النقاط الرئيسية في عرض بوريطة لمشروعي القانونين الهادفين إلى بسط الولاية القانونية للمملكة على كافة مجالاتها البحرية    المغرب يتراجع ب7 مراكز في محاربة الرشوة.. و”ترانسبرانسي”: البلاد تعيش وضعية فساد عام وبنيوي    الركراكي سيتقاضى راتباً خياليا مع الدحيل القطري    المحكمة ترفض من جديد السراح المؤقت لأستاذ تارودانت و تؤجل جلسة المحاكمة !    انعقاد أول لجنة مغربية بريطانية للتعليم العالي بلندن    ضحايا “حمزة مون بيبي” يعيدون سكينة غلامور للسجن    الشيخ العلامة بوخبزة في حالة صحية حرجة    الصين تغلق مدينة يقطنها 11 مليونا في مركز انتشار فيروس كورونا    البرلمان العربي يوجه رسائل لغوتيريس بشأن ليبيا    مقاييس التساقطات المطرية المسجلة بالمملكة خلال ال24 ساعة الماضية    اعتقال هاتك عرض قاصر بسيدي بوزيد    وهبي يعلن ترشحه لرئاسة البام .. ويدعو للخروج من حضن الدولة في ندوة صحفية بمقر الحزب    الرجاء يرفض غاساما حكما لمباراة الترجي    الشفاء العاجل لأخينا الناشط الجمعوي والإعلامي رشيد الراضي بعد إصابته بوعكة صحية    نداء للمحسنين .. طلب مساعدة مادية أو عينية لبناء مسجد في حي ايت حانوت بأزغنغان    ميركل تبحث مهاتفة الملك محمد السادس لإخماد غضب الإقصاء من “مؤتمر برلين” حول ليبيا !    أهمية الرياضة بعد الوضع    "كتفك" قد يكشف احتمال إصابتك بمرض مزمن!    “فكها يامن وحلتيها” بالرباط    “أشقر” بكاري يتوج بجائزة الشباب    هيكلة جديدة للداخلية    رسميا.. افتتاح قنصليتي إفريقيا الوسطى وساو تومي بالعيون    رقمنة الحصول على شهادة الصادرات الفلاحية بميناء طنجة المتوسط    القرض الفلاحي يتوج بلقب أفضل “مؤسسة لتمويل التنمية” بإفريقيا بالإضافة إلى فرعه "تمويل الفلاح"    “إيتيكيت” التعامل مع الطفل    الزيارة الملكية وراء الاسراع بإقالة فاخر من تدريب الحسنية    خطورة زيادة وزن الأطفال    وليد أزارو يتعاقد رسميا مع نادي الاتفاق السعودي    انعقاد أول لجنة مغربية بريطانية للتعليم العالي بلندن    فيديو/ تبون : أتألم حينما أتذكر الملك محمد الخامس !    بعد تهديد حزب إسلامي.. باكستان تمنع عرض فيلم يصور رقص رجل دين    غياب النواب يؤرق المالكي.. ومكتبه يبحث عن وصفة للتصدي للظاهرة ظاهرة الغياب تتفاقم    فلاشات اقتصادية    وول ستريت جورنال: مسؤولون سعوديون يقولون إن القحطاني شارك بقرصنة هاتف بيزوس كجزء من حملة تخويف ضد خاشقجي    حكومة السراج تقاطع اجتماع الجزائر    توقيف شخص بالفنيدق متلبس بحيازة أزيد من 9000 قرص طبي مخدر    جو بارد مع زخات مطرية اليوم في عدد من مناطق المملكة    عاصفة ثلجية تودي بحياة شخص بجماعة تلكلفت .    هام لمستعملي الوتساب.. ميزة جديدة للحفاظ على الأعين    بالفيديو.. ماكرون يوبخ رجال أمن إسرائيليين أثناء زيارة كنيسة في القدس    مجلس المنافسة ومؤسسة التمويل الدولية يعززان شراكتهما    معرض «خيرات بلادي» من الصحراء الأطلسية لجبل موسى بتطوان»    الفنانة العصامية باتول نعطيت تعرض رسومات «أناملها الأمازيغية» على السجاد والزربية والنسيج التقليدي    الممثل الكبير الحاج العربي الدغمي.. سيظل دوما في ذاكرة المغاربة…    الجامعة الوطنية للأندية السينمائية بالمغرب تطالب بالتراجع عن قرار دورية التأشيرة الثقافية.    