الرباط: توقيف مواطن إسباني تنفيذا لأمر دولي بإلقاء القبض صادر عن السلطات الإسبانية    البسيج يسقط متطرفا موالي لداعش بكلميم    السياحة الداخلية تنتصر على سياحة الخارج بأكادير    7 شهداء و45 مصابا في اعتداءات إسرائيلية على قطاع غزة    الحافيظي و بنحليب يعودان لتداريب الرجاء الجماعية بحضور السلامي و السفري    كأس “كاف”.. نقاط قوة وضعف خصوم نهضة بركان    بنحليب يعود بشروط السلامي !    مطلوب للأنتربول في جرائم الأموال يسقط في قبضة شرطة الرباط    “ترامواي الرباط”: سلوك المستخدم الذي سحل سيدة من ذوي الاحتياجات الخاصة “غير حضاري” وسيتم تأديبه    مشاكل أسرية تدفع أربعيني لوضع حد لحياته شنقا بحي مسنانة بطنجة    مُتوج ب"نوبل" يستحضر المصالحة الكولومبية في "مهرجان الناظور"    إدارة أولمبيك آسفي توجه الدعوة للمشجعة زينب و والدتها لمرافقة بعثة الفريق المتوجهة صوب تونس    صلاح يغيب عن مباراتي مصر مع كينيا وجزر القمر    بموجب اتفاق ثنائي.. المغرب يبني ملعبا في موريتانيا    نواب الأصالة والمعاصرة يقدمون 83 تعديلاً على مشروع قانون مالية 2020 صباح اليوم الثلاثاء    اسبانيا: الحزبان “الاشتراكي” و”بوديموس” يوقعان اتفاقا لتشكيل حكومة ائتلافية تقدمية    فارس يهنئ القضاة الجدد بمحكمة النقض على شرف الموافقة المولوية السامية لصاحب الجلالة    بعد توقيف عقوبة “الكاشو”.. نبيل أحمجيق يُعلن إنهاء إضرابه عن الطعام    تفاعلا مع التوجيهات الملكية: الحكومة تشرع في إصلاح القطاع البنكي ليواكب تمويل المقاولات الصغرى والمتوسطة    بعدما خلقت جدلا في “السوشل ميديا”.. فرح الفاسي توضح تفاصيل “المشهد الجريء”    يهم صناع المحتوى المغاربة..”يوتوب” يغير سياسة استخدامه وتهديد بإنهاء أنشطة القنوات    رغم مطالبة الفرق البرلمانية.. رفض فرض الضريبة على البيسكويت والبسكوي والمنتجات المماثلة والبريتزي    ‪هيئة تطالب بالتحقّق من إجراءات "سيدي حرازم‬"    رياح قوية تتسبب في انهيار مدرسة..والعطلة تحول دون وقوع كارثة بتارودانت    أحكام بالسجن ضد 28 متظاهرا في الجزائر رفعوا راية الأمازيغ    ترشيح محمد بودرة لرئاسة المنظمة العالمية للمدن والحكومات المحلية المتحدة    أي كلفة للتعليم بالتعاقد؟ !    اتفاق بين الاشتراكيين واليسار لتشكيل حكومة ائتلافية بإسبانيا    الجزائر.. أحكام بالسجن بحق متظاهرين رفعوا الراية الأمازيغية    تنظيم الدورة 16 للمهرجان الدولي للسينما والهجرة بأكادير من 9 إلى 14 دجنبر    عبد النباوي: فلسفة عدالة الأطفال في تماس مع القانون تقتضي اعتبارهم في حاجة للحماية    العمراني يسلط الضوء على فرص الاستثمار بالمغرب وآفاق التعاون بين المغرب وجنوب إفريقيا    أمريكي شهير يزور الصحراء ويرفع علم المغرب وسط رمالها    هلال يؤكد التزامه بمواصلة مواكبة جهود إفريقيا الوسطى    البيضاء.. خبراء دوليون يتباحثون حول الامراض التنفسية    وزير استقلالي سابق وعضو بالمكتب السياسي ل “الاتحاد الإشتراكي” يلتمسان من الملك العفو على بوعشرين والمهداوي    طنجة.. انتشار الكلاب الضالة يهدد سلامة الساكنة    كيف يفسر انتشار النفاق الاجتماعي في المجتمع المغربي؟    قرعة كأس “الكاف” تضع حسنية أكادير في مواجهة فريق جزائري وبركان في مجموعة صعبة    طنجة ابن بطوطة يتجاوز عتبة المليون مسافر في شتنبر    ستيرلينج يعتذر لجوميز .. ويعد بعدم تكرار ما حدث    مكناس تحتضن الدورة الرابعة للمنتدى الدولي للسياحة    الصحافية والكاتبة من أصل مغربي سعاد المخنت تتوج بجائزة مركز سيمون ويزنتال    الحكومة تمرر قانون هيئة الصيادلة وسط انتقادات المهنيين    كاسبيرسكي" تحذر المغاربة من خطر قرصنة معطياتهم البنكية    صور.. التوأم صفاء وهناء يُكرَمان بالولايات المتحدة    إسدال الستار عن الملتقى الوطني للمسرح الكوميدي بمكناس    عصاميات الدوسكي بين القلم وبناء فكر الإنسان    الجواهري يؤكد استمرار تدني “الادخار” عند المغاربة    طعن 3 فنانين خلال عرض مسرحي بالرياض.. واعتقال المنفذ المنفذ يمني الجنسية    بعبع التشرميل في فاس.. حينما يبكي الرجال    شاب يتعرض لسكتة قلبية يوميا طوال 14 عاما    جدل "الهولوكوست" يجلب انتقادات لخدمة "نيتفلكس"    شاهدوا بالفيديو.. أجواء "الحضرة" في الزاوية الكركرية بالعروي إحتفالا بذكرى المولد النبوي    أول مسجد للجالية المغربية بالدانمارك يحتفل بذكرى المولد    جماعة العدل والإحسان بالقصر الكبير في بيان للرأي العام    الكشف عن السبب الرئيسي في وفيات السجائر الإلكترونية    قبيلة بني بوزرة الغمارية : تاريخ و حضارة (الجزء الأول) + صور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كلينتون تعرض التطبيع على بيونغ يانغ مقابل نزع السلاح النووي
نشر في عالم برس يوم 17 - 02 - 2009

عرضت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون مرة جديدة الثلاثاء على كوريا الشمالية تطبيع العلاقات وابرام معاهدة سلام ان تخلت بيونغ يانغ فعليا عن برنامجها النووي، لكنها حذرت من ان اطلاق صاروخ من قبل بيونغ يانغ سيأتي بنتائج عكسية.
