مومو يسخر من مسابقات برنامج “لالة العروسة” ويوجه رسالة للقائمين عليه (فيديو)    القناعة العميقة والإيمان بقدرة إفريقيا على التحكم في مصيرها من صميم النظرة المتبصرة لصاحب الجلالة    ترامب يوقع إعلانا يعترف بسيادة “إسرائيل” على مرتفعات الجولان دمشق تستنكر وموسكو تحذر    أمريكا توافق على بيع 25 مقاتلة « F16 » للمغرب    منتخب الأرجنتين يخوض آخر حصة تدريبية قبل مواجهة “الأسود” ب”إبن بطوطة” – صور    رونالدو يخرج مصابا قبل موقعة ربع نهائي دوري أبطال أوروبا    1700 تذكرة لجمهور الوداد ضد الدفاع الجديدي    برلماني للعثماني : متى ستكفُون عن تعنيف المتظاهرين السلميين؟    أجهزة متطورة وكاميرات مراقبة حديثة بالمقر الجديد للأمن بميناء طنجة المدينة-فيديو    الخطاط ينجا: الصحراويون يعرفون أن نهج البوليساريو انتهى ولن يؤدي إلى أي مخرج    تطوان ضمن المدن الأكثر إصابة بداء السل    المغرب والارجنتين.. هذا هو المبلغ الذي ستوفره الجامعة بعد غياب ميسي عن المباراة    أسعار الخام الأمريكي تتراجع عند التسوية لأدنى مستوى في 10 أيام    عاجل: فلسطين تطلق وابل من الصواريخ تجاه اسرائيل    بسبب الرياح والامواج الخطيرة .. سلطات ميناء طنجة تنبه المسافرين    درك راس الما يضع حدا لنشاط شخص ينشط في الهجرة غير الشرعية    مؤيدون لمجزرة نيوزيلندا يضرمون النار في مسجد في كاليفورنيا    عاجل.. توضيح رسمي من ريال مدريد عن التوقيع مع مبابي    الأمم المتحدة تشتبه في إصابة 110 آلاف شخص بالكوليرا في اليمن    وزارة الصحة تعلن عن اصابة 30 الف مواطن ومواطنة بداء السل    النار تحول "السعادة" إلى رماد..!    بوتفليقة يُقيل المدير العام للتلفزة العمومية الجزائرية    خاص بالحجاج.. هذا موعد التسجيل في الموسم المقبل    بعد جلسة حوار.. خمس نقابات تعليمية ترفض عرض أمزازي    هام للراغبين في حضور مباراة المغرب والأرجنتين.. “براق” خاص وبرنامج استثنائي للقطارات    هيرفي رونار: “طويت صفحة حمدالله .. ولدي مجموعة ممتازة”    هلال: الاقتصاد الرقمي فرصة لإفريقيا للمضي قدما في مجالات مرتفعة المردودية والنمو    رياح قوية وأمواج خطيرة يومي الثلاثاء والأربعاء بشمال المملكة    مهرجان تطوان لسينما المتوسط يكرم الفنان محمد الشوبي    ارتفاع وفيات فيروس إيبولا في الكونغو الديمقراطية إلى 564 شخصا    رغم تألقه المنتخب المغربي وضع في التصنيف التاني في القرعة المنتظرة لكأس أمم إفريقيا    وزارة الأوقاف تحدد فترة تسجيل الحجاج لموسم 1441ه    هاني شاكر يرد على الفنانة أحلام بعد توسطها لشيرين    وفاة المغني سكوت ووكر عن عمر 76 عاما    نيكي يسجل أكبر انخفاض يومي في ثلاثة أشهر بفعل تجدد مخاوف التباطؤ العالمي    وزارة أخنوش تمنع إستهلاك ” المحار” بسبب مواد سامة    الإمارات تتوج “كيني” بلقب أفضل معلم في العالم و المغاربة يقصون في الدور التمهيدي    رئيسة وزراء نيوزيلندا تأمر بإجراء تحقيق قضائي مستقل في الاعتداء الإرهابي على المسجدين    إرسال فريق إنقاذ صيني إلى موزمبيق لتقديم الدعم بعد إعصار “إداي”    جهة الرباط.. 