السعيد أمسكان يشيد بملتقى المهندسين ويؤكد على أهمية هذه المبادرات والملتقيات العلمية    الملك يهنئ الرئيس الجديد للجمهورية الإسلامية الموريتانية    واشنطن بوست: في ملف إيران ترامب نمر على تويتر ويتصرف مثل القط!    باريس سان جيرمان يسعى للتعاقد مع نجم لاتسيو    "كأس أمم إفريقيا 2019..فوز ثمين ل"فيلة" كوت ديفوار على ال"بافانا بافانا    أمن القنيطرة … توقيف 1644 شخص خلال 10 أيام    بعد انتخابه رئيسًا لموريتانيا.. الملك يبرق الغزواني ويشدد على التكامل والاندماج فاز ب52 في المائة من الأصوات    ما وراء اختفاء الأدوية الحيوية من الصيدليات المغربية    "البام": مديونية المغرب ترتفع ل 1014مليار درهم والعثماني : الدين الية للتنمية    البنزرتي يطالب الناصيري بأعلى أجر في البطولة    كودجيا يمنح ساحل العاج بداية إيجابية على جنوب إفريقيا    أخنوش: لا مواطنة كاملة بدون مشاركة سياسية لمغاربة العالم    الفنادق المصنفة بطنجة تسجل أزيد من 422 ألف ليلة مبيت بين يناير أبريل    مجلس النواب يصادق على اتفاق الشراكة بين المغرب والاتحاد الأوروبي في مجال الصيد    جلالة الملك يهنئ محمد الشيخ ولد الغزواني بمناسبة انتخابه رئيسا للجمهورية الموريتانية    هؤلاء هم الحاصلون على المرتبة الأولى في نتائج البكالوريا وجهة الشرق الأولى وطنيا    إطلاق نار على مسجد بسبتة أثناء صلاة الفجر.. وإسبانيا تتعقب المنفذين (فيديو وصور) الحادث خلف هلعا في صفوف المصلين    ميسي: "كل الملاعب كانت سيئة للغاية.. لقد حصلنا على حياة جديدة وعلينا استغلالها"    من ورزازات وزاكورة .. أخنوش يبعث برسائل مشفرة إلى خصومه قال إن الجهة بحاجة لإقلاع تنموي حقيقي    معجبة “مهووسة” بميريام فارس تتقدم الجمهور بموازين – فيديو    هاكيفاش داز اليوم الثالث من مهرجان موازين    نقابة الصحافيين تطالب بإطلاق سراح المهداوي ووقف الاعتداءات ضد الصحفيين    لقجع في اجتماع وزراء المالية العرب: الدعم الاقتصادي للفلسطينيين ضروري لكن لن يغني المنتظم الدولي عن إيجاد الحل الجذري للقضية الفلسطينية    بسبب الحرارة المفرطة.. المراوح تختفي من رفوف المتاجر في عدد من البلدان الأوروبية    الدعوة بالحسيمة إلى تفعيل الترسانة القانونية الضامنة لحماية الساحل وتجريم الإضرار بالبيئية    زياش تدرب على دراجة هوائية ثابتة    ترامب: أموال السعودية، أهم من خاشقجي    دراسة تحذر من مخاطر العمل لساعات طويلة    الأحزاب والاحتجاجات… الوساطة والسمسرة    ملثمان على متن دراجة نارية يطلقان النار على المصلين في مسجد بسبتة    أول رد فعل من الاتحاد المصري بعد فضيحة “التحرش”    "المرابطون" بأجمل "كان" يحلمون    جزر الباربادوس تسحب اعترافها ب"الجمهورية الصحراوية" المزعومة ودعمها للمقترح المغربي لحل نزاع الصحراء    مراكش ..تفكيك شبكة تنشط في مجال ترويج المخدرات    اعتقال اربعة افارقة كبلوا شخصا واحتجزوه في شقتهم بعدما وعدهم بالهجرة    بنك اليسر في ملتقى علمي ثاني لبحث تطوير المالية التشاركية بالمغرب    بمشاركة 30 باحثا.. “الفضاء العمومي” محور مؤتمر دولي بأكادير على هامش مهرجان أكادير لفنون الأداء    أردوغان يقر بهزيمته بانتخابات إسطنبول ويهنئ إمام أوغلو    إثيوبيا: محاولة انقلابية في ولاية أمهرة    صورة قائد مغربي على عملة جبل طارق    توقعات أحوال الطقس ليوم غدالثلاثاء.. استمرار ارتفاع درجة الحرارة    وفاة 129 طفلا بالتهاب الدماغ الحاد في بلدة هندية    هجوم مصري بعد مشاركة مريام فارس بمهرجان موازين إيقاعات العالم - العلم    «لبابة المراكشية» تكرم محمود الإدريسي، أحمد وهبي وعزيزة ملاك بسطات : محمود الإدريسي:رفضت دعوة بليغ حمدي للهجرة الفنية إلى مصر بحضور سميرة سعيد    أول معرض خاص بالفنانين الأفارقة    إعادة انتخاب نور الدين الصايل رئيسا للجنة الفيلم بورزازات    تستهدف الفئات العمرية اليافعة والساكنة المجاورة .. حملات تحسيسية لتفادي فواجع «العوم» في مياه السدود والأودية    قتيل و21 جريحا بهجوم جديد للحوثي على مطار أبها السعودي    العمران تزور 4 عواصم عالمية لعرض منتوجها السكني    الصين تسجل إصابة جديدة بحمى الخنازير الإفريقية شمال غربي البلاد    دراسة: ثلثا الأطفال ما بين 8 و 12 عاما يملكون هاتفا ذكي    مغني الراب كيري جيمس يتسيد منصة أبي رقراق في موازين    خلية المرأة و الأسرة بالمجلس العلمي بطنجة تختتم "الدرر اللوامع"    رسالة إلى الأستاذ والصديق الافتراضي رشيد أيلال    بالشفاء العاجل    دراسة: القهوة مشروب مدمر لحياة البشر وتسبب الموت المبكر    نجل مرسي يكشف لحظات وداع أبيه ومراسم تشييعه    تسجيل حالة المينانجيت باسفي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مصرع شخص وإصابة 1 5 في حادثة سير بطريق شفشاون
نشر في المساء يوم 04 - 03 - 2008

لقي شخص مصرعه وأصيب51 آخرون بجروح، جراء حادثة انقلاب حافلة للركاب مساء يوم أول أمس الأحد في الطريق الوطنية الرابطة بين مدينتي شفشاون وتطوان.
