على إثر انفجار مرفأ بيروت .. جلالة الملك يبعث برقية تعزية إلى الرئيس اللبناني    أونسا تدخل على خط قضية تعفن لحوم الأضاحي وتعلن عن فحص أزيد من 4400 سقيطة وأحشائها    تحصيل ما يناهز 49 مليار درهم من مساهمات التقاعد خلال 2019    إنخفاض طفيف في ثمن المحروقات بمحطات البنزيل    الهيئة المغربية لسوق الرساميل تؤشر على إصدار سندات اقتراض من طرف شركة (Jet Contractors)    بنك المغرب : 689 ألف شخص ممنوعين من إصدار الشيكات !    300 ألف شخص بلا مأوى والخسائر بالملايير جراء انفجار مرفأ بيروت    ضحايا انفجار بيروت يتوزعون على عشرات الجنسيات العربية والأجنبية    ترامب : انفجار بيروت ناتج عن قنبلة (فيديو)    إصابة لاعبين من المغرب التطواني بفيروس كورونا    رضوان الغازي: مصير مؤجل المغرب التطواني والرجاء بيد السلطات الصحية    الدورة الاستدراكية: نسبة نجاح المكفوفين في البكالوريا بلغت 94.18 %    حركة الممرضين: 118 إصابة بكورونا في صفوفنا.. وممرضة توفي ابنها بالعدوى    تفاصيل توقيف نصاب خطير إحتال على ضحاياه بطريقة لا تخطر على بال وسلبهم الملايين    المغني نيل يونج يقاضي حملة ترامب لاستغلالها أغانيه    ألبوم بيونسيه الجديد "الأسود الملك" يسعى لتغيير المفهوم عن السود    فنانون وموسيقيون بكلميم يحتجون ضد قيود كورونا (صور) !    الصحة: الأسبوع الأخير كان الأسوأ في المغرب وهذه أسباب ارتفاع وفيات كوفيد 19    عاجل : تسجيل أربع حالات إصابة جديدة مؤكدة لفيروس كورونا بأكادير    فيروس كورونا يصيب برلمانيا ثالثا و إخضاع مخالطيه للتحاليل !    إجراء التحاليل المخبرية للكشف عن "كورونا" لفائدة "الكسالة" والأشخاص الوافدين على دائرة واويزغت إقليم أزيلال    الONSSA: عيد الأضحى مر في أجواء جيدة، وانتقلنا إلى منازل الأسر لمواكبة تساؤلاتها    المكتب المسير للمغرب التطواني ينتظر قرار عامل المدينة    هذه حقيقة انفصال حمزة الفيلالي عن زوجته للمرة الثانية    خيرات طبيعية من أعماق البادية ضواحي تطوان    داليدا عياش وندين نسيب نجيم من أبرز المتضررين من انفجارات لبنان    مهرجان القاهرة يمد موعد التقديم لملتقى القاهرة السينمائي حتى 11 غشت    انقلبت الموازين.. حرس سبتة يعترض مهاجرا حاول تسلق السياج الحدودي للوصول إلى المغرب    نترات الأمونيوم.. تعرف على وقود الجحيم في انفجار بيروت        طلبة الطب والصيدلة يدعون إلى فتح الأحياء الجامعية طيلة فترة اجتياز الإمتحانات    وزير الصحة يؤكد أن تعليق عطل الموظفين فرضته ظروف الجائحة ويعد بتحفيزات مالية ونقابيون يصرون على الحق في الراحة    الصليب الأحمر اللبناني: أزيد من 100 قتيل وأربعة آلاف جريح جراء انفجار مرفأ بيروت    الورش الاجتماعي.. الدولة والأحزاب!    المغاربة يكتوون بالغلاء وسط ارتفاع صاروخي في أسعار الخضروات    جيهان كيداري نجمة مسلسل "سلمات أبو البنات" تكشف أسرارها -فيديو    صرخة مول تريبورتور بعد فرض « البيرمي: « ولينا كنهربوا من البوليس فحال الشفارة    طقس الأربعاء .. جو حار بمعظم مناطق المملكة    العديد من لاعبي أجاكس أصيبوا بكورونا    الحكم داكي رداد يقود لقاء الماط ضد الرجاء    حصيلة انفجار بيروت طلعات بزاف: ماتو 100 وتجرحو كثر من 4000 والبحث باقي مستمر عن الضحايا    بوعشرين: دنيا بطمة بريئة وننتظر نسخة من الحكم لنفسر سبب إدانتها ب 8 أشهر    تعرف على أهم مميزات نظام أندرويد 11 الجديد    شخصيات يونانية تشيد بالقيادة المتبصرة للملك والعلاقات المتميزة بين المغرب واليونان    قضية عمر الراضي تعيد إلى الواجهة ملف الصحافي سليمان الريسوني    إصابة لاعبين من المغرب التطواني بكورونا    مصدر جامعي : استئناف البطولة الوطنية مر في أحسن الظروف    بالصور.. سيارة رباعية الدفع تتسبب في حادثة سير قرب شاطىء سيدي بونعايم بإقليم الجديدة    صحف إسبانية: خوان كارلوس سيقيم في منتج فاخر على ضفاف البحر الكاريبي لصديقه الثري في الدومينيكان    بنشعبون يُعلن تصفية 70 شركة ومؤسسة عمومية ظلت تستنزف مالية الدولة وتعيش عجزاً طيلة عقود    مهاجم نهضة الزمامرة لحسن دهدوه : لا خيار أمامنا سوى الانتصار في مباراة حسنية أكادير        السعودية تعلن نجاح خطتها لأداء طواف الوداع وختام مناسك الحج    الحجاج ينهون مناسكهم ويعودون للحجر المنزلي    الحجاج المتعجلون يتمون مناسكهم اليوم برمي الجمرات الثلاث وطواف الوداع    حجاج بيت الله يرمون الجمرات في ثاني أيام التشريق وسط إجراءات احترازية    الفارسي.. ياباني مغربي "بكى من نفرة الحجيج فوجد نفسه بينهم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مثير.. علماء يشكلون ما "يشبه الجنين" في فأرة من دون بويضات أو سائل منوي!
