مصدر/ حزب الإستقلال مهدد بالإفلاس .. عرض مقرات الحزب في المزاد العلني وحدد مبلغ 2.7 مليار لبيع مقر جريدة العلم !    بشرى للمهنيين…وزارة النقل تشرع في آداء منح تجديد الحظيرة    بعد مقال "كود" على فضيحة تعيينات المالكي وبنشماش بهيئة "ضبط الكهرباء"..البي بي اس: تعيينات بمنطق الوزيعة وكنطالبو بالتحكيم    صندوق الضمان الاجتماعي يتخذ قرارين للرفع من قدرة المقاولات على مقاومة كورونا    لارام غادي تبدا من غدا رحلات جوية من وإلى فرنسا    ترامب يعلن عن اتفاق رسمي على تطبيع العلاقات بين الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل    ابتداءً من اليوم الخميس .. هولندا تمنع دخول المغاربة (وثيقة) !    الوداد البيضاوي يستعيد نجمه في مباراة الجيش الملكي    اقتراب تحقق "الحلم"..يوفنتوس يعرض نجمه كريستيانو رونالدو على النادي الكتالوني    شاطئ بطنجة يلفظ جثة شاب    محكمة الإستئناف تؤيد سجن رئيس جماعة سب عامل تارودانت !    فرقة محاربة العصابات بفاس طيحات رُوشِرْشِي حاول يشعل العافية فدار    دراسة أممية: جائحة كورونا تسببت في أكبر اضطراب للتعليم في التاريخ    القطاع الصحي بطنجة يتعزز بوحدة جديدة للتكفل بمرضى كوفيد 19    المغرب يسجل أعلى حصيلة يومية للإصابات بكورونا منذ تفشي الوباء    تعبئة تامة في مختلف محاكم المغرب لمواجهة "كوفيد-19"    الخزينة العامة: عجز الميزانية بلغ 41,3 مليار درهم حتى متم يوليوز المنصرم    PSG يقلب الطاولة على أطلانطا ويبلغ نصف نهائي دوري الأبطال    القنوات المفتوحة الناقلة لمباراة اتلتيكو مدريد ضد لايبزيج اليوم في دورى ابطال اوروبا    فيروس كورونا يتسلل لأجساد العشرات من اللاعبين بالبطولة الوطنية    بنك إفريقيا: ارتفاع إجمالي القروض ب 4 % خلال 2019    صندوق منظمات الاحتياط الاجتماعي يعتمد إجراءات جديدة لتبسيط مساطر التأمين واستفادة المؤمنين            الحكومة تبسط مسطرة العقوبات الخاصة بخرق الطوارئ الصحية    وفاة القيادي البارز في جماعة الإخوان المسلمين عصام العريان داخل السجن في مصر !    وزراء لبنان يمثلون أمام القضاء في قضية انفجار مرفإ بيروت    روسيا: من السذاجة توقع رد فعل إيجابي من بعض الجهات بخصوص اللقاح ضد كورونا    إقبال ضعيف على أداء صلاة الجماعة بمساجد الناظور بسبب الإجراءات الوقائية الصارمة    مشرملون فحالة تخدير دكدكو 7 طونوبيلات فحي الضحى دليلة بفاس وتعداو على گارديان وها شنو لقاو عندهوم البوليس    الخارجية الأمريكية تقدم المغرب كنموذج في مجال تمكين المرأة    رباب ازماني ل "فبراير" الفيديو عفوي وزوجها فريد غنام يدافع عنها    مهنيو قطاع النقل السياحي يخوضون إضرابا وطنيا ويطالبون بتأجيل سداد القروض    وصفها ب"الأفعال الحقيرة" .. وزير الداخلية الفرنسي يدين إضرام النار في مسجد بليون    7 حالات تقاست بكورونا فالداخلة    ثريا جبران تتعرض لوعكة صحية خطيرة والملك يتكفل بعلاجها    الرجاء يتحول رسميا لشركة رياضية    ادارة شباب الريف الحسيمي تعين خالد فوهامي مدربا للفريق    آرسين فينغر يرفض عرضا لتدريب برشلونة    عدد الإصابات بكوفيد 19 في العالم يصل إلى 20.2 مليون    محمد شهاب الإدريسي: إسرائيل أكبر مستفيد من انفجار مرفأ بيروت    هيئة مدنية تطالب بالاستئناف العاجل لمصفاة "سامير"    العيد ليس مناسبة لاستغلال الناس والهائهم عن أهم شؤونهم    إسرائيل تحبط هجوما إلكتروني..وتتهم قراصنة "لازاروس" بأنها من نفذته    وفاة الفنان المصري سناء شافع    طقس الخميس..استمرار الأجواء الحارة وأمطار رعدية ببعض مناطق المملكة    إحباط مُحاولة تهريب كمية "كبيرة" من "المخدرات المغربية"    سيرة ومسيرة السيدة الحرة .. حاكمة تطوان    الناقد المغربي حمادي كيروم والمخرج السوري عبد اللطيف عبد الحميد في لقاء اليوم الخميس من ضمن لقاءات مركز السينما العربية    لقد سرق الفساد ما تبقى من خشاش حلم في هذا الوطن !    "منتدى أصيلة" يصل سنته 42.. انتقادات تطال التدبير ومطالب برفع الغموض عن مالية المؤسسة    شادي النابلسي يوجه رسالة مؤثرة لوالدته سميرة سعيد    موظفة سامية بوزارة الصحة تجر خالد أيت الطالب إلى القضاء    "أوبك" تتوقع انخفاض الطلب العالمي على النفط في 2020    ما أحوجنا إلى فقه إسلامي جديد يموج بالتسامح وحب الحياة؟    فقهاء المغرب.. والتقدم إلى الوراء    فقيه يكشف مظاهر الأنانية التي تصاحب احتفالات عيد الأضحى بالمغرب    أولا بأول    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كلينتون تعرض التطبيع على بيونغ يانغ مقابل نزع السلاح النووي
نشر في عالم برس يوم 17 - 02 - 2009

عرضت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون مرة جديدة الثلاثاء على كوريا الشمالية تطبيع العلاقات وابرام معاهدة سلام ان تخلت بيونغ يانغ فعليا عن برنامجها النووي، لكنها حذرت من ان اطلاق صاروخ من قبل بيونغ يانغ سيأتي بنتائج عكسية.