وحرصت كلينتون في مؤتمر صحافي ادلت به عقب محادثاتها مع وزير الخارجية الياباني هيروفومي ناكاسوني، على تأكيد تصميم الادارة الاميركية الجديدة على ازالة الاسلحة النووية في كوريا الشمالية.
وقالت للصحافيين "دعوني اشدد على التزام الولايات المتحدة في ازالة السلاح النووي الكوري الشمالي ودرء اي انتشار (...) انها مسألة تقلقنا الى ابعد حد، وقد بحثناها مطولا اليوم".
وبموجب اتفاق ابرم في 2007 مع الولايات المتحدة والصين وروسيا واليابان وكوريا الجنوبية، وافق النظام الشيوعي الكوري الشمالي على وقف برنامجه النووي مقابل الحصول على مساعدة في مجال الطاقة.
لكن المحادثات "السداسية" وصلت الى طريق مسدود اواخر العام الماضي بعد ان رفضت كوريا الشمالية السماح بعمليات تفتيش وتحقق لعملية ازالة اسلحتها النووية.
واكدت كلينتون مجددا ان الولايات المتحدة ستكون سخية ان تخلت بيونغ يانغ بصدق عن منشآتها النووية.
واوضحت "قلت في مناسبات عدة انه ان احترمت كوريا الشمالية الالتزامات التي قطعتها واوقفت برنامجها النووي بصورة تامة وقابلة للتحقق، فسيكون هناك رد في المقابل".
واضافت ان الولايات المتحدة ستوفر "فرصة لتطبيع العلاقات والتوصل الى اتفاقية سلام بدلا من هدنة والتفكير بمساعدة لشعب كوريا الشمالية".
واعلنت وزيرة الخارجية الاميركية انها ستمارس ضغوطا على النظام الكوري الشمالي لكي يقدم معلومات حول مصير اليابانيين الذين خطفوا في السبعينات والثمانينات على ايدي اجهزة الاستخبارات بغية تعليم جواسيس اللغة اليابانية.
واكدت كلينتون التي ستلتقي عائلات مخطوفين اثناء زيارتها الى طوكيو، ان هذه المسألة تدخل ضمن المواضيع التي تبحث في المحادثات السداسية حول ازالة اسلحة كوريا الشمالية.
وقد رفضت اليابان حتى الان تقديم اي مساعدة في مجال الطاقة الى بيونغ يانغ طالما لم تتلق معلومات عن رعاياها المخطوفين.
وتؤكد طوكيو ان 17 يابانيا خطفوا، لكن كوريا الشمالية اقرت في العام 2002 بخطف 13 فقط في الاجمال، بينهم خمسة بقوا على قيد الحياة وسمح لهم بالعودة الى بلادهم. وتؤكد بيونغ يانغ ان الاخرين توفوا.
وجعلت اليابان من هذه المسألة البالغة الحساسية في الارخبيل شرطا لاي تطبيع مع النظام الكوري الشمالي. وهي السبب التي جعلت اليابان تعتبر قرار الادارة الاميركية السابقة برئاسة جورج بوش شطب كوريا الشمالية عن اللائحة السوداء للدول المساندة للارهاب في تشرين الاول/اكتوبر بمثابة غدر.
لكن كلينتون حذرت كوريا الشمالية من انها ان قامت باطلاق صاروخ، فسينتج عن ذلك نتيجة عكسية.
واعلنت بيونغ يانغ انها ستطلق في وقت وشيك صاروخا في اطار برنامجها الفضائي كما تقول رسميا، مما يزيد المخاوف من تجربة اطلاق صاروخ بعيد المدى من نوع تايبودونغ-2 يمكن نظريا ان يصل الى الاسكا.
واعتبرت كلينتون "ان احتمال اطلاق كوريا الشمالية صاروخا "لن يسهم في احراز تقدم في علاقاتنا".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.