اربعة ملايير تقرب البرلماني محمد الحموتي من القضاء    المنظومة الصناعية "بي إس أ" أحدثت لوحدها 19 ألف منصب شغل مباشر    داكوستا جاهز لمباراة الأسود ضد ناميبيا    النيابة العامة ترفض استدعاء الرميد في محاكمة المتورطين في جريمة قتل السائحتين    مراكش.. “مقاول” معروف يقدم على شنق نفسه داخل فيلا    عبور 2019.. توقع حلول ثلاثة ملايين مغربي مقيم بالخارج بأرض الوطن    انطلاق مهرجان كناوة في نسخته 22.. فرق موسيقية تُمتع عشاق الفن -صور    أيلال يتحدى العالم: أبو بكر وعمر شخصيتيان خياليتان لا وجود لهما!    ها شحال ديال الحبس اعطاو للي دوشو وسط طوبيس بإنزكان    رئيس "الكاف" يعلق على الدعوى التي رفعت في باريس والتحقيق معه    الحكومة تصادق على مرسوم بشأن اختصاصات المديريات المركزية للأمن الوطني    الغش في التوابل يجر مقاولة بالحسيمة الى القضاء    الحكومة المغربية تعبر عن رفضها "الشديد" لمحاولات الانتقاص من الوحدة الترابية للمملكة    ريال مدريد يفتح خزائنه لإبرام “صفقة القرن”    هذا ما قالته "الفيفا" عن تعيين سامورا    الحكومة المغربية تعبر عن رفضها "الشديد" لمحاولات الانتقاص من الوحدة الترابية للمملكة    ترامب: إسقاط الطائرة قرار ارتكبه جنرال إيراني “غبي”.. والرد ىستكتشفونه قريبا    الخلفي من طنجة.. الحصيلة الأولية لتنزيل الديمقراطية التشاركية “تبشر بنتائج جيدة”    +الإحصائيات: المغاربة على رأس لائحة السياح الوافدين على أكادير، والفرنسيون في الرتبة الثانية:    الرباط- أكدال.. مقرقب يحمل قنينة غاز ويكسر زجاج ستة سيارات    الاتفاق على إنشاء لجنة تقنية للتعاون بين الأندلس وجهة طنجة – تطوان – الحسيمة    النيابة العامة: إدخال الرميد في ملف خلية إمليل “مختل شكلا” بعد مطالبة دفاع الضحايا باستدعائه    بالفيديو.. “عروس مونديال جنوب إفريقيا” تعود للظهور بعد غياب 9 سنوات    مؤتمر البحرين..الخلفي: نحن من نحدد توقيت إعلان مشاركة المغرب من عدمها    التقرير الأممي يكشف تفاصيل مروعة للحظات خاشقجي الأخيرة    اجتماع اللجنة المشتركة المغربية الاسبانية بخصوص النقل الدولي الطرقي للمسافرين والبضائع    الجواهري: نظام سعر الصرف.. لا شيء يبرر حاليا الانتقال إلى المرحلة الثانية من الإصلاح    هيفاء وهبي تهنئ لطيفة رأفت بحملها    السلطات الجزائرية ترحل 12 “حراكا” والسلطات المغربية توقف “مخزني” بسبب الهجرة السرية    الحارس الحواصلي يمدد التعاقد مع حسنية أكادير لكرة القدم الى غاية يونيو 2021    بعد المدفعية الثقيلة.. “البوليساريو” تبدأ حملة اختطافات لوقف احتجاجات المخيمات    بالفيديو…الأغنية الرسمية ل"الكان"..بتر جنوب المغرب وتعويضه بعلم"البوليساريو"    الفنانة نجاة الرجوي حامل – فيديو    مصر تسمح لتلفزيون إسرائيل بتصوير مكان دفن مرسي    الدار البيضاء … افتتاح المعرض الإفريقي المتجول “أعرني حلمك”    موازين 2019 .. منصة شالة تستضيف حفلات موسيقية لكبار فناني شعب "الروما"    مشاكل تنظيمية تلغي حفلا بأكادير    أجواء حارة بالجنوب خلال طقس نهار اليوم الخميس    هشام نجمي: المنظومة الصحية الوطنية تعيش مرحلة تحولات كبرى    حفل توقيع ديوان “رماد اليقين” بالخنيشات    فواكه تساعد في علاج الإمساك    مجموعة بريطانية تستحوذ على 5 في المائة من بنك بنجلون    كارول سماحة ترقص فرحا بحلولها في المغرب – فيديو    الأمراض الوبائية محور ندوة بأكاديمية المملكة    أمام الأمم المتحدة .. التنديد بالوضع “اللاإنساني الخطير” السائد في مخيمات تندوف    الصندوق العربي للإنماء يمنح المغرب قرضا بمبلغ 2.27 مليار درهم    رقية الدرهم: مشاركة المغرب في «منتدى الأعمال» تأتي دعما للاتحاد من أجل المتوسط    أثرياء العدل والإحسان يشنون “حرب” المقرات    مشروب ليلي يساعد على إنقاص الوزن أثناء النوم!    