وحرصت كلينتون في مؤتمر صحافي ادلت به عقب محادثاتها مع وزير الخارجية الياباني هيروفومي ناكاسوني، على تأكيد تصميم الادارة الاميركية الجديدة على ازالة الاسلحة النووية في كوريا الشمالية.
وقالت للصحافيين "دعوني اشدد على التزام الولايات المتحدة في ازالة السلاح النووي الكوري الشمالي ودرء اي انتشار (...) انها مسألة تقلقنا الى ابعد حد، وقد بحثناها مطولا اليوم".
وبموجب اتفاق ابرم في 2007 مع الولايات المتحدة والصين وروسيا واليابان وكوريا الجنوبية، وافق النظام الشيوعي الكوري الشمالي على وقف برنامجه النووي مقابل الحصول على مساعدة في مجال الطاقة.
لكن المحادثات "السداسية" وصلت الى طريق مسدود اواخر العام الماضي بعد ان رفضت كوريا الشمالية السماح بعمليات تفتيش وتحقق لعملية ازالة اسلحتها النووية.
واكدت كلينتون مجددا ان الولايات المتحدة ستكون سخية ان تخلت بيونغ يانغ بصدق عن منشآتها النووية.
واوضحت "قلت في مناسبات عدة انه ان احترمت كوريا الشمالية الالتزامات التي قطعتها واوقفت برنامجها النووي بصورة تامة وقابلة للتحقق، فسيكون هناك رد في المقابل".
واضافت ان الولايات المتحدة ستوفر "فرصة لتطبيع العلاقات والتوصل الى اتفاقية سلام بدلا من هدنة والتفكير بمساعدة لشعب كوريا الشمالية".
واعلنت وزيرة الخارجية الاميركية انها ستمارس ضغوطا على النظام الكوري الشمالي لكي يقدم معلومات حول مصير اليابانيين الذين خطفوا في السبعينات والثمانينات على ايدي اجهزة الاستخبارات بغية تعليم جواسيس اللغة اليابانية.
واكدت كلينتون التي ستلتقي عائلات مخطوفين اثناء زيارتها الى طوكيو، ان هذه المسألة تدخل ضمن المواضيع التي تبحث في المحادثات السداسية حول ازالة اسلحة كوريا الشمالية.
وقد رفضت اليابان حتى الان تقديم اي مساعدة في مجال الطاقة الى بيونغ يانغ طالما لم تتلق معلومات عن رعاياها المخطوفين.
وتؤكد طوكيو ان 17 يابانيا خطفوا، لكن كوريا الشمالية اقرت في العام 2002 بخطف 13 فقط في الاجمال، بينهم خمسة بقوا على قيد الحياة وسمح لهم بالعودة الى بلادهم. وتؤكد بيونغ يانغ ان الاخرين توفوا.
وجعلت اليابان من هذه المسألة البالغة الحساسية في الارخبيل شرطا لاي تطبيع مع النظام الكوري الشمالي. وهي السبب التي جعلت اليابان تعتبر قرار الادارة الاميركية السابقة برئاسة جورج بوش شطب كوريا الشمالية عن اللائحة السوداء للدول المساندة للارهاب في تشرين الاول/اكتوبر بمثابة غدر.
لكن كلينتون حذرت كوريا الشمالية من انها ان قامت باطلاق صاروخ، فسينتج عن ذلك نتيجة عكسية.
واعلنت بيونغ يانغ انها ستطلق في وقت وشيك صاروخا في اطار برنامجها الفضائي كما تقول رسميا، مما يزيد المخاوف من تجربة اطلاق صاروخ بعيد المدى من نوع تايبودونغ-2 يمكن نظريا ان يصل الى الاسكا.
واعتبرت كلينتون "ان احتمال اطلاق كوريا الشمالية صاروخا "لن يسهم في احراز تقدم في علاقاتنا".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.