تحليل كورونا يشمل تجار السمك والخضر والجزارين بالصخيرات وتمارة    هيئات تونسية تدخل على خط اعتقال الريسوني وتطالب بالكف عن إسكات الصحافيين    وزير العدل ينادي بالحزم والصرامة لمنع تسرب "كورونا" إلى المحاكم    مهنيو قطاع العقار: إجراءات الحجر الصحي جعلت القطاع يتوقف بسبب غياب اليد العاملة    جبهة إنقاذ سامير تراسل رئيس الحكومة و4 وزراء ومسؤولين آخرين من أجل إعادة تشغيل المصفاة    أخنوش يكشف مصير عيد الاضحى في ظل جائحة كورونا    السعودية: مقتل 6 أشخاص وإصابة 3 آخرين في تبادل لاطلاق النار غربي البلاد    خاص | أندية وطنية تُخبر لاعبيها بالتحضير لاستئناف التداريب انطلاقاً من الأسبوع المقبل    تأجيل عملية “مرحبا” للجالية المغربية المقيمة بالخارج    فاس: البحث في انتحار شخص بعد تعريض زوجته لاعتداء بالسلاح الأبيض    تساهم في تفشي كورونا.. طنجة ثالث المدن المغربية التي تعاني من كثافة المساكن    فرنسا توقف استخدام عقار هيدروكسي كلوروكين في علاج مرضى كورونا    فيروس كورونا..500 ألف أسرة مهددة بالفقر بالجزائر    العنف ضد النساء في زمن الحجر.. جمعيات نسوية تشتكي تأخر إجراءات الحماية    فرقة مسرح سيدي يحيى الغرب تقدّم عرضا جديدا لمسرحية “البكارة” عبر العالم الاِفتراضي    بالتعاون مع منصة «حبيبي كوليكتيف» الشارقة للفنون تحتفي بأعمال مخرجات من الشرق الأوسط وشمال إفريقيا    مهرجان البندقية السينمائي سيقام في موعده في أوائل سبتمبر    التعاضدية الوطنية للفنانين.. ألبوم "انتصار الشرعية"    رسميًا | أندية الدوري الإنجليزي تصوت لبدء المرحلة الثانية من خطة استئناف الموسم    جمعويون يوزعون أطنانا من المواد الغذائية واللحوم على الأسر المحتاجة بتمسمان    قرار جديد للداخلية بخصوص التنقل بين المدن    ترامب يهدد ب”إغلاق” مواقع التواصل الاجتماعي بعد محاولة تويتر فرض رقابة على تغريداته    إقالة أربعة شرطيين أميركيين بعد وفاة رجل أسود ضغط أحدهم على عنقه بركبته    برقية تهنئة إلى الملك من الرئيس التشادي    الداخلية تخفّف إجراءات التنقل بين المدن للموظفين والمستخدمين    ريال مدريد يستغل أشرف حكيمي للتعاقد مع غالاكتيكو جديد    أحمد جمال ونعيمة السبتي يوحدان أزيد من 220 فنانا وفنانة في معرض افتراضي للفن التشكيلي        أطباء القطاع العام يجمدون استقالاتهم واحتجاجاتهم لما بعد “كورونا”    فتح المسجد الأقصى أمام المصلين يوم الأحد المقبل    المغرب يسجل "7" حالات كورونا خلال 16 ساعة    الشوبي يلتمس العذر ل »زلة » رفيق بوبكر: « خير الخطائين التوابون »    دراسة تحذر من انتشار “كورونا” بهذه التجمعات والأماكن المغربية بعد رفع الحجر الصحي    هذه توقعات حالة الطقس اليوم الأربعاء    برشيد.. توقيف طالب بتهمة النصب والاحتيال بواسطة نظم المعالجة الآلية للمعطيات    حركة الطيران بين فرنسا وإفريقيا..