جبهة إنقاذ شركة "سامير" تلتقي مع زعماء النقابات    الحسيمة .. تدابير عدة لضمان استئناف النشاط السياحي في أحسن الظروف    دبي تفتح أبوابها للسياح بعد أشهر من الاغلاق بسبب فيروس كورونا المستجد    واشنطن ستلغي تأشيرات الطلاب الأجانب الذين أصبحوا يتلقّون دروسهم عبر الإنترنت    رئيس برشلونة يؤكد وجود "واجب" لتمديد عقد ميسي    موعد مباراة ميلان ويوفنتوس اليوم الثلاثاء في الدوري الإيطالي والقنوات الناقلة    اتحاد طنجة يُعلن 3 إصابات جديدة بفيروس كورونا في صفوفه    أكادير تتزعم العالم في درجات الحرارة.. المحرار يسجل 49 درجة- صورة    الوفي : تنظيم عملية العبور "مرحبا 2020" لا يتعلق بالجانب اللوجستيكي فقط وإنما باحترام قرارات البلدان الشريكة وتطور الحالة الوبائية    مجلس جهة الرباط يصادق على اتفاقيات جديدة لتنفيذ مشاريع واتفاقية ب 20 مليون درهم لمحاربة جائحة كورونا    الفنانة عائشة ماهماه تطل على جمهورها حليقة الرأس تضامنا مع مرضى السرطان    مشاهير يطلقون مجلة فنية لمساعدة مبدعين آخرين تنهكهم إجراءات العزل العام    تسجيل 3 إصابات جديدة في صفوف اتحاد طنجة والحصيلة ترتفع إلى 4 أصابات    وزارة الرميد تنفي توصل مسؤوليها برسائل من «أمنيستي» توضيح    مجلس النواب يصادق بالأغلبية على مرسوم أحكام حالة الطوارئ الصحية    فيروس كورونا .. تسجيل 186 حالة مؤكدة جديدة بالمغرب    أرسنال يتفاوض مع ريال مدريد للاحتفاظ بسيبايوس    مواعيد مباريات اليوم الإثنين والقنوات الناقلة    نادي هولندي في مفاوضات مع كريم الأحمدي    لوريس يوضح سبب شجاره مع زميله "سون" أثناء مباراة إيفرتون    مجلس حكومي اليوم الثلاثاء لإقرار مشروع قانون المالية المعدل    "التقدم والاشتراكية" يدعو بنشعبون لتسريع صرف الشطر الثالث من دعم "كورونا"    استئناف أنشطة صيد الأخطبوط بالدائرة البحرية للصويرة بموسم صيف 2020    تفكيك خلية إرهابية بالناظور والضواحي تتكون من أربعة عناصر من بينهم شقيق أحد المقاتلين في صفوف "داعش"    "باك كورونا" وتقلبات علاقة المغاربة بهذا الاستحقاق السنوي    الحكومة تتوقع نموا سلبيا بنسبة ناقص 5    عرف حقك صفحة فايسبوكية تطلق حملة "الضمان الاجتماعي حق ماشي صدقة "    الكشفية الحسنية المغربية فرع القصر الكبير تواصل حملة التعقيم بالمدارس والمؤسسات بشراكة وبدعم من المجلس البلدي    رشيد الوالي يكشف ل »فبراير » تفاصيل جديده المرتقب رفقة سامية أقريو    كيف يستعد "البام" للانتخابات التشريعية المقبلة    الفتيت …البؤر الوبائية المتزايدة بالمعامل و المصانع لا يجب أن تشكل هاجس الخوف    مستجدات كورونا بالمغرب | 186 إصابة جديدة ووفاتان.. والحصيلة تبلغ 14565 حالة    تتويج 33 مخترعا مغربيا في مسابقة دولية لمكافحة "كورونا"    توقعات بتفاقم المخاطر الماكرو اقتصادية خلال 2020    إحداث قرية الصانع التقليدي وتأهيل نقطة بيع بإقليم شفشاون    تفكيك خلية إرهابية بالناظور والضواحي تتكون من 4 عناصر بينهم شقيق أحد المقاتلين في صفوف "داعش"    الرئيس الموريتاني السابق سيمثل أمام برلمان بلاده للتحقيق في وقائع « خطيرة » إبان حكمه    الفنانة فوزية العلوي الإسماعيلي تستغيت، فهل من مجيب؟    الجمعية المغربية للأستاذات الباحثات تنظم ندوة عن بعد حول موضوع "كوفيد-19 بين الطب والمجتمع والمجال"    صورة "مستفزة" تتسبب في فصل ضباط شرطة أمريكيين    الملك الاسباني فيلبي السادس وزوجته يلغيان زيارتهما لمدينتي سبتة ومليلية المحتلتين    السعودية تعلن تدابير صحية خلال موسم الحج لهذا العام    أمريكا تدرس حظر تطبيقات وسائل التواصل الاجتماعي الصينية    أكادير تسجل أعلى درجة حرارة في العالم (ترتيب)    فيروس كورونا: مخاوف من انتقال أمراض جديدة من الحيوانات إلى البشر    مراكش .. إعادة تمثيل جريمة قتل شابة ورميها في قناة الصرف الصحي يكشف بشاعة الجريمة    «نظام الأشياء».. استقرار العالم في مهب رياح الفكر الشمولي    "رسالة" عن فيروس كورونا تكشف المستور، وتضرب معطيات منظمة الصحة العالمية في الصفر.    "أوبر" تشتري شركة توصيل أطعمة ب2.6 مليار دولار    مجلس جهة الشرق يعتمد برنامجاً لتوفير فرص الشغل ورفع مستوى عيش سكان القرى بعد النجاح في محاصرة جائحة كورونا    كورونا : إصابات متصاعدة حول العالم .. و عدة دول تفرض تدابير عزل من جديد على السكان    فيروس كورونا : 4 حالات جديدة تسجل بكلميم، 3 منها لأطر صحية، وهكذا انتقلت إليها العدوى.    بعد استقرار حالته الصحية، الفنان عبد الجبار الوزير يغادر المستشفى    أزمة داخل "بيجيدي" بسبب المساجد    الحج: السعودية تمنع لمس الكعبة والحجر الأسود للحد من تفشي فيروس كورونا    الحج في زمن كورونا.. هذا بروتوكول رمي الجمرات هذا العام!    المعيار الأساسي لاختيار حجاج هذا العام    فيديو.. كورونا.. مواطنون يطالبون بإعادة فتح المساجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المندوبية العامة للسجون تعتذر للمحامين، وتعتبر قرار “تفتيشهم بالمؤسسات السجنية” خطأ غير مقصود
نشر في الاتحاد الاشتراكي يوم 27 - 05 - 2020

على خلفية ردود الفعل المختلفة الصادرة عن الهيئات التمثيلية للمحامين، وكذا عن بعض المحامين، بخصوص عبارة «تفتيش المحامين حين ولوجهم المؤسسات السجنية»، الواردة في الوثيقة بمثابة خطة عمل لمواجهة الجائحة بالمؤسسات السجنية، والمنشورة في وسائل الإعلام، أوضحت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، في بلاغ لها، صادر يوم الثلاثاء 26 ماي 2020، أن «العبارة لم تكن مقصودة، وإنما كانت نتيجة خطأ مادي ارتكب أثناء تحرير الوثيقة»، فيما لم يفتها «تقديم اعتذارها»، أمام الرأي العام، عما وصفته ب «الخلط الذي تسبب فيه هذا الخطأ المادي»، على حد مضمون بلاغها.
وصلة بالموضوع، أكدت المندوبية العامة «أن التعامل مع السيدات المحاميات والسادة المحامين سيتم وفقا لما كان عليه الحال قبل الجائحة، وفي إطار الاحترام المتبادل والقوانين والأنظمة الجاري بها العمل»، كما أكدت بالتالي للهيئات التمثيلية للسيدات والسادة المحامين وللرأي العام أنها «كانت ولا تزال حريصة على بناء علاقات ثقة وتعاون مع هذه الهيئات، باعتبارها شريكة للمندوبية العامة»، بينما ذكرت ب «أن الخطة المذكورة قد منحت السادة المحامين الأسبقية في العودة إلى الزيارات المباشرة مع موكليهم، ابتداء من فاتح يونيو 2020، مع استمرار العمل بخيار المخابرة عبر الهاتف معهم»، بحسب البلاغ.
وكان «خطأ» المندوبية العامة لإدارة السجون قد أثار عاصفة من الاستنكار بين هيئات المحامين، ومنها مثلا «الجمعية الوطنية للمحامين الشباب بالمغرب»، التي أصدرت بيانا تنديديا بما وصفته ب «الاجراءات التعسفية والأحادية المتخذة من طرف المندوبية العامة للسجون، معتبرة إياها «انتهاكا صارخا للمبادئ الأساسية بشأن دور المحامين وانتكاسة غير مبررة في مجال حقوق الانسان»، ومحملة الدولة «المسؤولية في وضع حد لهذه القرارات التعسفية» مع دعوتها إلى «التراجع عنها حالا دون قيد أو شرط»، على حد مضمون البيان الذي طالبت من خلاله الحكومات أن تكفل للمحامين القدرة على أداء وظائفهم دون تخويف أو مضايقة.
وكانت «الجمعية الوطنية للمحامين الشباب بالمغرب» قد استهلت بيانها بالتذكير بالمبادئ المنصوص عليها في الاعلان العالمي لحقوق الانسان، ومنها أساسا «مبادئ المساواة أمام القانون وافتراض البراءة والحق في المحاكمة العادلة أمام أي محكمة مستقلة ومحايدة، وفي جميع الضمانات للدفاع عن كل شخص توجه إليه تهمة جنائية»، فضلا عما أعلن عنه العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية من نصوص بخصوص «الحق في محاكمة عادلة وعملية أمام محكمة مختصة»، وكيف «أن الشخص المحتجز له الحق في الحصول على مساعدة قانونية من المحامين والاتصال بهم»، يضيف نص البيان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.