نشر في الأول يوم 19 - 10 - 2019

اتخذ علماء خطوات هامة لإنشاء جنين دون استخدام الحيوانات المنوية أو البويضات، ما يعطي الأمل للأزواج المصابين بالعقم.
ولجأت تجربة رائدة إلى أخذ خلايا جلدية من أذن فأر، وزرعها في رحم أنثى القوارض، ما جعلها حبلى.
وعلى الرغم من أن فريق البحث، الذي تقوده الولايات المتحدة، أنتج "شبه جنين مثالي"باستخدام خلايا الجلد، إلا أنه لم يتطور إلى طفل.
وبدلا من محاولة إنشاء طفل اصطناعي باستخدام خلايا الجلد فقط، صُممت التجربة بالفعل لإلقاء الضوء على الخطأ الذي يمكن أن يحدث في الحمل.
ويقول باحثو معهد Salk والمركز الطبي الجنوبي الغربي في جامعة "تكساس"، إنهم يطورون البحث في كيفية تطور الحياة من كرة خلايا.
وأوضح خوان كارلوس إزبسوا بيلمونتي، الأستاذ في مختبر Salk للتعبير الجيني، قائلا: "هذه الدراسات تساعدنا على فهم بدايات الحياة بشكل أفضل، كيف يمكن لخلية واحدة أن تؤدي إلى ملايين الخلايا وكيف تُجمّع في المكان والزمان لتكوين كائن متطور كامل. والأهم من ذلك، هذه التجربة تتجنب استخدام الأجنة الطبيعية، كما أنها قابلة للتطوير".
وفي عام 2016، تمكن العلماء اليابانيون من إنشاء فئران صغيرة دون الحاجة لأنثى.
واستخدم الباحثون خلايا الجلد من طرف ذيل الفأر، وخلقوا بويضات اصطناعية بها. ولكنها تحتاج لإخصاب بالحيوانات المنوية.
وفي العام الماضي، أُنشئت "أجنة" فئران بدون بويضات أو حيوانات منوية، لأول مرة، في معهد Hubrecht بهولندا.
ولكن الدراسة الجديدة تعد الأولى من نوعها في مجال زراعة الخلايا بنجاح في الرحم، والتسبب في الحمل.
وتحتوي الهياكل، التي تسمى "المتفجرات" (blastoids)، على جميع أنواع الخلايا الثلاثة اللازمة لتشكيل جنين فأر ومشيمة من أذن فأرة واحدة، حيث أعيد برمجتها إلى خلايا جذعية يمكن أن تصبح أي نوع من الخلايا في الجسم. ولجعلها مثل الجنين، طُورت الخلايا باستخدام مجموعة محددة من المواد الكيميائية وعوامل النمو.
وقال الدكتور هاري ليتش، عالم الأحياء المختص في الخلايا الجذعية في جامعة "إمبريال كوليدج" في لندن: "سأحذر من تفسير الدراسة الحالية على أنها تظهر أن الأجنة يمكن أن تُصنع من أنسجة بالغة. إن هذا الأمر قد يثير المخاوف الأخلاقية التي لا يوجد داع لها، والهياكل المصنوعة ليست أجنة، كما أن البحث شمل الفئران وليس البشر".
وكان البروفيسور ألفونسو مارتينيز آرياس، أستاذ علم الوراثة بجامعة كامبريدج، متفائلا بالنتائج، ومع ذلك ردد النداءات التي تدعو إلى توخي الحذر.
وسيتطلب هذا التقدم العلمي المزيد من البحث، لأنه ما يزال في مراحله المبكرة. ولكنه يعطي الأمل في المستقبل للأزواج الذين يكافحون لإنجاب طفل، بسبب انخفاض عدد الحيوانات المنوية أو ضعف جودة البويضات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.