيبة وزارية في حكومة أخنوش    المكتب الوطني المغربي للسياحة يحتفي بفاعلي القطاع السياحي    بلومبيرغ: ب 22 مليار دولار.. بريطانيا تُخطط لإنجاز أطول "كابل" بحري في العالم لنقل الطاقة الكهربائية من المغرب    بورصة الدار البيضاء تستهل تداولاتها على وقع الارتفاع    أرباب الصناعة التحويلية يتوقعون ارتفاع الإنتاج    بداية انحسار بركان "كومبري فييجا" بجزر الكاناري    السودان تنضاف للمنتخبات الإفريقية بإجراء مبارياتها بالمغرب    صفقة أحداد جاءت فالميعاد    الكشف عن موقف ميسي من المشاركة ضد السيتي    جريمة قتل داخل مستشفى 20 غشت بالدار البيضاء    هذه قصة الشاب الذي قتل خطيبته في مصحة خاصة    أمزازي يستقبل التلميذة "سارة" وصيفة بطل تحدي القراءة العربي 2020    طنجة..توقعات حالة الطقس اليوم الإثنين    تنظيم حفل ب"التبوريدة" يُسقط رئيس جماعة مُنتخب ببرشيد في قبضة الدرك    السلطات الإسبانية..هذه هي مدة قرار تمديد إغلاق منافذ سبتة ومليلية    مجموعة بريد المغرب تصدر طابعا بريديا بمناسبة معرض " ديلا كروا، ذكريات رحلة الى المغرب"    حزب الاستقلال يرشح زيدوح في انتخابات مجلس المسستشارين    الحزب الاشتراكي يفوز بالانتخابات الألمانية    بين العرجون وبولهرود والحسين رحيمي.. غيابات عديدة في صفوف الرجاء أمام ا.طنجة    عطل يوقف تطبيق المراسلة "سيغنال"    بالصور: مصلحة تحديد البصمة الوراثية بمعهد العلوم والأدلة الجنائية تحصل للسنة ال4 على شهادة الجودة العالمية 'إيزو 17025'    أدوية البروتوكول العلاجي الخاص ب"كوفيد-19′′ تعود إلى الصيدليات بعد تحسن الوضعية الوبائية    خطوة تشعل الجدل.. مصر تفرض ضرائب على صناع محتوى الإنترنت    الأردن يعلن إعادة فتح حدوده مع سوريا لتنشيط الحركة الاقتصادية والسياحية    بسبب دعمها لمغربية الصحراء.. الرئيس الجزائري "تبون" يهاجم الصحافة الموريناتية    اللجنة الثلاثية تُنهي صياغة مسودة البرنامج الحكومي وتعرضها للنقاش على زعماء الأغلبية    "ترانسبرانسي المغرب" تدعو السلطات القضائية إلى فتح تحقيقات في "الخروقات" التي شابت العملية الانتخابية    المغرب يحصل على صواريخ JSOW الأمريكية المدمرة    فاندربروك ينتقد التحكيم في مباراة نهضة بركان ويقدم طلبه لمسؤولي الجيش الملكي    إبينغي: نستحق التعادل ولكن لسنا سعداء    كورونا.. خبير مغربي يعلّق على إمكانية العودة إلى الحياة الطبيعة    'المغرب.. مملكة الذوق الرفيع': ساكنة نيويورك تكتشف 'أذواق' الثقافة المغربية الأصيلة    ترتيب المغرب عربيا من حيث عدد الجرعات المقدَّمة ضد "كوفيد-19"..    كوفيد-19... تسجيل أزيد من 8 ملايين حالة إصابة مؤكدة في القارة الإفريقية    لعمامرة يناور من جديد ويدعو إلى استئناف المفاوضات حول الصحراء المغربية    رئيس فايزر : الحياة الطبيعية ستعود خلال عام ومن المرجح تلقي جرعة سنوية من اللقاح    عضو باللجنة العلمية للحكومة: لماذا تمنعوننا مما يتمتع الملقحون في البلدان الاخرى؟".    