نبيل بنعبد الله: الواقع الجديد يفرض التوجه نحو بلورة نظام للحماية الاجتماعية الشاملة    سيدي بنور.. أعضاء المجلس الجماعي يرفضون ترحيل السوق الأسبوعي ويصفونه بالقرار "الفوقي" و"التعسفي"    كوفيد19 .. مستجدات الحالة الوبائية بالقارة السمراء    ترامب يختار إيمي كوني لعضوية المحكمة العليا    قائمة الرجاء لمباراة سريع وادي زم    لقجع يدعو إلى تعميم تجربة الحسيمة في كرة القدم القاعدية بالمؤسسات التعليمية    هوفنهايم يلحق الخسارة الأولى ببايرن ميونيخ منذ نحو 10 أشهر    طنجة .. استمرار عمليات مراقبة المحلات التي تقدم المشروبات الكحولية    من قلب ميامي الأمريكية.. عودة قوية ل Eazy-D    الوكيل العام بورزازات يدخل على خط واقعة العثور على بقايا عظام "طفلة زاكورة"    الأمم المتحدة تحذر البوليساريو ومصدر عسكري: لم نسمح بتغيير الوضع القائم بالكركرات    المملكة تتعدى عتبة 115 ألف مصاب بالفيروس وتتجاوز حدود 94 متعاف    وزارة السياحة تُعين مندوبا إقليميا جديدا في الحسيمة    "أطلنطا" و"سند" تندمجان في شركة واحدة تحمل اسم "أطلنطا سند للتأمين"    كيف أصبح الذهب الملاذ الآمن في زمن الجائحة واكتنزته أمهاتنا لوقت الشدة    فيروس كورونا يضع حدا لحياة أستاذ.    سفير أرمينيا بالمغرب يتهم تركيا بدعم أذربيجان و شن حرب على بلاده !    "الأساتذة المتعاقدون" يعودون للاحتجاج شهر أكتوبر المقبل    عاجل : رقم قياسي جديد للإصابات بفيروس كورونا بجهة سوس ماسة،وهذا توزيعها حسب الأقاليم    وزير داخلية فرنسا: نخوض حربا ضد "الإرهاب الإسلامي"    زاكورة.. العثور على جثة طفلة بعد أزيد من شهر على اختفائها ومخاوف من تكرار سيناريو عدنان    بوجلاب بدل حارث في آخر لحظة.. وسبب الغياب مجهول!    الملك يهنىء رئيس جمهورية تركمانستان بالعيد الوطني لبلاده    السيسي معلقاً على مظاهرات تطالب برحيله: شكراً للمصريين، ونحن لا نعمل ضد ربنا    دراسة حديثة : فيتامين D يُقلل وفيات و أعراض فيروس كورونا الفتاك بنسبة كبيرة    كوسوفو – نحو الإستقلال الحقيقي    هل سيثأر حمدالله للركراكي ؟    تحديد القاسم الانتخابي يشعل خلافات حادة داخل "البام"    نزيلة بسجن أيت ملول تناقش رسالة جامعية في القانون الخاص داخل أسوارالسجن.    واشنطن تقيّد صادرات أكبر شركة رقائق صينية    "الجمعية" تستعرض وضعية الطبقة العاملة في زمن "كورونا" وتطالب بإطلاق سراح المحتجين على تردي الأوضاع الاجتماعية    المغربية ريم فتحي تثير ضجة واسعة ب"المايو" -صورة    تصدر من طنجة.. وزارة الثقافة تمتنع عن دعم مجلة "الزقاق" المهتمة بتاريخ المغرب والأندلس    "ستيفاني وليامز" تؤكد دعمها للجهود المبذولة في إطار محادثات بوزنيقة لحل الأزمة في ليبيا    الإصابة تبعد مهاجم مانشستر سيتي جيزوس لمدة شهر على الأقل    طقس الأحد : سماء صافية بمعظم مناطق المملكة    عالم بارز: الأجسام المضادة تعد جسرا لعبور أزمة كورونا قبل وصول اللقاح    "نارسا" تدعو مرتفقي مركز تسجيل السيارات إلى حجز مواعيد جديدة ابتداء من الثلاثاء 29 شتنبر    أكادير : طفل ينجو من محاولة اختطاف، وسط تخوفات من تكرار سيناريو فاجعة عدنان بالمدينة.    