حكومة العثماني تقرر تمديد حالة الطوارئ الصحية إلى 10 غشت المقبل    قطاع الصحافة المغربية تكبد خسائر فاقت 240 مليون درهم خلال ثلاثة أشهر (المجلس الوطني للصحافة)    لارام تكشف عن التدابير الوقائية لانطلاق الرحلات الدولية الإستثنائية !    شاطئ قاع اسراس بإقليم شفشاون يُسجل أول حالة غرق هذا الصيف    الدائرة الأمنية الثانية تحبط كمية مهمة من الأقراص المخدرة في طريقها للترويج    مطار الحسيمة يستقبل أول رحلة قادمة من أوربا في هذا التاريخ !    هذا ما قررته إبتدائية مراكش في حق بطمة ومن معها    النصر يؤكد رسميا شفاء امرابط من كورونا    ‏الأهلي المصري يوافق على تمديد إعارة أزارو لنادي الاتفاق    عبد اللطيف وهبي يلغي اجتماعا مع عزيز أخنوش بسبب تصريحات الطالبي العلمي    قرار للبرلمان الأوروبي يندد بتحويل المساعدات الإنسانية من قبل الجزائر والبوليساريو    كان يستهدف مقرات سيادية.. تونس تعلن إحباط مخطط إرهابي    جمارك أكادير تتلف أزيد من 7 أطنان من المخدرات والمواد المحظورة    السودان.. إجراء تعديلات وزارية في الحكومة الانتقالية    حمزة مون بيبي. ملف دنيا باطما داز ثاني فالمحكمة.. وها آش قررات ابتدائية مراكش    فاس.. إجراء عملية قيصرية لسيدة حامل مصابة بكورونا    المجرد يكشف عن موعد طرح أغنيته الجديدة "عدى الكلام" !    جندي متقاعد يعيد كورونا إلى جهة سوس !    الرجاء الرياضي يواجه وديا رجاء بني ملال يوم الأربعاء المقبل    البام: مشروع قانون المالية المعدل مخالف للقانون    "مؤسف".. انقلاب سيارة "بيكوب" وإصابة 20 عاملة زراعية ضواحي أكادير (فيديو)    تيغزوي: "لم يتم إستدعائي لمعسكر أكادير .. انتظرت الناصيري 8 ساعات في بنجلون لحسم مستقبلي لكنه تخلف عن الحضور!"    سيدي إفني.. اجتماع تقييمي لاستراتيجية مكافحة الحشرة القرمزية    انطلاق تداريب المنتخبات الوطنية    تظاهرة "الليلة البيضاء" تعود افتراضيا بعرض أفلام وثائقية وروائية من 6 دول حول "السينما والبيئة"    عبد الوهاب الدكالي يصدر ألبوما غنائيا    التباعد بين المصلين في المساجد.. ناظوريون يستقبلون خبر افتتاح بيوت الله بالفرح والسرور    المغرب ينشد تخفيف أثر "كورونا" والجفاف بتعديل قانون المالية لسنة 2020- تقرير    فنلندا ترفع قيود السفر على مجموعة من الدول وتستثني المغرب    المالية المعدلة ».. بنشعبون يدعو القطاع الخاص لفتح « حوار مسؤول » لتجاوز الأزمة »    غضب عارم داخل هيئة المحامين بتطوان بعد الاعتداء على مكتب محامي بشفشاون    أبو حفص يدعو إلى تغيير طريقة الصلاة بعد جائحة كورونا    ودّع أمه وأطفاله.. تسجيل جديد يكشف الكلمات الأخيرة لجورج فلويد قبل وفاته    السفير ابو سعيد يحذّر من تدفق لاجئين لبنانيين الى شواطئ أوروبا    خبير يكشف ل »فبراير » تفاصيل الفحوصات المطلوبة للمغاربة قصد دخول أرض الوطن    موعد قرعة دوري أبطال أوروبا    تسجيل 178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في المغرب.. الحصيلة : 14949    الرجاء يوضح حقيقة إعارة وأحقية شراء عقد أحداد    المغرب يحظى بصفة عضو ملاحظ لدى مجموعة دول الأنديز    الدار البيضاء .. انتخاب عبد الإله