هذه حقيقة وفاة الفنان الكوميدي عبد الرؤوف    هذه حقيقة ارتداء نجمة "أراب غوت تالنت" الحجاب    قصة قصيرة: الجَد وحفيدته    مشروع هام لمواجهة الفيضانات بالحسيمة    ميادة الحناوي ترد على خبر إصابتها بالزهايمر    فيروس كورونا: متوسط العمر المتوقع انخفض بسبب الجائحة… فماذا يعني ذلك؟    الجزائر تستعد للحاق بقوة المغرب وتشتري 24 طائرة مسيرة "درون وينغ لونغ 2′′ من الصين    «أمينوكس» و«بيغ» يطرحان كليب «العائلة»    ترشيح الممثلة المصرية منة شلبي لجائزة «الإيمي» العالمية    الداخلة.. عودة تدريجية لأنشطة المطار    قال إن المملكة تحت قيادة جلالة الملك، لطالما برهنت عن حس ابتكاري في معالجة قضية الطاقة بوريطة: المغرب يطمح لأن يصبح فاعلا رئيسيا في إنتاج الهيدروجين الأخضر    أولمبيك خريبكة يحقق فوزه الأول بعد العودة إلى قسم الصفوة    إحباط محاولة تهريب أزيد من 106 ألف أورو بميناء طنجة المتوسط    البطل التاريخي في السومو هاكوهو يقرر الاعتزال    التعرف على الله تعالى من خلال أعظم آية في كتاب الله: (آية الكرسي)    تشبها بالرسول دفن شيخ الزاوية "الديلالية" بمنزله رغم المنع    "الجهر الأول بالدعوة والاختبار العملي للمواجهة المباشرة"    حقيقة لفظ أهل السنة والجماعة (ج2)    مستفز جدا..قراءة آيات من "سورة المنافقون" لإغاضة الخصوم السياسيين بطريقة أشعلت الفايسبوك (فيديو)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بعد وصوله للمغرب.. هنية: المغاربة لهم في فلسطين تاريخ ورصيد ودور إقليمي مهم (صور)
نشر في العمق المغربي يوم 16 - 06 - 2021

حل إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس، بمطار محمد الخامس بالدار البيضاء، مساء اليوم الأربعاء، مرفوقا بعدد من أعضاء المكتب السياسي وقيادات الحركة، وذلك بدعوة من حزب العدالة والتنمية.
وكان في استقبال الوفد الفلسطيني بمطار محمد الخامس، كل من سليمان العمراني نائب الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، ورضى بنخلدون مسؤول قسم العلاقات الدولية بالحزب، حيث خصص البيجيدي استقبالا رسميا لقادة حماس في المطار، بالحليب والتمر، وفق التقاليد المغربية.
وفي أول كلمة له بعد وصوله إلى المغرب، عبر هنية عن "كبير غبطته بالدعوة والاستقبال"، ووجه تحية عالية للمغرب ملكا وحكومة وشعبا، بمناسبة هذه الزيارة، وفق ما أورده الموقع الرسمي لحزب العدالة والتنمية.
وقال رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس، إن المغاربة لهم في فلسطين تاريخ ورصيد وحضور ودور إقليمي مهم في سياق مسار القضية الفلسطينية، وفق تعبيره.
من جانبه، عبر العمراني، عبر نائب الأمين العام للبيجيدي، سليمان العمراني، عن السعادة الكبيرة بالزيارة التاريخية التي ستكون حافلة بلقاءات تواصلية مع عدة هيئات ومؤسسات وشخصيات مغربية، وفق المصدر ذاته.
وفي هذا الصدد، أعلن حزب العدالة والتنمية، عن عقد اجتماع بين رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، والأمين العام للحزب سعد الدين العثماني، سيتم نقله افتتاحه في بث مباشر مساء اليوم.