المغرب يستحوذ على حصة الأسد    فيروس كورونا يهدد إقامة كأس إفريقيا في 2021    شفشاون.. مجلس الإقليم يوزع مساعدات غذائية للتخفيف من معاناة السكان    تسجيل 7 حالات مؤكدة فقط بفيروس كورونا و الحصيلة ترتفع إلى 7584 إصابة    "تحاليل كورونا" تشملُ آلاف العاملين في البقالة والمخابز و"المصبنات"    المقاهي والمطاعم المصنفة تنتظر إشارة السلطات قبل فتح الأبواب    إيطاليا بصدد رفع قيود التنقل بين أقاليمها    صندوق التنمية الفلاحية يخصص 100 مليار لمواجهة آثار الجائحة    هيئة توصي بعدم وضع الكمامات للأطفال دون الثانية‬    شبكة مغربية تدعو إلى القراءة العابرة للتخصّصات    فاخر: استئناف مباريات الدوري بعد "كورونا" يهدد سلامة اللاعبين    اعتقال الرابور “ولد الكرية” صاحب أغنية “عاش الشعب”.. التفاصيل!    جمعية هيئات المحامين ترفض تفتيش المحامين وإدارة السجون توضح    في لقاء افتراضي حول راهنية فكر عزيز بلال    هلع بالدار البيضاء بعد اكتشاف بؤرة كبيرة لفيروس كورونا بسوق السمك بالجملة    أعين الأجهزة الأمنية والدركية لاتنام …متى سيتم إسقاط الملقب “بالمهبول” في يد الدرك الملكي …؟    دراسة مغربية..المساكن المكتضة أرضية خصبة لانتشار كورونا    لم تتواصل مع عائلتها منذ أسبوعين..غموض حول مصير الناشطة السعودية لجين الهذلول    الناشطة الفايسبوكية مايسة: أنا بخير ولم يتم اعتقالي    نموذج المغترب في الإسلام    كتاب “تجفيف منابع الإرهاب” للدكتور محمد شحرور : 27- الدعوة للحفاظ على العقل من طرف الفقهاء دعوة نظرية    الغرب والقرآن 27:في نقد القراءات الإلهية المجازة    الغرب والقرآن 26- القراءات السبع المختلفة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الوفي: ما بين 2200 و 6000 وفاة ناتجة عن تدهور جودة الهواء الخارجي
12 مليون درهم لتفعيل البرنامج الوطني للهواء
نشر في الصحراء المغربية يوم 23 - 05 - 2018

كشفت نزهة الوفي، كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، أول أمس الاثنين، في معرض ردها على سؤال شفوي بمجلس النواب حول «مشكل الغبار الأسود »، أنها باشرت تفعيل البرنامج الجديد البرنامج الوطني للهواء عبر الشروع في تحويل الاعتمادات المالية التي رصدت له برسم سنة 2018 ، والتي تبلغ حوالي 12 مليون درهم.
الوفي أنه خصصت لمدينة الرباط 5 ملايين درهم وهي القيمة ذاتها التي رصدت لمدينة أكادير، بينما عادت لمدينة مراكش 1،5 مليون درهم في أفق بلوغ 6 ملايين درهم خلال سنة 2019 .
وحذرت الوفي من الانعكاسات الخطيرة لتلوث الهواء استنادا إلى دراسة أنجزتها كتابة الدولة بدعم من البنك الدولي، التي أبانت عن أن تقييم كلفة تدهور جودة الهواء يصل إلى 9,7 ملايير درهم في السنة بنسبة 1.05 في المائة من الناتج الداخلي الخام لسنة 2014 ، مشيرة إلى أن هذه الكلفة بالأساس، تعود إلى التأثير المباشر لتلوث الهواء الداخلي والخارجي على صحة السكان خصوصا الأطفال، والمتعلقة بالإصابة بالأمراض التنفسية وأمراض القلب والشرايين الناتجة عن تعرضهم للجسيمات والمواد العالقة.