رئيس غرفة الصيد البحري المتوسطية يطالب بوضع حد لاستفادة الجماعات المحلية من الضرائب داخل الموانئ    المركز المالي للدارالبيضاء يتسيد إفريقيا والشرق الأوسط في التصنيف العالمي    بعد تعافيه من كورونا.. المنتج العالمي ريدوان يضع يده في يد الإماراتية أحلام    بيليجريني: "من الصعب جدًا مواجهة ريال مدريد وتقنية الVAR معًا"    منظمة الصحة العالمية تخشى تسجيل مليوني وفاة بسبب وباء كورونا    "الإقصاء" يدفع "أطباء الخاص" إلى رفض الشراكة مع القطاع العام    الدار البيضاء.. رصاص الأمن يصيب جانحا عرّض أمن المواطنين وسلامة عناصر الشرطة لتهديد خطير    انتقادات لفنانين استعين بهم للترويج السياحي لجهة فاس مكناس بسبب عدم التزامهم بالإجراءات جراءات الوقائية    القسم الاحترافي : حسنية أكادير يحقق فوزا صعبا على الفتح الرباطي    الكتاني: في-روس كوف-يد 19 فضح الوضع الاجتماعي بالمغرب والمقاولات تتجه نحو الافلاس    الدخول التلفزي.. القناة الأولى تعلن عن شبكة برامجها التلفزيونية خلال الموسم المقبل    "حكايات شهرزاد" يرافق شابات في الحوز وتادلة    الاتحاد والمسؤولية الوطنية زمن الكساد الكوروني    "أسمن رجل في العالم" يعود منتصراً من "معركة كورونا"    سيدة تبلغ من العمر 88 سنة تجتاز امتحان السنة السادسة إبتدائي    مرض الانتقاد    الممثل أنس الباز يستقبل مولودته الأولى    رسالة مفتوحة إلى عميد كلية العلوم بجامعة ابن زهر بأكادير    ما قاله بلخياط حينما سئل عن انتمائه لجماعة اسلامية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسلمو الشيلي و رمضان..سعي دائم إلى الروحانية والخشوع والتكافل

يعتبر شهر رمضان المبارك فرصة للجالية المسلمة المقيمة بالشيلي لشد الرحال نحو المساجد بحثا عن الخشوع و التقرب إلى الله عز و جل، و كذلك سعيا لتلمس جو روحاني في مجتمع يطغى عليه الجانب المادي باضطراد.
فخلال هذا الشهر الفضيل، شهر الإحسان والتضامن، تتحول المساجد والمراكز الثقافية والإسلامية بالشيلي إلى أماكن للقاء والتواصل بين المسلمين المقيمين بالبلد الجنوب أمريكي.
ففي العاصمة سانتياغو، أصبح المركز الإسلامي للشيلي ومسجد السلام، أول مسجد بني في البلد الجنوب أمريكي وواحد من أكبر المساجد في البلاد، وجهتين متميزتين للمؤمنين لأداء الشعائر الدينية وحضور دروس الوعظ والارشاد والاستماع إلى القرآن الكريم و هو يتلى والمشاركة في وجبات الإفطار الجماعية التي تنظم بالمناسبة.
واستقبل المسلمون بالشيلي هذا الشهر الفضيل، مثلهم في ذلك مثل سائر الدول الإسلامية، رمضان الكريم في جو من التقوى والأخوة.
وتعمل الجالية المسلمة، التي يبلغ تعدادها نحو 4300 شخص بالشيلي، خلال هذا الشهر لما له من رمزية روحية ودينية قوية على إعطاء صورة عن قيم التسامح والتقوى في غياب تام لأي تمييز عرقي أو اجتماعي أو جغرافي.
ويعتبر شهر رمضان بالنسبة للمسلمين مليئا بالمعاني الأخلاقية والدينية العميقة وفي مقدمتها المغفرة والتسامح والرحمة والإحسان والتضامن.
وما يميز هذا الشهر عن باقي الشهور هو أنه تفتح فيه أبواب الجنة، و يزداد فيه الثواب وتستجاب فيه الدعوات مصداقا لقول رسول الله صلى الله عليه و سلم "من صام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه".
وبالتالي، فإن الصوم هو لله عز و جل بغية التقرب منه سبحانه و تعالى بالتقوى و الخشوع، كما أن لرمضان الكريم ميزات وفضائل أخرى تشمل التعود على الصبر والدعاء، والتحمل و تطهير النفوس والسمو بها.
ففي بلدان الاستقبال كالشيلي، يجد أفراد الجاليات المسلمة في وجبات الإفطار الجماعية وسيلة للتعارف والتواصل فيما بينهم و هم الذين باعدت بينهم و بين أهلهم وأوطانهم الأصلية المسافات. و يقصد نحو 200 مسلم من جنسيات مختلفة مسجد السلام بحي "كامبوأمور"، الذي يقع بالمركز الإسلامي بسنتياغو، لتقاسم وجبات الإفطار و أداء صلوات المغرب و العشاء و التراويح.
وهكذا، فقد دأب المسلمون على أداء الصلوات و تلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم كل ليلة خلال شهر رمضان المبارك في جو تطبعه الروحانية والإحساس القوي بالتضامن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.