بمناسبة عيد المولد النبوي.. الملك يصدر عفوه عن 931 شخصا    السجين والسجّان".. حزن عميق في منزل ضحية "الهيش مول التريبورتور" بسجن تيفلت    لجنة حقوق الإنسان العربية تدين تصريحات الرئيس الفرنسي    الرجاء يعلن شفاء 4 لاعبين جدد قبل مواجهة الزمالك المصري    الرئيس بارتوميو يرحل عن سفينة "البلوغرانا"    دوري أبطال أوروبا.. كريستيانو رونالدو يغيب عن لقاء فريقه جوفنتوس ضد برشلونة    عموتة يستدعي 26 لاعبا لتربص "أسود البطولة"    غربة الأدب    فيروس كورونا:استمرار تسجيل معدلات قياسية بالمغرب .. وهذه تفاصيل الحالة الوبائية.    التوزيع الجغرافي حسب الجهات والمدن للحالات الجديدة ال 3985    صحيفة: ارتفاع البعثات الدبلوماسية في الصحراء المغربية يدفع البوليساريو لعزلة أشد    لتطويق تفشي كورونا..حظر التنقل اللّيلي بإقليم بركان    وزير الداخلية يؤكد صعوبة الترخيص لقطاع تنظيم التظاهرات في ظل سريان قرار منع إقامة الحفلات والمآت    حزب التقدم والاشتراكية يستنكر العمل الإرهابي الشنيع الذي راح ضحيته المدرس الفرنسي ويدين الإصرار على الإساءة إلى الدين الإسلامي الحنيف تحت مبرر حرية التعبير    عيش انهار تسمع خبار.. واحد ضرب اكثر من 190 كلم على حمار من فاس حتى لميدلت هاز معاه 4 كيلو دالحشيش وكميات كبيرة دالكيف -تصاور حصرية    حاليلوزيتش يستغني عن الزنيتي و التكناوتي    حمد الله يرد على الإساءة للرسول بطريقة لافتة !    دون غيرها…أكاديمية سوس تقتطع 1400 درهم من أجور المتعاقدين    مكناس.. اعتقال 3 أشخاص استولوا على أكثر من 111 مليونا من حسابات بنكية    كورونا بدات كتحول الاهتمام أكثر للنهوض بالصحة.. دعم القطاع بجهة بني ملال بموارد بشرية إضافية عبر التعاقد مع أطباء وممرضين وقابلات    22 ألفا و939 مترشحة ومترشحا اجتازوا بنجاح دورتي الامتحان الجهوي الموحد بجهة مراكش آسفي    ردو البال.. رياح قوية وزوابع رملية يوم عيد المولد النبوي بهذه المناطق المغربية    بريطانيا تعلن تضامنها مع فرنسا في وجه حملة المقاطعة    المخرج السينمائي فيصل الحليمي: كل تجربة فيلم أخوضها أخرج منها بوعي ثقافي جديد    شارلي إيبدو تثير غضب تركيا برسم كاريكاتوري "مهين" لإردوغان والرئاسة التركية تندد !    رئيس الإستخبارات الإسرائيلي : المغرب سيطع العلاقات مع إسرائيل بعد ظهور نتائج الإنتخابات الأمريكية !    لكبح تفشي كورونا..فرنسا تتجه إلى إعادة فرض حجر عام    أكادير تتعزز بإطلاق مشروع الصحة الجنسية والإنجابية للبحارة.    هل الكركرات عنوان مرحلة جديدة من الصراع ؟    "العربية للطيران-المغرب" تطلق رحلة جوية جديدة ما بين الدار البيضاء ورين الفرنسية ابتداء من 18 دجنبر المقبل    وزارة الفلاحة توضح حقيقة قطع أشجار بغابة بوسكورة بطريقة غير قانونية    فتاة تضع حدا لحياتها برمي نفسها من الطابق الثالث بطنجة    الوضعية الوبائية تغلق مدينة سبتة المحتلة 3 أيام في الأسبوع    تخصيص أزيد من 34 مليون درهم لتنمية الجماعات السلالية بإقليم شفشاون    لمواكبة الموسم الفلاحي الحالي..تأمين 1،6 مليون قنطار من البذور    مندوبية لحليمي تسجل انخفاض الرقم الاستدلالي لأثمان الصناعات التحويلية    حوار مع الشاعرة المغربية الباحثة و الأديبة الأستاذة إمهاء مكاوي    "أكتوبر الأسود".. سبتة تُسجل وفاة جديدة بكورونا    عائلات المنقبين عن الذهب لي قتلهم الجيش الجزائري حرقا فتندوف رفضو يدفنوهم بغاو العدالة    وزارة الإسكان تعلن مراجعة عقود السكن الإجتماعي !    المركز السينمائي المغربي يحتفي بمسيرة الراحل سعد الله عزيز    مكونات مجلس المستشارين تعبر عن إدانتها للمس بالمقدسات الإسلامية وهانة الرسول    طليق مريم بكوش يكشف أسباب انفصالهما    اتفاقيات شراكة بين غرفة التجارة للجهة والمختبرات الطبية بتطوان    تصريحات مدوية من بارتوميو بعد استقالته    منظمة فرنسية تنهي عقد عمل رسام كاريكاتير موريتاني بعد سخريته من ماكرون    لبنج يعلن دخوله القفص الذهبي    الدروش: عودة شباط للبرلمان دليل على أن الطبقة السياسة فاسدة    عبد الرحيم التوراني يكتب: شباط.. الثعلب الذي يظهر ويختفي    الرباط: افتتاح معرض استرجاعي للفنان بوشعيب هبولي بفيلا الفنون    ترامب: جو بايدن سياسي فاسد وإذا فاز في الانتخابات فإن الصين ستمتلك أمريكا    قبيل ذكرى المولد النبوي.. صرامة ومراقبة مشددة بمحطات القطار    "كورونا" يخفض واردات منتجات التجميل والعطور    المولد النبوي: كيف تختلف حوله المذاهب الإسلامية؟    إِقْرَأْ يَا ماكْرُون: مُحَمَّدٌ كَريمٌ وَابنُ الكُرَمَاءِ    الزاوية الريسونية تشجب الإساءة للرسول محمد صلى الله عليه وسلم    هو خير البرية    حزب التجمع الوطني للأحرار يدين إعادة نشر الرسومات المسيئة للرسول    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اجتماع الكونفدرالية مع وزير الشغل ينفض دون التوصل إلى حل
نائب الكاتب العام يؤكد الاستعداد للمواجهة بكل الأشكال النضالية
نشر في الصحراء المغربية يوم 21 - 09 - 2020

انفض لقاء وزير الشغل والإدماج المهني، اليوم الاثنين، بوفد عن المكتب التنفيذي للكونفدرالية الديموقراطية للشغل، حول مشروع القانون التنظيمي للإضراب، دون توصل الطرفين إلى أي توافق حوله.
