رئيس جماعة تطوان يستقوي على الموظفين    سنة 2020 السنة الأكثر حرارة على الإطلاق في المغرب (الأرصاد)    واتس اب يوضح عواقب رفض سياسة الخصوصية الجديدة    السودان يلغي رسميا قانون مقاطعة إسرائيل    فلورنتينو: دوري أبطال أوروبا فقد بريقه ودوري السوبر سينقذ كرة القدم    مستوى تقني متميز يطبع نهائي بطولة المغرب في الهيب هوب    مسلسل 'الاختيار 2' وفض اعتصام رابعة.. انقسام المصريين وفزع 'الإخوان'    رغم كورونا و الحظر .. أخنوش يطلق عملية ترقيم 8 ملايين رأس من الأغنام و الماعز بمناسبة عيد الأضحى    هزة أرضية متوسطة القوة تضرب من جديد ساحل اقليم الدريوش    عمر هلال : هكذا أهانت الجزائر و البوليساريو سلطة الأمين العام و قرارات مجلس الأمن    سيميولوجيا خطاب الصورة.. المعنى في المبنى    هذه هي الدول العربية الأكثر تضررا بفيروس كورونا    أ ف ب: جنوب إفريقيا.. حريق كيب تاون يتجه نحو وسط المدينة ويؤدي إلى إجلاء عدد من السكان    رويترز.. البنتاغون: الحشد العسكري الروسي قرب حدود أوكرانيا أكبر مما كان في السابق    رمضان في رحاب القدس والمقدسيين    مخالب النقد تنهش الرئيس التونسي بعد عام ونصف من رئاسته    "الكونتانيك"    أ ف ب.. "على الدول التحرك الآن" لحماية سكانها من "التأثيرات الكارثية للتغير المناخي"    المغرب يرفع الرسوم الجمركية على القمح اللين والصلب    أجواء إيجابية ترافق بعثة نادي الرجاء في تنزانيا    بيريز يصدم عشاق ريال مدريد بخصوص رونالدو    هل المدينة للبيع؟    خرق الطوارئ يجر 112 شخصا للتوقيف بالدار البيضاء    حاجتنا إلى التعلم الذاتي لسد الفجوة الرقمية ومواكبة متغيرات اقتصاد المعرفة    قراءة في الفصل 971 من ظهير الالتزامات والعقود    منع إقامة الصلاة في المسجد بين المنطق السليم والقانون المغربي    الحماية الإجتماعية ورش مندمج يقضي على "الطابور"    فتحي المسكيني: الإنسان هو الكائن الوحيد الّذي يمكنه أن يتمتّع بمدوّنة «حقوق»    الأغنيات المرشحة للأوسكار ستقدم في لوس أنجليس وايسلندا    معرض تشكيلي بالرباط احتفاء بالقدس    "التقليد والحداثة" في فكر "جورج بالاندييه"    بلا حشمة.. حميد الحضري: أنا مع تقنين الحشيش.. وهذا الفنان ظلم صوته- فيديو    التطوع حياة    رويترز.. رئيس وزراء "إسرائيل" يخسر تصويتا مهما على "لجنة رئيسية" بالبرلمان    الشباكية: حلوى انصهرت أصولها الشرقية الأندلسية في المغرب    ماذا يعني الطعن في قرار المحكمة الدستورية؟    تخلف بنحليب عن مرافقة الرجاء إلى تنزانيا يثير ضجة داخل الفريق    عاجل.. اعتقالات بالجملة الآن بهذه المدينة بسبب قرار الاغلاق وحظر التجول الليلي    قاصرون يتحدون حالة الطوارئ بساحة الشبيبة و الرياضة بالناظور    الثقافة والمثقف وتغيير المجتمع    دول علق المغرب السفر منها وإليها.. تعرّف على عددها    نقابة تدق ناقوس الخطر بخصوص تفاقم أوضاع مهنيي الصحة و تطالب بحوار "جدي" و "حقيقي"    الملك يهنئ تالون بمناسبة إعادة انتخابه رئيسا لجمهورية بنين    دراسة: ممارسة الرياضة قد تمنع الوفاة بفيروس كورونا    كورونا.. تسجيل 6 حالات إصابة جديدة و5 حالات شفاء بجهة درعة- تافيلالت    أتلتيكو