مساخيط العهد الجديد …    سقوط طائرة تدريب عسكرية ومقتل طاقمها بالجزائر    عاجل…طنجة.. آيت الطالب يُعفي المدير الجهوي للصحة بسبب “الإختلالات المالية “    تسجّل أول إصابة بفيروس “كورونا” الجديد بألمانيا    نقطة نظام.. ليبيا من جديد    رئيس الإتحاد الإفريقي لكرة القدم يحل بالعيون و يلتحفُ اللباس الصحراوي    أحمد ولقجع يصلان إلى العيون.. والمنتخب المغربي يخوض آخر مران قبل "الكان"    الترجي والرجاء بث مباشر 25-01-2020 دوري ابطال افريقيا    بنجلون: القطاع البنكي سيلتزم ب3 ملايير درهم لتمويل صندوق دعم المقاولات    معتقلو “حراك الريف” بسجن “جرسيف” يدخلون معركة الأمعاء الفارغة-التفاصيل    طقس بارد ودرجات حرارة تصل إلى الصفر الثلاثاء بهذه المناطق    ألمانيا تسجّل أول إصابة بفيروس "كورونا" الجديد    بعد تفاعلها السريع.. شرطة فاس تفك لغز فيديو الضرب والجرح بفاس بعد نشر فيديو الضرب والجرح بفاس    سرقة القوارب البحرية تتواصل بميناء الجديدة بعد اختفاء قارب بحري في ظروف غامضة    “صفقة القرن”: الفلسطينيون يحثون العالم على رفض الخطة مع اقتراب موعد الكشف عنها    لقاء تواصلي بالداخلة حول البرنامج الوطني للتزويد بالماء الشروب    سجن “بوركايز” بفاس يوضح ملابسات موت عارضة أزياء    "وينرز" تصدر تقريرا مفصلا حول مباراة اتحاد العاصمة و تؤكد أن "لقاء سان داونز بمثابة امتحان "    وزير الخارجية السعودي: الإسرائيليون غير مرحب بهم في المملكة العربية السعودية    الجيش الأمريكي يؤكد تحطم طائرة في أفغانستان    العثماني: "البق ما يزهق"، المغرب خال من فيروس "كورونا" والوضع تحت السيطرة والمراقبة مشددة برا وبحرا وجوا    العثماني: ارتباط الاقتصاد بالتساقطات المطرية بدأ يقل.. ومخطط مائي خصص له 383 مليار درهم    الحبس النافذ لأستاذ تارودانت بعد إدانته بتعذيب طفلة في عمر الزهور    أمن الفقيه بن صالح يضع حدا لعصابة إجرامية متخصصة في السرقة وترويج المخدرات    مهرجان أنوال الوطني لسينما المدارس بتطوان    إمارة المؤمنين “إسلام سياسي” تشعل الصراع مجددا داخل حزب الأصالة والمعاصرة    التعادل يحسم مباراة أولمبيك آسفي ومولودية وجدة    لاعب بارز يتخلف عن رحلة الوداد إلى جنوب إفريقيا    بلاغ للديوان الملكي    عاجل ..بلاغ للديوان الملكي بخصوص "كورونا فيروس"    إصدار المدونة العامة للضرائب برسم 2020    المغاربة استهلكوا 14.7 مليار سيجارة سنة 2019    حظر ارتداء النقاب لأعضاء هيئة التدريس بجامعة القاهرة    جامعة “التايكواندو” تكشف سبب استبعاد البطلة “فاطمة الزهراء أبو فارس” من لائحة العناصر الوطنية المؤهلة لطوكيو 2020    صحيفة إيطالية تدعو الاتحاد الأوروبي وإيطاليا إلى فتح قنصليات لها بالأقاليم الجنوبية للمغرب    الأملاك المخزنية في خدمة الاستثمار    الحاج يونس: هوجمت في التعاضدية    إسبانيا تُهدد المغرب باللجوء إلى الأمم المتحدة    أكادير تتجاوز سقف 5 ملايين ليلة سياحية سنة 2019    استنفار طبي بمستشفى شفشاون حول سائحة صينية بسبب فيروس “كورونا”    حصيلة جديدة: الصين تسجل 80 حالة وفاة و2744 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا    المغنية الأمريكية بيلي إيليش تحصد أبرز جوائز غرامي الموسيقية    شربة الخفافيش.. علماء صينيون يكشفون مصدر انتشار فيروس كورونا    صدمة للفنانة المغربية مريم حسين.. السلطات الإمارتية تقرر حبسها ثم ترحليها بعد ذلك!    أول خروج إعلامي ل »مول الدريويتشي »: هذه حقيقة فيديو « القرد »    حوار بين الشعر والموسيقى والعربية والإسبانية في ضيافة دار الشعر بتطوان    أسعار الذهب ترتفع لأعلى مستوى في أسبوعين بسبب مخاوف انتشار فيروس "كورونا"    دعوة الاتحاد الأوروبي إلى فتح قنصليات في الصحراء    «غضب من رماد»    نادي إفريقيا والتنمية يطلق أول بعثة متعددة القطاعات حول فرص الاستثمار في الصناعات الاستخراجية بموريتانيا    رسائل ألبير كامو إلى ماريا كازارس    حصيلة جديدة.. 80 حالة وفاة و2744 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا    أدوية الأمراض النفسية… محنة الصيدلي    تفصلنا 3 أشهر عن رمضان.. وزارة الأوقاف تعلن عن فاتح جمادى الثانية    الاثنين.. أول أيام جمادى الأولى    معرفة المجتمع بالسلطة .. هواجس الخوف وانسلات الثقة    وقائع تاريخية تربط استقرار الحكم بالولاء القبلي والكفاءة السياسية    من المرابطين إلى المرينيين .. أحقية الإمارة والتنافس على العرش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صفحات من تاريخ مشاركة اللاعبين الدوليين من أبناء المحمدية في المنتخبات الوطنية : طارق جرموني