أمزيل رئيسا جديدا للتعاضدية الوطنية للفنانين    أكادير.. غرق قارب للصيد البحري وفقدان أكثر من 11 بحارا    ناشط عقوقي    المغرب يقرر الرفع من رسوم الإستيراد إلى 40 في المائة من اجل تشجيع الإنتاج الوطني    كورونا حول العالم.. تسجيل 1323 وفاة و36.153 إصابات جديدة بفيروس كورونا    المغرب يسجل 178 حالة من أصل 7659 تحليلا مخبريا في آخر 16 ساعة بنسبة إصابة تصل إلى 2.3%    عدد الإصابات بفيروس كورونا يرتفع إلى 14949 إصابة بعد تسجيل 178 حالة جديدة    رسائل قوية للمغرب في مجلس الأمن.. بوريطة: ليبيا ليست أصلا للتجارة الديبلوماسية    وزارتا الداخلية والفلاحة تبقيان على المهن الموسمية المرتبطة بعيد الأضحى    أسهم أوروبا ترتفع بعد توقعات مطمئنة من « ساب للبرمجيات »    جولة في "قصر الفنون" طنجة.. مشاهد من المعلمة الضخمة قبل الافتتاح- فيديو    طقس الخميس.. استمرار ارتفاع درجات الحرارة لتصل ال46 بهذه المناطق المغربية    الدار البيضاء.. تقديم جهاز 100 في المائة مغربي لتصنيع الكمامات الواقية    فيديو.. حمزة الفضلي يطرق باب معاناة الشباب مع »الدرهم »    برفضها المتعنت السماح بإحصاء ساكنة المخيمات .. الجزائر مسؤولة عن تحويل المساعدات الإنسانية الموجهة إلى تندوف    بعد إصابة شرطي بكورونا.. فرض الحجر الصحي على جميع موظفي دائرة أمنية بطنجة        رسميا : الإعلان عن فتح المساجد بالمملكة المغربية .    الحج: السعودية تمنع لمس الكعبة والحجر الأسود للحد من تفشي فيروس كورونا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التحالف العالمي من أجل الأمل يمنح جلالة الملك جائزة الاعتراف الخاص للريادة في النهوض بقيم التسامح والتقارب بين الثقافات

منح "التحالف العالمي من أجل الأمل" أمس الاثنين بنيويورك، جلالة الملك محمد السادس، جائزة الاعتراف الخاص للريادة في النهوض بقيم التسامح والتقارب بين الثقافات، وذلك "للقيادة السديدة لجلالته في تعزيز الانسجام بين مختلف الثقافات سواء في المغرب أو على الساحة الدولية".
وتسلم صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد هذه الجائزة المرموقة باسم جلالة الملك، خلال حفل كبير أقيم في الفضاء الفخم للمكتبة العمومية المرموقة في نيويورك،برعاية منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو)، وبحضور عدد من رؤساء الدول، وممثلي السلك الدبلوماسي لدى الأمم المتحدة وواشنطن، فضلا عن شخصيات من عالم السياسة والفنون والثقافة.
وجرى هذا الحفل بحضور وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، وسفيرة جلالة الملك في واشنطن، للا جمالة العلوي، والسفير الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة عمر هلال.
وبهذه المناسبة، قالت المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، التي ترأست الحفل، "قبل شهرين تلقيت دعوة من جلالة الملك لزيارة مدينة فاس، الحاضرة الساحرة بمدينتها العتيقة التي تم إدراجها ضمن التراث العالمي الإنساني من قبل اليونسكو"، مبرزة أنه "بفضل الدعم السخي لجلالة الملك، تم ترميم خمسة من أقدم المدارس العتيقة التي تعود إلى القرون ال14 وال15 وال16".