وحسب مصادر من الدرك الملكي، فإن الحافلة التي انطلقت من مدينة مكناس في اتجاه تطوان انحرفت عن مسارها بسبب عطب في مقودها أدى إلى انقلابها في منحدر علوي.
وصرح مدير المستشفى المدني الإقليمي بتطوان، محمد وهبي، بأن أربعة أشخاص من المصابين يوجدون في حالة خطيرة بينما الباقون هم في حالة مستقرة»، فيما ذكرت مصادر طبية أخرى أن من بين الجرحى 17 امرأة وأطفالا. وأفادت مصادر أمنية ل«المساء» بأن الضحية الأزرق عبد الحق، البالغ من العمر 42 سنة، لقي حتفه في الحين جراء إصابته بجروح خطيرة. وعرف مستشفى سانية الرمل تجمهر عدد من المواطنين بهدف الاستفسار عن مصير عائلاتهم، فيما غاب مندوب وزارة الصحة وكل المسؤولين الأمنيين باستثناء القائد الجهوي للدرك الملكي والكاتب العام لولاية تطوان. وأوضح سائق الحافلة العمراوي عبد القادر ل«المساء»، أنه «حاول جهد المستطاع إدارة مقود الحافلة عند أحد المنعرجات إلا أن هذا الأخير لم يتحرك مما أدى إلى انحرافها وانقلابها»، فيما أشارت الاستنتاجات الأمنية الأولية إلى أن «الحالة الميكانيكية للحافلة المسماة «باسم الله» كانت سيئة»، حيث تبين ذلك من خلال تصريحات السائق الذي يوجد بنفسه من بين المصابين. وعرف مستشفى سانية الرمل حضور طاقم استعجالي طبي كبير «كان له الفضل في إنقاذ العديد من المصابين الذين كانوا في حالة سيئة»، حسب ما ذكرته عناصر الدرك الملكي المتواجدون بعين المكان. وسجلت جهة طنجة-تطوان خلال السنة الماضية نسبة مهولة في ارتفاع عدد حوادث السير بما معدله زائد 21 في المائة.
يذكر أنه في 19 من شهر دجنبر الماضي لقي 14 شخصا مصرعهم في دوار ادمامن، على بعد 40 كيلومترا من مدينة تطوان، جراء انقلاب سيارة للنقل السري في منحدر جبلي، حيث كانت تقل على متنها أكثر من 30 شخصا جلهم بدويون من نفس القرية، عندما كانوا متجهين إلى السوق الأسبوعي «أربعاء بني حسان».
وحسب آخر أرقام المندوبية الجهوية للتجهيز والنقل، فإن تراب جهة طنجة-تطوان عرف ارتفاعا خلال السنة الماضية في وتيرة وقوع حوادث السير بطرقات المنطقة بنسبة زائد 8،12 في المائة، مخلفة ما مجموعه 4934 حادثة سير (زائد 21 في المائة) و287 قتيلا (زائد 21 في المائة) و897 جريحا في حالة خطرة (زائد 6،2 في المائة) و6318 مصابا بجروح خفيفة (زائد 25 في المائة).
للإشارة، فإن المغرب يعرف حوادث سير قاتلة ومتعددة بسبب تساهل مصالح المراقبة التقنية مع حافلات النقل العمومي التي تعاني من تردي حالتها الميكانيكية، ليبقى المواطن المغربي والسائح الأجنبي هو الضحية دائما، وإن كان هذا الأخير يحظى في معظم الحالات بمعاملة خاصة وتدخل استثنائي من طرف السلطات الأمنية والمصالح الطبية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.