7% نسبة ارتفاع ليالي المبيت السياحية خلال سنة 2018    الحقاوي غادي تقدم عرض على العنف ضد لعيالات    جمهورية بنين ترغب في تعزيز التعاون مع المغرب في المجال الصحي    ترشيح “تبوريدا” ضمن القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي لدى اليونسكو    إقالة مارك فوت مدرب المنتخب المغربي الأولمبي من منصبه    المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية يشيد بمسلسل التصنيع بالمغرب    الشرطة تضع حدا لنشاط عصابة تزود مدن الشمال بالكوكايين    فرنسا.. إصدار ألفي حكم قضائي منذ بداية مظاهرات حركة “السترات الصفراء”    توقع بارتفاع إنتاج الصناعة التحويلية وانخفاض نشاط البناء    الملك يهنئ الرئيس اليوناني بمناسبة احتفال بلاده بعيدها الوطني    الأمير هشام: الاختلاف لا يجب أن يمتد للتعليم.. ونحتاج لندوة وطنية عبر تغريدة على "تويتر"    بلاغ صحافي : بمناسبة تأسيس الفرع الإقليمي لمنظمة الشروق الوطنية بالرباط ينظم مكتب الفرع حفلا فنيا متنوعا    أرقام كتخلع على داء السل فالمغرب    نقاشات جريدة «لو فيغارو» الفرنسية.. أمين معلوف و ريمي براغ وموضوع «الإسلام-الغرب وتفادي غرق الحضارات»    النتيجة الصافية للبنك الشعبي ترتفع إلى 3.5 مليار درهم : كريم منير: سنركز على تمويل المقاولات الصغرى وتمويل المخططات الجهوية    «A Private War».. «حرب خاصة»    حيل الفقهاء..وموسم الرواج!!    التَّرْنِيمَةُ السَّاكِنَةُ: أَهْلاً بِكُم يَا بَابَا الفاتيكان في المغرب    أبو حفص « يُجلد » فقهاء المغرب بسبب مجزرة نيوزيلندا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الحقاوي تنسحب غاضبة من اجتماع برلماني تحول إلى «سويقة»
نشر في المساء يوم 20 - 07 - 2013

تحول اجتماع لجنة القطاعات الاجتماعية بمجلس النواب، زوال أول أمس الأربعاء، إلى «سويقة وحمام»، على حد تعبير عادل تشكيطو،البرلماني الاستقلالي، بعد أن
نشبت خلافات حادة بين نواب فريقي حزبي الأصالة والمعاصرة والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، من جهة، ونواب العدالة والتنمية، من جهة ثانية، قبل أن يدخل الاستقلاليون على خط المواجهة.
واضطر رئيس اللجنة إلى رفع الجلسة، التي كانت مخصصة لمقترح قانون حول المناصفة، ودعوة مكتبها إلى الانعقاد، بعد أن كادت الأمور تتطور إلى الأسوأ في ظل الاحتقان الذي ساد الاجتماع وحوله إلى ساحة لتبادل الاتهامات والملاسنات الحادة والشتائم بين برلمانيي حزب بنكيران ومعارضيه. فيما لم تجد بسيمة الحقاوي، وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، من بد غير مغادرة القاعة التي احضتنت الاجتماع وعلامات الغضب بادية على محياها، قبل أن تعود بعد نحو ربع ساعة لإلقاء عرض حول خطة حكومة بنكيران للمناصفة.