ميركل تؤكد أنها بخير غداة إصابتها برجفة    بعد “الحرب” مع أمريكا.. هل تراجعت مبيعات هواوي بالمغرب؟    البيت الأبيض: ترامب أُبلغ بإطلاق صاروخ على السعودية    «مايلن المغرب».. أولى وحداتها لإنتاج الأدوية بالبيضاء    قوات إنقاذ إسبانية تبحث عن 20 مهاجرا مفقودا    سلام الله عليك أيها السيد الرئيس    برلماني من المضيق يُسائل وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية    خبراء: ها مصدر القلق الرئيسي عند المرأة    قصة : ليلة القدر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





12 رئيس حكومة عبر العالم هربوا الأموال من بلدانهم (تحقيق صحافي)
نشر في العمق المغربي يوم 04 - 04 - 2016

كشف تحقيق صحافي ضخم، نشر أمس الأحد، وشارك فيه أكثر من مائة صحيفة حول العالم، استنادا إلى 11,5 ملايين وثيقة مسربة، أن 140 زعيما سياسيا من دول العالم بينهم 12 رئيس حكومة حالي أو سابق، هربوا أموالا من بلدانهم إلى ملاذات ضريبية.
وأوضح "الاتحاد الدولي للصحافيين الاستقصائيين" ومقره واشنطن على موقعه الإلكتروني، أن الوثائق تحتوي على بيانات تتعلق بعمليات مالية لأكثر من 214 ألف شركة اوفشور في أكثر من 200 دولة ومنطقة حول العالم.
وتم تسريب هذه الوثائق من مكتب المحاماة البنمي "موساك فونسيكا" الذي يعمل في مجال الخدمات القانونية منذ أربعين عاما وقالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إنه لم يواجه طيلة هذه العقود الأربعة أي مشكلة مع القضاء.
وأضاف الاتحاد أن هذه الوثائق حصلت عليها أولا صحيفة "تسود دويتشه تسايتونغ" الألمانية قبل أن يتولى الاتحاد نفسه توزيعها على 370 صحافيا من أكثر من سبعين بلدا من أجل التحقيق فيها في عمل مضن استمر حوالي عام كامل.
ولم يوضح الاتحاد كيف تم تهريب هذه الوثائق التي أطلق عليها اسم "أوراق بنما" إذ إنها سربت من شركة محاماة بنمية.
وأعلنت الحكومة البنمية أمس الأحد، أنها "ستتعاون بشكل وثيق" مع القضاء إذا ما تم فتح تحقيق قضائي استنادا إلى الوثائق المسربة.
لكن مكتب المحاماة دان عملية التسريب معتبرا أنها "جريمة" و"هجوما" يستهدف بنما.
وقال رئيس المكتب ومؤسسه رامون فونسيكا مورا لوكالة فرانس برس "هذه جريمة، هذه جناية"، مؤكدا أن "الخصوصية هي حق أساسي من حقوق الإنسان وتتآكل أكثر فأكثر في عالمنا اليوم، كل شخص لديه الحق في الخصوصية سواء أكان ملكا أم متسولا".
وأضاف فونسيكا (64 عاما) أن عملية التسريب "هجوم على بنما لأن بعض الدول لا تروق لها مقدرتنا التنافسية العالية على جذب الشركات". وقال إن "هناك طريقتين للنظر إلى العالم؛ الأولى عبر القدرة التنافسية والثانية عبر فرض ضرائب".
وتابع "هناك حرب بين الدول المنفتحة مثل بنما والبلدن التي تفرض ضرائب أكثر فأكثر على شركاتها ومواطنيها".
وقال اتحاد الصحافيين الاستقصائيين إن "الوثائق تثبت أن المصارف ومكاتب المحاماة وأطراف أخرى تعمل في الملاذات الضريبية غالبا ما تنسى واجبها القانوني بالتحقق من أن عملاءها ليسوا متورطين في أعمال إجرامية".
وصرح مدير الاتحاد جيرار ريليه للبي بي سي أن "هذه التسريبات ستكون على الأرجح أكبر ضربة سددت على الإطلاق إلى الملاذات الضريبية وذلك بسبب النطاق الواسع للوثائق" التي تم تسريبها.