وأضافت بوكوفا "سرت بمعية جلالة الملك بالأزقة الضيقة للمدينة العتيقة ولمست عن كثب الحماس والحب الذي يعبر عنه الشعب المغربي تجاه جلالته، وخاصة عندما زرنا المدارس العتيقة، لقد كانت لحظة مفعمة بالتآلف والاحترام تجاه الديانة الاسلامية".
وأكدت بوكوفا أن مقاربة جلالة الملك الرامية إلى تعزيز قيم التسامح والإيثار والوسطية " هي بمثابة رد على التعصب والافكار المتطرفة من خلال تعزيز قيم الاحترام المتبادل والانفتاح"، معربة عن " الاحترام العميق لجلالة الملك محمد السادس لكل ما يقوم به جلالته من أجل بلده ومن أجل العالم".
وفي تصريح للصحافة أعربت المديرة العامة لليونسكو عن "إعجابها برسالة السلام العظيمة التي يحملها جلالة الملك، وهي رسالة ترتكز على الاحترام العميق لكرامة الإنسان، والتسامح، وتتوجه أيضا إلى الشباب ".
وخلصت الى القول " أشعر ،بشكل خاص، بالحظوة، لمنح جلالة الملك جائزة الاعتراف الخاص للريادة في تعزيز التسامح والتقارب بين الثقافات".
و"التحالف العالمي من أجل الأمل" هو شبكة تضم ثلاث مؤسسات ذات هدف غير ربحي تتواجد بكل من نيويورك وزوريخ وهونغ كونغ، وقد وضع هذا التحالف أرضية عالمية لتتويج وتشجيع الأشخاص الذين يتحلون بالشجاعة في مناهضة الترهيب والعنف حفاظا على الموروث الثقافي المشترك ومد الجسور بين الثقافات.
إضافة كبرى للمجتمع الدولي
ويعمل التحالف على إدماج وتعبئة وتعزيز الشبكة العالمية "أبطال كل يوم" التي تناضل من أجل وضع حد للتطرف العنيف والحفاظ على التراث الثقافي والنهوض بالحوار.
ويتمحور عمل هذا التحالف حول إحداث وتطوير شبكة للدعم وإعداد برنامج للتكوين، ووضع نظام للتقييم والمتابعة يرتكز على النتائج وتحسين قدرات تحصيل الموارد المالية وتيسير التواصل الاكاديمي.
أكد الرئيس السابق للبنك الدولي، جيمس ولفنسون، مساء أمس الاثنين بنيويورك، أن قيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس بشكل عام، وفي مجال تعزيز قيم الوسطية والتسامح ،على وجه التحديد، "تقدم إسهاما كبيرا للمجتمع الدولي".
وقال ولفنسون، إن "قيادة جلالة الملك تعد إضافة كبرى للمجتمع الدولي"، مؤكدا أن "المنتظم الدولي ينبغي أن يكون ممتنا لجلالة الملك وللمملكة المغربية".
وقد منح التحالف العالمي من أجل الأمل صاحب الجلالة الملك محمد السادس، أمس الاثنين في نيويورك، جائزة الاعتراف الخاص للريادة في مجال النهوض بقيم التسامح والتقارب بين الثقافات، وذلك "للقيادة السديدة لجلالته في تعزيز الانسجام بين مختلف الثقافات سواء في المغرب أو على الساحة الدولية".
حصنا منيعا ضد التطرف الديني
أكد خوان زاراتي، المستشار المساعد السابق للأمن القومي في إدارة الرئيس الأسبق، جورج دبليو بوش، أمس الاثنين في نيويورك، أن المغرب يعد، تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، حصنا منيعا ضد التطرف الديني، ويتموقع كنموذج لمجتمع مسلم متسامح و منفتح على العالم.
وقال زاراتي في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، على إثر منح جلالة الملك جائزة الاعتراف الخاص للريادة في مجال النهوض بقيم التسامح والتقارب بين الثقافات من قبل التحالف العالمي من أجل الأمل، إن "جلالة الملك يضطلع بدور أساسي في مكافحة التطرف الديني، ولكن أيضا في بناء مجتمع يقطع الطريق على الأفكار المتطرفة ويقوضها".
