لشكر يلتزم بتعاقدات جديدة بعد تصويت مؤتمر الاتحاد لصالح الولاية الثالثة    الخطوط الملكية المغربية تعلن عن استئناف رحلاتها العادية    قبل يومين من مواجهة مصر.. إصابة المحمدي والكرواني بكورونا    توقيف شخصين هاربين من البيضاء إلى وادزم.. كانا ضمن العصابة التي هاجمت السائقين ب"الحجارة القاتلة"    وزارة العدل تعلن التاريخ الجديد لمباراة الملحقين القضائيين    سكوب.. أمن مراكش يطيح بسارق "الطالبات"    فتح المجال الجوي.. الصحافة الإسبانية تتساءل عن موعد استئناف الرحلات البرية والبحرية    وفاة الفنان المسرحي الطنجاوي "عبد القادر البدوي"    افتتاح "متحف باب العقلة" بتطوان.. والوزير بنسعيد يؤكد عزمه على تطوير أدوار المؤسسات الثقافية بالمدينة    30 وفاة و4899 إصابة جديدة بكورونا في المغرب    3 لاعبين غابوا عن الحصة التدريبية للنتخب الوطني    بالفيديو : حريق مهول بأكادير يستنفر المصالح الأمنية والوقاية المدنية    هذا ما سيجنيه المغرب من فتح الحدود الجوية والبحرية    رغم اتهام سلطاتها بالتساهل في مراقبة جوازات التلقيح.. المغرب سيستقبل الرحلات القادمة من مطارات إسبانيا بعد رفع الحظر الجوي    تأجيل الدورة 27 من مهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط    بالفيديو.. د.العقرة: أفلام يوتيوب القصيرة.. نحر العفاف ونشر الدياثة والترويج للزنا والخمور والاستهزاء بالحجاب!!    المكتب الوطني للسكك الحديدية يتوقع بلوغ رقم معاملات ب 3.5 مليار درهم    وكالة الأدوية الأوروبية تجيز استخدام أول عقار مضاد لكورونا عبر الفم    بلاغ جديد وهام من وزارة التجهيز    مراكش.. إدانة الجزار مقتحم حمام النساء ب4 أشهر سجناً    تشافي يبعد الزلزولي عن فريق برشلونة    سابقة.. أمريكا تهدد بفرض عقوبات على بوتين شخصيا..    عضو اللجنة العلمية:مشروع تصنيع اللقاح… سيجعل من المملكة منصة تصدير اللقاحات والأدوية الابتكارية إلى إفريقيا وباقي الدول    جهة الرباط تتصدر قائمة الإصابات اليومية    "الطقوس والممارسات الفلاحية"..كتاب جماعي يسائل تراثا لاماديا غنيا    السعودية تحدد شرطا لتمديد تأشيرة العمرة    أبوزيد في تفسير غريب ومثير : "التطبيع" مع اسرائيل وراء اختفاء طوائف النحل من المغرب    إطلاق أول اختبار تشخيصي لداء السل مغربي الصنع 100 بالمائة    كورونا تضرب المنتخب الوطني قبيل مواجهة الفراعنة    شاهد جنازة عبد اللطيف هلال.. ستبقى في الذاكرة    مؤسسة "العويس" تمنح جائزة لمنتدى أصيلة    المغرب يزيح إسبانيا ويتصدر العالم في تصدير الطماطم إلى بريطانيا    توقعات أحوال الطقس ليوم غد السبت    عائلات المغاربة المحتجزين في سوريا والعراق تحتج أمام البرلمان    بعد قرار فتح الحدود.. "لارام" تعلن استئناف رحلاتها الدولية مع أكثر من 50 وجهة عبر العالم    دورة استرالية المفتوحة: ميدفيديف يهزم تيتيباس ويواجه نادال في النهائي بملبورن    المغرب مصر .. عشاق الكرة الإفريقية في انتظار قمة نارية ونهائي قبل الأوان    السنغالي ماغيت ندياي حكما لمباراة المنتخب المغربي ونظيره المصري    ادريس لشكر يكشف برنامجه للولاية الثالثة -فيديو    بوريطة: تعزيز الشراكة الإفريقية-الأوروبية يتطلب تبديد حالات سوء الفهم حول ظاهرة الهجرة    مؤتمر الاتحاد الإشتراكي يصوت بالإجماع لصالح تعديلات الولاية الثالثة لإدريس لشكر    تصفيات مونديال 2022: كندا والولايات المتحدة تواصلان السير بثبات نحو النهائيات    أخنوش وبنجلون ضمن قائمة أغنى أغنياء أفريقيا لسنة 2022    مصدر خاص يتحدث لRue20 عن حقيقة منع أمينتو حيدار من السفر بمطار العيون    طنجة .. ورشة تواصلية لفائدة مقاولي قطاع الصناعة الغذائية دعما للصادرات نحو الأسواق الكندية    الحكومة الجزائرية تقرر تمديد تعليق الدراسة لمدة أسبوع    صلاح بوسريف يوقع "كوميديا العدم"    المجلس الوطني لحقوق الإنسان يطالب باسترجاع أرشيف المرحوم عبد الكريم الخطابي    المغرب يستقبل مناورات "الأسد الإفريقي" .. قوات عسكرية وأسلحة إلكترونية متطورة    حادثة من أسوأ فضائح الفساد بالجيش الأمريكي    مؤرخ فرنسي يكشف مخطط إسرائيل لتدمير حي المغاربة في القدس    قضية بيغاسوس في فرنسا.. عن مقبولية شكوى المغرب    ما يزهد في الحوارات والردود العلمية على مواقع التواصل الاجتماعي    مزاد يبيع لوحة "رجل الأحزان" ب45 مليون دولار    تعزية ومواساة في وفاة والد البرلماني وعضو جماعة الناظور عزيز مكنيف    خطيب الجمعة السابق رشيد بنكيران يحذر من الوقوع في فخ علمنة العمل الخيري    ذ.درواش يكتب: عاصمة الأنوار غارقة في الظلمات    المدرسة المرينية... معمار صناعة النخبة السلاوية في "كان يامكان"-الحلقة كاملة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



