إغلاق مركز تسجيل السيارات في مراكش حتى إشعار آخر !    الحرب ضد غسل الأموال تستعر في المغرب : 390 قضية في سنتين !    هيئة حقوقية ببوجدور تحمل البوليساريو مسؤولية إغلاق معبر الكركرات !    ها شحال من لاجئ كاين فالمغرب والنص فيهم من سوريا والثلث عايشين فالرباط وكازا ووجدة    حوالي 7 آلاف لاجئ بالمغرب.. ومدن الرباط والدار البيضاء ووجدة تحتضن ثلثهم    المغرب يعلن خروجه للأسواق المالية الدولية من أجل الاقتراض    رسميا .. الكعبي يوقع رسميا لثلاث مواسم بالوداد    سلطات البيضاء تتخذ مجموعة من القرارات قبل الديربي    128 حراكَ وصلو لكناريا أغلبهم مغاربة    العثور على جثة رضيعة حديثة الولادة ملفوفة في ثوب بالقرب من حاوية أزبال بفاس    حجز طن من الحشيش في ضيعة فلاحية بالراشيدية (صور)    القضاء ينتصر لتلميذة طردتها مؤسسة خاصة بعدما فضلت الإنتقال إلى مدرسة عمومية !    النيران تلتهم مركب صيد في ساحل العيون (صور)    تقرير : 150 ألف مغربي مصاب بالزهايمر وكلفة العلاجات باهظة !    جهة بني ملال-خنيفرة تسجل 142 إصابة جديد وارتفاع في عدد الوفيات    طاليب: "سيطرنا على المقابلة والنهضة البركانية تفوقت علينا بضربة جزاء أعتقد أنها غير صحيحة"    رسميًا / تشيلسي يتعاقد مع حارس المرمى السنغالي إدوارد ميندي    تقرير "المنتخب" : هل تحسم الجزئيات ديربي الوداد والرجاء؟    العيون: تتويج مدينة العيون من طرف منظمة اليونيسكو العالمية كمدينة للتعلم    عري وإيحاءات جنسية.. فيديو جديد ل "روتيني اليومي" يهز "اليوتيوب" المغربي    نعمان لحلو: كلشي باغي يولي سعد لمجرد!    تونس تحتفي بكمال الزغباني: حفلة الحياة    كورونا تدفع نبيلة منيب إلى طرد عمر بلافريج من الإشتراكي الموحد    انتقادات لإدارة الحكومة لأزمة كورونا ومطالب بإخراج قانون الإطار الضريبي وميثاق الاستثمار الجديد    مدير مدرسة مات بكورونا فتازة    نوير متحمس للسوبر رغم قرار ويفا المثير للجدل    بولونيا.. ابتكار دواء لفيروس كورونا من بلازما الدم    إصابة شخص كان في حالة اندفاع وتخدير شديدين بعد إطلاق الرصاص عليه    الملك يهنئ رئيس جمهورية غينيا بيساو بمناسبة ذكرى استقلال بلاده    رئاسيات أمريكا.. العالم يترقب    الدولي المغربي الكعبي يوقع رسميا لنادي الوداد الرياضي    طنجة.. كاميرات القيادة والتنسيق تطيح بمروج "القرقوبي" ببني مكادة    الوفد السوداني ينهي محادثات مع الأميركيين بالإمارات وأنباء عن تطبيع قريب مع إسرائيل    سلطات البيضاء تشدد مراقبة المقاهي قبل "الديربي"    بايدن: فوزي بالانتخابات مرتبط بإقبال أصحاب البشرة السمراء على التصويت    البنك الأوروبي لإعادة الإعمار يمنح المغرب خطا جديدا لتمويل التجارة الخارجية    الذهب يتراجع لأدنى مستوياته في أكثر من شهرين بسبب ارتفاع الدولار    توظيف مالي لمبلغ 2,6 مليار درهم من فائض الخزينة    مغاربة في رسالة إلى كوبل أكادير: كنبغيوكم بزاف ولا للتنمر    تجار الوهم يعودون    تارودانت : فيروس كورونا يستنفر السلطات بعد إصابة مسؤولين عن تدبير الجائحة بكوفيد19    محطة القطار بأكادير تعرف مستجدات سارة، تقرب TGV من عاصمة سوس ماسة .    إصابة شرطي بالرصاص في احتجاجات بريونا تايلور بولاية كنتاكي الأمريكية    عن شعار مدينة أكادير    الناقد نور الدين صدوق ضيف «مدارات»: لم آت لحقل الكتابة بالوراثة الذين قرأوا العروي، قرأوه بوعي مسبق يستحضر المفكر قبل الروائي    مجلة «الاستهلال» تخصص عددها 28 لأبحاث حول أدب الطفل    «جنون ابن الهيثم « ليوسف زيدان مشروع روائي عن الفكر العربي المستنير    آراء خاصة في الرأي العام    التنافس يحتدم بين بكين وواشنطن بأمريكا اللاتينية‬    أرشيف حزب البعث العراقي كان في أمريكا.. وهذا مصيره    طنجة.. إصابة شرطي خلال عملية توقيف عصابة كان أفرادها في حالة هيجان    جثث الأطفال في "معسكرات الحركيين" بفرنسا تخرج من طي النسيان    72 إصابة بكورونا و41 حالة شفاء في الشرق    توظيف التطرف والإرهاب    حكاية الوزير لخوانجي و"المجحوم"ولازمة "التحريم" والضغط لحرمان فتاة من كلبها    الشيخ الكتاني يبرر اغتصاب فقيه لفتيات طنجة "الزنى لا يتبث إلا ب 4 شهود"    السلفي الكتاني يبرر "غزوة" فقيه طنجة : "الزنى لا يثبت إلا بأربعة شهود" !    وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية أحمد التوفيق: يتعذر حاليا فتح المساجد لصلاة الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مهنيو النقابة الوطنية للتجار والمهنيين بالمغرب يحذرون من تحويل المغرب إلى مقبرة للسلع الاستهلاكية المنتهية الصلاحية ومجهولة المصدر

ذكر رئيس اللجنة الإدارية للنقابة الوطنية للتجار والمهنيين بالمغرب البشير أحشموض، في مقال له نشره على صفحته بالفايسبوك، أن عضوالمكتب التنفيذي للنقابة والمقيم بمدينة الدار البيضاء العاصمة التجارية للمملكة”علي بوتكي”، أبلغه بتفشي “ظاهرة تسويق المنتجات الغذائية” التي يتم استيرادها من أوروبا وبعض الدول الآسيوية بحيث يتم بيعها للمستهلك في معظم أسواق مدينة الدارالبيضاء، وخاصة درب السلطان ودرب غلف وأحياء أخرى وهي تحمل تواريخ مزورة ومجهولة المصدر، كما أن مدة صلاحية استهلاكها منتهية!
وتساءل البشيرأحشموض من المسؤول عن تسويق واستيراد هذه المنتوجات الغذائية المنتهية الصلاحية؟ وكيف ساهم المستوردون في تحويل المغرب إلى مقبرة حقيقية للمنتجات الغذائية غيرالصحية ومنتهية الصلاحية؟ ولماذا تقاعست الجهات المختصة عن محاربة ترويجها وتسويقها للمستهلك المغربي؟
إنها أسئلة شائكة ومحرجة تحتاج من الحكومة اتخاذ إجراءات صارمة تجاه هذه المنتوجات الغذائية المنتهية الصلاحية ومعاقبة مستورديها، يقول البشيرأحشموض، لأن هناك مجموعة من المستوردين يعمدون إلى استعمال تقنيات فيها نوع من التحايل من خلال تغيير تاريخ الصلاحية من أجل بيعها بأسعار منخفضة لشريحة من المواطنين، خصوصا في هوامش المدن الكبيرة وفي الأسواق القروية البعيدة، وذلك بعيدا عن أعين رجال مراقبة الجودة والمركزة عادة في وسط المدن الكبرى.
وأضاف في تدوينته أن الجميع يعرف مصدر هذه المواد: إسبانيا عبر بوابتي سبتة ومليلية المحتلتين، إلى جانب الصين وبعض الدول الآسيوية عن طريق موريتانيا عبر معبر الكركرات، واستدل على هذه المعلومات بكون الزملاء المهنيين بالدارالبيضاء على علم بوجود مجموعة من المنتجات الغذائية سريعة التلف يتم عرضها بشكل اعتيادي في زنقة الشمال وقيسارية الحفاري بدرب السلطان، وبسوق درب غلف، وبأسواق أخرى، في غياب شروط السلامة الصحية، وهو ما يعني تعريض صحة آلاف المستهلكين للمخاطر.
وأشار إلى أن المخاطر الصحية تكمن أيضا في الأواني البلاستيكية التي يتم استيرادها بشكل غير قانوني من الصين، وخاصة من موريتانيا عبر ممر الكركرات وحتى ميناء الدار البيضاء، بحيث تنعدم فيها معايير السلامة الصحية مما يتسبب في أمراض خطيرة، لكن المواطنين يقبلون عليها بسبب انخفاض أسعارها.
منبها الجهات المعنية إلى أن هذه المنتجات الغذائية التي يتم استيرادها بطرق غير قانونية، لا تخضع على الإطلاق لمراقبة المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية”أونسا”، على عكس تلك التي يتم استيرادها بشكل قانوني، ولهذا فإن النقابة الوطنية للتجار والمهنيين في المغرب، يقول ذات المصدر، تستنكر هذه التصرفات التي تسيء للمواطن خاصة وللاقتصاد الوطني عامة.
فهل ستتخذ الحكومة إجراءات صارمة لمواجهة إغراق الأسواق المغربية بهذه المنتوجات الغذائية المنتهية الصلاحية ومعاقبة مستورديها وتفعيل آليات المراقبة على جودة المنتوج، حماية لصحة المستهلك المغربي؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.