رسميا.. انتخاب فاطمة الزهراء المنصوري عمدة لمراكش للمرة الثانية على التوالي    تحالف ثلاثي بين "الأحرار والبام والاستقلال" لتشكيل الأغلبية داخل المجالس المنتخبة    السفير زنيبر يفضح انتهاكات الجزائر والبوليساريو في حق سكان مخيمات العار بتندوف    مطار تطوان يُحقق ارتفاعا على مستوى حركة الطيران    بعد المواد الغذائية.. ارتفاع صاروخي في مواد البناء    الإصابة تحرم الرجاء مجددا من خدمات اللاعب عمر العرجون أمام أولمبيك خريبكة    أمن المحمدية يوقف خمسة أشخاص متورطين في قتل شخص بسبب الصراع على فتاة    وصول جثماني السائقين المغربيين اللذين قتلا في مالي إلى المغرب    انتخاب المغربية نجية العبادي رئيسة للاتحاد العالمي لجمعيات جراحة الأعصاب    محمد موح: نشتغل على 3 أهداف    أركاديوس جوسيك بعد فوزه على بدر هاري: "كنت بحاجة لبعض الوقت حتى أضع قدماي في الأرض وأعود إلى روتيني اليومي"    انعقاد المجلس الوطني للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية يوم الأحد 19 شتنبر 2021    هكذا علق البيت الأبيض على "سعال" بايدن المتزايد    الأحرار و"البام" والاستقلال يعلنون تشكيل الأغلبية في مجلس جهة كلميم واد نون ويمنحون الرئاسة لبوعيدة    رابطة علماء المغرب العربي تصدر بيانا حول مادة التربية الإسلامية وتحذر من العلمانية والتغريب    لصحة أفضل.. أطباق البطاطس التي يحبذ استبعادها    واشنطن تحاول تهدئة باريس بعد "طعنة في الظهر"    انتخاب فاطمة الزهراء المنصوري رئيسة للمجلس الجماعي لمراكش    مشاهد طوابير الحليب تعود للواجهة من جديد بالجزائر    وصول جثماني السائقين المغربيين اللذين قتلا في مالي إلى أكادير +صورة)    عدد مراكز تلقيح التلاميذ بإقليم شفشاون تصل إلى 12 مركزاً        نادي برشلونة يصادق على ميزانية بقيمة 765 مليون أورو لموسم 2021-2022    دراسة: كوكاكولا على رأس أشهر علامات المشروبات في المغرب    وكالة بلومبيرغ: وعود بايدن تجاه حقوق الإنسان تلاشت بعد دعمه للسيسي    في حلته الجديدة.. الدوري التونسي يُقام بنظام "مجموعتين" والبطل سيتحدّد بعد مرحلة ال"بلاي أوف"    سحب وقطرات مطرية الجمعة ببعض مناطق المملكة    امرأة تضرم النار في جسدها أمام مقر مفوضية أمن بني مكادة في طنجة    نسبة تهريب السجائر بلغت 1,91 في المائة خلال 2021    المُسلمون في الأندلس كانوا أساتذة القارة العجُوز    إطلالة على فكر محمد أركون    منتخب "الحلويات" يمثل المغرب في نهائيات كأس العالم بفرنسا    الإعلان عن فتح باب الترشيح ل "جائزة آدم حنين لفن النحت"    أرباب المقاولات الصغرى يطالبون أخنوش بفتح باب الحوار وسن إجراءات عاجلة لإنقاذهم من الإفلاس    عاجل..انتخاب الوفا رئيسا لجماعة المشور القصبة خلفا للحوري    المغرب أول بلد عربي وإفريقي يحظى بمعادلة جوازه التلقيحي للوثائق المماثلة أوروبيا    مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية تصدر كتاب: (مريم جمعة فرج قصة غافة إماراتية)    أكلة البطاطس !    مجرد تساؤل بصدد الدعم المخصص لمؤسسة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش:    بسبب ارتباكها في إجلاء رعايا بلادها من أفغانستان .. وزيرة الخارجية الهولندية تستقيل من منصبها    تفاصيل صيانة إطار الحجر الأسود في الكعبة    الصيد البحري... ارتفاع قيمة المنتجات المسوقة ب 34% إلى متم غشت الماضي    استطلاع ال"فيفا": غالبية المشجعين يؤيدون تنظيم كأس العالم كل سنتين    في وقت مبكر من اليوم الجمعة.. المغرب يتوصل ب"كمية كبيرة" من اللقاحات    كورونا.. المغاربة يسقطون "الكمامة" من جديد!    تقرير مثير: درجة الحرارة سترتفع بشكل خطير!    أمزازي يشارك في فعاليات إطلاق البرنامج الايكولوجي الزراعي " ClimOliveMed"    تقرير يكشف التقنية الثورية التي تخطط لها "أبل" إليها في صمت    ذعر بسبب بعوض خطير ينقل فيروس يصيب بالشلل وورم في الدماغ    ماكرون يدشن قوس النصر المغلف بالقماش وفق تصور الفنان الراحل كريستو    وصول طائرة مساعدات إماراتية جديدة إلى أفغانستان    سباق سيدي رحال يعود بتدابير صحية صارمة    نيويورك تايمز: أحمد مسعود استعان بمجموعة ضغط أميركية للحصول على دعم عسكري ومالي من واشنطن    مؤسسة محمد السادس تستقبل أبطال الأولمبياد    توقيع كتاب محمد نور الدين أفاية "معرفة الصورة، في الفكر البصري، المُتخيَّل، والسينما"    القزابري يكتب: الإسلام عزنا وشرفنا..!    "ولاية خراسان"..متحور وبائي داعشي جديد    التنبيه السردي القرآني    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تطبيق زووم: الشركة توافق على تسوية بقيمة 86 مليون دولار ل"انتهاكها خصوصية المستخدمين"
نشر في الأيام 24 يوم 02 - 08 - 2021

وافقت شركة زووم للاتصال عبر الفيديو على دفع 86 مليون دولار، لتسوية دعوى جماعية تتعلق بانتهاك الخصوصية في الولايات المتحدة.