وكانت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، قد أعلنت أن وفدا من حركة المقاومة الإسلامية "حماس" يقوده رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية، سيقوم بزيارة إلى المملكة المغربية، ابتداء من اليوم الأربعاء 16 يونيو 2021.
وأوضحت الأمانة العامة في بلاغ لها، أنه سيتم خلال هذه الزيارة التي تأتي بدعوة من حزب العدالة والتنمية، إجراء مباحثات بين وفد حركة المقاومة الإسلامية وقيادة حزب العدالة والتنمية حول مستجدات القضية الفلسطينية وسبل دعمها، كما تتضمن الزيارة لقاءات مع أحزاب سياسية مغربية أخرى.
وتعتبر زيارة هنية التي ستستغرق عدة أيام، الأولى له إلى المغرب، بعدما كان خالد مشعل، رئيس المكتب السياسي السابق للحركة، قد زار المملكة مرتين، سنة 2012 و2017، بدعوة من حزب العدالة والتنمية أيضا، حيث عقد خلالها عدة لقاءات مع مسؤولين مغاربة وأحزاب سياسية، فيما خُصصت له حينها حراسة ملكية.
"ثبات موقف المغرب"
وفي نفس السياق، أكد مصدر مسؤول لجريدة "العمق"، أن الزيارة التي يقوم بها رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية إلى المغرب، ليست زيارة رسمية بدعوة من السلطات المغربية وإنما تدخل ضمن تبادل الزيارات بين الهيئات الحزبية.
وشدد المصدر على أن زيارة هنية للمغرب تعكس صوابية موقف المملكة من القضية الفلسطينية كما عبر عن ذلك الملك محمد السادس بعد إعلان المغرب استئناف علاقاته الديبلوماسية مع إسرائيل، حيث شدد في تواصل حينها مع الرئيس عباس على أن القضية الوطنية الأولى للمغاربة والقضية الفلسطينية سيّان.
وأبرز المصدر أن دخول هنية لتراب المملكة يجسد حكمة المغرب بالرغم من الهجوم الذي سبق لحركة حماس أن شنته ضد المغرب مباشرة بعد إعلان المملكة استئناف علاقاتها الديبلوماسية مع إسرائيل، مؤكدا أن ذلك يعكس ثبات سياسة المغرب الخارجية وموقفه من القضية الفلسطينية رغم الهجوم الذي تعرض له سابقا.
ويرى متتبعون أن زيارة زعيم حماس إلى المغرب رغم تطبيع العلاقات بين الرباط وتل أبيب، تكشف موقع المغرب كقوة إقليمية تحظى بثقة واحترام أطراف النزاع في ملف الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، وهو ما قد يُمكِّن المملكة من لعب أدوار متقدمة من أجل تخفيف التوتر في المنطقة.
كما أن خطوة استقبال المغرب لزعيم حماس، وقبلها إرسال الملك لأطنان من المساعدت الإنسانية إلى غزة والضفة الغربية، وتهنئة رئيس الحكومة للمقاومة الفلسطينية بانتصارها في العدوان الإسرائيلي الأخير على غزة، وما تلاها من انزعاج لممثل إسرائيل بالرباط، تؤكد أن مواقف المغرب في دعمه لفلسطين لم تتغير بسبب التطبيع، عكس دول عربية أخرى، وفق متتبعين.
إلى ذلك، نقل موقع "عربي بوست" عن مصادر قولها، إن هنية سيقود وفدا فلسطينيا إلى المغرب مرفوقاً بخمسة من أعضاء المكتب السياسي، هم نائب رئيس الحركة، صالح العاروري، وأعضاء المكتب السياسي، موسى أبو مرزوق، ومحمد نزال، وحسام بدران، وعزت الرشق.
وأوضح المصدر ذاته أنه على عادة المغرب في علاقته بالضيوف الكبار، كلف الملك محمد السادس بعضاً من أفراد حرسه الخاص بالإشراف على أمن قيادة الحركة، في إقامتها وتنقلاتها داخل المملكة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.