3 تصورات للاقتصاد الوطني .. الجواهري: هاجس الحفاظ على التوازنات النقدية واستقرار الأسعار – بنشعبون: هاجس ضبط عجز الميزانية – الحليمي: الأولوية للنمو والتشغيل    BMCE يختتم بطنجة سلسلة الندوات حول قانون المالية 2020    أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدرهم    الفيفا تختار الحكم المغربي رضوان جيد ضمن طاقم تحكيم مونديال قطر 2022    القصر الكبير : البرنامج الكامل للبطولة الإقليمية للرياضات الجماعية المدرسية    قرعة تصفيات مونديال قطر..هذا رأي الشارع الرياضي في مجموعة الأسود    الملك محمد السادس يستقبل عددا من السفراء الأجانب    مصرع ثلاثة أشخاص في تحطم تكافح حرائق الغابات بأستراليا    معلومات الديستي تمكن أمن فاس من حجز520 كلغ من مخدر الشيرا    بنكيران.. هل يا ترى يعود؟!    أميركا تعلن عن أول إصابة بالفيروس الجديد القاتل    عبد اللطيف الكرطي في تأبين المرحوم كريم تميمي    الريسوني عن تطبيق الحدود.. أصبحنا نعيش تحت سطوة إرهاب فكري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حكاية أول أغنية فنانون مغاربة يسترجعون البدايات : عايدة خالد:«صبرك علي» أغنية تطلبت مني 30 ألف دولار لإنتاجها
نشر في الاتحاد الاشتراكي يوم 13 - 05 - 2019

للبدايات سحرها الخاص ،تبقى دائما عالقة في الذاكرة والوجدان، مثل ظلنا القرين،لصيق بنا في الحل والترحال، مهما كانت الإخفاقات أو النجاحات فلن يستطيع الزمن طيها.
البدايات كانت دائما صرخة اكتشف معها المرء لغز الحياة،
وككل بداية أو أول خطوة تحضر الدهشة بكل ثقلها، نعيش تفاصيلها بإحساس مغاير تماما ،وهو الإحساس الذي يكتب له الخلود ،نسترجعه بكل تفاصيله وجزيئاته، كلما ضاقت بنا السبل أو ابتسم لنا الحظ وأهدانا لحظة فرح عابرة.
البدايات في كل شيء، دائما هناك سحر غامض يشكل برزخا بين الواقع وماتتمناه النفس الأمارة بالحياة والمستقبل الأفضل.
في هذه الزاوية نسترجع بدايات فنانين مغاربة عاشوا الدهشة في أول عمل فني لهم، واستطاعوا تخطي كل الصعوبات كل حسب ظروفه المحيطة به، ليبدع لنا عملا فنيا ويهدينا أغنية تشكل اليوم له مرجعا أساسيا في مسيرته الفنية ،وتشكل لنا لحظة بوح من خلال استرجاع عقارب الزمن إلى نقطة البدء، وتسليط الضوء على ماجرى.

علاقة الفنانة المغربية عايدة خالد بعالم الطرب والغناء قديمة منذ الطفولة، تقول خريجة برنامج «أراب أيدول» وبرنامج» استوديو دوزيم»، الذي اجتازت فيه جميع المراحل لتصل إلى نصف النهاية، حيث أثنى أعضاء لجنة التحكيم على موهبتها الفنية وإحساسها الراقي،» كنت مُحبة للفن منذ الصغر، وكان حلمي دائما أن أصبح فنانة مطربة، فعندما بلغت سن 18 من عمري، بدأت بالمشاركة في برامج الهواة داخل المغرب وخارجه إلى أن سنحت لي الفرصة كي يتعرف علي الجمهور من خلال برنامجيْ»، آراب إيدول» و» استوديو دوزيم «، هكذا كانت الانطلاقة».