وزعمت الدعوى أن الشركة قد انتهكت خصوصية ملايين المستخدمين، من خلال مشاركة بياناتهم الشخصية مع كل من فيسبوك وغوغل ولينكد إن.
كما اتُهمت زووم بالتضليل بإعلانها أنها تقدم تشفيرا من طرف إلى طرف، وكذلك الفشل في منع القراصنة من تعطيل اجتماعات المستخدمين عبر الفيديو عن طريق هجمات تعرف ب"Zoombombing".
ونفت الشركة ارتكاب أي مخالفات، لكنها وافقت على تعزيز إجراءاتها الأمنية.
لا تزال التسوية الأولية، التي تتضمن أيضًا شرطًا بأن توفر زووم لموظفيها تدريبًا متخصصًا في معالجة البيانات والخصوصية، بحاجة إلى موافقة القاضية الأمريكية، لوسي كوه، رئيسة محكمة منطقة سان خوسيه بولاية كاليفورنيا.
وقال متحدث باسم زووم: "خصوصية وأمن مستخدمينا من أهم أولويات الشركة، ونحن نتعامل بجدية مع ثقة مستخدمينا فينا بالولايات المتحدة".
وأضاف: "نحن فخورون بالتطورات التي حققناها في منصتنا، ونتطلع إلى مواصلة الابتكار مع وضع الخصوصية والأمان في مقدمة اهتمامنا".
والدعوى الجماعية، المرفوعة في مارس/ آذار عام 2020 في محكمة أمريكية في المنطقة الشمالية من كاليفورنيا، هي واحدة من عدة شكاوى قانونية تواجه منصة مؤتمرات الفيديو في الولايات المتحدة.
وتم رفع الدعوى نيابة عن مشتركي خدمة Zoom Meetings المدفوعة على مستوى البلاد، بالإضافة إلى المستخدمين المجانيين.
ووفقا لمحامي المدعين، حققالمشتركون في زوم في الولايات المتحدة عائدات بقيمة 1.3 مليار دولار لشركة مؤتمرات الفيديو.
وفي حالة الموافقة على التسوية المقترحة، سيكون المشتركون المدرجون في الدعوى الجماعية مؤهلين، لاسترداد 15 في المئة من قيمة اشتراكاتهم أو 25 دولارا، أيهما أكبر، بينما يمكن للآخرين الحصول على ما يصل إلى 15 دولارا.
كما يعتزم محامو المدعين السعي للحصول على 21.3 مليون دولار، كرسوم قانونية من زووم.
وكانت شركة مؤتمرات الفيديو قد طلبت من المحكمة رفض الدعوى في مارس/ آذار.
ومع ذلك، لم ترفض القاضية كوه سوى جزء من القضية المتعلق بانتهاك الخصوصية والإهمال، بينما سمحت للمدعين بمواصلة بعض الدعاوى المتعلقة بالعقود.
قرصنة الاجتماعات والمخاوف الأمنية
لطالما تعرضت شركة مؤتمرات الفيديو لانتقادات، بسبب نهجها في إجراءاتها الأمنية.
Getty Images حققت زووم أرباحا كبيرة بسبب وباء كورونا
وإحدى المشكلات الرئيسية التي أدت إلى اختيار بعض الشركات التوقف عن استخدام المنصة هي ظاهرة حوادث "Zoombombing"، حيث يتسلل ضيوف غير مدعوين إلى الاجتماعات لإحداث مشاكل.
ووفقًا لصحيفة نيويورك تايمز، فإنه تم في أبريل/ نيسان من العام الماضي تعطيل حدث افتراضي لسلسلة مطاعم شيبتول، أثناء الإغلاق بسبب فيروس كورونا عندما دخل أحد المتسللين وبث مواد إباحية لمئات من الحاضرين.
وتعرضت زووم أيضًا لانتقادات بسبب ثغرات أمنية، بما في ذلك ثغرة سمحت لأحد المتسللين بإزالة الحضور من الاجتماعات، والرسائل المزيفة من المستخدمين واختطاف الشاشات المشتركة.
علاوة على ذلك، اتهم المدعون في الدعوى المنصة بتحريف بروتوكول التشفير الخاص بها - تشفير النقل - بالإعلان أنه تشفير من طرف إلى طرف، بينما هو ليس كذلك، حسب المدعين.
وهذا يعني أن برنامج زووم يمكنه الوصول إلى الفيديو والصوت للاجتماعات، بدلاً من أن يكون المشاركون في الاجتماع هم الوحيدون القادرون على فك تشفير الاتصالات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.