سهام الدريسي..صوت مغربي للتنمية المستدامة يتألق ضمن طاقم برنامج الأمم المتحدة للبيئة في نيروبي
نشر في الأيام 24 يوم 07 - 03 - 2018

تعد سهام الدريسي، التي قدمت إلى كينيا في فبراير 2016 ، نموذجا متعدد الثقافات وملهما للاندماج بالنسبة للعديد من المغاربة المقيمين في كينيا. وتعتبر سهام الحاصلة على دبلوم في التعاون الدولي ومشاريع التنمية المستدامة أحد أعضاء فريق برنامج الأمم المتحدة للبيئة، الذي يوجد مقره بنيروبي.

وقبل حلولها بهذا البلد الواقع في شرق إفريقيا، كانت السيدة الدريسي قد راكمت خلال مسارها المهني خبرة لا يستهان بها. فهي تعتبر تجسيدا مثاليا ونموذجا للمرأة المغربية الشابة، الكفأة ومتعددة الثقافات، والتي لا يمكن أن تكون إلا مصدرا للفخر بالنسبة لأفراد الجالية المغربية المقيمة في نيروبي وباقي بقاع العالم.

فمسار السيدة الدريسي، ابنة مهاجرين مغربيين غادرا دوار أولاد سي مختار قرب آسفي، عاصمة منطقة "عبدة"، في سنوات السبعينات ليستقرا في منطقة لومان في فرنسا، يمكن وصفه ب "الاستثنائي" و"المتفرد".

بعد حصولها على شهادة الباكلوريا، قررت سهام مواصلة دراستها في مجال الاتصالات والتسويق الدولي ، والتي سمحت لها بولوج القطاع الخاص في فرنسا في البداية، قبل أن تخطط لتطوير معارفها وخبرتها، بالحصول على شهادة في اللغات الأجنبية في مجال الأعمال وإدارة المقاولات الصغرى والمتوسطة.

كما قررت السيدة الدريسي، رغبة منها في وضع معارفها وخبراتها في "خدمة الصالح العام"، أن تواصل مسارها الدراسي بالحصول على ماستر في التعاون الدولي ومشاريع التنمية المستدامة، سنة 2004 من جامعة "لا سابينزا " بروما.

وبعد تجربة عمل في مركز البحث في التنمية المستدامة، التحقت الشابة المغربية الطموحة، في فبراير 2007، بمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو)، والتي اشتغلت بها إلى غاية دجنبر 2015 ، في مقر المنظمة في روما، ثم في تركيا بالمكتب الإقليمي للمنظمة لمنطقة آسيا الوسطى، ثم بكينيا وأخيرا في مصر، في المكتب الإقليمي لشمال إفريقيا والشرق الأوسط.

ولأنها تستجيب دوما لنداء "التنمية المستدامة" وقضايا البيئة، حطت سهام الدريسي الرحال في فبراير 2016 في العاصمة الكينية نيروبي، حيث واصلت عطاءها المشع ضمن فرق برنامج الأمم المتحدة للبيئة ، التابع للأمم المتحدة.

تقول سهام الدريسي في حديث لوكالة المغرب العربي للأنباء "لقد كنت دائما مهتمة بقضايا التنمية المستدامة، والقضايا الفلاحية والأمن الغذائي والقضايا المتعلقة بالبيئة"، مضيفة أن الأمر يتعلق ب "انتقال عادي بين منظمة الأغذية والزراعة وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة المرموقين...انعطاف في صميم الاستمرارية".

في نظر أولئك الذين يعايشونها ، سواء من الكينيين، أو من أفراد الجالية المغربية أو من الموظفين والزملاء في مكتب الأمم المتحدة في نيروبي، فقد فرضت سهام الدريسي احترامها، وأبانت عن روح مثيرة للإعجاب بفضل تفانيها والتزامها المهني.

وتجسد سهام الدريسي أيضا نموذجا لاندماج المرأة المغربية "السفيرة" في مختلف البلدان التي عاشت وعملت بها، من خلال نشاطها، وتواضعها، وأناقتها، واحترامها وإرادتها.

ولا تخف السيدة الدريسي "فخرها" بأن تكون عضوا في فريق برنامج الأمم المتحدة للبيئة، مؤكدة أنه سيكون لها "الشرف" بوضع خبرتها في يوم ما، لا سيما في مجال التنمية المستدامة، رهن إشارة بلدها المغرب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.