ويورغن موساك المؤسس الآخر لمكتب المحاماة نفسه الذي انشئ قبل ثلاثين عاما، ولد في ألمانيا في 1948 قبل أن يهاجر إلى بنما مع عائلته ليدرس الحقوق.
وفتح المحاميان مكتبا في الجزر العذراء البريطانية أولا قبل أن يعودا إلى بنما عندما أجبرت الأرض البريطانية تحت ضغط دولي، على التخلي عن نظام الأسهم المغفلة.
"أكبر ضربة للملاذات الضريبية"
وتفيد الوثائق أن أشخاصا مرتبطين بالرئيس الروسي هربوا أموالا تزيد عن ملياري دولار بمساعدة من مصارف وشركات وهمية. وكتب الاتحاد على موقعه الإلكتروني أن "شركاء لبوتين زوروا مدفوعات وغيروا تواريخ وثائق وحصلوا على نفوذ لدى وسائل إعلام وشركات صناعة سيارات في روسيا".
وذكرت صحيفة لا ناسيون الأرجنتينية التي شاركت في التحقيق أن الرئيس الأرجنتيني ماوريسيو ماكري كان عضوا في مجلس إدارة شركة أوفشور مسجلة في جزر الباهاماس، لكن الحكومة الأرجنتينية أكدت الأحد أن الرئيس "لم يساهم أبدا في رأسمال هذه الشركة" بل كان "مديرا عابرا" لهذه الشركة.
وكشفت الوثائق أيضا شركات مرتبطة بأفراد من عائلة الرئيس الصيني شي جينبينغ الذي يرفع لواء مكافحة الفساد في بلاده.
وبين أقرباء الرئيس الصيني الذين وردت أسماؤهم دينغ جياغي زوج الشقيقة الكبرى لشي. وقال الاتحاد إن دينغ أصبح في 2009 -- عندما كان شي عضوا في اللجنة الدائمة للمكتب السياسي للحزب الشيوعي الصيني الذي يتمتع بنفوذ كبير -- مشاهما في شركتين وهميتين في الجزر العذراء البريطانية.
كما ورد اسم لي تشاولين ابنة رئيس الوزراء الصيني من 1987 إلى 1998 لي بينغ. وقد استفادت من مؤسسة في لشتنشتاين تديرها شركة مسجلة في الجزر العذراء البريطانية عندما كان والده رئيسا للحكومة.
ومن بين الشخصيات التي ورد ذكرها في التحقيق لاعبا كرة القدم ميشال بلاتيني وليونيل ميسي والرئيس الأوكراني بترو بوروشنكو، إلى جانب الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الذي لم يستفق بعد من الفضائح المتتالية التي هزت أعلى هرمه في الأشهر الأخيرة.
وفي هذا الإطار فإن أربعة من الأعضاء ال16 في الهيئة التنفيذية للفيفا استخدموا، بحسب الوثائق المسربة، شركات أوفشور أسسها مكتب موساك فونسيكا.
ووردت في هذه الوثائق أيضا أسماء حوالى 20 لاعب كرة قدم من الصف الأول بينهم خصوصا لاعبون في فرق برشلونة وريال مدريد ومانشستر يونايتد, وفي مقدم هؤلاء ليونيل ميسي.
وبحسب "الاتحاد الدولي للصحافيين الاستقصائيين" فإن النجم الأرجنيتي الحائز مرات عديدة على "كرة الفيفا الذهبية" شريك مع والده في ملكية شركة مقرها في بنما. وورد اسم النجم ووالده للمرة الأولى في وثائق مكتب المحاماة في 13 يونيو 2013 أي غداة توجيه الاتهام إليهما بالتهرب الضريبي في إسبانيا.
ومن نجوم عالم الكرة الواردة أسماؤهم في الوثائق برز أيضا اسم ميشال بلاتيني الذي استعان بخدمات مكتب المحاماة في 2007 العام الذي تولى فيه رئاسة الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، لتأسيس شركة في بنما.
وتعليقا على هذه المعلومات قال بلاتيني في بيان تلقته فرانس برس إن المرجع في هذه القضية هو "إدارة الضرائب في سويسرا، بلد إقامته الضريبية منذ 2007".
وتشمل الوثائق معاملات جرت على مدى أكثر من أربعة عقود (1977-2005) لشركات تولى تسجيلها مكتب المحاماة البنمي ومن بينها معاملات أجراها يان دونالد كاميرون والد رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون والذي توفي في 2010 وأخرى أجراها موظفون مقربون من الرئيس الفنزويلي الراحل هوغو تشافيز.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.