يتسم أغلب لاعبي كرة القدم بالمحمدية بالذكاء وبالتقنيات الكروية الملفتة، ويلعبون بمستويات مختلفة، ومنهم المتألقون الذين يفرضون أنفسهم كلاعبين متميزين، ولا يوجد شك بأنهم يتمتعون بجودة عالية في اللعب، لذلك تتم مراقبتهم باستمرار من طرف عيون المسؤولين التقنيين عن المنتخبات الوطنية بكل فئاتها … المحمدية كمنبع لا ينضب لإنتاج اللاعبين المهاريين بمستويات تبهر المتتبعين، لم تبخل يوما في تزويد المنتخبات والأندية الوطنية بلاعبين ذاع صيتهم في الملاعب وطنيا، إفريقيا وعالميا، وعلى مدار عقود من الزمن …
في هذا الشهر المبارك ننشر كل يوم على صفحات فسحة رمضان بجريدة الاتحاد الاشتراكي حلقات من تاريخ مشاركة لاعبين دوليين من أبناء المحمدية في المنتخبات الوطنية…

داعب طارق جرموني الكرة لأكثر من عشرين سنة بين كل الفئات العمرية، وترك بصمات واضحة منقوشة في ذاكرة كل متتبعي كرة القدم، ويعتبر حارس المرمى الأكثر تتويجا بالألقاب في العشرينيات الأخيرة، رجل خلوق منضبط قليل الكلام مسالم يحب الناس ويحبونه، لا يتصنع المشاكل ولا يبحث عن الأعذار، كل الأندية الوطنية التي لعب لها تذكُره بالخير، أينما مر كحارس مرمى متميز إلا وترك الأصداء الطيبة وبصمته كحارس متألق …
من مواليد مدينة المحمدية في 1977/12/30، الطول 1،93 ،الحذاء الرياضي 44، مركز اللعب حارس مرمى، متزوج وأب لأربعة أطفال.
كبقية اللاعبين المغاربة بدأ طارق حياته مع المستديرة وهو صغير رفقة أطفال من سنه في الحي الذي يسكنه، ثم تطور وبدأ يلعب لفرق الأحياء، فاكتشفه مسؤولو الفئات الصغرى لشباب المحمدية، وعملوا على إلحاقه بالأقسام الصغرى للفريق، وتدرج عبر كل فئاته العمرية ليبزغ نجمه ويحظى بالمتابعة والاهتمام من طرف قسم الكبار الذي التحق به في سنة1996 وقدم مباريات كبيرة في الذود عن عرينه في حراسة مرمى شباب المحمدية لمدة أربعة مواسم، ليخطفه فريق الوداد البيضاوي كحارس أساسي لموسمين 2002/2000 وفي موسم2003/2002 التحق بالاحتراف خارج المغرب وبالضبط بالفريق الأوكراني الشهير «دينامو كييف»، وبسبب الطقس الصعب في أوكرانيا والبرد القارس والثلوج التي تلازم هذا البلد طيلة فصول السنة، تعرض لإصابة جعلته يغيب عن المباريات، ونظرا لقساوة اللعب والظروف المذكورة، رجع للبطولة الوطنية من بوابة فريق الجيش الملكي ولعب له ستة مواسم2009/2003، ومن الجيش الملكي انتقل طارق لفريق الشياطين الخضر الرجاء العالمي لثلاثة مواسم 2012 /2009…
لعب لكل الفئات العمرية للمنتخب الوطني، الفتيان الشبان ثم المنتخب الوطني الأول، ففي منتخب الشبان لعب من1997/1995 وفاز معه بكأس إفريقيا للشباب تحت قيادة المدرب رشيد الطاوسي، بعده لعب للمنتخب الأولمبي الذي تأهل للألعاب الأولمبية سيدني2000، وبعد الألعاب الأولمبية نودي عليه للمنتخب الوطني الأول ولعب 45 مباراة دولية بين الرسمية والودية ولمدة ثمان سنوات2008/2000، ثم اعتزل اللعب دوليا.
ويعتبر الحارس الخلوق والمتألق جرموني من أكثر حراس المرمى في العشريات الأخيرة فوزا بالألقاب:
– مع الجيش الملكي خمسة ألقاب لكأس العرش، بطولتان للدوري الوطني، كأس الاتحاد الإفريقي .
– مع الوداد البيضاوي، لقب كأس العرش، لقب كأس الاتحاد الإفريقي.
– مع الرجاء العالمي، البطولة الوطنية.
– مع المنتخب الوطني للشبان، لقب كأس بطولة إفريقيا للأمم للشباب وهو اللقب الوحيد لهذه الفئة لحد الأن مثله مثل المنتخب الأول.
وفي سنة 2013 اعتزل طارق الجرموني بصفة نهائية كرة القدم حيث اتجه لميدان التدريب مثل أغلب اللاعبين الدوليين، بعد أن حصل على دبلوم يخول له تدريب حراس المرمى، وهو الآن يدرب شباب المحمدية كمساعد لرشيد الروكي، وقد نجحا معا في الصعود بشباب المحمدية إلى القسم الوطني الثاني، أما وقت فراغه فيقضيه مع عائلته والجلوس مع أصدقائه…


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.