وكان الوزير محمد أمكراز طلب الأسبوع المنصرم من لجنة القطاعات الاجتماعية تأجيل مناقشة مشروع القانون التنظيمي للإضراب بناء على طلب من النقابات. وقال أمكراز ل"الصحراء المغربية" إنه "سيعقد لقاءات مع المركزيات النقابية من أجل مزيد من التشاور".
وعبر وفد الكونفدرالية خلال اللقاء عن رفضه المشروع، ومنهجية الحكومة في إقراره، واستعداده لمواجهته بكل الوسائل النضالية، محملا الحكومة مسؤولية كل ما يمكن أن ينتج عن هذا التوتر الاجتماعي المفتعل.
وقال خليد هوير العلمي، نائب الكاتب العام للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، "للأسف ما زلنا أمام حكومة تفتقد ثقافة الحوار الاجتماعي، ولا تحترم التزاماتها، وغير مقدرة لأولويات البلاد".
وأضاف العلمي، في تصريح ل"الصحراء المغربية"، أن الوزير قال خلال اللقاء "إنه اعتمد على اتفاق 25 أبريل 2019، الذي لم نوقع عليه، وأنه التقى النقابات وتشاور معها واستكمل المشاورات، لذا قرر عرض القانون على المناقشة في البرلمان".
وأوضح العلمي أنه بغض النظر عن الاتفاق، نعتبر أن مبدأ القوانين الاجتماعية هو الحوار الثلاثي الأطراف، وليس حوارا مع كل مركزية لوحدها، مشيرا إلى أن منظمة العمل الدولية تشدد على الحوار الاجتماعي والتفاوض الثلاثي.
وبحسب نائب الكاتب العام، فإنه "لا يمكن الاعتماد على منهجية دخيلة على الحقل النقابي والحوار الاجتماعي، لأن عملية التشاور غير موجودة، والنقابات دستوريا تدافع عن المصالح الاقتصادية والاجتماعية المعنوية للطبقة العاملة، كما أنها تساهم وتشارك في إعداد السياسات العمومية، وليس الأمر بتشاور، فالإشراك هو الحوار والتفاوض والإقناع والوصول إلى توافقات".
وأعلن هوير العلمي أن الكونفدرالية رفضت هذه المنهجية، واعتبرت أن الحكومة بالاستمرار فيها، بدل تصحيح مسارها، ستخلق توترات اجتماعية المغرب في غنى عنها.
وأكد أنه يجب على أي حكومة مسؤولة أن تلتزم بالأولويات الأساسية، وهي الحفاظ على مناصب الشغل، والتحكم في التطور المقلق للوضع الوبائي، وتوفير دخول مدرسي آمن، وبداية الإعداد لمشروع الحماية الاجتماعية الذي جاء في خطاب العرش، وقضايا أخرى تعتبر من أولويات المغاربة اليوم.
وشدد نائب الكاتب العام على أن موقف الكونفدرالية كان واضحا، وهو رفض المشروع ومنهجية الحوار التي تنهجها الحكومة، معلنا عن استعدادها لمواجهة المشروع بكل الأشكال النضالية بغض النظر عن قانون الطوارئ الصحية. وأضاف قائلا "لن نسمح للحكومة بتمرير مشروع قانون يمس أحد الحقوق الدستورية والكونية للنقابات والطبقة العاملة".
وأوضح بلاغ للمكتب التنفيذي للكونفدرالية أن الوفد الكونفدرالي أكد خلال اللقاء على موقفه المبدئي القاضي بإحالة مشروع القانون التنظيمي للإضراب على طاولة الحوار الاجتماعي الثلاثي الأطراف للتفاوض حوله بغية الوصول إلى صيغة توافقية تضمن ممارسة هذا الحق الدستوري دون تقييد أو تكبيل، وفي احترام تام للاتفاقيات الدولية وخاصة الاتفاقية رقم 87.
وأضاف البلاغ أنه أمام إصرار وزير الشغل على اعتماد التشاور المنصوص عليه في اتفاق 25 أبريل 2019، الذي رفضت توقيعه الكونفدرالية، ورفضه العودة إلى طاولة الحوار الاجتماعي الثلاثي الأطراف للتفاوض حول المشروع، عبر الوفد الكونفدرالي عن رفضه لهذه المنهجية، واحتجاجه عليها، واستعداده لمواجهة هذا المشروع بكل الوسائل النضالية المشروعة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.