وكشفت الممثلة الحكومية أن الأمراض المذكورة تؤدي إلى الوفاة المبكرة، إذ قدرت عدد الوفيات الناتج عن تدهور جودة الهواء الخارجي ما بين 2200 و 6000 وفاة، بينما 1350 وفاة ناتجة عن تدهور جودة الهواء الداخلي بما يقرب 1350 وفاة. وأكدت الوفي أن كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة أعدت لأول مرة بشراكة مع كل الأطراف المعنية البرنامج الوطني للهواء الذي تمت المصادقة عليه من طرف اللجنة الوطنية لتتبع ورصد جودة الهواء بتاريخ 21 يوليوز 2017 ، والممتد من 2017 إلى 2030 ، مبرزة أن هذا البرامج يهدف إلى تقليص التلوث الناتج عن الوحدات الصناعية ووسائل النقل، وتقوية الترسانة القانونية لتقليص تلوث الهواء، ورفع مجهودات الأطراف المعنية لمواجهة مشاكل تلوث الهواء. وركزت كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة على الإجراءات المتخذة في هذا السياق، منها «وضع شبكة وطنية لمراقبة ورصد جودة الهواء التي تتكون من 29 محطة ثابتة »، وإنجاز دراسات حول المسح الخرائطي لانبعاث الغازات في عدد من المدن المغربية، التي تهدف إلى جرد الملوثات الهوائية، ووضع قاعدة معطيات قابلة للتحيين، وتطوير معرفة مصادر تلوث الهواء الثابتة )المصانع( منها والمتحركة )وسائل النقل( ثم اقتراح مخططات عمل من أجل التخفيف من انبعاث ملوثات الهواء في مجال النقل والوحدات الصناعية والمحطات الحرارية.
وذكرت كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة أن مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة تقوم بدور أساسي في مجال جودة الهواء عبر تكثيف جهودها، وعقد شراكة مع المؤسسات المعنية، إذ أبرمت اتفاقية إطار للشراكة تتعلق بإحداث نظام للمراقبة الإيكووبائية بالدار البيضاء بينها وبين وزارة الصحة وكتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة والمديرية العامة للجماعات المحلية وولاية الدار البيضاء- سطات ومديرية الأرصاد الجوية الوطنية، إذ «تم توقيع هذه الاتفاقية تحت رئاسة صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء في يوم 11 فبراير 2016 والغرض من هذا النظام هو توفير أحسن حماية لسكان الدار البيضاء من المخاطر الصحية الناتجة عن تلوث الهواء، وذلك في أفق تعميم هذا النظام على الصعيد الوطني ..»
وأشارت الوزيرة إلى أنه لتحسين جودة الهواء «تم وضع آلية مالية تحفيزية، وذلك بإنشاء صندوق محاربة التلوث الصناعي والصندوق الوطني للبيئة والتنمية المستدامة لأجل تمويل مشاريع تهدف إلى تقليص النفايات الصلبة والمقذوفات السائلة والغازية، وأيضا من أجل اقتصاد الموارد الطبيعية والتأهيل البيئي للوحدات الصناعية الوطنية »، وكذا «خلق لجن جهوية دائمة لتتبع ورصد جودة الهواء التي تم وضعها بقرار عاملي .»
وتتمثل مهام هذه اللجن الجهوية في «تحديد أماكن ومواقع إقامة المحطات الثابتة أو المتحركة لقياس جودة الهواء والسهر على حسن سير هذه المحطات »، و »القيام بجمع المعطيات المتعلقة بجودة الهواء »، مع «اقتراح برامج على السلطات المحلية لتحسين جودة الهواء على المستوى الجهوي » مع «اقتراح العمليات والتدابير الواجب اتخاذها بغية تحسين جودة الهواء على اللجنة الوطنية »، إلى جانب «إعداد تقرير سنوي حول جودة الهواء في الجهة ويوجه إلى والي الجهة واللجنة الوطنية لتتبع ورصد جودة الهواء


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.