بالنسبة لأول أغنية دشنت بها الفنانة عايدة خالد مشوارها الفني، فقد كانت بعنوان «صبرك علي''، وتقول الفنانة عايدة «إنها أغنية خليجية بلهجة بيضاء، من إنتاجي وقد صدرت أواخر سنة 2018، وهي أغنية عاطفية، تتطرق لموضوع التحدي في الحب. وقد تعاملت في إنتاج هذه الأغنية مع الشاعر علي الغامدي، في حين تولى التلحين محمود الخيامي وتوزيع مدحت خميس، وتم تسجيلها بمصر وصُورت على طريقة الفيديو كليب في مصر أيضا، بحكم أن ملحن الأغنية مصري وهو الذي كان مشرفا على العمل آنذاك، وبالتالي تم التعامل مع فريق عمل مصري بالكامل…».
وعن الصعوبات التي واجهت عايدة خالد في إخراج الأغنية إلى الوجود، تقول إن الأغنية صُوِرت بطريقة الفيديو كليب، لكنه للأسف لم يَرَ النور أبدا بسبب بعض الخلافات التي نشأت بين بعض أفراد فريق العمل، مما أدى إلى تأخر طرح الفيديو كليب، بعد ذلك قررت إصدار الأغنية فقط بدون كليب، لأنني رأيت أنه قد تقادم بعض الشيء مقارنة مع الأعمال الجديدة في سنة 2018…».
«طبعا، تضيف، كانت الأصداء إيجابية ومشجعة على الاستمرار، حيث أحبها جمهوري في المغرب كما تقبلها وأحبها الجمهور الخليجي أيضا».
وعن المبلغ المالي الذي تطلب إنجاز هذا العمل الفني، تكشف الفنانة عايدة خالد قائلة، «لقد تطلب مني إنجاز هذا العمل الفني ما يقارب 30 ألف دولار بما في ذلك تصوير الفيديو كليب».
وتضيف عايدة أن عائلتها كانت دائما مشجعة ومتابعة لما تقوم به من أنشطة فنية، وقد أحبت هذه الأغنية هي أيضا.
وترى أن هذا العمل الفني يتوفر على مقاييس الإبداع والاحترافية مئة في المئة، لما يتضمنه من كلمات شعرية راقية وذات معان ولحن راق جميل بطابع عصري، « إذ لم نعتمد فيها على الطابع التجاري الذي أصبحنا، للأسف، نلاحظه اليوم في معظم الأغاني التجارية ذات الهدف المادي فقط، بل كان هدفنا هو أن ننتج عملا راقيا يوافق العصر الحالي»، تقول الفنانة عايدة وتضيف:»
أغنية «صبرك علي « كانت بداية موفقة وتُحسَب لنا كفريق عمل، ويكفي أنه لما نزل خبر الأغنية في الجرائد من بين العناوين كان ‘' عايده خالد تنافس الكبار بصبرك علي'' هذا في حد ذاته يدل على القيمة الفنية لهذه الأغنية، ويرجع نجاحها طبعا لكوني تعاملت مع كبار صناع الأغاني بالوطن العربي في وقتنا الحالي».
للأسف، تقول الفنانة المغربية عايدة خالد، لم يتم التعامل مرة ثانية مع نفس الأسماء لأنني اتجهت إلى اللون العراقي في ثاني أغنية لي ‹› قلبي يوجعني››، فكان من الضروري التعامل مع فريق عمل عراقي، غير أنني أتمنى أن أعيد التجربة مرة أخرى مع الفريق الأول في أغنية مصرية مثلا، ولمَ لا ؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.