وأوضح، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن المغرب بقيادة جلالة الملك، "يمثل ما ينبغي أن يكون عليه المجتمع الاسلامي الحديث والمنفتح على العالم".
بلير: أنا سعيد بشكل خاص لتتويج جلالة الملك
عبر رئيس الوزراء البريطاني الأسبق، توني بلير، عن سعادته "الغامرة" بمنح صاحب الجلالة الملك محمد السادس جائزة الاعتراف الخاص بالريادة في مجال النهوض بقيم التسامح والتقارب بين الثقافات من قبل التحالف العالمي من أجل الأمل.
وقال بلير، «إنني سعيد بشكل خاص من أجل جلالة الملك الذى يستحق بجدارة جائزة الاعتراف الخاص للريادة في مجال النهوض بقيم التسامح والتقارب بين الثقافات».
وقد منح التحالف العالمي من أجل الأمل صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وذلك "للقيادة السديدة لجلالته في تعزيز الانسجام بين مختلف الثقافات سواء في المغرب أو على الساحة الدولية".
"تماسك ورسوخ" قيادة ورؤية جلالته
أكد جويل رويت، رئيس مركز التفكير الدولي "ذ بريدج"، أن منح جلالة الملك مجمد السادس، جائزة الاعتراف الخاص للريادة في مجال النهوض بقيم التسامح والتقارب بين الثقافات من قبل التحالف العالمي من أجل الأمل، يشهد على "تماسك ورسوخ" قيادة ورؤية جلالته.
وقال رويت، "إن هذه الجائزة تشكل شهادة واعترافا كاملا بانسجام السياسة التي يقودها جلالة الملك منذ اعتلائه العرش"، مؤكدا أن هذا التتويج هو أيضا "اعتراف دولي بالسياسات الملكية التي تستهدف تحقيق النمو والتنمية الادماجية".
وأضاف قائلا "من المهم للغاية أن يأتي هذا الاعتراف خلال أسبوع رؤساء الدول في الامم المتحدة بنيويورك، وبحضور جميع مكونات المجتمع الدولي".
وسجل رويت أن "هذا الصنف من الجوائز نادر، ويتم منحه لشخصيات استثنائية تفعل سياسات لاتقل استثنائية"، مشيرا إلى أن هذا التتويج يؤكد "رسوخ السياسة المغربية ليس فقط من حيث الانفتاح، ولكن أيضا من حيث اندماج المغرب داخل القارة الإفريقية ".
"مكانة وشرعية متفردة"
أكدت تالي هلفونت، مديرة برنامج الشرق الأوسط بمركز التفكير الأمريكي "معهد أبحاث السياسات الخارجية" أن مؤسسة إمارة المؤمنين تمنح جلالة الملك محمد السادس "مكانة وشرعية متفردة" في مجال مكافحة التطرف الديني.
وشددت هلفونت ، إثر منح جلالة الملك جائزة الاعتراف الخاص للريادة في مجال النهوض بقيم التسامح والتقارب بين الثقافات من قبل التحالف العالمي من أجل الأمل، على أن "من ألأمثلة الساطعة على ريادة جلالة الملك، دعوة جلالته أفراد الجالية المغربية بالخارج لنبذ التطرف بجميع أشكاله والالتزام بتعزيز التسامح في المغرب"، مبرزة بهذا الخصوص "المكانة المتفردة التي يتمتع بها جلالته، بصفته أميرا للمؤمنين".
وقد منح التحالف العالمي من أجل الأمل صاحب الجلالة الملك محمد السادس، أمس الاثنين في نيويورك، جائزة الاعتراف الخاص للريادة في مجال تعزيز التسامح والتقارب بين الثقافات، وذلك بالنظر "للقيادة السديدة لجلالته في تعزيز الانسجام بين مختلف الثقافات سواء في المغرب أو على الساحة الدولية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.