جوميا تصدر تقريرها حول التجارة الإلكترونية في إفريقيا والمغرب    0يت الطالب… لدينا مخزون من الأدوية يكفي لتغطية الحاجيات من 3 إلى 32 شهرا    انقسام اليسار الفرنسي يتعمّق    المنتخب المغربي يتعادل مع نظيره الغابوني " 2-2″و ينهي دور المجموعات في الصدارة    طقس اليوم .. أجواء باردة مع تكون صقيع فوق المرتفعات    مدير منظمة الصحة العالمية.. جائحة كوفيد-19 "لم تنته بعد"    نيوكاسل الإنجليزي يخطط للتعاقد مع المهاجم الإيطالي ماريو بالوتيلي    مستشارو التوجيه والتخطيط التربوي سلم 10 يضربون اليوم وغدا دفاعا عن مطالبهم    21 قتيلا و1938 جريحا حصيلة حوادث السير بالمناطق الحضرية خلال الأسبوع الماضي    إغلاق 130 مؤسسة تعليمية بالمملكة خلال الفترة من 10 إلى 15 يناير بسبب الجائحة    توقعات باستقرار العجز الميزانياني للمغرب في خلال سنة 2022    المقاوم والمناضل محمد التانوتي في ذمة الله    "فضيحة أخلاقية" وراء إبعاد لاعبي الغابون من الكاميرون    فتاة عشرينية تنهي حياتها شنقا بطنجة    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 18 يناير..    الكشف عن مواصفات هاتف آيفون القادم الرخيص الثمن    طبيب وإعلامي روسي يحدد المحصنين من "أوميكرون"    مسؤول وزاري يكشف عن خطط إستعجالية بقيمة ثلاث مليارات درهم لمعالجة إشكالية نذرة الماء    وحيد: ماتش الگابون درس مزيان لبقية "الكان"    فيديو.. في مشهد إنساني لافت.. مواطن سعودي ينقذ كلبا من الغرق بالسيول    الرباط.. محامية العائلة المالكة لمنزل "ميكري" توضح بخصوص النزاع القائم-فيديو    بوصوف يقتفي أثر التاريخ الرسمي الجزائري.. انتهاء الصلاحية ونبش الذاكرة    قطاع الصيد البحري يمنع جمع و تسويق الصدفيات بمنطقة بوطلحة نواحي مدينة الداخلة    10 علاجات منزلية لتخفيف آلام أسنان طفلك    اتفاق بين حكومة أخنوش والمركزيات النقابية التعليمية الخمس الأكثر تمثيلية    هل تفعيل شبكة ال5G يؤثر على أجهزة الملاحة في الطائرات؟    يوسف النصيري يوجه رسالة "قوية" لمنتقديه    خاليلوزيتش..غير نادم على اختياراتي مع الغابون؟؟    الثانوية التأهيلية أبي العباس السبتي تنضاف إلى المؤسسات المتوقفة بسبب كورونا    مكناس.. ضابط شرطة يضطر لاستعمال سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص متورط في ارتكاب سرقات بالعنف    الأسود قد يواجهون مالاوي في دور الثمن    قيادي بالحركة الشعبية ...."هناك غياب مضمون سياسي في عمل الحكومة ونخاف أن يصبح إرتباكها بنيويا"    مجلس المستشارين يصادق على مشروع قانون التصفية المتعلق بتنفيذ قانون المالية لسنة 2019    وفاة الأسطورة فرانسيسكو خينتو عن عمر يناهز 88 سنة    شاهدوا إعادة حلقة الثلاثاء (435) من مسلسلكم "الوعد"    نساء زاوية إفران يتفنن في صناعة الزرابي مصدر رزقهن الوحيد.. في "2M mag"    مطارات المملكة تسجل 9,9 مليون مسافرا خلال سنة 2021    المغرب "بلد إستراتيجي" بالنسبة لإسبانيا (حكومة)    تبون: الاستدانة ترهن حرية قراراتنا في الدفاع عن "البوليساريو"    الإمارات تطالب باجتماع طارئ لمجلس الأمن    وزارة الثقافة وضعت تصورا جديدا لتعزيز البنيات التحية للعرض المسرحي والسينمائي بالمغرب    واش لوبي الفرمسيانات مخبينهم؟.. ايت الطالب: أزمة دوايات الرواح وكورونا مختلفة وعندنا مخزون كافي لتغطية الحاجيات من 3 شهور ل 32 شهر    الناظور..ارتفاع كبير لاصابات أوميكرون الثلاثاء    إتحاد وكالات الأسفار يستنكر إستثنائه من المخطط الاستعجالي لدعم القطاع السياحي    وزارة الصحة.. متحور "أوميكرون" يمثل 95 بالمائة من الحالات والموجة الجديدة تقارب ذروتها    في حال فوزه بالرئاسيات الفرنسية.. إيريك زمور يتوعد الجزائريين بهذا العمل؟!    الاتحاد الأوروبي يرفع قيود السفر عن 14 بلدا    بالرغم من التسليح المستمر.. لماذا تراجع المغرب في تصنف أقوى جيوش العالم؟    بلمو يحط رحال توقيع طعناته بمكناس    "معرض الكتاب الافتراضي" في دورته الثانية" في طهران، يستقبل مشاركات من 2014 دار نشر من 15 دولة    أكادير.. إحتفالات " إيض إيناير ".. هكذا هي عادات و تقاليد دوار زاوية أفرني بجماعة التامري    تعرفوا على أحداث حلقة اليوم الثلاثاء (100) من مسلسلكم "لحن الحياة"    "إيسيل" تؤطر عرض مسرحيات شبابية    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 16 يناير..    ما هكذا يكون الجزاء بين المغاربة أيها المسؤولون !    د.رشيد بنكيران: مشهد مؤثر.. يا وزارة المساجد أليس فيكم رجل رشيد؟!!    وزير الدفاع يطلب رأي دار الإفتاء في ضم أول دفعة من النساء إلى الجيش الكويتي    بعد تشييع جنازة حلاقه القديم.. ابن كيران يصاب بفيروس كورونا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مليار و760 مليونا نصيب الرجاء من انتقالات الرباطي
نشر في المساء يوم 06 - 04 - 2008

حطم اللاعب الدولي أمين الرباطي الرقم القياسي في عدد الانتقالات التي قادت اللاعب السابق للرجاء البيضاوي نحو بطولات متعددة اختلفت صفقاتها باختلاف تصنيفاتها، من الجماهيرية الليبية إلى دولة قطر إلى الإمارات العربية المتحدة إلى فرنسا تعددت محطات هذا اللاعب الجوال، ليظل الرجاء أكبر مستفيد من لاعب يدر سنويا على خزينة الفريق مبالغ مالية محترمة في ما يشبه الاستثمار المتوسط المدى.