ومنذ الدقائق الأولى، سادت أجواء مشحونة ألقت بظلالها السوداء على اجتماع اللجنة النيابية، وترجمتها اتهامات فرق «البام» والاتحاد الاشتراكي والاستقلال لبرلمانيي بنكيران ب«الإنزال» ووجود نية مسبقة لنسف الاجتماع، وأخرى مضادة ب«ممارسة ديكتاتورية الأقلية»، في حين كان لافتا أن مصطلحات مصنفة في باب الشتائم بدأت تؤثث المشهد البرلماني لما بعد الربيع العربي، ودفعت البرلماني تشكيطو إلى دعوة رئيس الجلسة إلى رفعها، محملا إياه المسؤولية عن «وضع لا يشرف نواب الأمة».
إلى ذلك، فجرت مداخلة عبد الله بوانو، رئيس الفريق النيابي لحزب رئيس الحكومة، معركة «المناصفة»، بعد أن أبدى رفضه لمقترح قانون تقدم به فريق الأصالة والمعاصرة يتعلق بإحداث هيئة المناصفة ومكافحة كل أشكال التمييز، بالنظر إلى أن النظام الداخلي لمجلس النواب في مادته 100 يؤكد على أنه لا يمكن أن يناقش البرلمان بغرفتيه مقترحا له نفس الموضوع، مؤكدا أن هذه الحالة تنطبق على مقترح «البام» الذي وضعه بداية 2013، في حين تم وضع مقترح مماثل له في مجلس المستشارين من قبل الفريق الاستقلالي منذ السنة الماضية.
رد بوانو لم يمر بردا وسلاما، إذ أثار حفيظة خديجة الرويسي، برلمانية «البام»، التي اعتبرت ما يقع اليوم من «إنزالات ونسف لمناقشة مقترح فريق الأصالة والمعاصرة يؤكد بالملموس أن البعض يحاول أن يجعل هذه المؤسسة الدستورية بدون قيمة أو إضافة تشريعية ويجعلها مرهونة بمزاجية وتحكم الحكومة كما كان يحصل أيام وزير الداخلية الأسبق إدريس البصري».
واتهمت الرويسي «إخوان بنكيران» بممارسة سلوك هيمني معطل للمبادرة التشريعية من طرف الأغلبية والحزب الأغلبي، في إشارة إلى فريق العدالة والتنمية في موضوع حساس «يتعلق بحقوق المرأة وظروف عيشها الصعبة التي تنتظر منا التضحية والمجهودات الجبارة بعدما أصبح المغرب يحتل في حقوق المرأة رتبا مخجلة عالميا تجعله في بعض الحالات وراء دولة جيبوتي». من جهتها، اتهمت حسناء أبو زيد، البرلمانية الاتحادية، حزب العدالة والتنمية ب«تعطيل التشريع البرلماني لصالح الحكومة»، معتبرة أن ما قام به الفريق الإسلامي من إنزال قوي لأعضائه مرده سعيه لعرقلة قانون تنتظره المغربيات بشوق في ظل عجز الحكومة إلى حدود الساعة عن تقديمه. وفيما اعتبرت أبو زيد أن معارضة حزب بنكيران لمقترح فريق «البام» مرده الموقف العام للحزب من قضية المرأة عبر استغلال هفوات النظام الداخلي لتحقيق تلك الغاية، أبدى عبداللطيف وهبي، رئيس فريق «الجرار»، أسفه للعرقلة التي لقيها تقديم مقترح القانون الخاص بإحداث هيئة المناصفة ومكافحة كل أشكال التمييز، الذي أعده الفريق. وقال وهبي: «نتأسف ونحن نضطر إلى تأخير مناقشة مقترحنا بسبب دوافع وحجج غير قوية فقط لمزاحمتنا من طرف الحكومة في مناقشة مجرد تصور لها في قضية معينة بدل مناقشة مشروع مقترح قانون هذه المرة أعده فريقنا ووضعه قبل شهور بالمجلس وظل ينتظر المناقشة قبل أن نفاجأ بتعطيله اليوم ووقوعه ضحية حروب سياسية ضيقة».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.