يؤكد رسميا مشاركته في دوري السوبر    الثروة الحيوانية غادي تزاد ب3 فالمية و القطيع فايت 31 مليون راس و خا الشتا ماجاتش مزيان هادي عامين    الناظور.. عاجل+فيديو: السلطات تحاصر مقهى بالعروي.. صاحبها يرفض فتح أبوابها للأمن    مليلية هزات أرضية متتالية تُخرج الساكنة إلى الشوارع    نقابة: مستشفى الأنكولوجيا بوجدة يعيش حالة من الفوضى وسوء التسيير    76,4 في المائة حجم الرواج بثلاثة موانئ حتى متم مارس المنصرم    حصيلة كورونا اليوم: 17319 خداو الجرعة الأولى من الفاكسان و7 ماتو    وزير الرياضة البريطاني: سنبذل كل جهودنا لعرقلة دوري السوبر الأوروبي    مديرية الأرصاد : 2020 كانت السنة الأكثر حرارة على الإطلاق في المغرب !    مفتي مصر : الحشيش و الخمر لا يبطلان الصيام (فيديو)    عمرُو بن الجَموح … رجل من الجنة    جنة بلا ثمن    الألم والمتعة في شهر رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جيش نيجيريا يعلن تحرير عشرة أجانب خطفهم قراصنة الشهر الماضي
نشر في الأول يوم 07 - 03 - 2021

Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2013-12-30 20:38:05Z | | ÿÿÿÿÿþþþÿÿÿÿÿ2°ÿX«þ
أعلن جيش نيجيريا أنه حرر أمس السبت ستة صينيين وثلاثة إندونيسيين وغابونيا واحدا وأربعة نيجيريين من أفراد طاقم سفينة صيد استولى عليها قراصنة قبالة سواحل الغابون مطلع فبراير الماضي.
وقال اللفتنانت كولونيل محمد يحيي لوكالة فرانس برس مساء السبت إن "الرجال العشرة خطفوا قبالة سواحل الغابون في السابع من فبراير واقتيدا الى الساحل النيجيري". وأضاف أن "فدية قدرها 300 الف دولار دفعت قبل وصولنا لانقاذهم".
وأضاف أنه بعد دفع هذه الفدية وبينما كان الرهائن يخرجون من الأدغال حيث كانوا محتجزين في جنوب شرق نيجيريا "وصلت إلينا معلومات تتعلق بخطف محتمل جديد" ما دفع "الجيش والقوات الموالية للحكومية إلى أن اتخاذ قرار التدخل لإنقاذهم".
وتكررت الهجمات على السفن لخطف طواقمها للحصول على فدية في السنوات الأخيرة في الخليج الممتد من السنغال إلى أنغولا. ويشن هذه الهجمات خصوصا قراصنة نيجيريون.
وكان قراصنة على متن زوارق سريعة صعدوا إلى سفينة الصيد الصينية "ليانبنغيو 809" التي ترفع علم الغابون قبالة بورت جنتيل في الغابون.
ورصد القراصنة الذين كانوا على متن السفينة مع طاقمها على بعد حوالي 110 كيلومترات عن جزيرة بوني النيجيرية بعد أيام قليلة من الهجوم.
وقالت المجموعة الاستشارية المتخصصة بالأمن البحري "درايد غلوبال" إن القراصنة يستخدمون هذه السفينة منطلقا لمهاجمة ناقلات نفط في المنطقة.
وفي 2020، سجلت في هذه المنطقة التي تمتد على أكثر من 5700 كيلومتر من ساحل السنغال في الشمال إلى أنغولا في الجنوب، 130 من أصل 135 عملية لخطف بحارة في العالم، حسب تقرير حديث للمكتب البحري الدولي. وأصبح هذا الأسلوب يدر أرباحا أكبر من تلك التي تأتي من الهجمات على ناقلات النفط.
وتمر أكثر من 1500 سفينة يوميا على الطريق البحري المتاخم لأكبر دولتين منتجتين للنفط في إفريقيا، نيجيريا وأنغولا، وتسلكه بانتظام حوالى خمسين سفينة تابعة لمجموعة ميرسك.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.