انضم اللاعب أمين الرباطي إلى الرجاء قادما من الفنيدق في شمال المملكة في بداية الموسم الرياضي 1996/1997 وهو يتأبط حقيبته اليدوية، كان عمره لايتجاوز 16 سنة لكن مواهبه تتجاوز هذه الفئة العمرية، وجهه فتحي جمال وكان مديرا لمركز التكوين المستحدث حينها في عين البرجة، وتلك بداية التألق مع جيل ضم كلا من خرازي وأطلسي والحظ وغيرهم من اللاعبين الذين شكلوا مستقبل الفريق.
وحين اشتد عود الرباطي شعر بالاختناق داخل الرجاء فراودته فكرة الاحتراف، بعد أن منحه المدرب أوسكار فرصة الانضمام للتشكيلة الأساسية للفريق الذي كان يعيش موسم جني الثمار.
حين شاهده الساعدي القذافي نجل الزعيم الليبي معمر القذافي في مباراة ودية بين الأهلي الليبي والرجاء البيضاوي، رفع السماعة وطلب من الرئيس حنات الموافقة على إعارته لموسم واحد بمبلغ لا يقل عن 150مليون سنتيم، وافق الرئيس على مضض وحمل أمين قميص الأهلي إلى جانب البهجة والدعقالي ورزقي في عهد الاكتساح المغربي للكرة بالجماهيرية، وبعد عودته إلى الرجاء تلقى أمين مكالمة من المهندس الساعدي تدعوه للعودة إلى طرابلس في إعارة جديدة بنفس المواصفات المالية، لكن أمين يؤكد بأن المبلغ يفوق بكثير 150 مليون ويصر على أن الصفقة فاقت 750 مليون.
جدب دوري المحترفين بقطر اللاعب أمين الذي وقع عقد انتقال على سبيل الإعارة إلى نادي قطر القطري، ونال الرجاء حينها 550 مليون سنتيم تلقى منها الرباطي 120 مليون سنتيم، انتهى موسم الإعارة بسلام وجدد القطريون رغبة التعاقد مع اللاعب المتعدد الاختصاصات، وفي منتجع شرم الشيخ وقع اللاعب رفقة رئيس النادي حميد الصويري عقدا مجددا بنفس المواصفات السابقة، ليضخ النادي القطري في خزينة الفريق 550 مليون نال الرباطي من الكعكة 120 مليون سنتيم.
بعد الرحلة القطرية انضم اللاعب الدولي لفريق الظفرة في محاولة لإنقاذ الموسم بعد أن فشلت محاولة ضمه للنصر السعودي ولنادي بوردو الفرنسي، توصل الرجاء ب250 مليون سنتيم، وطالب الرئيس من اللاعب شراء ما تبقى من عقده الممتد إلى نهاية الموسم الجاري ب200 مليون سنتيم لكن أمين رفض وترك الأمر للقدر.
خلال مقامه في أكرا تلقى الرباطي عرضا من نادي ماربيا المنتمي لدوري الدرجة الثانية في البطولة الإسبانية، وكان الوكيل التاجموعتي يفاوض الإسبان، لكن عرضا أفضل ظهر في إنجلترا وبالتحديد من نادي ستوك سيتي، إلا أن الصدفة حولته إلى مارسيليا مباشرة بعد المباراة الودية التي جمعت المنتخبين المغربي والبلجيكي، فقد كانت عيون مسؤولي أولمبيك مارسيليا مركزة على لفلايني قبل أن يسلبهم الرباطي فغيروا الوجهة نحو الرجاء، ومرة أخرى يتوصل الفريق البيضاوي بعرض قيمته 350 مليون سنتيم مقابل الموافقة على تسريح اللاعب إلى الفريق الفرنسي، ليتبين أن الرباطي كان فعلا بضاعة مربحة للفريق وهو سواء أحمل قميص الرجاء أو انتقل إلى فرق أخرى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.